تجربتي مع سيلفستر للتخسيس

تجربتي مع سيلفستر للتخسيس وما هي استخداماته؟ حيث يعاني العديد من الأشخاص من زيادة الوزن لذا يبحثون عن طرق تجعلهم يتخلصون من تلك المشكلة ومن بين تلك الحلول حبوب سيلفستر، لذا سوف نتعرف من خلال هذا المقال على طريقة استخدامها ومكوناتها، بالإضافة إلى الجرعة المطلوبة في ضوء تجربتي مع سيلفستر للتخسيس عبر موقع جربها.

تجربتي مع سيلفستر للتخسيس

تجربتي مع سيلفستر للتخسيس

تجربتي مع سيلفستر للتخسيس هي من التجارب الممتعة حيث كنت أعاني من زيادة مفرطة في الوزن وكان هذا يسبب لي العديد من الأمراض، بجانب أنني كنت لا أستطيع القيام بالمهام المنزلية.

بالإضافة إلى الشعور بالإحراج، لذا قمت بتجربة العديد من الوسائل التي تساعدني على حل تلك المشكلة، بالإضافة إلى أنني قمت باتباع الكثير من الأنظمة الغذائية لكنها باءت بالفشل حتى نصحتني إحدى صديقاتي باستخدام حبوب سيلفستر وأنها آمنة ولا تسبب أي أضرار.

وبالفعل قمت باستخدامها لمدة شهر وبعدها لاحظت تغيير كبير في جسمي، حيث بدأ وزني في الانخفاض وتلك كانت تجربتي مع سيلفستر للتخسيس قررت أن أحكيها لكم حتى يستفيد منها الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع المورينجا للتخسيس

استخدامات حبوب سيلفستر

تعرف على استخدامات حبوب سيلفستر من خلال السطور التالية:

  • تعمل على خفض الوزن بشكل فعال وآمن.
  • تساعد على سد الشهية مما يجعلك تقلل كمية الطعام التي تتناولها، وبالتالي التخلص من الوزن الزائد.
  • تعتبر من الكبسولات المفيدة لمرضى السكر.
  • يعمل على حرق الدهون المتراكمة في منطقة البطن والأرداف.
  • تساعد على منع تراكم الدهون والكربوهيدرات في الأمعاء مما يسبب زيادة الوزن.
  • تساعد على التخلص من الكولسترول الضار.
  • تساعد على تعزيز عملية التمثيل الغذائي، وبالتالي تعمل على حرق الدهون.
  • تحافظ على الجسم من الإصابة بالأمراض مثل أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • تعمل على تعزيز إفراز الأنسولين في الجسم، وبالتالي تساعد على حرق السكر.
  • لها دور فعال في منع تخزين النشويات في الجسم وتحويلها إلى دهون.
  • القضاء على الدهون الثلاثية والتي تسبب الإصابة بالعديد من الأمراض.

مكونات كبسولات سيلفستر

تعرف على أهم مكونات كبسولات سيلفستر من خلال الآتي:

خلاصة الجيمنيما

تتكون حبوب سيلفستر من خلاصة الجيمنيما والتي تعمل على زيادة معدل حرق الدهون.

خلاصة الجارسينيا

هذا المكون يعمل على الحد من تراكم النشويات داخل الجسم، كما أنه يساعد على تقليل كمية الطعام التي يتناولها الشخص، وبالتالي تساعد على زيادة معدل الحرق.

الكروميوم بيكلونات

هذا المكون يعمل على زيادة إفراز الأنسولين في الجسم ويمنع تحول السكر إلى دهون، كذلك يساعد على تحسين عملية الأيض من أجل التخلص من الدهون.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع أوراق الزيتون للتخسيس

موانع استخدام حبوب سيلفستر

هناك مجموعة معينة من الأشخاص يجب عليهم عدم تناول تلك الكبسولات ومنهم ما يلي:

  • عدم تناول تلك الكبسولات بعد أو قبل الخضوع لعملية جراحية.
  • أيضا الأشخاص الذين يعانون من الحساسية تجاه أحد مكونات تلك الحبوب عليهم الامتناع من تناولها.
  • الأشخاص الذين يعانون من سوء التغذية عليهم تجنب تناول هذا العقار.
  • هذا الدواء غير أمن بالنسبة للأطفال لذا لا يجب عليهم تناولها حتى لا يأتي بنتائج عكسية.
  • الأشخاص المصابون بقصور في الكلى عليهم تجنب تلك الحبوب.
  • المرأة الحامل لا يجب عليها تناول حبوب سيلفستر حتى لا ينتقل أحد مكونات هذا الدواء إلى الجنين من خلال المشيمة وبالتالي يتسبب في تشويه الجنين أو الإصابة بالعيوب الخلقية.
  • الأشخاص الذين يعانون من وجود مشاكل في الكبد عليهم تجنب تناول هذا العقار.
  • كذلك المرأة المرضع يجب عليها عدم تناول تلك الحبوب حتى لا تناقل مكوناته إلى الجنين من خلال الرضاعة.

الآثار الجانبية لحبوب سيلفستر

هذه الحبوب ينتج عنها بعض الآثار الجانبية يجب التعرف عليها من خلال الآتي:

  • تعمل على حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي كما أنها تعمل على تهيج القولون.
  • الشعور بالقيء والغثيان بشكل مستمر.
  • ظهور طفح جلدي مصحوب باحمرار وحكة.
  • الدوخة والدوار.
  • شعور الشخص بعدم التوازن.
  • الشعور بالصداع الشديد.
  • عدم توازن الشخص.

تحذيرات من تناول حبوب سيلفستر

تتمثل التحذيرات من تناول حبوب سيلفستر فيما يلي:

  • هذا الدواء يعمل على زيادة إدرار البول مما يسبب جفاف الجسم، لذا لابد من تناول كميات وفيرة من الماء.
  • في الأسبوع الأول من تناول تلك الحبوب يتعرض الشخص لحرق المزيد من الدهون، مما يعمل على زيادة الشهية، لكنها تقل بعد ذلك لذا لا يجب القلق.
  • يجب عدم الاعتماد على هذا الدواء بشكل كامل، بل لابد من تناول الأطعمة الصحية حتى تساعد على فقد الوزن بشكل فعال.

الجرعة المطلوبة من دواء سيلفستر

تعرف على الجرعة المناسبة والتي يجب تناولها من هذا الدواء من خلال ما يلي:

  • يجب تناول هذا الدواء قبل تناول الوجبات بنصف ساعة وهذا يعني أنه يجب تناوله ثلاث مرات يوميا.
  • كذلك لا يجب تناوله دون استشارة الطبيب ومعرفة هل هذا الدواء مناسب لحالتك الصحية أم لا.
  • في حال تناول وجبة تحتوي على كمية كبيرة من الدهون لابد من تناول كبسولتين من دواء سيلفستر.

التداخلات الدوائية لحبوب سيلفستر

استخدام حبوب سيلفستر مع تناول أدوية أخرى يؤدي إلى حدوث تداخلات دوائية و لضمان عدم حدوث أي مشاكل صحية يجب ‘خبار الطبيب بنوع الأدوية التي تقوم باستخدامها، بالإضافة إلى الأمراض التي تعاني منها.

لأن هذا الدواء قد يؤدي إلى انخفاض نسبة السكر في الدم، لذا يجب مراقبة نسبة السكر بشكل مستمر وفي حالة استمرار انخفاض نسبة السكر قد تحتاج إلى تغيير جرعة الأنسولين لكن تحت إشراف الطبيب.

أيضا استخدام دواء الليفوثيروكسين لعلاج الغدة الدرقية، بالإضافة إلى تناول دواء سيلفستر قد يؤدي إلى تقليل كمية الليفوثيروكسين التي يعمل الجسم على امتصاصها وتجنب تلك المشكلة يجب تناول الليفوثيروكسين بعد تناول حبوب سيلفستر بمعدل ثلاث أو أربع ساعات.

فوائد حبوب سيلفستر

يحتوي دواء سيلفستر على الفوائد التالية:

  • الوقاية من الإصابة بأمراض القلب، بالإضافة إلى أنه يعمل على تقليل نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية.
  • يساعد على حرق السكريات والنشويات كما يمنع من تحويلها إلى دهون يصعب التخلص منها فيما بعد.
  • يساعد على تنظيم نسبة السكر في الدم.
  • حرق الدهون المتراكمة في الجسم خاصة في منطقة البطن والأرداف.
  • يساعد على فقد الرغبة في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر ويرجع ذلك بسبب استخدام المستمر لهذا الدواء.
  • يعتبر هذا الدواء هو الخيار الأمثل للنساء خلال رحلة البحث عن الرشاقة حيث يعمل على انقاص 6 كيلو من الوزن خلال شهر

سيلفستر والحمل والرضاعة

هل يمكن أن تتناول المرأة الحامل أو المرضع دواء سيلفستر؟ وهل استخدامه آمن؟ تعرف على ذلك من خلال السطور التالية:

  • يجب على المرضع أن تتجنب تناول دواء سيلفستر دون استشارة الطبيب حتى لا يعمل ذلك على حدوث مشاكل صحية للطفل.
  • وفي حال موافقة الطبيب على تناول هذا الدواء خلال فترة الرضاعة يجب على المرأة تناول الفيتامينات، حتى تعوض النقص في الفيتامينات والذي ينتج عن تناول دواء سيلفستر.
  •  خلال فترة الحمل أيضا يجب على الحامل التوقف عن تناول حبوب سيلفستر حتى لا يعرض حياة الجنين إلى الخطر لأن تلك الحبوب من الممكن أن تسبب الإجهاض.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع سيدوفاج للتخسيس

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع سيلفستر للتخسيس وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.