تربية البومة في المنزل

تربية البومة في المنزل كيف تتم؟ وما أضرار تواجدها بالمنزل؟ فهي من أنواع الطيور الجارحة ذات الانتماء إلى فصيلة البوميات، وتنتشر في أغلب أماكن العالم ولها أكثر من 250 نوع، إلى جانب ذلك فإنها تعيش إلى 25 عام وذلك عمر طويل مقابل متوسط العمر الافتراضي للطيور الأخرى، لذلك نعرض لكم تربية البومة في المنزل عبر موقع جربها.

تربية البومة في المنزل

البومة من الطيور الليلية الجارحة المشابهة للصقور، وتتواجد بكافة أنحاء العالم عدا القارة القطبية الجنوبية، فهي تتواجد بالعديد من الأماكن كالصحاري والغابات والمناطق الجبلية والصحاري والقرى والمزارع.

تعتبر البومة من الطيور المعرضة للانقراض بشكل كبير، ولا تمتلك أية أسنان فخلال صيدها لأية فريسة لا تمضغها إنما تقوم باستخدام منقارها في التقطيع ثم تتناولها، أما عن تربية البومة في المنزل فيتم الحصول عليها من المناطق المحيطة للسكن، سواء أرض زراعية أو حديقة عبر التركيز على صيحاتها التي تقوم بإصدارها بالليل لأنها الدليل الوحيد على تواجدها.

في حالة التأكد من ذلك فيتم تجهيز صندوق خشبي ويثبت بشجرة لكي تسكنه البومة، وللحصول عليها يجب التعرف إلى أن أشهر أوقات تواجدها هما شهري مارس وأبريل، وهنا يتم تجهيز النشارة الخشبية لكي تعشش بها وتفرش بجوار الصندوق، كما يمكن الاستغناء عنها واستبدالها بأوراق الأشجار.

تتم متابعة تلك الصناديق باستمرار لأن قد تدخل أنواع أخرى من الطيور إليها، وبالتالي انتشار مختلف الأمراض بسبب اختلاف طبيعة الطيور عن بعضها البعض، ومن بعدها الحصول عليها في المنزل.

اقرأ أيضًا: هل تربية الحمام تجلب الفقر

ما يجب الانتباه إليه خلال تربية البومة بالمنزل

في حالة الإصرار على تربيتها المنزل على الرغم من أنها من الطيور الجارحة، فهناك بعض الأمور التي يجب أخذها في الاعتبار قبل الإقدام على ذلك، ونذكرها في النقاط الآتية:

  • التكاثر: إن وجود زوج من البوم بقص واحد يعني تقضية بقية العمر بتربية فراخهم؛ بسبب تزواجهم طوال العام بلا توقف، لذلك من الأفضل الفصل بينهم.
  • الإقامة: تعرف البوم بأنه من الطيور الكبيرة المالكة للأجنحة الواسعة التي قد تبلغ خمسة أقدام، وبالتالي فإن أماكن إقامتها يجب أن تكون مريحة وكبيرة، مما يعني أنها يجب أن توجد بقفص لا يقل عن عشرين قدم.
  • إطلاق السراح: توجد بعض القوانين المعاقبة على يطلق سراحها وكان يربيها منذ أن كانت بيضة؛ بسبب عدم قدرتها على الحياة بمفردها بالغابة وانتهائها ميتة بها.
  • الرعاية بالإجازات: لا يكون من السهل إيجاد من ينوب عنك برعايتها؛ بسبب القدرة على توفير الطعام الخاص بهم، والتمكن من مواجهة المشكلات التي قد تتم خلال التواجد بعيدًا عنهم.

الرعاية الصحية للبومة

في حالة الإصرار على تربية البومة في المنزل، فيجب أن تحصل على الفحص للتحقق من بقائها سليمة، لذلك سنعرض في النقاط التالية طريقة ذلك:

  • التأكد من أنها خالية من أية طفيليات ولا تعاني من نقصان الوزن.
  • تقليم المخالب والمنتقار باستمرار.
  • التعامل معها بشكل سليم.
  • التحقق الدائم من الأقدام، خاصة باطن القدم، للبحث عن أية علامات بإصابتها بحشرة الطنانة والتي تعد من العدوى البكتيرية التي يمثل تواجدها مشكلة كبيرة على البوم المنزلي.

أضرار تربية البومة في المنزل

تربية البومة في المنزل ليس بالأمر السهل وإن تم فله العديد من الآثار الجانبية التي نذكرها في الفقرات الآتية:

1- البراز والريش

تقوم البومة بتغيير ريشها كل عام، وخلال ذلك فإنها تنثر كل ذلك الريش بكافة أرجاء المنزل، إلى جانب إخراجها البراز بكثرة بالإضافة إلى البراز العادي المشابهة للطيور الأخرى؛ لأنها تفرغ أمعائها من بواقي الطعام مرة باليوم.

لكن لذلك التفريغ الرائحة الكريهة التي تكون سيئة إلى درجة كبيرة عما نتخيل، لذلك لا يتم النضح بتربيتها بالمنزل.

2- الطعام

طعام البوم لا يمكن شراؤه مثل بقية الحيوانات عبر المتاجر، وذلك لأنها من آكلي اللحوم وتحتاج كل يوم الكميات الكبيرة من الحيوانات الميتة، مثل: الفئران أو الأرانب، ففي إحدى المتاجر الأمريكية الخاصة بالبوم توجد ثلاجة كبيرة تتضمن عدد كبير من الفئران والجرذان والأرانب، ويقوم يوميًا الموظفون بتفريغ مثانة وأمعاء تلك الحيوانات وإزالة معدتها قبل أن تقدم إلى البوم.

3- السلوك العنيف

إن البوم من الطيور التي تدمر بعنف، فهي تمتلك غريزة قتل الفريسة بشكل شرس، لذلك في حالة تواجدها بالمنزل فستطبق تلك الغريزة على الوسائد والمفارش والملابس والحيوانات الأخرى إن كنت تمتلكها، وأية أشياء أخرى يمكن أن تقطع.

كما أن لديها المخالب الصلبة التي تجرح الأثاث الخشبي بالمنزل، وبالتالي عدم سرور أيًا من أفراد الأسرة بذلك.

4- المخالب الصلبة

المخالب هي الأظافر، وتقوم بواسطتها بالتعبير عن أي أمر لا يعجبها، فهي حادة جدًا، لذلك حال الإمساك بها باليد أو وقوفها على الكتف فقد يتم الشعور بانغراس مخالبها بالجلد، لذلك في حال عدم الترحيب بالمعاملة الخشنة فإن تربية البومة في المنزل من الأفكار السيئة.

5- الصراخ بالليل

تتواجد العديد من أنواع البوم، ولكنها أغلبها من الحيوانات الليلية أي إن نشاطها يكثر في تلك الفترة، خاصة بموسم التزاوج الذي يكثر به الصراخ، ويعرف بارتفاعه، لذلك لن يتم النوم بشكل سليم ومريح، وانزعاج كافة أفراد الأسرة والجيران.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع تربية الأغنام

معتقدات عن وجود البومة في المنزل

البومة من الحيوانات الخطيرة بسبب مخالبها، لكن في حال النظر إلى أنها نذير شؤم أو خير، فيذهب الكثيرون إلى أنها نذير شؤم، وأن الاستماع إلى صراخها من خارج المنزل يعني أنك بخطر.

فهي تتضمن عدة معاني منها: الرؤية الواقعية واليقظة والحكمة القديمة والخصوصية وقوة الصمت والالتفات إلى التفاصيل ورؤية الصور الكبيرة، إلى جانب ذلك فيرى الكثيرون أنها تجلب الموت وتمتص دماء الانسان، وأنها النحت المبدل لأحوال الفرد من الأفضل إلى الأسوأ، بالإضافة إلى إصابتها بالسحر.

كما يرى البعض أن دخول البومة إلى منازلهم تعني أنها من حيواناتهم الروحية ومن العلامات الجيدة؛ لأن الحيوانات ذات التصرفات الغريبة تدل على تواجد مرشد روحي في مكان قريب لهم خاصة مع تواجد بعض الدراسات التي أظهرت من مصادر الطاقة في المنزل.

البومة في الإسلام

قبل ظهور الإسلام فكان بالجاهلية يكرهونها ويرون أنها فال للشر لأنها من رموز الموت والخراب، كما كان يتم الظن أو وقوفها على منزل شخص تعني هلاكه القريب.

كما ذكر بالتراث العربي القديم اتباع من يدل على الخراب؛ بسبب رؤية العرب قديمًا أنها نذير شؤم، ولكن كافة تلك الأقاويل خرافات جاء الإسلام ونفاها.

فعند انتشار الإسلام هدم تلك الخرافات عند العرب وغيرهم، فقد قال الرسول –صلى الله عليه وسلم-:” لا عَدْوَى ولا طِيَرَةَ، ولا هامَةَ ولا صَفَرَ” رواه أبو هريرة.

أهمية البومة في البيئة

قام العلم بتوضيح أهمية البومة البيئية فهي من مصادر الحماية والأمان، حيث إنها تأكل يوميًا حوالي خمسة عشر فأرًا؛ بسبب اصطيادها للجرذان والقوارض والفئران والأفاعي والأرانب وأنواع أخرى من الحشرات، لذلك هي تعد من مبيدات الحشرات الطبيعية.

خاصة وأن بوم الحظائر العائلة الكاملة منه تتمكن من التهام ما يقارب ثلاثة آلاف قارض خلال 120 يوم، أي إنه خلال عشرة سنوات تتمكن من أكل 12.770 قارضة.

اقرأ أيضًا: هل تربية القطط تجلب الرزق

هل البومة تؤذي الإنسان؟

لا، لا تقوم بذلك من تلقاء نفسها، إنما تهجم عليه بعد شعورها بالغدر الذي يأتي من جانبه أي شعورها بتواجد من يرغب بهدم عشها فهنا تهجم عليه، كما أنها تقوم بذلك عند المحاولة بالسيطرة وسرقة البيضة دون أية مقدمات.

لذلك فهي تظهر الشراسة عند الشعور بالخطر وتبدأ بالصراخ بصوت عالي مرعب، ثم نفخ ريشها ومهاجمة الشخص بمنقارها بشكل مباشر لإصابته إلى أن يخاف ويبتعد عنها وعن كل ما يرتبط بها.

إن تربية البومة من الأمور الصعبة؛ بسبب نوع طعامها الصعب الحصول عليه، إلى جانب صراخها وتزاوجها المستمر، لذلك في حال الإصرار على ذلك يجب توفير المساحات الواسعة لها حتى لا تؤثر سلبيًا على المنزل وأفراده.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.