تجربتي مع سورة الحجر

تجربتي مع سورة الحجر أحد التجارب التي لها أثر إيجابي في حياتي، فقد سميت السورة بهذا الاسم؛ لأنها تتحدث عن قوم سيدنا صالح الذين عرفوا بأصحاب الحجر، ومن ثم فإن لها العديد من الفضائل التي نوافيكم بتفاصيلها من خلال موقع جربها.

تجربتي مع سورة الحجر

كانت سورة الحجر لها الفضل في التخلص من الضيق والكدر والهم والانزعاج، حيث إنني من الشخصيات الحساسة التي تنزعج سريعًا وتتأثر بأي كلمة تقال لي، وكنت أعاني من مشاكل نفسية وضغوطات عصبية في حياتها وكان الناس يستغلون نقاط الضعف لديها ويضايقونها بالكلام السلبي ويقللون من آرائها في الحياة.

من ثم دخلت في حالة من الحزن والاكتئاب لم أستطع التخلص منها إلا بعدما سمعت من شيخ في التلفاز عن فضائل سورة الحجر في تحسين الحالة النفسية وتدعيم الثقة في النفس بالأخص الآيات الأخيرة من سورة الحجر في قوله تعالى: وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ * فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ * وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ).

من خلال تجربتي مع سورة الحجر فكانت هذه الآيات بالنسبة لي بمثابة تحصين من كل شر فكان عندما يضايقها أي شخص أو عندما تسمع كلاما سلبيا تقرأ الآيات الثلاث الأخيرة من سورة الحجر فتحس بالراحة النفسية والثقة في النفس وعدم التأثر بهذا النوع من الكلام.

هذه السورة لها العديد من الفوائد التي تعود على روح الإنسان بالسكينة والاستقرار، ونستخلص من هذه السورة الكريمة العبر والمعاني والعظة والنصيحة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع قراءة سورة الفاتحة على الماء

فضائل سورة الحجر

يحكي شخص في إحدى برامج التلفاز أنه كان يشعر بالحقد على بعض أصدقائه والمحيطين به على ما أنعم الله به عليهم من نعم وأنهم يعيشون حياة سعيدة خالية من الاضطرابات النفسية والعصبية وهو يعاني من ضائقة مادية واضطرابات نفسية وعصبية.

يقول إنه كان غاضبًا في ذلك الوقت مما يشعر به ولا سيما أنه يعرف نتائج الحقد وعقابه عند الله عز وجل، فسأل أحد المشايخ في هذه الفترة من حياته ونصحه بقراءة سورة الحجر وحكى له عن فضائلها وأثرها العظيم ولا سيما هذه الآية من سورة الحجر فكان يقرأها كثيرا، قال الله تعالى: “وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِم مِّنْ غِلٍّ إِخْوَانًا على سُرُرٍ مُّتَقَابِلِينَ”، حتى أنعم الله عليه بالهداية ونزع الحقد والغل من قلبه وأصبحت لديه القدرة على علاج المشاكل النفسية والعصبية في حياته وأصبح يركز في حياته الخاصة وبعد نفسه عن التركيز في حياة الآخرين، ومن خلال تجربتي مع سورة الحجر اتضح لي أن فضائل السورة هي:

  • الكثير من الحسنات والفضل العظيم في الدنيا والآخرة.
  • لها أثر إيجابي في حياة الإنسان تقوم بتصحيح مساره إلى الطريق القويم.
  • معرفة أهل الكذب والطغيان الذين يعاندون المولى عز وجل وأخذهم عبرة.
  • عدم اليأس في الحياة والسير على طريق الهداية.
  • عدم الاستسلام والسعي لما فيه خير وهداية للفرد والمجتمع.
  • معرفة دلائل ومعجزات الله عز وجل وقدرته على كل شيء.
  • الاعتراف بفضل الله ومظاهر قدرته في الكون.
  • عدم ترك الإنسان نفسه في مرحلة البعد عن آيات الله ونعمه وفضله ورضاه.
  • معرفة فضل نعم الله على الإنسان وأنها كثيرة لا تعد ولا تحصى.
  • عدم التعود على نعم ومعرفة طرق شكر الله عز وجل على هذه النعم فهذا يزيد المسلم إيمانًا وبركة.
  • الابتلاء هو قدر واختبار من المولى عز وجل فيلزم الصبر عليه.
  • ألا يلوم الإنسان نفسه على من حوله إذا كان كاذبا أو عاصيا لله فكل إنسان يحاسب وحده وما عليك إلا توجيه النصيحة لهم.
  • عدم التقصير في أي أمر من أمور الحياة وألا يقصر الإنسان في تربية الأبناء وتوجيه النصيحة للآخرين.
  • معرفة قدرة الله عز وجل في الأرض وأن الله عز وجل لا يعجزه شيء.
  • أن كل إنسان مهما علا أو ارتفع شأنه فمصيره التراب.
  • الثقة والإيمان بالله عز وجل والإيمان بيوم القيامة ووجوده.
  • أن العدل موجود وأم كل الحقوق ترد إلى أصحابها مهما طال وقتها وهذا بعث الطمأنينة في نفس الإنسان المؤمن الواثق في قدرة المولى.

اقرأ أيضًا:  أقوى سورة لطرد الجن من الجسد والتخلص من توابع المس للأبد

سورة الحجر وقضاء الحوائج

تحكي ابنة عمي كنت أعاني من الكثير من المشكلات وذلك بسبب تعطيل جميع أموري في الحياة وذهبت إلى أحد الشيوخ ونصحني بقراءة سورة الحجر وبعدها سورة الفتح خمس مرات.

ثم أواظب على قراءة سورة النجم واحد وعشرون مرة واقرأ فاتحة الكتاب ثمان مرات فذلك له أثر كبير في قضاء الحاجات وبالفعل واظبت على قراءة هذه السور ثم قرأت دعاء قضاء الحاجات وهو ” اللهم أعطني ولا تحرمني عاجلاً غير آجل برحمتك يا أرحم الراحمين يا مغيث اغثني يا مغيث اغثني يا مغيث اغثني.

كذلك اللهمّ إنّي أسألك باسمك الأعظم، الذي إذا سألك به أحد أجبته، وإذا استغاثك به أحد أغثته

وإذا استنصرك به أحد استنصرته، أن تقضي مطلبي يا رب، يا أرحم الرّاحمين، يا ذا الجلال والإكرام” وبعد ذلك طلبت من الله عز وجل ما أريد وقد حققه الله لي مع المداومة على هذه الطريقة.

  • القرآن الكريم بآياته العظيمة التي يتجلى منها النور والخير والبركة كله نفع وبركة في حياة الإنسان.
  • يقال إن سورة الحجر لها أثر في جلب قضاء الحاجات وجلب الخير والبركة في حياة الإنسان وتشعر قارئها بالسعادة في الحياة.
  • القرآن الكريم له أثر كبير في تحقيق الشفاء وقضاء الحاجات فيمكن قراءة سورة الحجر وبعدها سورتي النجم والفتح يساعد على قضاء الحاجات بأمر الله.

سورة الحجر وجلب الرزق

كانت جارتي تعاني من قلة في مصدر الرزق لديها وتعاني في حياتها من ضيق الحال وعندها مشاكل مالية فأخذت تبحث عن السور القرآنية التي توسع مداخل الرزق أو لها فضل في زيادة مصادر الرزق في الحياة.

فوجدت أن سورة الحجر لها أثر كبير في زيادة مصادر الرزق والتخلص من كدر المعيشة وتحسين مستوى الحياة ويلزم أن تقرأ معها أدعية الرزق وزوال الهم والدين في الحياة وهي:

  • اللهمّ يا دليل الحائرين، ويا رجاء القاصدين ويا كاشف الهم، ويا فارج الغمّ.
  • اللهمّ أعف عنا، وأغننا بحلالك عن حرامك يا الله، يا كريم، يا ربّ العرش المجيد.
  • ارحمنا برحمتك يا أرحم الرّاحمين.
  • أيضا اللهم إني أسألك العافية من كل سوء في الدنيا والآخرة.

ثم بعد ذلك تقوم بالصلاة على سيدنا محمد وتطلب من الله ما تشاء وتختم دعاءها بالصلاة على الحبيب مرة أخرى والله أعلم.

ويقال إن من يترك سورة الحجر مكتوبة في ورقة في جيبه أو في ملابسه يحصل على رزق كبير وتزيد محبته في قلوب الناس.

سورة الحجر وفك السحر

رأيت في أحد البرامج الدينية على التلفاز شيخًا يتحدث عن آيات فك السحر للمسحور وقال إنه طبق هذه الآيات في رقية شرعية على مريض وتم شفاءه من السحر بأمر الله وكانت هذه الرقية بها آيات من سورة الحجر وهذه الآيات هي:

  • وَلَقَدْ جَعَلْنَا فِي السّمَاءِ بُرُوجًا وَزَيّنّاهَا لِلنّاظِرِينَ * وَحَفِظْنَاهَا مِن كُلّ شَيْطَانٍ رّجِيمٍ * إِلاّ مَنِ اسْتَرَقَ السّمْعَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ مّبِينٌ» الآية 16-18 من سورة الحجر.
  • ثم اتبعها بقراءة آيات من سورة الصافات قول الله عزوجل: نَظَرَ نَظْرَةً فِي النّجُومِ* فَقَالَ إِنّي سَقِيمٌ * فَتَوَلّوْاْ عَنْهُ مُدْبِرِينَ» الآية 88 – 90 من سورة الصافات.
  • آيات من سورة الفتح وهي: سَيَقُولُ الْمُخَلَّفُونَ إِذَا انطَلَقْتُمْ إِلَى مَغَانِمَ لِتَأْخُذُوهَا ذَرُونَا نَتَّبِعْكُمْ يُرِيدُونَ أَن يُبَدِّلُوا كَلامَ اللَّهِ قُل لَّن تَتَّبِعُونَا كَذَلِكُمْ قَالَ اللَّهُ مِن قَبْلُ فَسَيَقُولُونَ بَلْ تَحْسُدُونَنَا بَلْ كَانُوا لا يَفْقَهُونَ إِلا قَلِيلا» الآية 15 من سورة الفتح.
  • طلب الشيخ قراءة هذه الآيات السابقة على ماء طاهر والشرب منه صباحا ومساء وعدم الشرب من غيره ويفضل أن يكون ماء زمزم وإلا يتوفر فماء عاديا ويشترط الاغتسال بهذا الماء يوميا قبل النوم والمداومة على قراءة الأذكار حتى يمن الله عليك بالشفاء، فالقرآن كله شفاء للناس وهداية ومنفعة وخير وبركة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع سورة البقرة لفك السحر

الدروس المستفادة من سورة الحجر

بدأت بالبحث على مواقع الإنترنت، وعبر تجربتي مع سورة الحجر وجدت الكثير من العبر والعظات التي يمكن أن نستخلصها من سورة الحجر والتي أهمها:

  • معرفة الإعجاز القرآني وتحدي الله للكافرين بالقرآن الكريم وآياته وبلاغته.
  • تحذير الله عز وجل للمشركين وتوعده لهم بالندم في الدنيا والآخرة بالهلاك.
  • وضحت السورة الكريمة الادعاءات الكاذبة للكافرين والتوعد لهم بالعذاب.
  • عطايا الله عز وجل للإنسان ونعمه التي أنعم بها عليه.
  • عداوة الشياطين للإنس منذ أن أمر الله عز وجل بأن يكون الإنسان خليفة في الأرض.
  • مواجهة النبي عليه أفضل الصلاة والسلام للمحن والعقبات ونصره على أعداء الدين.
  • دعوة للرسول للتوكل على الله عز وجل والمسامحة والصفح عن أصحاب الأذى.

القرآن الكريم تشتمل جميع آياته العظيمة على آيات العظة والتوجيه والنصح والرحمة واتضح لي من خلال تجربتي مع سورة الحجر أن نعمل لآخرتنا كما نعمل لدنيانا فيلزم تنفيذ أوامر الشرع حتى نفوز بالجزاء الحسن في الدنيا والآخرة.