قصص استجابة الدعاء في ليلة القدر

يوجد الكثير من قصص استجابة الدعاء في ليلة القدر، فليلة القدر هي من الليالي العظيمة التي يتباهى فيها الله سبحانه وتعالى بعباده المسلمين أمام الملائكة، وفيها تنزل الملائكة وسيدنا جبريل من السماء إلى الأرض ليروا عباد الله وهم يحيون شعائر الله ويصلون لله ويدعونه، وفيها إثبات أن الملائكة لا تعلم من علم الله شيء إلا ما علمها الله وأنه أعلى وأعلم منهم، وسنذكر قصص لاستجابة الله لدعاء المسلمين في تلك الليلة العظيمة من خلال موقع جربها.

قصص استجابة الدعاء في ليلة القدر

يقول الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم:

(إنا أنزلناه في ليلة القدر “1” وما أدراك ما ليلة القدر “2” ليلة القدر خير من ألف شهر “3” تنزّل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر “4” سلام هي حتى مطلع الفجر”5″) “سورة القدر”.

ليلة القدر هي ليلة مباركة من الليالي التي يغفر الله فيها الذنوب كما أخبرنا رسول الله في الحديث الشريف: عن أبي هريرة -رضي الله عنه وأرضاه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال:

(من يقم ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا، غُفر له ما تقدم من ذنبه) “رواه البخاري ومسلم”.

ورد عن السلف الصالح إنهم ما كانوا يدعون في ليلة القدر دعوة إلا حققها الله لهم وأعطاهم الله كل ما سألوه حتى قبل حلول رمضان القادم، وذلك لفضلها العظيم فهي الليلة التي أُنزل فيها القرآن ليكون هدى ونور ورحمة للعالمين، وفيها تنزل الملائكة على الأرض وتطوفها لترى المصلين والمسلمين وهم يرجون الله ويدعونه.

هي ليلة تنزل على عباد الله السكينة وتعم البركة أرجاء المكان لذلك هي ليلة مرغوب فيها الدعاء والعبادة فيها بمثابة عبادة ألف شهر، وهي في شهر كريم أوله رحمة، وأوسطه مغفرة، وآخره عتق من النار فيكون الدعاء فيها مستجاب بإذن الله تعالى.

لذلك تكثر القصص التي يرويها البعض عن استجابة دعائهم في تلك الليلة المباركة ومن هذه القصص نذكر ما يلي:

1- قصة ترويها صاحبتها عن رؤيتها لليلة القدر

تحكي إحدى النساء إنها أصيبت بمرض نادر لا علاج له واتفق الأطباء على أنها لن تعيش شهرًا، وأن أيامها أصبحت معدودة في الدنيا، فدفعها ذلك إلى إنفاق ثروتها على الفقراء والمحتاجين، وكانت حريصة على نصحهم بالدعاء لها ليشفيها الله سبحانه وتعالى من هذا المرض.

تذكر أن هذا المرض هاجمها في بداية شهر رمضان ولكن ذلك لم يمنعها من الصلاة وقيام الليل والدعاء في ليلة القدر، ثم بدأت تلاحظ أن حالتها تتحسن يومًا بعد يوم حتى ذهبت للطبيب مرة أخرى ووجدت أنها قد تعافت وأن المرض ليس له أي أثر على الإطلاق، وهي من قصص استجابة الدعاء في ليلة القدر.

اقرأ أيضًا: هل الضيق من علامات استجابة الدعاء

2- قصة شاب بار بوالديه رأى ليلة القدر

يروي شاب إنه كان شديد الارتباط بوالدته لأن والده مات في سن صغيرة، فقضى الشاب حياته مع والدته يعتني بها وتعتني به، ليس لها إلا هو وليس له إلا هي في الدنيا وذات يوم مرضت والدته واصطحبها إلى الطبيب ليخبره بعد إجراء الأشعة والتحاليل أنها بحاجة إلى إجراء عملية جراحية خطيرة قد تؤدي بحياتها.

صدم هذا الخبر الشاب، لكنه وافق على العملية وكانت في العشرة الأواخر من شهر رمضان المبارك، ومكث يدعو الله عز وجل أن يشفي أمه له حتى انتهت العملية وخرجت، وبشره الطبيب بنجاح العملية وأن والدته بصحة جيدة وهي من قصص استجابة الدعاء في ليلة القدر.

3- قصة مريض شفاه الله في ليلة القدر

حكى أحدهم أنه كان مصاب بكسر في ساقه والإصابة أثرت بشكل خطير على طريقة سيره، فكان يسير بشكل غير متوازن ويتعين عليه الجلوس على كرسي متحرك معظم الوقت وأخبره الأطباء أنه سيظل على هذه الحالة إلى ما شاء الله، لكنه كان شديد التعلق بالله عز وجل ويعلم أن الله سوف يساعده في محنته وكان على يقين من ذلك.

مكث يدعو الله طوال شهر رمضان لينجيه ويخرجه من أزمته وحينما حان انقضاء الشهر الكريم لاحظ التحسن في حركته وخطوة خطوة بدء في السير كباقي الناس، وهي من قصص استجابة الدعاء في ليلة القدر.

4- قصة فتاة هدى الله زوجها في ليلة القدر

قالت إحدى الفتيات إنها كانت متزوجة من رجل غاضب كان يعاملها معاملة سيئة أغلب الأوقات وكأنها خادمة ويضربها أحيانًا، لكنها رغم ذلك ظلت تدعو له أن يرزقه الله حسن الخلق والهداية، حتى أقبل رمضان عليهم وكانت على حالتها نفسها، لكنها لم تفقد ثقتها بالله تعالى.

إذ كانت تصلي لزوجها بشكل مستمر، وذات يوم من هذا الشهر وجدت زوجها يعاملها بهدوء ولطف، وأصبحت في حالة أفضل عما قبل، فكان لدعائها في هذا الشهر الكريم عظيم الأثر في صلاح أحوال زوجها.

اقرأ أيضًا: هل يستجاب الدعاء في ليلة القدر؟

5- يؤلف الله القلوب بالدعاء

يروي أحدهم قصته أنه كان من المقيمين في اليابان إنه ومجموعة من الأصدقاء الذين كانوا يجمعون التبرعات لبناء مركز إسلامي في الجزيرة، حل الليل عليهم بعد قضاء اليوم في جمع التبرعات، وكان يوافق ذلك إحدى ليالي رمضان فذهبوا للصلاة وخطر على باله صديق له يعيش في النمسا،

تذكّر قول النبي صلى الله عليه وسلم:

(لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه) “صحيح البخاري”

فقام بالدعاء له ولأهله بالخير والصلاح، وبعد الانتهاء من الصلاة وجد صديقه المقيم في النمسا يتصل به ليخبره أنه خطر على باله فدعا له هو الآخر.

فسبحان من يؤلف القلوب على بعضها ليجعلها تتوافق على الدعاء في الوقت نفسه، وهي واحدة من أفضل قصص استجابة الدعاء في ليلة القدر.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع دعاء اللهم مالك الملك

أفضل دعاء في ليلة القدر

يعد الدعاء من العبادات التي تحوز مكانة كبيرة في الإسلام لما فيه من يقين في داخل المرء بأن الله سبحانه وتعالى سيستجيب وأنه هو وحده لا إله إلا هو القادر على تحقيق ما ندعوه به، ومن أفضل الدعاء دعاء ليلة القدر ويمكنك الدعاء فيها لما يوفقك الله سبحانه وتعالى لقوله ونذكر لك بعض من الأدعية الواردة في الأثر والأحاديث وهي:

  • عن أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها وأرضاها قالت: قلت: يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: (قولي اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عني)، ويعتبر هذا الدعاء من أفضل الدعاء في ليلة الله لما فيه من الثناء على الله عز وجل وطلب الصفح منه والمغفرة، وأن الله سبحانه وتعالى إن عفي أصلح لك كل شيء.
  • (ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار).
  • اللهم إني أسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم، وأعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم، اللهم إني أسألك من خير ما سألك عبدك ونبيك، وأعوذ بك من شر ما عاذ بك عبدك ونبيك، اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل، وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيرًا.

هناك عدة قصص استجابة الدعاء في ليلة القدر حكاها أصحابها ليكون فيها من الآثار المحمودة، والخصال الطيبة التي من شأنها أن تثري الفكر وتجعل المرء أكثر إدراكًا وفهمًا للأمور.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.