تجربتي مع الزوائد الجلدية

تجربتي مع الزوائد الجلدية لها أطوار عديدة حيث يوجد الكثير من الأشخاص الذين يعانون من وجود الزوائد الجلدية في مناطق متعددة بالجسم، وتتعدد أسباب تكونها حسب حالة الشخص فبعضهم قد تتكون لديه نتيجة عوامل وراثية، أما البعض الآخر فقد يعاني من مرض ما تسبب في تشكلها، ومن خلال هذا المقال سنتعرف سويا على كل ما يتعلق بها بالإضافة إلى كيفية علاجها في ضوء تجربتي مع الزوائد الجلدية عبر موقع جربها.

تجربتي مع الزوائد الجلدية

تجربتي مع الزوائد الجلدية

في ذكر تجربتي مع الزوائد الجلدية تحكي إحدى السيدات عن تجربتها مع الزوائد الجلدية حيث تقول بأنها كانت تسبب لديها إزعاجا كبيرا، بالإضافة إلى المظهر الغير محبب على الإطلاق خاصة في منطقة الرقبة.

الأمر الذي جعلها تلجأ إلى إحدى الأطباء المختصين في معالجة هذا الأمر، وبعد التأكد من كونها زوائد حميدة وليست ناجمة عن مرض خطير، قام الطبيب باستعمال الجهاز المخصص لإزالتها وقام بالتخلص منها كما نصحها باتباع نظام غذائي حتى يساعد على خفض وزنها.

اقرأ أيضًا: فوائد جل الصبار للبشرة

تعريف الزوائد الجلدية

تعرف على أنها جزء يظهر فوق جلد الإنسان ويظل ملتصقا به، وعادة ما تتواجد تلك الزوائد في مناطق معينة بالجسم، تتمثل في “الرقبة، الظهر، أسفل الثدي، منطقة الصدر، أسفل الإبطين، باطن الفخذين”.

تكون الزوائد الجلدية

تعتبر بمثابة اضطراب جلدة ينجم عن حدوث فرط في نمو طبقة الجلد الخارجية، وتكون عبارة عن ألياف الكولاجين الرخوة وأوعية دموية تغطى بطبقة من الجلد، ولا تعد تلك الزوائد مخيفة حيث يستعبد كونها سرطانية لأن هذا أمر نادر الحدوث.

أسباب تشكّل الزوائد الجلديّة

تظهر تلك الزوائد عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة وتنتشر بشكل واضح بين السيدات، وهذه بعض من أسباب تكونها:

أسباب وراثية

  • تعد الوراثة أحد أهم الأسباب الشائعة التي ينتج عنها ظهور الزوائد الجلدية.
  • كما أن هناك بعض الأمراض الوراثية التي تعد بمثابة عوامل خطر تزيد من تشكل تلك الزوائد.

الخدوش والاحتكاك

  • بعد الأشخاص تظهر لديهم تلك الزوائد نتيجة للإصابة بعدة خدوش بالجلد.
  • كما أن الاحتكاك الناتج عن الحلي والمجوهرات يعد سبباً رئيسياً في ظهورها، نتيجة لوجود طيات متعددة بالجلد واحتكاكه مع الملابس.

سرطان الجلد

قد تظهر الزوائد عند الأشخاص الذين يعانون من سرطان الجلد، لذلك ينصح باللجوء إلى الطبيب المختص فور ظهورها خاصةً إذا كان الأمر ليس له علاقة بالوراثة.

مرض السكري

الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع في مستوى جلوكوز الدم “Type 2″، يظهر بين الكثير منهم زوائد جلدية خاصة في منطقة الرقبة وأسفل الإبطين.

الحمل

قد يظهر لدى بعض السيدات الحوامل زوائد جلدية نتيجة التغير الحادث في مستوى الهرمونات.

معلومات عن الزوائد الجلدية

هناك بعض الأمور التي قد يتساءل عنها بعض الأشخاص حول الزوائد الجلدية، ويمكن الإجابة عنها في النقاط التالية:

  • الزوائد الجلدية لا تسبب أي آلام للشخص ولكنها تعد سببا لتحسس الجلد، نتيجة حدوث احتكاك بينها وبين الملابس أو أي مجوهرات تلبس في الرقبة.
  • إذا لم يعاني الشخص من مرض معين أو السمنة يجب عليه استشارة الطبيب المختص في الحال، لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة واتخاذ اللازم.
  • بعض الأفراد يتم تشخيصهم من خلال الفحص النظري بينما بعضهم قد يتطلب الفحص أخذ خزعة من تلك الزوائد للتأكد من كونها آمنة.

اقرأ أيضًا: علاج الثآليل في الرقبة

كيفية علاج الزوائد الجلدية

توجد العديد من الطرق التي تتميز بفاعليتها القوية والتي تستعمل في معالجة هذا الأمر، ومن أبرزها ما يلي:

جهاز علاج الزوائد الجلدية

  • هو عبارة عن جهاز صمم خصيصاً لكي يزيل أي زوائد جلدية، حيث يعمل على وقف تدفق الدم إليها.
  • يترتب على ذلك فقدان قدرة الخلايا المتواجدة بتلك الزوائد على التكاثر نتيجة انقطاع الدم عنها.
  • تبدأ تلك الخلايا في التلاشي تدريجياً ثم تزول تماماً خلال مدة تقدر بحوالي عشرة أيام.

العلاج بالخيط

  • تعد إحدى الطرق التي يشاع استعمالها حيث تعتمد في الأساس على لف خيط رفيع حول الزوائد الموجودة.
  • يترك الخيط هكذا مع شده كل يوم لضمان حبس الدم عن خلايا تلك الزوائد وبالتالي وقف نموها.
  • يجب التنبيه على ضرورة تطهير الجلد واليد والخس المستعمل تجنبا لحدوث أي التهاب بالجلد.

استعمال المستحضرات الطبية

  • توجد مجموعة من المنتجات الطبية التي تستعمل لهذا الغرض ويجب استشارة الطبيب قبل استعمال أي منها.
  • ينصح بتنظيف الجلد بواسطة الكحول قبل تطبيق المستحضر الطبي عليه، حيث يساعد ذلك في زيادة امتصاصه من قبل الخلايا الجلدية.
  • قد يشعر الشخص بخز في المنطقة التي توضع بها تلك المستحضرات وهذا أمر طبيعي ولا داعي للخوف.
  • يجب توخي الحذر من لمس تلك المستحضرات لأجزاء أخرى من الجلد، ويمكن ذلك عن طريق وضع فازلين على المكان المحيط بالزوائد الجلدية قبل تطبيق المستحضر عليه.
  • يستغرق العلاج بتلك الطريقة مدى تترواح من 15 يوم إلى 21 يوم للحصول على نتيجة مرضية.

التجميد

  • تعد طريقة فعالة للقضاء على الزوائد الجلدية حيث يتم استعمال النتيروجين السائل لتجميدها.
  • يجب الالتزام بكافة التعليمات بشكل دقيق على أن يتم تطبيقها من قبل أحد الأشخاص المتخصصين في هذا الأمر.

الوصفات الطبيعية

قد تستعمل بعض المواد الطبيعية في معالجة هذا الأمر، ومن أبرزها ما يلي:

زيت شجرة الشاي

  • يتميز باحتوائه على العديد من المواد المضادة للأكسدة مما يساهم بفاعلية شديدة في القضاء على الزوائد الجلدية.
  • يتم غسل المنطقة التي تتواجد بها تلك الزوائد ثم تبلل قطعة قطنية صغيرة بالزيت وتوضع عليها مع تغطيتها بضمادة لمدة يوم كامل بليلة، ويكرر الأمر حتى زوالها بشكل نهائي.

قشر الموز

  • يلعب دور هام في إزالة هذه الزوائد ويتم ذلك بوضعه على المناطق المتواجدة يها، ثم تغطى بواسطة ضمادة طبية وتترك ليلة كاملة.

خل التفاح

  • يتميز بحموضته العالية والتي تساعد على تحطيم الخلايا التي تحيط بتلك الزوائد، مما يتسبب في جفافها وبالتالي سقوطها والتخلص منها نهائيا.
  • يتم وضع قطنة داخل كمية من الخل ثم توضع على الزوائد الموجودة مع تغطيتها بضمادة، تترك هكذا لمدة تتراوح من ربع إلى نصف ساعة.
  • ينصح بتكرار هذا الأمر بشكل يومي وقد يستغرق زوالها مدة لا تقل عن ثلاثة أسابيع أو أكثر يتوقف ذلك على حجم وكمية الزوائد الموجودة.

الثوم

  • يعرف عن الثوم تضمنه للعديد من المركبات التي تساعد في تقليل ومعالجة الالتهاب الذي يصب الجلد.
  • يتم هرس عدة فصوص من الثوم ويطبق على المنطقة المتواجد بها الزوائد قبل النوم ويترك حتى الصباح.
  • يجب غسل المنطقة فور الاستيقاظ من النوم وتكرر الوصفة حتى يتم التخلص من الزوائد بشكل نهائي.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع صابون الجلسرين

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع الزوائد الجلدية وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.