أعراض الحمل في الشهر الثاني بولد

أعراض الحمل في الشهر الثاني بولد يُظن أنها قد تكون مختلفة قليلًا عن أعراض الحمل بفتاة، وقد شاع العديد من الأعراض التي عندما تظهر تظن السيدة أنها حامل بذكر، لذا سنعرض لكم من خلال موقع جربها أعراض الحمل في الشهر الثاني بولد.

أعراض الحمل في الشهر الثاني بولد

في الشهر الثاني من الحمل تكون كل أعراض الحمل قد ظهرت على السيدة، وهناك بعض الأعراض التي عندما تظهر عليها يبدأ الجميع بإخبارها أنها حامل بولد، ومنها:

1- الشعور بالغثيان في الصباح من أعراض الحمل بولد

يقال إنه من أعراض الحمل في الشهر الثاني بولد هو شعور الحامل بالغثيان الصباحي بشكل أقل عن المعتاد في الشهر الثاني، لكن مثل هذه الاعتقادات تحتاج إلى العديد من الدراسات بعد حتى يتم إثباتها.

اقرأ أيضًا: 4 أعراض رئيسية تدل على توقف نمو الجنين لديك

2- التغيرات المزاجية من أعراض الحمل بولد

يُعتقد أنه إذا كانت السيدة الحامل تعاني من تقلبات مزاجية قليلة وتكاد لا تذكر، فقد يكون ذلك إشارة على حملها بولد، لكن هذا الكلام غير صحيح، حيث إن التغير المزاجي الذي تتعرض له السيدات أثناء فترات حملهن، يكون سببه التغير الهرموني.

الذي يحدث في أجسامهن وبالتالي تختلف حدة التغيرات المزاجية حسب حدة التغير الهرموني الحادث، وليس لذلك علاقة بجنس الجنين المتكون بداخل رحم الأم.

3- الرغبة في تناول الأطعمة المالحة من أعراض الحمل بولد

يقال إنه عندما تكون المرأة في فترة الحمل الأولى من الشهر الثاني إلى الشهر الثالث يكون لديها رغبة في تناول الأطعمة المالحة وتنغلق شهيتها تجاه الأطعمة الحلوى.

4- زيادة وزن المرأة من أعراض الحمل بولد

تعتقد العديد من السيدات أنه إذا زاد وزنهن وكبر حجم البطن بشكل ملحوظ في الشهر الثاني من الحمل، فهي إشارة إلى أن الجنين المتكوّن ولدًا، لكن ليس هناك من العلم ما أثبت ذلك.

لكن تم إثبات أن زيادة وزن الجسم في هذه الفترة مرتبط فقط بطبيعة جسم الأم وقابليته لكسب الوزن، أما عن كبر حجم البطن فليس لذلك علاقة إلا بحجم الجنين والشكل الطبيعي للرحم فلا علاقة لذلك بنوع الجنين.

اقرأ أيضًا: تجربتي في حمل ثلاث توائم

5- معدل ضربات قلب الجنين من أعراض الحمل بولد

يرى البعض أنه إذا كانت ضربات قلب الجنين أقل من 140 نبضة لكل دقيقة، فقد تكون تلك إشارةً على الحمل بولد، لكن الطب أثبت أنه لا علاقة لذلك بجنس الجنين المتكون، حيث إن المعدل الطبيعي لنبضات قلب الجنين يتراوح ما بين الـ 120 إلى 160 نبضة لكل دقيقة.

كما قد ترتفع تلك النسبة في بداية مراحل الحمل وتكون من 140 إلى 160 نبضة لكل دقيقة، لكنها تعاود الانخفاض مجددًا في المراحل الأخيرة من الحمل.

6- التغير الحادث بالجلد والشعر من أعراض الحمل بولد

يشاع أن المرأة الحامل بولد يصبح شعرها أجمل وتحسن حالة بشرتها في فترة الحمل، لكن من هي حامل بأنثى تصاب ببثور في الوجه وتساقط في الشعر وتصبح ملامحها باهتة وقبيحة.

لكن أثبتت الدراسات أنه ليس لنوع الجنين علاقة بالتغيرات الظاهرية التي تتعرض لها الأم، بل إن كل هذه التغيرات ما هي إلا نتيجة لتغير مستويات الهرمونات ونسب إفرازها بالجسم.

7- التغير في حجم الثديين من أعراض الحمل بولد

يعتقد البعض أنه في حال تغير حجم ثدي الأم الأيمن ليصبح أكبر من الأيسر، فهي إشارة إلى أن المولود ذكر، لكن في حقيقة الأمر إن التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها الأم في هذه الفترة، تُكثر من سريان الدم في أنسجة الثديين مما يجعلهما يبدوان أكبر، وليس لذلك أي علاقة بنوع الجنين المتكون.

8- تغير لون البول من أعراض الحمل بولد

يقال إنه في حالة كان لون بول الأم أصفر فاتح، فتلك من أحد أعراض الحمل في الشهر الثاني في ولد، لكن الحقيقة هي أن خصائص البول من لون ورائحة تعتمد على النظام الذي تتبعه الأم في التغذية ومدى جفاف جسمها، ولا علاقة لذلك بأجناس الأجنة.

9- الشعور ببرودة في القدمين من أعراض الحمل بولد

من أحد الاعتقادات القديمة أن المرأة عندما تشعر بالبرودة في قدميها فذلك دليل على أنها حامل بولد، ولكن في الحقيقة إن تغيرات درجة حرارة الجسم أمر طبيعي.

حيث تعد من أحد أعراض التغير الهرموني الحادث في أجسام السيدات في هذه المرحلة، فقد تشكو المرأة من الشعور بالحر الشديد في بعض الأحيان وفي بعض الأحيان الأخرى قد تشعر بالبرودة الشديدة.

10- ظهور خط الحمل الأسود من أعراض الحمل بولد

يقال إن امتداد خط الحمل الذي يظهر في بطن المرأة إلى منطقة الصدر دلالة على حملها بولد لكن هذا الأمر ليس حقيقيًا، حيث إن ظهور خط الحمل الأسود على البطن من تغيرات الجلد الطبيعية بتلك المنطقة بسبب الحمل.

فيكون هذا بسبب التغير في الهرمونات المسؤولة عن إنتاج الصبغات بخلايا الجسم، كما تؤثر هذه الهرمونات على درجة لون حلمات الثدي التي تصبح داكنةً أكثر في فترة الحمل.

11- بعض الأعراض الأخرى التي يشاع أنها من أعراض الحمل في الشهر الثاني بولد

يمكن أن يضاف إلى أعراض الحمل في الشهر الثاني بولد التي سبق ذكرها التالي:

  • الشعور المستمر بالصداع.
  • أفضلية النوم على الجانب الأيسر من الجسد.
  • أن ينمو شعر الجسم بشكلٍ أسرع أثناء فترة الحمل.

بعد أن ذكرنا كل ما يشاع عن أعراض الحمل في الشهر الثاني بولد، سنعرض لكِ الطرق المضمونة التي يمكن من خلالها أن تتعرف الأم على نوع الجنين في الفقرات التالية بدلًا من الاعتقادات الخاطئة.

اقرأ أيضًا: مدة بقاء الجنين الميت في الرحم النصائح لتجنب حدوثه

الطرق المؤكدة للكشف عن الحمل بولد

هناك مجموعة من الفحوصات الطبية التي يمكن للأم من خلالها أن تعرف نوع الجنين المتكون بداخل رحمها، ومن هذه الفحوصات ما يلي:

1- الموجات الفوق صوتية لمعرفة نوع الجنين (السونار)

يعد الفحص بالموجات الفوق صوتية من الاختبارات الروتينية التي تخضع لها المرأة للاطمئنان على صحة الجنين وسلامة نموه، وهو من أكثر الفحوصات التي تبين نوع الجنين وأكثرها دقة؛ لأنه يعطي نتائج صحيحة تمامًا، إلا في بعض الحالات التي قد لا تسمح فيها وضعية الجنين بداخل الرحم للطبيب أن يرى الأعضاء التناسلية.

2- فحص السائل الأمنيوسي لمعرفة نوع الجنين

السائل الأمنيوسي هو سائل يحتوي على خلايا الجنين، ويتم هذا الفحص عن طريق إدخال إبرة إلى البطن وسحب كمية صغيرة من هذا السائل، وفي العادة يستخدم هذا الفحص للكشف عن وجود أي إصابات أو تشوهات في الأجنة، كما أنه يكشف عن نوع الجنين المتكون عن طريق خلاياه الموجودة بهذا السائل بشكل دقيق جدًا.

3- اختبار ما قبل الولادة الطبيعية لمعرفة نوع الجنين

هو أحد الاختبارات المختلفة التي يتم إجراءها للكشف عن صحة الجنين ويبين ما إذا كانت هناك أي إصابات وراثية أو تشوهات في الأجنة، كما يمكن استخدامه لتحديد جنس الجنين ما إذا كان ذكرًا أو أنثى.

4- إجراء الإخصاب الصناعي مع اختيار جنس الجنين

عملية الإخصاب الصناعي هي أحد العمليات التي يجريها الأطباء في حالة صعوبة حمل المرأة بشكل طبيعي، وفي أحد مراحل إجراء الإخصاب يقوم الطبيب بنقل البويضة المخصبة إلى داخل رحم الأم، وقبل نقلها يمكنه أن يقوم بتحديد جنس الجنين.

5- عينة الخلايا المشيمية لمعرفة نوع الجنين

يعد هذا الاختبار هو أحد الاختبارات التي يلجأ إليها الأطباء لمعرفة ما إذا كان هناك خللًا بالكروموسومات أو الجينات لدى الجنين، كما يكشف إذا كان الجنين مصابًا بمتلازمة داون.

يتم إجراء هذا الاختبار عن طريق أخذ عينة من مشيمة الأم وفحصها بالمعامل، وتوقيته المناسب من الأسبوع العاشر إلى الأسبوع الثاني عشر من فترة الحمل.

اقرأ أيضًا: نزول الجنين في الحوض ومخاطر التي تتعرض لها الحامل وأهم الأعراض

التوقيت الصحيح لمعرفة نوع الجنين

التوقيت الصحيح لمعرفة نوع الجنين المتكون بداخل رحم الأم غالبًا يكون من الأسبوع الثامن عشر إلى الأسبوع الواحد والعشرين من الحمل، إلا أن الكشف عن جنس الجنين باستخدام الموجات الفوق صوتية “السونار” يمكنه أن يبين نوع الجنين في وقتٍ أبكر وهو الأسبوع الرابع عشر من الحمل.

يجب عدم اتخاذ أيٍ من الأعراض التي توضح أن الجنين ولد على محمل الجد فما هي إلا اعتقادات ليس لها أساس علمي بعد، وعليك اتباع الطرق الطبية الصحيحة التي تمكنك من معرفة نوع الجنين.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.