سنن الصلوات الخمس المؤكدة

سنن الصلوات الخمس المؤكدة تعد بمثابة النوافل التي إن فعلها المؤمن فهي بمثابة وسيلة تقريب من الله تعالى، فمن منّا لا يرى المصلين بالمسجد دائمًا وهم يصلون عدة ركعات قبل كل صلاة أو بعدها، بالرغم من كونهم فقط بضع ركعات إلا أن فضلهم عند الله تعالى عظيم للغاية، لذلك ومن خلال موقع جربها نعرض لكم تلك السنن المؤكدة إلى جانب بعض السنن الغير مؤكدة كذلك.

سنن الصلوات الخمس المؤكدة

الفرائض الخمس هي تلك الصلوات الخمس المعروفة، والتي في حال المداومة عليها بشكل يومي فهي خير وسيلة لربط العبد بربه بشكل دائم، ولكن ما دامت تلك الصلوات هي الصلاة الأساسية فلماذا النوافل وماذا تزيد للعبد عند ربه.

البعض يسمي صلوات النوافل بالكاشفة الحقيقية عن مدى صدق إيمان العبد ورغبته في التقرب دائمًا من ربه، فلا أخفي عليكم فإن لتلك الركعات التطوعية ثقل كبير في ميزان العبد يوم القيامة، وهو ما يظهر في الحديث الشريف عن خير الخلق حين قال ما من عبدٍ مسلمٍ يصلِّي للهِ تعالى في كلِّ يومٍ ثِنْتي عشرةَ ركعةً تطوُّعًا غيرَ فريضةٍ إلا بنى اللهُ تعالى له بيتًا في الجنَّةِ” روته أم حبيبة أم المؤمنين في صحيح الترغيب بسند صحيح.

فانظر أيها القارئ لفضل بضعة ركعات تصليها قبل الصلوات الأساسية أو بعدها، فقد استطاعت أن تبني لك بيتًا في جنة الخلد، فتبارك الله عز جلاله عما يصفون.

نعود لنكمل موضوعنا الأساسي حول سنن الصلوات الخمس المؤكدة، والتي ظهر في تكملة الحديث النبي الشريف على لسان أشرف الخلق صلوات الله عليه حين قال: “…إلا بُنِيَ له بيتٌ في الجنَّةِ: أربعًا قبلَ الظهرِ، وركعتَين بعدَها، وركعتَين بعد المغربِ، وركعتَين بعد العشاءِ، وركعتَين قبلَ صلاةِ الغَداةِ” روته أم حبيبة أم المؤمنين في صحيح الترغيب بسند صحيح.

أما عن توضيح تفاصيل الحديث الشريف فهم أربع ركعات تصلى قبل الظهر وركعتين بعدها، ويمكن أن يصلى قبلها ركعتين وبعدها ركعتين، على جانب آخر لا تصلى سنن في صلاة العصر، وذلك كون ذلك التوقيت هو توقيت عز سطوع الشمس وهو ما نهى الرسول عن الصلاة في وقتها لمخالفة الديانات الأخرى التي تعد الشمس وتصلي لها.

تأتي بعدها سنة المغرب وهي عبارة عن ركعتين فقط يتم صلاتهم بعد صلاة المغرب، أما عن العشاء فهم ركعتان مؤكدتان يتم تأديتهم بعد صلاة العشاء لا قبلها، وأخيرًا تأتي ركعتي السنة بعد صلاة الفجر لتكن آخر سنن الصلاة الخمس المؤكدة.

اقرأ أيضًا: صلاة الشفع والوتر جهرا أم سرا

حكم السنن المؤكدة

أصدرت دار الإفتاء مؤخرًا بعد ما تم سؤالها حول حكم السنن المؤكدة في الصلاة، وقد أكدت على أنها ركعات يثاب فاعلها ولا شيء على من لا يلتزم بها، ولكنهم أتبعوا بأن من يهمل فيها يستحق التذكير والعتاب، أما عن دليلهم فيما قالوا ظهر في أن نبي الله تعالى لم يتركها قط.

بعض الصلوات المسنونة كسنة مؤكدة

إلى جانب سنن الصلوات الخمس المؤكدة توجد بعض الصلوات التي أكدت عليها السنة النبوية والتي لا ترتبط بصلاة معينة من الصلوات الخمس الأساسية، والتي نعرضها فيما يلي:

1- صلاة الضحى

صلاة الضحى هي أربع ركعات يمكن صلاتها ركعتين ثم ركعتين ويمكن أن تصلى أربع ركعات متصلة، أما عن توقيتها فهي تبدأ منذ ارتفاع الشمس بعد الفجر وحتى وقت زوالها.

اقرأ أيضًا: ما هي صلاة الشفع والوتر

2- صلاة الخسوف والكسوف

استدل العلماء على كون صلاة الكسوف والخسوف من السنن النبوية الواجب اتباعها عندما حدثت وفاة إبراهيم ابن الرسول الكريم وحينها انكسفت الشمس، وحينها دُون الحديث عن الرسول الكريم حين قال: إنَّ الشَّمْسَ والْقَمَرَ آيَتانِ مِن آياتِ اللهِ، يُخَوِّفُ اللَّهُ بهِما عِبادَهُ، وإنَّهُما لا يَنْكَسِفانِ لِمَوْتِ أحَدٍ مِنَ النَّاسِ، فإذا رَأَيْتُمْ مِنْها شيئًا فَصَلُّوا، وادْعُوا اللَّهَ حتَّى يُكْشَفَ ما بكُمْ” رواه أبو مسعود عقبة بن عمرو بصحيح مسلم.

تصلى صلاة الكسوف والخسوف على هيئة ركعتين منذ بداية ظهوره إلى زواله.

3- صلاة الوتر

أما عن صلاة الوتر فهي واحدة من أكثر السنن المؤكدة المنتشرة بيننا والتي بفضل الله تعالى يلتزم بها عدد كبير من المصلين، ووقتها يبدأ من بعد صلاة العشاء فترة الشفق الأحمر إلى قبل صلاة الفجر.

4- صلاة العيدين

على الرغم من تعدد آراء العلماء الأربعة ما بين كون صلاة العيدين فرض وجوب أو فرض كفاية أو سنة مؤكدة فقد اجتمعت آراء الجمهور على كونها سنة مؤكدة.

حيث يشترط بها أغلب ما يشترط بصلاة الجمعة، من حيث الخطبة أو أن يتوافر بها شرط الاستيطان، بمعنى عدم جواز صلاتها على سفر، وهي تجب على كل من تجب عليهم صلاة الجمعة، ولكنها تختلف عن صلاة الجمعة في كونها تسبق الخطبة.

اقرأ أيضًا: متى ينتهي وقت صلاة المغرب

السنن الغير مؤكدة

قد تكون سمعت ذات يوم عن السنن الغير مؤكدة، والتي كان رسول الله يفعلها أحيانًا ويتركها أحيانًا أخرى، ولعل أشهر تلك السنن الغير مؤكدة هي سنة ركعتان أو أربعة قبل العصر، وهو ما أتى في الحديث الضعيف الوارد في كتاب الوهم والإيهام عن ابن القطان عن الرسول –صلى الله عليه وسلم- حين قال “رحِمَ اللَّهُ امرَأً صلَّى قبلَ العصرِ أربعًا“.

في التزامك بصلاتك سواء كانت الصلوات المفروضة أو السنن خير الحمى والأمان من كل مهالك الحياة ومن غضب الإله يوم القيامة، فكن كيسًا فطنًا واجعلها وسيلتك لتعيش حياة رغدة وآخرة تنل فيها رضا الله تعالى ونعيمه.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.