علامات الشفاء من ارتجاع المريء

علامات الشفاء من ارتجاع المريء ما هي؟ حيث يعتبر ارتجاع المريء مرض مزمن فهل يمكن الشفاء منه وما هي أسبابه؟ وما علامات الشفاء من ارتجاع المريء؟ والذي يعرف باسم الجزر المعدي المريئي فما أعراض ارتجاع المريء؟ وكيف يمكن العلاج منه؟ وغيرها من التساؤلات يوف نقدمها لكم عبر موقع جربها

اقرأ أيضًا: تجربتي مع التهاب المريء

علامات الشفاء من ارتجاع المريء

علامات الشفاء من ارتجاع المريء

لابد من معرفة ما هو ارتجاع المريء وما هي الأسباب والأعراض الناتجة من ارتجاع المريء لأنه كلما كان تشخيص أسباب ارتجاع المريء مناسب كلما أمكن من إعطاء الدواء المناسب لارتجاع المريء ومن خلال مقالنا نذكر علامات الشفاء.

تعريف ارتجاع المريء

يحدث ارتجاع المريء من فترة لأخرى ويحدث ارتجاع المريء نتيجة لارتجاع  الحمض الموجود بالمريء بشكل خفيف ويمكن أن يتحدث مرتين خلال الأسبوع.

قد يحدث ارتجاع المريء من الوضع الخفيف إلى الوضع الشديد ولكن يكون حدوثه مرة واحدة في الأسبوع يمكن للشخص المصاب لارتجاع المريء أن يقلل من شدة انزعاجه من ارتجاع المريء.

يتم قليل شدة ارتجاع المريء من خلال أحداث تغير في روتينه اليومي وذلك بجانب الأدوية التي لا يلزم استشارة الطبيب فيها، ولكن البعض قد يحتاج إلى مراجعة الطبيب لحدة الارتجاع قد تصل إلى تدخل جراحي.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع عملية ارتجاع المريء

أعراض ارتجاع المريء

من خلال البحث عن علامات الشفاء من ارتجاع المريء وجدنا أعراضه كالتالي:

  • يسبب ارتجاع المريء وجود حرقان شديد بالصدر مع وجود ألم ويزداد الحرقان عند تناول الطعام وخاصة بوقت متأخر.
  • عدم القدرة على البلع بسهولة.
  • إصابة منطقة الحلق بهيجان بشكل كبير مع الإحساس بوجود غصة بالحلق
  • يصاب مريض الارتجاع بوجود سعال شديد ومزمن.
  • من الاعراض يمكن حدوثها هو التهاب الحنجرة بسبب كثرة السعال.
  • وجود اضطرابات في النوم بشكل كبير.
  • قد يسبب ارتجاع المريء للمريض الإصابة بالربو.
  • الشعور بالرغبة في الغثيان تصل إلى حدوث تقيؤ بسبب خروج الحمض من المعدة للمريء.
  • الإحساس الدائم بالانتفاخ.

أسباب ارتجاع المريء

هناك عدة أسباب سوف نذكرها عبر سطور علامات الشفاء من ارتجاع المريء كما يلي:

  • يحدث ارتجاع المريء بسبب وجود فتق في الحجاب الحاجز الذي يفصل بين المريء والمعدة.
  • عدم الاعتناء بالروتين اليومي مع وجود تدخين وسمنة وعدم الجلوس بعوض مريح ومنتظم.
  • يحدث ارتجاع المريء عندما تكون نسبة الكالسيوم كبيرة بالدم.
  • عندما يصاب الشخص بتصلب الجلد وأيضا بالتصلب الجهازي.
  • عند وجود حصوات داخل المرارة أو الإصابة بمرض السكر أو وجود حمل.

اقرأ أيضًا: أعصاب المعدة وضيق التنفس

علاج ارتجاع المريء

علاج ارتجاع المريء

توجد طرق عديدة يمكن بها علامات الشفاء من ارتجاع المريء فيمكن علاجه بطريقة طبية أو العلاج بطريقة الطب البديل وفيما يلي سوف نذكر أهم طرق العلاج لحل مشكلة ارتجاع المريء:

علاج ارتجاع المريء عن طريق الأدوية

يمكن الآن علاج ارتجاع المريء عن طريق الأدوية كما يلي:

مضادات الحموضة التي تقيد حمض المعدة

لابد أن يتناول الشخص المصاب بارتجاع المريء الأدوية المضادة للحموضة فتجعله يشعر براحة بشكل أسرع ولكن مع ذلك لا يعتبر المضاد العلاج الكافي للتخلص من ارتجاع المريء أو الالتهاب الشديد.

ولكن لابد من تجنب تناول الأدوية المضادة للحموضة بشكل مستمر أو بشكل مفرط لأنها من الممكن أن تسبب حدوث إسهال وتصل إلى حدوث مشاكل بالكلي.

أدوية للحد من إنتاج الحمض

يمكن استخدام الأدوية التي تساعد على تقليل نسبة الحمض ليقل ارتجاعه للمرئ والتي تكون باسم حاصرات مستقبلات H-2  وأيضا السيميتيدين بالإضافة إلى الفاموتيدين ورانتيتدين.

ولكن لابد من معرفة أن حاصرات مستقبلات ليس لديها القدرة مثل أدوية مضادات الحموضة في تقليل الارتجاع بشكل سريع كما أن مفعولها لا يدوم طويلا فهي تعمل على تخفيض نسبة إنتاج الحمض لمدة تصل إلى ١٢ ساعة فقط.

الأدوية تمنع إنتاج الحمض وتشفي المريء

أن من الأدوية التي تستخدم لمنع إنتاج الحمض هي حاصرات الحمض وتعتبر أقوى فعالية من أدوية حاصرات مستقبلات H-2 كما يطلق عليها اسم مثبطات مضخة البروتون وتقوم بعملها على الشفاء الارتجاع وذلك عن طريق أنسجة المريء التالفة.

أن أدوية حاصرات الحمض من الأدوية التي يمكن اخذها دون الحاجة إلى وصفة طبية لاحتوائها على مثبطات مضخة البروتون.

علاج ارتجاع المريء بأدوية موصوفة

تتميز الأدوية الموصوفة بأنها تحتوي أقوى العلاجات التي يمكن أن يصفها الطبيب ويمكن حصرها في الآتي:

حاصرات مستقبلات H-2   بوصفة طبية

هي من الأدوية التي يستطيع أن يتحملها المريض وذلك لاحتوائها على فاموتيدين ورانيتيدين ولا يجب تجنب استخدامها لمدة طويلة لأنه من الممكن أن بسبب انخفاض في مستوى فيتامين ب١٢ وأيضا في حدوث كسر بالعام.

مثبطات مضخة بروتون بوصفة طبية

قد يصف الطبيب هذه المثبطات لأنها تحتوي على إيزومبيراول و ديكسلانسوبرازول ولانسوبرازول ورايبزاول واوميبرازول و بانتوبرازول ولكن مع ذلك يجب تجنب استخدامها لمدة طويلة.

ان استخدام هذه الأدوية لمدة طويلة من الممكن أن يسبب صداع أو إسهال ونقص فيتامين ب١٢  والغثيان واستخدامها بشكل متكرر قد يسبب كسر بالورك.

دواء لتقوية العضلة العاصرة للمريء

يعتبر دواء باكلوفين من الأدوية التي تحد من ارتجاع المريء والتي تعمل على خفض الاسترخاء بالعضلة العاصرة للمريء ولكن يمكن أن يسبب بعض الأعراض مثل الشعور بالتعب والغثيان.

اقرأ أيضًا: ما هي وظيفة الجهاز الهضمي

علاج ارتجاع المريء بالجراحة والإجراءات الطبية

قد لا ينجح استخدام الأدوية في الحد من ارتجاع المريء فيقوم الطبيب في هذه الحالة ببعض الإجراءات الطبية التي قد تصل إلى تدخل جراحي ومنها الآتي

تثنية القاع

فيه يقوم الطبيب الجراح بالحد من ارتجاع المريء من خلال الجزء الأعلى من المعدة بلفه حول العضلة العاصرة للمريء حتى يتمكن من شد العضلات والتمكن من حدوث ارتجاع.

يتم عمل هذا الإجراء من خلال استخدام المنظار لإجراء عملية جراحية طفيفة كما أنه قد يستخدم الجزء العلوي من المعدة للفه بشكل كامل أو جزء منه.

جهاز LINX

يمكن الحد من ارتجاع المريء من خلال استخدام حلقة ذات الخرز المغناطيسي بحجم صغير من خلال القيام بلفها حول التقاطع الواصل بين المعدة و المرئ وذلك حتى تصبح الجاذبية المغناطيسية الموجودة بين الخرز قوية بالحد الكافي.

يتم هذا الإجراء للحصول على الوصلة مقفولة بحمض الجزر ولتكون كافية لمرور الطعام وبجانب ذلك يمكن القيام بزراعة جهاز Linx من خلال القيام بجراحة ولكنها تكون طفيفة التوغل.

علاج ارتجاع المريء بالطب البديل

لا يوجد دليل يثبت أن هناك علاج باستخدام الطب البديل لعلاج ارتجاع المريء ولكن قد يقوم الطبيب بوضع جزء من الاختيارات يمكنك الاستعانة بها للتقليل من ارتجاع المريء وهي تتمثل في:

العلاج عن طريق الأعشاب

يمكن التقليل أو علاج ارتجاع المريء من خلال شرب بعض الأعشاب مثل زهرة البابونج والعرق سوس ولكن يجب الحذر من شرب الأعشاب مع تناول الدواء لأنه من الممكن أن تؤدي إلى أعراض جانبية خطيرة.

و لتجنب حدوث أي أعراض خطيرة فلابد من مراجعة الطبيب قبل تناول أي أعشاب تستخدم لعلاج ارتجاع المريء.

العلاج عن طريق الاسترخاء

أن الاسترخاء أحد الوسائل التي ينصح بها الأطباء لتقليل ارتجاع المريء من خلال محاولة تهدئة النفس والحد من القلق والتوتر بشكل مبالغ فيه.

لأن التوتر من دوره يزيد الإحساس بارتجاع المريء بدرجة كبيرة فذلك لابد من العمل على تهدئة النفس بجانب الاسترخاء العضلي تدرجياً

اقرأ أيضًا: علاج الكحة عند الأطفال نهائيا بطرق طبيعية في المنزل

نصائح لعلاج ارتجاع المريء

نصائح هامة لعلاج ارتجاع المريء

مع إتباع طرق علاج ارتجاع المريء فلابد أيضا إتباع بعض النصائح التي تعمل أيضا على تقليل ارتجاع المريء وتجنب حدوثه أو تخفيف الإحساس بارتجاع المريء بشكل كبير وهي كالآتي:

  • لابد أن يكون الوزن صحي لأن الوزن الزائد من دوره أن يقوم على ارتداد الحمض من المعدة للمريء وذلك من خلال الضغط على المعدة.
  • إذا كنت من المدخنين فلابد التوقف عن التدخين لأن التدخين يعمل على ضعف قدرة العضلة العاصرة للمريء في عملها.
  • يمكن تجنب ارتجاع المريء من خلال رفع رأس السرير بمقدار تسع بوصات وذلك من خلال وضع كتلة تحته من الخشب أو الأسمنت.
  • تجنب تناول الأطعمة قبل النوم بشكل مباشر فلابد أن تمر على الأقل ثلاث ساعات من تناول الطعام قبل الخلود للنوم.
  • لابد من مضغ الطعام بشكل جيد وتناوله بشكل بطئ ليسهل هضمه في المعدة والتقليل من إفراز الحمض.
  • تجنب تناول الأطعمة التي قد تؤدي إلى ارتجاع المريء والتي تكون مثل الأطعمة ذات الدهون أو المقلية من أو تناول الكافيين والنعناع والشوكولاته.
  • لابد أن تكون الملابس واسعة ولا تكون ضيقة على محيط الخصر لأنه الملابس الضيقة تعمل على الضغط على البطن والعضلة العاصرة للمريء.

اقرأ أيضًا: علاج مرض الربو بشكل نهائي

وبذلك في هذا المقال نكون قد وضحنا علامات الشفاء من ارتجاع المريء وعرضا أهم الأسباب التي تسبب ارتجاع المريء وأيضا أعراضه وطرق العلاج منه وقدمنا أيضا بعض النصائح للحد من ارتجاع المريء.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.