تجربتي مع حبوب الزنك للتخسيس

تجربتي مع حبوب الزنك للتخسيس من التجارب الإيجابية في نقصان الوزن، فما هي فوائد حبوب الزنك للتخسيس وتحقيق الوزن المثالي، وما هي فوائده الغذائية الأخرى والأخطار المترتبة على تناوله بكميات مفطرة، دعونا نجد إجابات لهذه الأسئلة في سياق السطور التالية في ضوء تجربتي مع حبوب الزنك للتخسيس عبر موقع جربها.

تجربتي مع حبوب الزنك للتخسيس

تجربتي مع حبوب الزنك للتخسيس

هل يمكن بالفعل أن تساهم حبوب الزنك في تخسيس الجسم وإنقاص الوزن، بالرجوع إلى تجربة صديقة لي كانت تعاني من السمنة وجربت العديد من الطرق لإنقاص الوزن، وبعد فترة من الوقت سمعت عن حبوب الزنك وفوائدها في هذا الشأن فقامت بتجربتها وحدث تغير بوزنها بشكل واضح.

والسر وراء ذلك كان حبوب الزنك التي تعمل على تعزيز نسبة الحرق بالجسم مما يؤدي لفقد الدهون في مناطق مختلفة بالجسم، فقد استمرت هذه الصديقة على تناول حبوب الزنك لشهر كامل، وانخفضت لديها الشهية في تناول الطعام.

وأصبحت تتناول كميات صغيرة من الطعام، وعندما سألت الطبيب على الفوائد الصحية لحبوب الزنك في التخسيس أكد على أنها تعمل على تقليل الدهون المتراكمة تحت الجلد وتخفيض الوزن عند الانتظام على تناولها وهذه هي تجربتي مع حبوب الزنك للتخسيس بالتفصيل.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع حبوب التخسيس من اي هيرب

ما هي الجرعة المناسبة من حبوب الزنك

يظهر أثر حبوب الزنك عند الانتظام على تناول 8 مجم منه بشكل يومي، مع الحرص على عدم تجاوز الجرعة عن 14 مجم يوميا، فالإفراط في تناول الزنك يؤدي لتراكمه في الجسم مما يسبب بعض الأضرار الصحية عند الإفراط في الاستخدام، واليكم الجرعة المناسبة من حبوب الزنك لبعض الفئات العمرية:

  • 3-5 ملجم بشكل يومي للفئة العمرية من 1-8 من السنوات.
  • 8 ملجم بشكل يومي للذكر البالغ.
  • 9 ملجم بشكل يومي للأنثى البالغة.
  • 11 ملجم للسيدات الحوامل بشكل يومي.

ما هي الفوائد الصحية للزنك

الزنك هو أحد العناصر الطبيعية المتواجدة في الجسم، كما يتواجد في الأطعمة والمشروبات المختلفة، ويضطر الأشخاص الذين يعانون من نقص في نسبة الزنك في الجسم إلى تعويض هذا النقص من خلال تناول الأغذية والمكملات الغذائية المحتوية عليه.

ومن أهم الأغذية الغنية بالزنك السمك واللحوم الحمراء والدواجن والفاصوليا والمكسرات وحبوب الإفطار ومشتقات الألبان بأنواعها المختلفة، ومن أهم الفوائد الصحية للزنك ما يلي:

  • يساعد على معالجة هشاشة العظام خاصة لدى النساء في سن اليأس، كما يعمل على تعزيز صحة العضلات والعظام.
  • تعزيز الجهاز المناعي ومساعدة الجسم على التصدي للعديد من الأمراض.
  • يتم استخدامه بشكل فعال في معالجة السعال ونزلات البرد والأنفلونزا.
  • يعزز من صحة البشرة ويحافظ على قوة ولمعان الشعر ويساعد على منع تقصفه.
  • من العناصر الفعالة في معالجة مشكلة حب الشباب والحد من ظهوره.
  • يساعد على الحد من اضطرابات فرط الحركة وقلة الانتباه وغيرها من الأعراض.
  • يتم استخدامه لمعالجة القرحة في المعدة.
  • من العناصر المفيدة في شفاء الجروح والتئامها بشكل سريع.
  • الإسهام في تفتيح الأسنان وإكسابها اللون الأبيض لذا يتم استخدامه في تصنيع بعض معاجين الخاصة بالأسنان.
  • يعمل على زيادة امتصاص عنصر الحديد بالجسم.
  • يحمي العين من التعرض لإعتام العدسة.
  • يتم استخدامه في معالجة المشاكل الجلدية ومنها الصدفية والأكزيما.
  • المساعدة في التخفيف من الآلام المختلفة ومنها الخاصة بالمفاصل والعظام.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع لف البطن بالنايلون

ما هي الآثار الجانبية للإفراط في الزنك

يجب قبل تناول حبوب الزنك استشارة الطبيب لوصف الكمية المناسبة منه تبعاً للحالة الصحية، حتى لا يتعرض الشخص للآثار الجانبية التالية عند الإفراط في تناوله بمعدلات زائدة:

  • حبوب الزنك تؤثر على امتصاص النحاس في الجسم، لذلك فإن الإفراط في تناوله يؤدي إلى التعرض للإصابة بالتسمم وقد يؤثر على الجهاز الهضمي بشكل سلبي.
  • الإفراط في استخدام حبوب الزنك يسبب تكون الحصوات بالكلى.
  • يمكن أن يسبب الفشل الكلوي عند الإفراط في الاستخدام.
  • يسبب استهلاك الزنك بكميات زائدة للشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ على مدار اليوم.
  • يحدث خلل في معدلات السكري بالدم نتيجة للإفراط في تناول الزنك فهو يعمل على منع امتصاص الأنسولين في الدم.

أعراض نقص الزنك

بعد أن استعرضنا تجربتي مع حبوب الزنك للتخسيس وتعرفنا على فوائده المتعددة وأضرار الاستهلاك المتزايد منه، فإن النقص في نسبته الطبيعية بالجسم لدى بعض الأشخاص يجعلهم يعانون من عدد من الأعراض، ومنها ما يلي:

  • عدم الرغبة في تناول الغذاء والإصابة بفقر الدم.
  • التباطؤ في عملية شفاء الجروح.
  • ظهور حب الشباب على البشرة.
  • الإصابة بالأمراض الجلدية كالأكزيما.
  • تساقط الشعر بشكل واضح.
  • الإصابة بالإسهال.
  • التعرض لحالات الولادة المتعسرة عند النساء الحوامل.

ما أهي أفضل حبوب الزنك للتخسيس

طبقاً للعديد من التجارب التي جربت حبوب الزنك يُمكن القول أن حبوبGripexone من أفضل الأنواع الفعالة في إنقاص الوزن بشكل إيجابي، فهي تتكون من مجموعة من الأعشاب التي لها قدرة على التخسيس وحرق الدهون والتخلص من السمنة لدى الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد.

وقد وُجد أن هذه الحبوب تعمل على زيادة معدلات الحرق للدهون بنسبة 50 وحتى 53%، بالإضافة لقدرتها على تقليل معدلات الكوليسترول السيء بالدم، فهي تتكون من مستخلص شجر الشاي الأخضر والعنب وبعض المعادن الطبيعية وعلى رأسها الزنك.

نصائح قبل استخدام حبوب الزنكGripexone

يجب الانتباه لعدد من النصائح قبل استخدام حبوب الزنك Gripexone، وهي نصائح وردت عن تجارب العديد من الأشخاص الذين تناولوا حبوب الزنك للتخسيس، وهي كالآتي:

  • لا يجب أن يتناول الأطفال حبوب الزنك إلا لأسباب صحية وبعد أخذ الاستشارة الطبية لتحديد الجرعة المناسبة حسب الفئة العمرية للطفل.
  • عدم تناول السيدات الحوامل أو المرضعات لحبوب الزنك سوى بعد استشارة الطبيب.
  • على من يعانون من التحسس للزنك استخدام حبوب الزنك بحذر شديد واستشارة الطبيب المتخصص في هذا الشأن.

اقرأ أيضًا: أفضل حبوب تخسيس مرخصة من وزارة الصحة

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع حبوب الزنك للتخسيس وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.