تعليم الاطفال الحروف العربية وكيفية نطقها

تعليم الاطفال الحروف العربية من خلال موقع جربها، يعيش الطفل فترات مختلفة على مدار حياته، وفي تلك الفترات يبدأ الطفل في هذه الفترات التعلم واكتساب مهارات جديدة تقوم بتوسيع مداركه حتى يمكنه التعايش مع الأشخاص من حوله، فكلما كان مستوى المعلومات المفيدة التي يتلقاها الطفل أكبر كلما استطاع الطفل أن يفهم ويستوعب أمورا أكثر، ومن الأمور التي يجب أن يحصل عليها هو تعليم الأطفال الحروف العربية.

الحروف العربية 

  • يجب قبل أن نتناول الأفكار التي تخص تعليم الأطفال الحروف العربية أن نذكر ماهية الحروف العربية اولا للطفل حتى يتعرف بشكل مبدئي على تاريخها ويستطيع أن يدرك مدى أهميتها بالنسبة له.
  • تعتبر الحروف العربية أو كما هي معروفة بإسم الهجائية هي الأصوات التي يستخدمها الشخص لنطق الكلمات المختلفة فكل ما هو يتم نطقه يسمي حرف وكل حرف يعتبر صوت وتعتبر الحروف العربية من أقدم الحروف الموجودة في التاريخ.
  • استخدمت الحروف العربية في الحضارات المختلفة بشكل كبير وعرفت دائما بأنها من أكمل نظم الكتابة وكلنا نعلم أن من أعظم استخدامات الحروف العربية هو أنها استخدمت في القرآن الكريم.

شاهد أيضا: برامج تعليمية للاطفال بدون نت بالاسماء

أهمية الحروف العربية 

تتعدد أهمية الحروف العربية بالنسبة للأشخاص الذين يستخدمونها وينطقون  بها وذلك لأنها.

  • استخدمت في كتابة القرآن الكريم.
  • تنشأ من خلالها معنى الكلمة سواء كانت اسم أو فعل أو غير ذلك.
  • تستطيع من خلال الحروف أن تقوم بنطق الأصوات المختلفة وتعبر عن ما تريد من خلال تركيب كلماتك بشكل صحيح.
  • نشأت اللغة العربية من خلال الحروف العربية.

وينبغي على الطفل أن يتعرف على أهمية الحروف العربية قبل أن يتم تعليم الأطفال الحروف العربية نفسها حتى يبدأ في معرفة قيمة ما يتعلم فينشأ في نفسه شغف بالتعلم.

عدد الحروف العربية  

  • يبلغ عدد الحروف العربية في الأساس نحو ثمانية وعشرون حرف، ولكن يوجد بعض الأشخاص الذين يعتقدون أن الحروف العربية يبلغ عددها نحو تسع وعشرون حرفا باعتبار أن الهمزة تعد حرفا من الحروف.

أهمية تعليم الأطفال الحروف العربية 

  • يتوجب على الطفل أن يعرف الحروف العربية كاملة ويعرف كيفية النطق بهم، ويعرف أيضا كيفية كتابتها بشكل صحيح حتى يتمكن من التحدث بشكل صحيح في حياته اليومية وحتى يتمكن ايضا من متابعة دروسه اليومية في المدرسة، حيث تعتبر الحروف العربية مهمة جدا لأنها تستخدم كل يوم وكل ساعة.

شاهد أيضا: منصة مدرستي وأهدافها خطوات تسجيل الدخول بها والخدمات التي تقدمها

كيفية تعليم الأطفال الحروف العربية بالنطق

لكي يستطيع الطفل تعلم الحروف العربية بسهولة ويكون أمر سلس بالنسبة له دون أن يشعر بتشتت فإنه يجب في تلك الحالة اللجوء إلى طريقتين.

الطريقة الأولى

التعلم بالطرق التقليدية الشائعة والتي تعلم اغلبنا عن طريقها وتتمثل هذه الطريقة في الآتي.

  • قراءة الحروف اولا بطريقة واضحة حتى يتمكن الطفل من التقاط الصوت بشكل صحيح.
  • يتم تقسيم الحروف إلى مجموعات كل مجموعة يتعلمها الطفل في يوم ويفضل ألا يخصص حروف كثيرة في اليوم الواحد حتى لا يشعر الطفل بالإزعاج.
  • بعد ذلك يتم تكرار نطق الحروف للطفل حتى يبدأ هو في ترديدها بشكل صحيح ويبدأ في استيعاب ترتيب هذه الحروف.
  • بعد ذلك نبدأ في مرحلة حفظ الحروف وفيها يتمكن الطفل من ترديد الحروف التي استمع إليها دون مساعدة من الشخص الذي يقوم بتعليمه وهنا يكون الطفل مستعد بشكل كامل لتعلم الحروف عن طريق الكتابة .

كيفية تعليم الأطفال الحروف العربية بالكتابة 

لكي يستطيع الطفل تعلم كيفية كتابة الحروف العربية عن طريق اتباع الطرق التقليدية فإنه يتم الآتي.

  • يتم كتابة الحرف بشكل واضح أكثر من مرة أمام الطفل مع مراعاة أن الطفل يجب أن يرى طريقة رسم الحرف لكي يتمكن من كتابته بشكل صحيح.
  • بعد ذلك يجب أن يتم اختبار الطفل عن طريق جعله يكتب بنفسه الحروف ومساعدته إذا لزم الأمر ذلك.
  • يمكن الاستعانة بعمل نقاط للطفل لكي يسير عليها حتى يتمكن من كتابة الحروف بطريقة أسهل.
  • يحب أن يقوم الطفل بتكرار كتابة الحرف حتى يتمكن من حفظ شكل الحرف بعد ذلك.
  • بعدما يتم التأكد من أن الطفل قد استطاع أن يعرب شكل الحرف يجب أن يتم جعل الطفل يكتبه دون مساعدة ودون أن يراه للتأكد من أنه قد استطاع أن يعرف الحرف.

شاهد أيضا: التسجيل في مدرستي توكلنا وحل الواجبات وكل ما يهمك معرفته حول المنصة

تعليم الأطفال الحروف العربية بطرق أخرى

يمكن استخدام طرق اخرى في تعليم الأطفال الحروف العربية وهذه الطرق لا تندرج تحت الطرق التقليدية التي ذكرناها سابقا .

الطريقة الثانية 

يمكن تعليم الأطفال عن طريق استخدام الوسائل الحديثة والتي تساعد بشكل كبير على تنمية مهارات الطفل وجعله يرغب في التعلم حيث أن الطرق التقليدية وكثرة استخدامها قد تجعل الطفل يشعر بالملل، لذا يمكن الاعتماد على تلك  الخطوات  لحل هذه المشكلة.

  • البدء في جعل الطفل يشاهد البرامج التي يتم فيها نطق الحروف الهجائية والتي أصبحت متوفرة بشكل كبير في السنوات الأخيرة.
  • أصبح متوافر أن امكانية الاستماع إلى الأغنيات التي تقوم بنطق الحروف العربية بشكل صحيح وهو ما يجعل الطفل منتبه لها بشكل كبير بسبب وجود رسوم متحركة مختلفة فيها مما يستطيع جذب انتباه الطفل.
  • أصبح متوافر أيضا إمكانية تعلم كتابة الحروف العربية عن طريق استخدام الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وهذه الطريقة تساعد الأطفال بشكل كبير على حب التعلم لأنهم في سن صغير وهو ما يجعلهم يرغبون في تجربة الأشياء المختلفة.
  • هناك برامج تعليمية مختلفة موجودة على شبكة التواصل الاجتماعي يوتيوب تستطيع أن تقوم بتدريب الطفل على مراحل مختلفة على قراءة وكتابة الحروف العربية.

طرق أخرى في تعليم الأطفال قراءة وكتابة الحروف العربية

يمكن أيضا استخدام أساليب تعليمية أخرى في تعليم الأطفال الحروف العربية، فالأمور التعليمية لا تقف عند حد معين بل أنه كلما زاد الإبتكار والإبداع في محاولة توضيح المعلومة للطفل كلما كان الطفل مستمتع أكثر في إستقبال المعلومات، ولهذا يمكن الاعتماد على بعض من هذه الطرق.

  • يمكن أن يتم رسم الحروف العربية بخط واضح على لوحات من الفلين وقصها على شكل الحرف وجعل الطفل يساهم في ذلك النشاط فهذا سوف يجعله يرغب في تعلم المزيد بسبب حبه لما يقوم به.
  • القيام بتمثيل الأحرف وما يميز كل حرف سواء في الشكل أو عدد النقاط الموجود في كل حرف ويمكن أن يتم تحفيز الطفل على القيام بأداء تمثيل بعض الحروف الأمر الذي سوف يساعده على حفظ الحرف وشكله بسهولة كما أنه سوف يساهم بقدر كبير في تسلية الطفل.
  • الحصول على الكتب الخاصة بالتلوين والتي تشمل تلوين الحروف العربية فهذه من الأشياء التي يستمتع بها الطفل بدرجة كبيرة لأنها تشغله وتقوم بتسلية الطفل  في أوقات فراغه.

أمور يجب مراعاتها عند القيام بتعليم الأطفال

عند قيامك بتعليم الأطفال الحروف العربية أو غيرها من الأمور التعليمية يجب عليك أن تنتبه إلى عدد من الأمور حتى يستطيع الطفل أن يحصد أكبر قدر من المعلومات بحب.

  • يجب أن تتواصل مع الطفل أثناء تعليمه الحروف بشكل لين حتى تستطيع أن تدرك نقاط ضعفه التعليمية وتعالجها.
  • يجب أن تقوي شغف الطفل في تلقي المعلومات منك حتى لا يشعر بالملل أثناء قيامه بالتعلم.
  • البعد عن تعليم الطفل بالطرق الرتيبة حيث أن التجديد في وسائل تعليم الطفل أمر مهم ومطلوب.

في النهاية يجب أن نذكر أن تعليم الأطفال هو مسؤولية كبيرة ملفتة على عاتق المعلم قبل المتعلم، لذا يجب أن ندرك وننظر بعين الحرص أن مهمة حب الطفل للتعليم أو النفور منه تأتي من دورك كمعلم.

 

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.