حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها

حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها من الأحكام التي يبحث الكثيرون عن مقالاتها وخاصة الفتيات خوفا من القيام بأي أمر خاطئ، ومن هذه الأمور مداعبة النفس، لذا سوف نذكر لكم عبر موقع جربها حكم الدين في هذا الأمر في هذا المقال.

اقرأ أيضًا: النوم على جنابة في رمضان

حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها

حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها

  • إن نساء المسلمين عليهن أن تحافظن على أنفسهن من القيام بأي أمور خاطئة وخاصة تلك التي فيها الكثير من الأقوال والأحكام.
  • لقد أمرنا الله عز وجل بصيانة النفس من الآثام والبعد عن الأفعال التي قد تضر بالنفس جسديا أو معنويا.
  • لهذا نجد إن حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها من الأمور الخاطئة التي لا يجوز القيام بها.
  • لأنه غير جائز شرعا ولكن في حالة الضرورة القصوى يمكن التخطي عن هذا الحكم كأن الأمر قد يصل إلى الزنا.
  • عندما تقع المرأة بين أن تختار بين الزنا أو مداعبة نفسها فأن المداعبة أفضل من الزنا.
  • قد قال صاحب كتاب كشاف القناع في الفقه الحنبلي ما يلي:

ومن استمنى بيده خوفًا من الزنا أو خوفًا على دينه فلا شيء عليه.

وهذا إذا لم يقدر على النكاح، فإن قدر على النكاح ولو لأمة حرم وعزر لأنه معصية”.

  • لذلك نجد أن من تقوم بهذا الفعل عليها الرجوع إلى الله عز وجل والتوبة عن ما قد فعلت ولا تقوم بفعله مرة أخرى ليغفر لها الله.

اقرأ أيضًا: تجربتي بعد ترك العادة السرية

حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها في صباح رمضان

  • إن ممارسة العادة السرية أو القيام بالمداعبة من الأمور الغير جائزة وعند القيام بها في نهار شهر رمضان الكريم فإنها تقوم بإفساد الصيام إن كان من قام بها رجل أو أنثى وخاصة في حالة أن يكون لديهم علم بأن ذلك من المحرمات التي تبطل الصيام.
  • وجاء عدم الجواز بناء على قول الله تعالى:

“وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حافظون* إلّا عَلى أَزواجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيمانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ* فَمَنِ ابْتَغَى وَرَآءَ ذلِكَ فَأُولئِكَ هُمُ الْعَادُونَ”.

  • أما في حالة خروج ماء المرأة في نهار رمضان دون إرادة فهذا ما يطلق عليه الاحتلام ولا يفسد الصيام.

متى يجب اغتسال المرأة غير المتزوجة؟

عند التحدث عن حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها فعلينا ذكر الحالات التي يجب فيها على المرأة الغسل من الجنابة.

يجب على المرأة الاغتسال في حالة وصولها إلى التلذذ الجنسي ويحدث ذلك في حالتين.

  1. الحالة الأولى: أن يحصل معها جماع كامل للمرأة المتزوجة.
  2. والحالة الثانية: أن يتم نزول ماء الشهوة منها سواء عن طريق الدخول بها أو عن طريق الوصول لذروة الشهوة الجنسية ولو عن طريق المداعبة.
  • في الحالتين السابقتين يجب على المرأة أن تغتسل من الجنابة إذا أرادت الصلاة أو الصيام قبل الفجر.
  • إن الاغتسال يجب على المرأة المتزوجة أو غير المتزوجة في حالة أرادت القيام بأداء فروضها الشرعية.
  • أما المذي الذي يتم نزوله أو إفرازه من الجهاز التناسلي يكون طاهر ولا يجب عليها الاغتسال منه.

اقرأ أيضًا: هل يجوز الصيام بعد ممارسة العادة في الليل

رأي الدين في المداعبة للمرأة الغير متزوجة

رأي الدين والطب في المداعبة للمرأة الغير متزوجة

عند التحدث عن حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها فيجب علينا ذكر رأي الدين والطب في هذا الأمر.

الرأي الأول: من القرآن الكريم

  • بالنسبة إلى رأي الدين فالاستمناء أو المعروف بالعادة السرية محرم، وهذا بالأدلة الشرعية ومنها قول ابن كثير والإمام الشافعي فإن المداعبة محرمة.
  • قد بنوا هذا التحريم بناء على قول الله تعالى:

(والذين هم لفروجهم حافظون. إلّا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين. فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون) الآية 4-6 سورة المؤمنون.

  • كما قال الشافعي في كتابه عن النكاح: فكان بيّناً في ذكر حفظهم لفروجهم إلّا على أزواجهم أو ما ملكت  أيمانهم  تحريم ما سوى الأزواج  وما ملكت الأيمان.
  • ثم أكمل تأكيد القول:

(فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون).

  • فلا يحل العمل بالذكر إلّا في الزوجة أو في ملك اليمين ولا يحل الاستمناء والله أعلم. كتاب الأم للشافعي.
  • كذلك قد استدل بعض علماء الدين وأهل العلم على قول الله تعالى في سورة النور:

(وَلْيَسْتَعْفِفْ الَّذِينَ لا يَجِدُونَ نِكَاحًا حَتَّى يُغْنِيَهُمْ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ).

  • في الآية السابقة نجد أمر الله تعالى الصبر حتى يغنينا الله برحمته وغفرانه ويرزقنا الأفضل.

الرأي الثاني: من السنة النبوية

قد استدل أهل العلم على رأي السنة النبوية من حديث الرسول صلى الله عليه وسلم فعن عبد الله بن مسعود رضى الله عنه قال:

كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ شَبَابًا لا نَجِدُ شَيْئًا فَقَالَ لَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ مَنِ اسْتَطَاعَ الْبَاءةَ.

(تكاليف الزواج والقدرة عليه) فَلْيَتَزَوَّجْ فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ وَأَحْصَنُ لِلْفَرْجِ وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ فَإِنَّهُ لَهُ وِجَاءٌ (حماية من الوقوع في الحرام) رواه البخاري فتح رقم 5066 .

  • وقد بين الرسول صلى الله عليه وسلم أنه على من لا يستطيع الزواج أن يصوم وهذا أفضل للنفس.
  • وفي الحديث الشريف لا يخاطب الرسول الشباب الذكور فقط إنما الإناث أيضا فمن لم تتزوج وتخاف من الوقوع في أي فعل خاطئ وإن كان المداعبة الشخصية فعليها بالصوم.
  • على الرغم أن المداعبة أسهل من الصوم ولكن لم يرشدنا النبي صلى الله عليه وسلم لفعله لأنه غير جائز ولم يسمح به.

رأي الطب في المداعبة للمرأة الغير متزوجة

  • لقد أكد علماء الطب أن بدأ سن المداعبة الجنسية لدى النساء يكون منذ مرحلة الطفولة وهو أمر طبيعي حيث يبدأ الطفل من سن السنة والنصف الاستكشاف ومنها اكتشاف جسمه.
  • قد يصل هذا الاستكشاف إلى وضع اليد على المناطق التناسلية وهذا ليس له توضيح سوى الاستكشاف عند الأطفال.
  • عندما تبدأ الفتاة في الكبر قليلا يمكنها أن تضع يدها على المنطقة الحساسة لأنها تشعر بشعور غريب تجاه هذه المنطقة التي توجد الكثير من المثيرات العصبية.
  • هنا يجب على الآباء التدخل بشكل هادئ في منع هذا الفعل وخاصة أن منع الطفل من القيام بأمر دون تبرير يولد لديه العند لتجربته مرة أخرى.
  • عند الدخول في مرحلة المراهقة تبدأ الخيالات الجنسية في التكوين وهذا الأمر يدفع بعض الفتيات إلى القيام بالمداعبة وقد يستمر الأمر حتى الزواج.
  • لهذا يجب علينا النصح الجنسي للأولاد والبنات وخاصة في سن المراهقة حتى تمر هذه المرحلة دون الوصول إلى الأمور المحرمة وتصبح عادة.
  • أما بالنسبة للتأثير الطبي على الجسم فإن لها تأثيرات كبيرة وكثيرة ومنها تعب الأعصاب الذي يزيد مع مرور الوقت وزيادة الوقت في المداعبة.
  • كما أن المداعبات تسبب الشعور بالإرهاق والتعب الجسدي والضعف والهزال مع إدمان القيام بهذه العادة.
  • كذلك وجود المشاعر المتناقضة في داخل الفتاة حيث يتكون لها شعور بأنها منافقة كاذبة فهي تظهر أمام الناس بأنها الفتاة المؤدبة التي تخاف الله.
  • بينما بينها وبين نفسها تشعر بأنها فتاة غير ذلك حيث تقوم بهذه المداعبات المحرمة مما يفقدها الثقة في نفسها ويسبب لها اضطرابات نفسية حادة.
  • أيضا نجد تأثير واضح عند القيام بالمداعبات على الظهر والأرجل حيث تسبب هذه العادة الشعور بالألم فيهما.

كيفية الابتعاد عن مداعبة المرأة الغير متزوجة لنفسها

طرق الابتعاد عن مداعبة المرأة الغير متزوجة لنفسها

بعد معرفة حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها عليها أن تقوم بالابتعاد عن هذا الفعل المحرم حتى لا تغضب الله عز وجل ومن الطرق التي تساعد في الابتعاد عن هذا الفعل ما يلي:

  • أن يكون لدى المرأة دافع قوي من داخلها بالابتعاد عن هذا الفعل والرجوع إلى الله والتوبة الصادقة في فعلها.
  • القبول بالزواج من الشخص المناسب الذي ترضاه لدينه وأدبه.
  • أشغال النفس بالدنيا والآخرة حتى يبتعد التفكير عن وساوس الشيطان الذي يدفع الإنسان لفعل هذا الأمر المحرم.
  • طاعة الله تعالى في أمره بغض البصر لأن النظر إلى الصور المحرمة والأفلام الإباحية يدفع غريزة الإنسان إلى القيام بالمداعبة المحرمة.
  • إشغال الوقت بالتقرب إلى الله والعلم على طاعته والصلاة والصيام وقراءة القرآن وقيام الليل والتسبيح وغيرها من الأمور المحببة إلى الله والتي تقرب العبد من ربه.
  • العمل على ممارسة الرياضة لما لها من فائدة للجسم والعمل على عدم وجود وقت فراغ.
  • الاهتمام بصحة الجسم حيث إنَّ القيام بالمداعبة والعادة السرية يضعف الجسم ويؤثر على الأعصاب ويضعف البصر.
  • كما أنها تؤثر على الأعضاء التناسلية وتسبب الام الظهر وأيضا تسبب أضرار نفسية مثل الشعور بتأنيب الضمير والقلق.

اقرأ أيضا: أعراض الجن العاشق للمتزوجة

في النهاية نكون قد وضحنا حكم مداعبة المرأة الغير متزوجة نفسها وعرفنا رأي القرآن الكريم والسنة النبوية وكذلك رأي الطب وذكرنا بعض الطرق التي تساعد في التخلص من هذه العادة السيئة.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.