دعاء التوكل على الله

دعاء التوكل على الله من الأدعية الهامة التي يحتاج إليها كل مسلم ومسلمة في حياتهم، وذلك لأن العبد لا يمكنه تخطي أي أمر في حياته طلب دون العون من الله تعالى، وهذا من شأنه يريح قلبه ونفسه، وسوف نتعرف من خلال موقع جربها على نماذج لدعاء التوكل على الله.

دعاء التوكل على الله

يبحث الكثير من الأشخاص الذي يرغبون في اجتياز مرحلة صعبة، مثل الشفاء من المرض والتخلص من الدين والدخول إلى الامتحان، وما إلى ذلك من مواقف يشعر به الشخص بأهمية التوكل على الله -سبحانه وتعالى-، لذا نجد أنه يرغبون في معرفة دعاء التوكل على الله، وسوف نتعرف على هذا الدعاء من خلال الفقرة التالية:

  • “بسم الله على قلبي ونفسي، بسم الله على ديني وعقلي، بسم الله على أهلي ومالي، بسم الله على ما أعطاني ربي، بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم، الله ربي لا أشرك به شيئًا، الله أكبر الله أكبر، وأعز وأجل مما أخاف وأحذر. “بسم الله الرحمن الرحيم، بسم الله خير الأسماء، بسم الله رب الأرض والسماء، بسم الله الذي لا يضر مع اسمه سم ولا داء، بسم الله أصبحت وعلى الله توكلت.
  • عز جارك وجل ثناؤك، ولا إله غيرك، اللهم إني أعوذ بك من شر نفسي، ومن شر كل سلطان شديد، ومن شر كل شيطان مريد، ومن شر كل جبار عنيد، ومن شر قضاء السوء، ومن كل دابة أنت آخذ بناصيتها، إنك على صراط مستقيم وأنت على كل شيء حفيظ إن وليي الله الذي نزل الكتاب، وهو يتولى الصالحين، فإن تولوا فقل حسبي الله، لا إله إلا هو عليه توكلت، وهو رب العرش العظيم”.
  • “بسم الله الرحمن الرحيم، توكلت على الله الذي لا يغلبه أحد، توكلت على الجبار الذي لا يقهره أحد، توكلت على العزيز الرحيم الذي يراني وتقلبي في الساجدين”.
  • توكلت على الحي الذي لا يموت، توكلت على من بيده نواصي العباد، توكلت على الحي الذي لا يعجل، توكلت على المعبود الذي لا يجور، توكلت على الصمد الذي لم يلد ولم يولد، توكلت على القادر القاهر العلي الصمد”.

إن التوكل على الله –سبحانه وتعالى- من أعظم الأمور التي تحدث عندما يشعر الشخص بالإيمان الحقيقي والتام بالله تعالى، حيث إن لا وكيل يمكنه التمكن من أمور البشر -سواه جل وعلا-، فهو القادر على حفظ العباد وحمايتهم على أكمل وجه من كافة الشرور التي يمكن أن تصيبهم، وذلك لأن كل ما يحدث من حولنا يكن بمشيئة الله تعالى.

كما أن عطاء الله تعالى للعباد الذين يتوكلون عليه غير محدود، وذلك لأن رحمته وسعت كل شيء، وكرمه لا ينفذ أبدًا، فهو الذي يعمل على تسخير الملائكة ليحفظوا ابن آدم في كل وقت، كما أنه هو من ينزل السكينة على قلوبنا، والرحمة، ولكن يجب أن يتوكل الإنسان على الله تعالى بعد أن يسعى كل ما هو راغب بتحقيقه.

دعاء التوكل على الله من السنة النبوية

إن المسلم بحاجة ماسة إلى التوكل على الله تعالى في كل ما يقوم به من أمور دنيوية، حيث إن النبي –صلى الله عليه وسلم- حثنا من خلال الأحاديث النبوية المختلفة على التوكل على الله تعالى في كل شيء وطلب العون منه.

الأمر الذي يساعد على تيسير الأمور كافة، وخصوصًا في الزواج والرزق، ذلك لأنه هو القادر سبحانه على تقلب الأحوال من حال لحال، وسوف نتعرف على دعاء التوكل على الله من الأحاديث النبوية الشريفة من خلال الآتي:

  • قال -صلى الله عليه وسلم-: “اللَّهمَّ انفَعْني ما عَلَّمْتَني، وعَلِّمْني ما يَنفَعُني، وارزُقْني عِلْمًا يَنفَعني، وزِدْني عِلْمًا، الحَمدُ للهِ على كلِّ حالٍ، وأعوذُ باللهِ مِن حالِ أهلِ النارِ”.
  • قال أبو سعيد الخدري -رضي الله عنه- عن -صلى الله عليه وسلم-: “ألا أعلمُكَ كلامًا إذا قلتَه أذهَب اللهُ تعالى همَّكَ وقضى عنكَ دَينَكَ؟ قُلْ إذا أصبَحتَ وإذا أمسَيتَ؛ اللهم إني أعوذُ بكَ منَ الهمِّ والحزَنِ، وأعوذُ بكَ منَ العجزِ والكسلِ، وأعوذُ بكَ منَ الجُبنِ والبخلِ؛ وأعوذُ بكَ مِن غلبةِ الدَّينِ وقهرِ الرجالِ”.
  • قال -صلى الله عليه وسلم-: “مَن قال في كلِّ يومٍ حينَ يُصبِحُ وحينَ يُمْسي: حَسبيَ اللهُ لا إلهَ إلَّا هو، عليه تَوكَّلْتُ، وهو ربُّ العَرشِ العَظيمِ، سَبعَ مراتٍ، كَفاه اللهُ ما أهَمَّه من أمرِ الدُّنيا والآخِرةِ”.
  • قال -صلى الله عليه وسلم-: “من قالَ إذا أصبحَ رضيتُ باللَّهِ ربًّا وبالإسلامِ
  • دينًا وبمحمَّدٍ نبيًّا، فأَنا الزَّعيمُ لآخذنَّ بيدِهِ حتَّى أُدْخِلَهُ الجنَّةَ“.
  • قال -صلى الله عليه وسلم-: “ألا أعلمُّكَ كلماتٍ لو كانَ عليكَ مثلُ جَبلِ صَبيرٍ دَينًا أدَّاهُ اللَّهُ عَنكَ قلِ اللَّهمَّ اكفِني بحلالِكَ عَن حرامِك وأغنِني بفضلِك عمَّن سواكَ”.
  • قال -صلى الله عليه وسلم-: “إذا أتَيْتَ مَضْجَعَكَ، فَتَوَضَّأْ وضوئك لِلصَّلاةِ، ثُمَّ اضْطَجِعْ علَى شِقِّكَ الأيْمَنِ، وقُلْ: اللَّهُمَّ أسْلَمْتُ نَفْسِي إلَيْكَ، وفَوَّضْتُ أمْرِي إلَيْكَ، وأَلْجَأْتُ ظَهْرِي إلَيْكَ، رَهْبَةً ورَغْبَةً إلَيْكَ، لا مَلْجَأَ ولا مَنْجا مِنْكَ إلَّا إلَيْكَ، آمَنْتُ بكِتابِكَ الذي أنْزَلْتَ، وبِنَبِيِّكَ الذي أرْسَلْتَ، فإنْ مُتَّ مُتَّ علَى الفِطْرَةِ فاجْعَلْهُنَّ آخِرَ ما تَقُولُ فَقُلتُ أسْتَذْكِرُهُنَّ: وبِرَسولِكَ الذي أرْسَلْتَ. قالَ: لا، وبِنَبِيِّكَ الذي أرْسَلْتَ”.

لا شك أن التوكل على الله وتفويض الأمر إليه من الأمور التي تعتبر ضمن العبادات العظيمة، حيث يمكن للعبد التقرب من الله تعالى بدعاء التوكل على الله تعالى، حيث جعل الله تعالى التوكل عليه من الأمور الهامة جدًا، والتي تعتبر من شروط الدين الإسلامي الحنيف، كما أن هذا الأمر يعتبر من شروط التوحيد بالله تعالى.

كما أن الله تعالى أخبرنا أن التوكل عليه سبحانه من الصفات التي لا يتحلى بها سوى العباد الصادقين مع الله –جل وعلا-، فال يمكن لعبد غير الصالح الوصول إلى هذا الشعور من أعظم درجات الإيمان بالله تعالى وقدرته، والله يجازي كل من يتوكل عليه بالخير، ويعتبر التوكل على الله تعالى هو صلة قلبية بين العبد وربه.

اقرأ أيضًا: دعاء الصباح مكتوب قصير

أدعية مستجابة للتوكل على الله

هناك الكثير من الأدعية التي يمكن للعبد ترديدها للتوكيل أمره لله ولترك التسهيل عليه سبحانه وتعالى القادر على كل شيء، حيث نجد أن هذا الدعاء من أجمل العبادات وأعظمها، وهو من رحمة الله تعالى على عبادة، حيث يجعل العبد يستشعر معية الله تعالى، وبالتالي يتخلص من الهم والقلق، ويشعر بعون الله تعالى في مختلف الأمور، وسوف نتعرف على دعاء التوكل على الله تعالى من خلال الآتي:

  • “اللهم بك استعين وعليك أتوكل، اللهم ذلل لي صعوبة امري وسهل لي مشقته وارزقني من الخير كله أكثر مما أطلب واصرف عني كل شر، رب اشرح لي صدري، ويسر لي أمري يا كريم”.
  • “اللهم يسر لي الخير حيث كنت وحيث توجهت، اللهم سخر لي الأرزاق والفتوحات في كل وقت وساعة ويسر عليّ كل صعب وهون عليّ كل عسير واحفظني بما ينزل من السماء وما يخرج منها وما يرى عليها يا كريم”.
  • “بسم الله الرحمن الرحيم، توكلت على الله الذي لا يغلبه أحد، توكلت على الجبار الذي لا يقهره أحد، توكلت على العزيز الرحيم الذي يراني وتقلبي في الساجدين”.
  • “اللهم إن أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب”.
  • “اللهم أسلمت نفسي إليك، وفوضت أمري إليك، وألجأت ظهري إليك رهبة ورغبة إليك، لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك آمنت بكتابك الذي أنزلت وبنبيك الذي أرسلت، ولا حول ولا قوة إلا بالله”.
  • “اللهم إني أصبحت في ذمتك وجوارك، اللهم إني استودعتك ديني ونفسي ودنياي وآخرتي وأهلي ومالي، وأعوذ بك يا عظيم من شر خلقك جميعًا، وأعوذ بك من شر ما يبلس به إبليس وجنوده”.

إن التوكل على الله تعالى يتحقق من خلال إيمان العبد الكامل به وأن يرضى بما قسمه له سواء من أمر خير أم شر، ويساعد التوكل على تعالى على التخلص من كافة الأمور المزعجة، ويشعر العبد أن كل شيء في حياته يصبح متيسر بفضل الله تعالى وقدرته، فهو العالم بالعباد وهو القادر على كل شيء سبحانه، لذا لا يجب التوقف أبدًا على ترديد هذه الأدعية من أبدًا لنيل فضلها بمشيئة الله تعالى.

دعاء التوكل على الله في الرزق

إن ثمار التوكل على الله تعالى له نتائج عظيمة للعبد، وخاصةً العباد الذين يهتمون بترديد دعاء التوكل على الله بإخلاص وصدق للحصول على الرزق، ولكن من الضروري السعي وراء الرزق والتوكل في آنٍ واحد، حيث إن التقاعس عن العمل والتوكل على الله تعالى بنية الرزق لن تُجدي نفعًا.

لأن الله سبحانه وتعالى يحب العبد الذي يسعى وراء عمله، ويكسب الأموال من عرق جبينه، لذا على كل مسلم السعي وقول دعاء التوكل الله في الزرق من خلال السطور التالية:

  • “اللهم أني أعوذ بك من الهم والحزن والكسل والبخل وضلع الدين وغلبة الرجال”.
  • “يا كريم ارزقني رزقًا حلالًا واسعًا يكفيني. يا رزاق يا فتاح يا رحمن يا رحيم، يا ودود، توكلت عليك، هب لي كرمًا واسعًا”.
  • “اللهم اكفني بحلالك عن حرامك وأغنني بفضلك عمن سواك”.
  • “اللهم أرزقني رزقًا لا تجعل لأحد فيه منه، ولا في الآخرة عليه تبعه برحمتك يا أرحم الراحمين”.
  • “يا رب قد ضاق رزقي، ولم أعد أعلم أي طريق أسلك لأحصل على الرزق الحلال الواسع الذي يكفيني، فاللهم توكلت عليك فيّسر لي ما كان خير، وارزقني الرضا في رزقي مهما كان مقداره”.
  • “اللهم رب السماوات والأرض، ومنزل الغيث وواهب الطير رزقه دون علمه، ومعطي لكل سائل سؤله، آتني هذا الرزق الواسع”.
  • “اللهم ارزقني عملًا عظيمًا، لم أتخيل يومًا أني سأعمل فيه، إنما بكرمك أنت يا الله تعطيني إياه وترزقني فيه، وتفرح قلبي”.

يجب كل مسلم يشعر بضيق الرزق إلى السعي وراء العمل لكسب الرزق الحلال والالتزام بقول دعاء التوكل على الله تعالى لتيسير الرزق له، وتيسير كل عسير، كما أنه يجب عليه أن يتأكد أن الله تعالى لن يضيعه أبدًا، وأنه سوف يرزقه من حيث لا يحتسب، وسيعينه على الصعاب التي يمكن أن يتعرض إليها في الدنيا بكافة أنواعها.

دعاء التوكل على الله قبل الامتحان

إن الدخول للامتحانات من الأمور الصعبة التي تجعل الطالب يشعر بالتوتر والقلق بشكل كبير، ولكن من الأمور التي من شأنها أن تبث الراحة والسكينة في قلوب الطلبة هو ترديد دعاء التوكل على الله قبل خوضهم الامتحان، واستشعار معية الله –سبحانه وتعالى- ورحمته وقدرته على كل شيء.

حيث إن الله تعالى لا يترك عباده الذين فوضوا أمرهم له أبدًا، وهو يحب عباده الذين يسعون لتحقيق النجاحات مع التوكل عليه في تسهيلها، وسوف نتعرف الآن على هذا الدعاء من خلال الفقرة التالية:

  • “اللهم إنك قلت ادعوني أستجب لكم، وها أنا ذا أدعو لك وأبكي، وأستعين بأمرك وقدرتك على أمري، فوفقني وساندني. اللهم اجعل توكلي عليك هو التوكل الوحيد الذي أنال به رغائبي، وتقضى به حوائجي”.
  • “يا رب هذا الجهد عليّ وعليك أنت الرحمن التوكل، فارزق قلبي فرحة أبكي بسببها وأسجد لك شاكرًا بسبب توفيقي في هذا الامتحان، اللهم إني قد درست ودعوت وتوكلت، فارزقني ما وعدتني”.
  • “بسم الله، اللهم إن هذا الجهد لك، فاجعلني به أنال أعلى الدرجات، وارزقني بصيرة الفهم والإجابة الصحيحة، يا الله إني أستعين بك بأشد الأوقات ضيقًا وخوفًا، فاجعل هذا الامتحان يسيرًا عليّ وسهل الإجابة. اللهم ارزقني إصابة الإجابة الصحيحة، وباعد الخطأ والجهل عني، واجعل كل الفهم في عقلي، وأعِني على الوصول للدرجة التامة في الدنيا والآخرة”.
  • “يا الله قد تعبت، ونفذت طاقتي في الدراسة، طمعًا في التفوق والإنجاز، يا رب توكلت عليك، فارزقني رزقًا واسعًا”.

إن الطالب الذي يتوكل على الله عز وجل يساعده في اجتياز كل الصعاب، ولكن من الضروري العمل على أن يكون هذا التوكل بعد المذاكرة بكل ما لديه من جهد، حينها لن يضيع الله تعالى عمله أبدًا، وذلك لأمرين لأن الله لا يضيع أجر من أحسن عملًا، وهذا وعده، وإن وعد الله حق، وإن ترديد دعاء التوكل على الله سبحانه وتعالى من الأمور الجيدة التي تجعل الله يكون في معية العبد.

اقرأ أيضًا: دعاء صباح يوم الجمعة المباركة

دعاء التوكل على الله في الصباح

إن التوكل على الله تعالى يعني الاعتماد عليه في مختلف الشؤون، وفي كافة الأعمال اليومية التي يقم بها العبد في حياته، ويكن هذا احتسابًا لوجه الله تعالى، كما أن للتوكل على الله نتائج عظيمة تعود على العبد، وهي من الأدعية المستجابة، حيث يستجب الله جل وعلا لعباده، ويدخل السكينة على نفوسهم وقلوبهم، وخصوصًا إذا بدأنا يومنا بالتوكل على الله تعالى، إليكم هذه الادعية من خلال النقاط التالية:

  • “اللهم يسر لي أمري، وأبعد عني يأسي وضعفي. يا رب يا كريم تولني بولايتك واحفظني بحفظك”.
  • “اللهم بك أستعين وعليك أتوكل، اللهم ذلل لي صعوبة أمري وسهل لي مشقته وارزقني من الخير كله أكثر مما أطلب واصرف عني كل شر، ربي اشرح لي صدري”.
  • “اللهم ارحمني واغفر لي، اللهم إني عبدك الضعيف اللهم لا تكلني لنفسي طرفة عين، اللهم يا حنان يا منان أعزني ولا تذلني، اللهم إني أتوكل عليك فاعف عني وارزقني من نعمك”.
  • “الحمد لله أن رزقتني بداية يوم جديد ونفس جديد في الصباح أسمع فيه صوت العصافير تُسبح بحمدك”.
  • “اللهم أكرم قلبي بشروق الشمس بعد عتمة حزن أثقلته. ارحمني يا الله في هذا الصباح”.
  • “بسم الله على قلبي ونفسي، بسم الله على ديني وعقلي، بسم الله على أهلي ومالي، بسم الله على ما أعطاني ربي”.
  • “باسمك اللهم على قلبي وعلى سمعي وعلى بصري وعلى ديني، اللهم اجعلني من عبادك المؤمنين، اللهم تقبل أعمالي، واكتب لي الصحة والعافية في الدنيا والآخرة”.
  • “يا ربّ في هذا الصباح ارزق قلبي القناعة التامة في كلّ أمر”.
  • “بسم الله الرحمن الرحيم، توكلت على الله الذي لا يغلبه أحد، توكلت على الجبار الذي لا يقهره أحد، توكلت على العزيز الرحيم الذي يراني وتقلبي في الساجدين، توكلت على الحي الذي لا يموت، توكلت على من بيده نواصي العباد”.

إن الالتزام بترديد هذا الأدعية كل صباح قبل الخروج من المنزل من الأمور العظيمة التي تُشعر العبد بالأمان والطمأنينة، وذلك لاستحضار عظمة الله تعالى وقدرته على تغير الحال لأفضله، وليس هذا فقط.. بل إن ثقة العبد في الله يثاب عليها وينال خير الجزاء، ومن الواجب أيضًا الالتزام طوال الوقت بالاستغفار حتى ينال العبد ما يرجوه.

أدعية متنوعة التوكل على الله

إن التوكل على المولى يكن من خلال الأخذ بالأسباب أولًا، حيث لا يجب التوكل دون الأخذ بالأسباب التي تمكنك من الوصول إلى ما تطمح إليه سواء كان في الزواج أو في الرزق أو في الشفاء من المرض، وغير ذلك من الأمور التي يحتاج العبد فيها إلى عون الله.

بعد ذلك يقدر العبد على حق التوكل، حيث لا يجب التوكل على الله بغير عمل وتعب وبذل جهد، حيث لا يمكن أن ندعو الله بالشفاء ونحن لا نأخذ الدواء، ولا يمكن طلب الرزق أيضًا ونحن لا نعمل، ولقد وردت الكثير نماذج بدعاء التوكل على الله في أكثر من أمر، سنقوم بعرضها بكم من خلال الآتي:

  • “اللهم اجعل بعد كل هذا الصبر فرجاً عظيماً، واشفني شفاء تامًا”.
  • “بسم الله، اللهم اغفر لي ذنب اليوم، ما علمته وما لم أعلم، واعفو عني واصفح عن كل ذنب ويسر كل درب، وكن معي في كل أمر عليّ قضاؤه غدًا”.
  • “اللهم اجعل إصابة القرار في كلّ شيء بأمر منك، واجعلني أهتدي للحقيقة”.
  • “بسم الله، توكلت على الله، اللهم اجعل نومي هانئًا، وأن أغفو به قريرة العين، هادئة البال، بقلب صافي لا كره فيه أو حقد”.
  • ” يا رب إنّ العلم عاجز والطب عاجز وأنت وحدك يا إلهي قادر على الشفاء”.
  • “اللهم إني توكلت عليك، وفوضت أموري إليك، فأزل عني خوفي وكل ما يقلقني”.
  • “اللهم اصرف عني كل خوف وقلق يا أرحم الراحمين”.
  • “اللهم أبعد عني شر كل أمر سيء”.
  • “اللهم حسن خُلقي ولا تبعدني عنك واجعل قلبي عامرًا بك وبالدعاء والمناجاة لك”.
  • “يا رب يسر لي كل أموري القادمة على خير.
  • “اللهم إني أسألك تيسيرًا في أمري”.
  • “يا رب أنا عبد جاهل، وبصيرتي قصيرة المدى، فاجعل لي حكمة وسداد الرأي في أمري، ولا تُحزِن قلبي وتشغل بالي، اللهم اجعل أحلامي بكل شيء جميل يا رب الجمال”.
  • “يا الله أيامي القادمة بحاجة تيسيرك العظيم وكرمك عليّ، فاجبر خاطري”.
  • “يا الله أفوض لك أموري كلها فيسرها لي، وبارك لي فيها”.
  • “يا الله قد أنهكني وأتعب قلبي هذا المرض فاشفني”.
  • “يا رب أكرم قلبي بشفاء يتعجب منه أهل السموات والأرض”.

عندما يقوم العبد بالتوكل على الله تعالى فإنه ينال بفضل المولى ما يطمح للوصول إليه، ويزيده أيضًا بالبركة في أي فعل يقوم به عند قيامه بترديد دعاء التوكل على الله عز وجل، ولهذا السبب أمرنا الله تعالى والرسول بهذا الأمر نظرًا لأهميته وفضله العظيم في حياة كل مسلم.

اقرأ أيضًا: أسرع دعاء مستجاب على الظالم

ما هو الفرق بين التوكل والتواكل؟

يوجد فرق بين قول العبد لدعاء التوكل على الله وتفويض أمره لله تعالى، وبين التواكل عليه في فعل شيء معين يتوجب على العبد القيام به وعمله بنفسه، وسوف نستعرض الفرق بين التوكل والعوامل من خلال النقاط الآتية:

  • أن التوكل على الله تعالى يعني أن يخطط الشخص لفعل شيءٍ ما بمنتهى الدقة والعمل الدؤوب، والسعي في تنفيذه، وبعد القيام بكل ما عليه من مهام يفوض أمره لله، ويلجأ إليه بالدعاء، للحصول على بركته في ذلك العمل دون أن يقصر هو في ما عليه فيه.
  • أما عن التواكل فهو يعرف على أنه تكاسل العبد عن أداء عمله ورمي حمله على غيره، والقول أنه يتوكل على الله تعالى، ويدعي أنه الله سينجز له العمل الذي يرغب به دون اجتهاد منه، ولكن لا يعلم الشخص أن الرسول -صلى الله عليه وسلم- نهانا عن هذا الأمر وحذرنا من فعله.

من الجدير بالذكر أنه قبل ترديد دعاء التوكل على الله يحب عليه العمل بجد وتعب؛ حتى يقدر على الوصول للهدف الذي يسعى إليه، حيث يقدر بعد ذلك على طلب العون من الله، وحينها يلبي الله تعالى الدعاء ويعينه ويوفقه في كل ما سعى إليه وتعب عليه من عمل، حيث إن الله يحب المجتهدين الذي يعلمون بجد ولا يتواكلون.

دعاء التوكل على الله من الأدعية العظيمة التي تساعد الشخص على الوصول إلى ما يرغب به في مختلف الأمور، كما أنه من العبادات العظيمة التي أمرنا الرسول-صلى الله عليه وسلم- باتباعها.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.