تجربتي مع عود الصليب

تجربتي مع عود الصليب لها جوانب كثيرة حيث يُعد عود الصليب من الأعشاب الطبيعية المميزة التي لها فوائد عديدة يمكن لأي شخص للاستفادة منها، ويعرف أيضًا في كثير من الدول حول العالم بأسماء متعددة، حيث يستخدم في علاج أمراض كثيرة، ومن خلال تجربتي مع عود الصليب سنتعرف عليه أكثر ومعرفة فوائده العديدة للجسم والأمراض التي يعالجها أيضًا عبر موقع جربها.

تجربتي مع عود الصليب

تجربتي مع عود الصليب

تتمثل تجربتي مع عود الصليب في التالي:

التجربة الأولى

  • خلال فترة الجامعة كنت أعاني طوال الوقت من صداع نصفي حتى إنني كنت أشعر بعدم الراحة دائمًا.
  • وفي يوم أخبرتني صديقتي عن عشب عود الصليب وكنت أسمع عنه لأول مرة وبحثت عنه ووجدت أنه مفيد للغاية لعلاج الشقيقة.
  • فقمت بشرائه واستخدمته ومع الوقت بدأ الألم يزول ولم يعد ثانيةً منذ ذلك الحين، ولكن يفضل عدم استخدامه لفترة طويلة حتى لا يسبب لك أي ضرر.

التجربة الثانية

  • تذكر إحدى النساء أن طفلها كان يعاني من لين في العظام ولم يتمكن من المشي خلال فترة الخاصة بالمشي.
  • وسمعت من صديقتي عن عود الصليب ومستخلصاته وكيف هو مفيد للكبار والأطفال.
  • حينها قمت بشراء الزيت الخاص به وأصبحت ادهن لابني منه وبعد فترة استطاع ابني المشي، بالإضافة إلى عظامه صارت أقوى من ذي قبل.
  • لذا أنصح باستخدامه لأنه آمن تمامًا ولكن لا يمكنك استعماله لفترة طويلة، كما أنه لا يفضل استخدامه لبعض الأشخاص مثل الحامل ومن يخضعون لإجراء عملية جراحية وأيضًا المرأة المرضعة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع البصل لإنبات الشعر

معلومات عن عود الصليب

وتتمثل أهم المعلومات عن عود الصليب في التالي:

  • هو أحد النباتات المعروفة بأسماء عديدة منها: الفاوانيا المرجانية أو الأوروبية والصينية وغير ذلك
  • تعد المادة الفعالة الموجودة به هي الجذر، أما بالنسبة للونه فهو أرجواني أو أحمر.
  • يعتبر من أفضل الأعشاب المفيدة لكل من البالغين والأطفال، ويمكن الحصول على هذه الفوائد عن طريق استخدام السائل الخاص بها.
  • كما يطلق عليه أيضًا اسم آخر وهو عود النقع، وهو مشهور في بلدان عديدة، ومنها الصين واليابان
  • هو أيضًا نبات أخضر بري مائل إلى القوة الخشبية الجافة، بالإضافة إلى أنه مليء بالزيت المتطاير، ويتكون من السكريات وبعض المكونات الراتنجية.
  • يتم تجفيف جذوره وتستخدم في علاج التهاب المفاصل أو ما يسمى بمرض الروماتويد بالإضافة إلى علاج مرض الذئبة الجازية، كان هذا منذ ألف ومائتي سنة.
  • إضافة إلى جذوره تشتمل على خمسة عشر مادة نشطة أحد المكونات الأكثر شعبية هو بايونير فلورين.
  • تظهر العديد من الأبحاث الدوائية التي أجريت في المختبر أن مكونات هذا العشب يمكن أن تخفف الألم.
  • وتمنع أيضًا من إنتاج أكسيد النيتريك، والذي يمكن أن يزيد من تركيز أيون الكالسيوم في الخلايا.
  • كما أنه يثبط التأثيرات المؤكسدة في الخلايا التي تتسبب في تكاثر أي من الخلايا الليمفاوية.
  • ويساعد أيضًا على منع أي تفاعلات فرط الحساسية التي قد تسبب في التهاب المفاصل.

فوائد عود الصليب

أصبح عود الصليب رائجًا في العديد من البلدان حول العالم بسبب كفاءته العالية في التخلص من الأمراض، وأشهر أنواعه هو نقع العود، ومن مميزاته أنه يحتوي على الكثير من العناصر الحمضية ومعدل كبير من السكر، بالإضافة إلى فوائده العديدة في علاج الأمراض ومنها:

  • يساهم غالبًا على التعافي من أمراض كثيرة قد يعاني منها الشخص.
  • يعمل على خلق جو من السلام النفسي الداخلي، والتي يمكن أن يتمتع بها الشخص دائمًا.
  • إضافة إلى أنه يساهم في التخلص من الأشياء التي تؤدي إلى ظهور القلق وجعل الصحة العقلية ضعيفة.
  • يمكن أن يساعد أيضًا الشخص في التغلب على أي ألم أو عقبات في حركة العضلات.
  • بالنسبة للأشخاص التي يحدث لهم حالة من التوتر والقلق بشكلٍ مستمر، فهو يعمل على القضاء على الرؤية السلبية ومشاكل الأحلام التي حدثت من قبل، حيث أنه مهدئ للأعصاب.
  • إلى جانب أنه يعمل على النوم بكل سهولة ويخلص الشخص من الأرق الذي أصابه فيما. كما الأولي ما قبل.
  • الكثير من الناس يشعرون بعدم الارتياح تجاه بعض الأطعمة، لكن مع استخدامه مع قشر الرمان سوف تخلص الشخص من كل هذه العوائق.
  • تخلص الجهاز الهضمي وتطهره من أي ميكروب أو فيروس موجود فيه.
  • يساعد في التخفيف من الآلام الدورة الشهرية، ويعمل على علاج أمراض الكبد بطريقة فعالة جدًا وناجحة.

فوائد عود الصليب للأطفال

بعض المواد الفعالة في عود الصليب له تأثير جيد على الطفل، وهذا تأثير يكون كالتالي:

  • يحتوي على معدل كبير من فيتامين سي والذي يمكن أن يزيد من صلابة ومتانة عظام اليد والارجل لدى الأطفال.
  • يساعد الطفل على المشي سريعًا قبل الفترة التي يمكنه المشي فيها.
  • يمنح زيادة في القوة للطفل ومنها قوة العظام.
  • يمكنك خلطه مع زيت السمسم حتى تكون فائدته أكبر ومن ثم دهن الجلد به.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع فيتامين د للشعر

فوائد عود الصليب للشعر

  • يساعد في علاج تساقط الشعر والصلع.
  • طارد جيد للقمل الذي بإمكانه أن يظهر في الشعر.
  • يساهم في زيادة شعر الشارب أو الشنب.
  • يمنح الشعر نعومة وانسيابًا وبالأخص إذا كان به تجاعيد.
  • يعطيه لمعانًا وهذا يجعله جذاب ومميزًا جدًا.
  • يعمل على ظهور الشعر وإنباته، مما يجعله كثيفًا بطريقة ملحوظة.

فوائد عود الصليب للبشرة

  • يمنح جلد البشرة تألقًا و جاذبية.
  • يساعد في تنشيط الدورة الدموية وتنظيمها.
  • يحافظ على البشرة ويؤخر ويقاوم ظهور التجاعيد.
  • يؤخر ظهور حب الشباب حيث يمكن خلطه مع زيت الزيتون مع الملح ومن ثم توزيعها على الحبوب وتقشيرها.
  • يحمي الجلد من أي أشعة ضارة وأي عوامل خارجية أيضًا.

أضرار عود الصليب

على الرغم من فوائد عود الصليب الكثيرة إلا أن له بعض الأضرار وتتلخص في النحو التالي:

  • لابد من تناوله عن طريق الفم لأنه بهذا يكون آمنًا، ولكن من الأفضل أن يتم استخدامه لوقت قصير.
  • لأن استخدامه كثيرًا قد يصيب الشخص باضطرابات في المعدة أو بطفح جلدي إذا كانت بشرته حساسة.

الأمراض التي يعالجها عود الصليب

هناك بعض الأمراض التي يمكن علاجها باستخدام عود الصليب، وهي كالتالي:

  • هو مضاد للأكسدة وأيضًا يحمي من تخثر الدم.
  • يثبط عمل المواد الكيميائية التي تتسبب في حدوث تشنجات.
  • يعالج تشقق الجلد وبالأخص الموجود في منطقة الشرج.
  • يعمل على علاج الصداع النصفي والآلام العصبية.
  • يساعد في علاج السعال الديكي والصرع والتشنجات العضلية.
  • يستخدم في علاج تليف الكبد وفيروسات الكبد، بالإضافة إلى تصلب الشرايين واضطرابات المعدة.
  • يعالج تكيس المبايض وإدرار الدم المتعلق بالدورة الشهرية، والمتلازمة التي تكون قبل الإجهاض.
  • يعالج أمراض الجهاز التنفسي والسعال والحمى والنقرس.

أشخاص يؤثر فيهم عود الصليب

بعض الأشخاص قد يؤثر عليهم عود الصليب بالسلب، وهم على النحو التالي:

أشخاص يتناولون بعض الأدوية

قد يتفاعل مع بعض الأدوية التي تحد من تخثر الدم، مثل: الأسبرين والهيبارين والايبوفرين وغير ذلك.

اضطرابات النزيف

  • من الممكن أن يقل من تجلط الدم مما يزيد من خطر الإصابة بنزيف لدى الكثير من الأشخاص.
  • لذا يمنع تناوله قبل أسبوعين من القيام بإجراء عملية جراحية، لأنه يعمل على زيادة الإصابة بنزيف أثناء العملية أو بعدها.

الحمل والرضاعة الطبيعية

يعتبر غير آمن أثناء فترة الحمل لأنه يسبب في حدوث تقلصات، إضافة إلى أنه يمنع استخدامه خلال فترة الرضاعة لأنه يحتوي على مواد تحد من إنتاج البرولاكتين.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع بخور الحرمل

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع عود الصليب وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.