أسباب ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش

أسباب ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش عديدة حيث أن العلاقة بين الزوج والزوجة من أسمى العلاقات الإنسانية على الإطلاق، ولكن قد تشوب هذه العلاقة بعض التعكر والخلافات الناتجة عن العديد من الأسباب، مما يدفع الرجل أو المرأة للابتعاد عن الطرف الآخر في الفراش، وسوف نُسلط الضوء تحديداً على أسباب ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش عبر موقع جربها.

أسباب ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش

أسباب ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش

تمثل العديد من العوامل دوراً هاماً في ابتعاد الرجل عن زوجته في الفراش ومنها بعض العوامل الجنسية أو الصحية أو النفسية وغيرها من العوامل، واليكم تفصيل بها:

الخيانة الزوجية

عند وجود أكثر من علاقة للرجل بنساء أخريات غير زوجته نراه غير مهتماً بتواجده معها في الفراش، فعندما يكون مرتبطاً بعلاقة أخرى فهو يمنحها اهتمامه وتفكيره مما يؤثر بشكل سلبي على علاقته بزوجته.

الضعف الجنسي

يبعد الزوج عن زوجته عند معاناته من الضعف الجنسي، فعندما يتأكد من هذا الضعف الجنسي يفقد ثقته بنفسه ويحاول تجنب العلاقة الزوجية، وكذلك لو كان يعاني من ضعف الانتصاب أو سرعة القذف، فكل هذه الأمور تجعله يبتعد عن زوجته في الفراش.

الأفلام الإباحية

تسبب الأفلام الإباحية إدمان الرجل عليها وعدم قدرته على التوقف عن مشاهدتها، مما يصيبه بالفتور الجنسي مع زوجته، وتؤثر على حياته الزوجية بشكل سلبي عندما يفقد احترام المرأة له، وبالتالي تتعرض حياتهما الزوجية بالكامل للانهيار.

زيادة الوزن

تؤدي زيادة الوزن للتأثير على العلاقة الزوجية سواء للرجل أو المرأة، فالرجل ينفر من المرأة البدينة ويبتعد عنها في الفراش، كما تسبب البدانة عبئاً كبيراً على الرجل خلال العلاقة الزوجية مما يسبب له الإحراج وبالتالي يتجنب التواجد مع زوجته في الفراش.

عدم التفاهم بين الزوجين

التفاهم والمحبة بين الزوجين من أهم الأسس لحياة زوجية ناجحة، فالأمر ليس قاصراً على العلاقة الحميمية فقط، فالأهم هو المودة والرحمة بين الزوجين، وفي حالة عدم تواجدها ينفر الزوج من زوجته، وتنفر الزوجة من زوجها، مما يؤدي لانتهاء علاقتهما الزوجية بشكل تدريجي بمرور الوقت.

أسباب صحية

قد يكون ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش ناتجاً عن عوامل صحية بالدرجة الأولى، ونذكر منها ما يلي:

  • إصابة الرجل ببعض الأسباب الطبية التي تمنعه من أداء واجباته الزوجية ومنها إصابته بدوالي الخصيتين، أو البروستاتا، ومرض السكري أو ضغط الدم مما يؤثر على صحته الجنسية بشكل سلبي.
  • النقص في إنتاج هرمون التستوستيرون العامل الرئيسي في قيام الرجل بوظائفه الجنسية، وتأثيره بالسلب على رغبته الجنسية وهو من أهم أسباب ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش.
  • الإدمان على المواد المُخدرة والكحولية ونتائجها السلبية على الصحة الجنسية للرجل، بالإضافة للعديد من المشاكل الأخرى على كافة الجوانب.
  • الإصابة باختلالات في الغدة الدرقية أو اضطرابات بالهرمونات.
  • الإصابة بنقص التغذية مما يؤثر بدوره على العلاقة الزوجية وإصابتها بالفتور في حالة عدم اهتمام الرجل بتطبيق نمط غذائي جيد يحتوي على العناصر الغذائية اللازمة لصحته بشكل عام.

اقرأ أيضًا: متى يهجر الزوج زوجته في الفراش

أسباب قوية لهجر الزوج لزوجته في الفراش

يمكن أن يكون ابتعاد الزوج عن زوجته متعلقاً بأسباب أخرى لا تعود بالضرورة للزوج فقد تكون متعلقة بالزوجة أيضاً، وهي كالتالي:

الحمل

عندما يحدث الحمل لدى بعض النساء تتغير أحوالهن نتيجة لتغير هرمونات الجسم، ويؤثر ذلك على علاقتها الحميمية بزوجها، فقد تخاف من تعرض الحمل للخطر، ومن هنا تحاول تجنب العلاقة مع زوجها في الفراش.

النظافة

قد لا تهتم الزوجة بمظهرها ونظافتها الشخصية، ولا تحرص على أن تكون رائحتها زكية بشكل دائم، فهناك بعض النساء اللاتي يقضين فترات طويلة في المطبخ وتحمل ملابسهن روائح الطبخ ولا تهتم بذلك، مما يسبب نفور الرجل منها، لذلك يجب على المرأة الاهتمام بهذا الجانب فالنظافة الشخصية من أهم العوامل التي تجذب الرجل للمرأة.

 انتقاد الرجل

تتعرض المرأة للوقوع في الخطأ عند انتقادها المستمر لزوجها، فيما يخص طريقته في الكلام أو انتقاد شخصيته ومظهره، مما يعرضه للإحراج أمامها ويؤثر ذلك أيضاً على علاقتهما الزوجية معاً نتيجة لهذا الانتقاد المستمر.

افتقاد الإثارة

من الأسباب الأخرى التي قد تدفع الزوج للابتعاد عن زوجته في الفراش هو افتقاده للإثار معها وشعوره بالروتين والنمطية في علاقتهما الزوجية، فالعلاقة الزوجية تتطلب وجود إثارة وملاطفة بين الزوجين وبعض المشاعر والعبارات العاطفية التي توطد العلاقة الحميمية بين الطرفين.

أهمية العلاقة الحميمية للزوجين

يوجد أهمية كبيرة للعلاقة الحميمة بين الرجل والمرأة فهي إحدى الغرائز الموجودة في النفس البشرية بشكل فطري، وهي السبب في استمرار الحياة البشرية على وجه الأرض، كما أن لها دور هام في تعزيز الصحة النفسية للزوجين وحصولهما على الإشباع الجنسي، ولذلك فإن العلاقة السليمة بين الرجل والمرأة يحب أن تكون مستمرة وبها عطاء من كلا الجانبين.

ويجب عليهما تجاوز كل الصعوبات والمشاكل التي تواجههم خلال حياتهما الزوجية للمحافظة على حياة زوجية سعيدة، فالزوجة هي الملاذ لزوجها بعد يوم شاق من العمل، والزوج يمثل الأمان والحماية للزوجة من جميع مشاكل الحياة من حولها، ومن هنا تظهر أهمية العلاقة الحميمية بين الزوجين.

اقرأ أيضًا: تأثير هجر الزوج لزوجته في الفراش

الآثار المترتبة على ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش

توجد عدد من الآثار السلبية التي تترتب على ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش، فهو في هذه الحالة يسلبها واحد من أهم حقوقها عليه، مما يعرض حياتهما الزوجية للمخاطر التالية:

  • النقص التدريجي في الرغبة الجنسية والقضاء على العلاقة الجنسية بين الزوجين.
  • البحث عن طرق أخرى لإشباع الرغبة الجنسية كمشاهدة الأفلام الجنسية.
  • التأثير على الجهاز المناعي بالسلب والتسبب في بعض المشاكل الصحية ومنها ارتفاع ضغط الدم، نتيجة التوقف عن العلاقة الجنسية.
  • التأثير السلبي على الحالة النفسية للزوجة وشعورها بعدم الأمان والاهتمام من جانب زوجها، وعدم اهتمامه بمشاعرها ومتطلباتها مما يدفعها لطلب الانفصال عنه.
  • تعرض الزوجة لتمزق أنسجة المهبل نتيجة تعرضها للترقق بسبب انقطاع الزوج عن العلاقة الحميمية، وبالتالي قد تصاب بالنزيف خاصة عقب انقطاع دورة الحيض.
  • التعرض لحالة الفتور الجنسي بين الزوجين.
  • انهيار الحياة الأسرية بالكامل عند طلب الزوجة الانفصال عن الزوج نتيجة ابتعاده عنها في الفراش، وخاصة عند وجود أطفال بينهما مما يؤثر على حالتهم النفسية بشكل سلبي، ولا يمكن لوم الزوجة في هذه الحالة لأن الجماع حق طبيعي لها، وفي حالة امتناعه عن ذلك يحق لها طلب الطلاق والانفصال عنه.

اقرأ أيضًا: نقطة ضعف الرجل في الفراش

وبهذا نكون قد وفرنا لكم أسباب ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.