عدم ظهور البطن في الشهر الرابع

عدم ظهور البطن في الشهر الرابع قد يكون من العلامات التي تسبب القلق للعديد من النساء الحوامل، باعتبار أنه شهر متقدم يجب أن تظهر فيه علامات الحمل بوضوح، وقد يكون شكل البطن وكبر حجمها في هذا الشهر دليل على صحة الجنين وحجمه، لذا سنتعرف اليوم بموقع جربها إن تلك الأسباب التي قد تجعل البطن لا تظهر أو تدل على الحمل بالشهر الرابع.

عدم ظهور البطن في الشهر الرابع

هل حقًا من الممكن أن يكون عدم ظهور البطن في الشهر الرابع أمر يدعو للقلق، في الواقع الرد على هذا السؤال هي لا، وكذلك لا يوجد أي تأثير يمكن التنبؤ به إن كان حجم البطن صغير بأي مرحلة من مراحل الحمل، طالما أن الطبيب المختص يخبركِ أن حجم الجنين طبيعي عند إجراء فحص السونار بالزيارات المتابعة خلال أشهر الحمل.

كما لا توجد قياسات ثابتة يمكن القياس على أساسها الحجم الأمثل للبطن خلال أشهر الحمل، فكل امرأة حملها الثابت والمنفرد عن الآخر، ولكن هناك مجموعة من العوامل هي التي تتحكم في حجم البطن خلال أشهر الحمل، وهي بدورها قد تكون السبب في تباطؤ نمو الجنين، يمكن التعرف على تلك العوامل من خلال بعض الفحوصات الطبية التي تكشف عن ذلك.

جدير بالذكر أنه يوجد العديد من النساء اللواتي يلاحظن بطنهن الصغير أثناء الحمل، ولكن في الأشهر القليلة الماضية من الحمل، لا يزال هذا الأمر مهمًا للغاية، لأن حجم الجنين قد اكتمل ووزنه معروف، وهو أمر مفيد له.

عملية الحكم على ما إذا كان حجم البطن والجنين طبيعيًا، وفي كثير من الحالات يكون صغر حجم البطن أيضًا علامة على صغر حجم الجنين، لذلك عليك الانتباه والاهتمام بالعديد من الأمور والمشكلات، ومن أهمها هو وزن الأم، ومن آخر دورة عمر الحمل للجنين في بداية النهاية كما هي في تحديد الحجم الطبيعي لرحم الأم وحملها.

يعتقد الكثير من الأطباء أن سبب صغر حجم البطن قد يكون له علاقة كبيرة بحجم الأم نفسها، فالمرأة طويلة القامة عادة ما يكون لها بطن صغير وتلد طفلًا أخف وزنًا، والعكس صحيح، لأنه قد يعتمد على مدى الدقة لحساب فترة الحمل.

فبعض الناس يظنون أن حجم الجنين وصغر بطن الأم هما من الأسباب المرضية، وفي الحقيقة هذا مجرد خطأ في حسابها لفترة الحمل، ولكن إذا كانت المرأة الحامل متأكدة من سن الحمل، فتأكدي من مراجعة أخصائي لمعرفة السبب الحقيقي.

أما في حالة التأكد من عمر الحمل، ووجدت أنه طبيعي وتحسبه بصورة صحيحة فمن الضروري في تلك الحالة أن تستشير الطبيب على الفور للتأكد من حقيقة تلك المشكلة التي أدت إلى عدم ظهور البطن في الشهر الرابع.

حيث يكون الفحص من خلال الكشف السريري واستخدام السونار للتأكد بشكل أكثر من حجم الجنين وتلك الأعضاء التي تكونت بالإضافة إلى قياس كمية السائل الأمنيوسي وحجم المشيمة.

اقرأ أيضًا: كيف تحس الحامل بحركة الجنين في الشهر الرابع

العوامل التي تتحكم في حجم بطن الحامل

تبعًا للتعرف على تلك الأسباب التي يمكن أن تكون وراء عدم ظهور البطن في الشهر الرابع من الضروري الإشارة إلى مجموعة من العوامل هي بدورها السبب في حدوث ذلك.

وقد تكون أيضًا هي العامل الذي يجعل بعض النساء تشكو من كبر حجم بطنهن أو صغره مقارنةً بنساء أخريات في نفس مرحلة حملهن، وهو ما يرتبط بدوره بنمو الجنين ومدى تمتعه بالصحة تبعًا لما أشار إليه الأطباء في تلك العوامل التالية:

1- ترتيب الحمل

في الغالب قد يكون الحمل الأول أو البكر يتخذ حجم بطن صغير، ويرجع السبب وراء ذلك إلى أن عضلات البطن ما زالت قوية ولم يتم تمددها بشكل كافٍ مقارنةً بما يحدث لها في الحمل التالي.

2- عدد الأجنة

من الممكن أن يكون عدد الأجنة سبب في اختلاف حجم البطن من امرأة لأخرى في نفس مرحلة الحمل، فالحمل بتوأم بالكاد يتخذ حجم أكبر من الحجم بجنين واحد.

3- كمية السائل الأمنيوسي

كذلك من الممكن أن يكون السبب في صغر حجم البطن هو قلة السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين، فكمية هذا السائل إذا زادت أو انخفضت عن معدلها الطبيعي من الممكن أن يكون ذلك سبب في تغيير حجم البطن، وكذلك قد يكون أحد العلامات الدالة على الإصابة بمرض أو مشكلة ما.

4- الوضع الذي يتخذه الجنين

تلك الطريقة والوضعية التي يستقر بها الجنين داخل الرحم من الأسباب أيضًا التي تؤدي إلى اتخاذ البطن شكل معين.

اقرأ أيضًا: البطن في الشهر الرابع من الحمل

5- طول الأم

كما ذكرنا سابقًا لطول الأم تأثير واضح على حجم بطنها في الشهر الرابع، حيث إنه في بعض الأحيان قد يكون سبب في نمو الطفل لأعلى وليس للأمام كما هو معتاد، وهو بالطبع قد يكون سبب في عدم بروز البطن، وقد يكون السبب هذا بالنسبة للحوامل النحيفات حيث يكون الجنين أيَا نحيف وهو ما يجعله غير واضح.

6- تحرك الأمعاء

نظرًا لأن معدلات نمو الطفل خلال أشهر الحمل تكون مختلفة، فقد تحدث بعض التغيرات لإعادة توزيع الأعضاء الداخلية له حتى تتيح الفرصة بالنمو أكثر في الأشهر الأخيرة، لذا ليس من الممكن الاعتماد على حجم الطفل في تلك الأشهر الأولى من الحمل.

7- حجم الطفل

من أكثر العوامل التي تلعب دورًا كبيرًا في عدم ظهور البطن في الشهر الرابع هو حجم الطفل بوجه عام، وهنا يكون العامل الأساسي المتحكم في حجم الجنين في تلك الأشهر الأولى من الحمل هو العوامل الوراثية التي يتم توارثها من قبل الوالدين، وكذلك متوسط وزن الوالدين له تأثير أيضًا كبير على ذلك.

اقرأ أيضًا: الفرق بين انتفاخ البطن والحمل

ما هي الأسباب المرضية لصغر حجم البطن في الحمل

على الرغم من وجود العديد من العوامل الطبيعية التي تؤثر بشكل كبير على حجم البطن وقد تكون الداعي وراء عدم ظهور البطن في الشهر الرابع، فهناك أيضًا مجموعة من الأسباب ذات الصلة الوثيقة بحدوث صغر او ضمور في حجم البطن عن حجمها المعتاد عند مقارنتها ببطن حامل لا تعاني من تلك الأسباب، ولعل أبرزها ما يلي:

  • انخفاض معدلات التغذية التي تحصل عليها المرأة خلال فترة الحمل، وهي من اهم الفترات التي يحتاج الجسم فيها على كمية كبيرة جدًا من الأطعمة لتعويض ما يفقده خلال فترة تكوين الجنين، ولعل ذلك يكون السبب الرئيسي وراء عدم ظهور البطن في الشهر الرابع.
  • إصابة الأم بفقر الدم الشديد أو معاناتها من مرض السكري.
  • كذلك تلعب بعض العوامل الوراثية لانتقال الأمراض دور كبير في صغر حجم البطن عن معدلها الطبيعي.
  • إصابة الأم بأمراض القلب أو أحد الأمراض التابعة للأوعية الدموية، كما هو الحال بالإصابة بضغط الدم.
  • في حالة إن كان عمر الأم صغير عن 17 عام قد تكون هناك احتمالية كبيرة أن يكون جنينها صغير جدًا.
  • بنية الأم الجسدية، فالأجسام الهزيلة تكون سبب في التأثير على الحمل.

كل تلك الأسباب قد تكون الداعي وراء انخفاض معدل نمو الجنين، ومن الضروري المتابعة في حالة المعاناة من تلك المشكلات الصحية.

عدم ظهور البطن في الشهر الرابع ليس مبررًا بأن حالة الجنين ليست بخير، ولكن من الممكن إجراء فحص السونار للكشف عن وجود أسباب مرضية إن كان هناك احتمالية بذلك.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.