تجربتي مع الاستغفار والعقم

تجربتي مع الاستغفار والعقم وما هي الطريقة؟ حيث قد تصاب بعض النساء بالعقم فهو مرض كبقية الأمراض الأخرى، ولكنه في الغالب يسبب لها الكثير من المشاكل النفسية لأن المرأة بطبيعتها لا تستطيع الاستغناء عن غريزة الأمومة، وهذا الأمر هو ابتلاء من الله لاختبار الصبر وقوة الإيمان، لذلك فوجدت الكثير من التجارب أن الدعاء والاستغفار هما من أكثر الوسائل الناجحة للعلاج وسوف نقدم تجربتي مع الاستغفار والعقم عبر موقع جربها.

تجربتي مع الاستغفار والعقم

تجربتي مع الاستغفار والعقم

يعد العقم من الأمراض التي لها الكثير من طرق العلاج المختلفة، وشهد الطب مؤخرا العديد من التطورات التي جعلت الأمر غير مستحيل ولكن يجب أن نعلم أن العلاج ينقسم إلى جزأين، جزء مادي مرتبط بالأطباء والأدوية، والجزء الأخر معنوي وهو يختص برضا الله تعالى والصبر على الابتلاء بالإضافة إلى ملازمة الاستغفار والدعاء.

فقد يكون تأخر الإنجاب هو اختبار لقوة الإيمان والتعرف على مدى صبر هذا الشخص وتحمل الابتلاء لذلك يجب أن يكون المسلم يمتلك العزيمة والقوة في تخطى المحنة والتعامل معها بشكل إيجابي وذلك من خلال السعي.

فلابد أن يستغفر دائما ويتوسل إلى الله بالدعاء، بالإضافة إلى عدم إهمال الجانب الطبي فعليه أن يعلم أن هذا المرض ربما يكون بسبب ذنب ارتكبه أو بعده عن ذكر الله، فيعتبر هذا الابتلاء تذكرة له حتى يستغفر وينال الثواب.

أما عن تجربتي مع الاستغفار والعقم فهي:

  • تحكي إحدى الفتيات تجربتها مع الاستغفار، وتقول إنها تزوجت وظلت قرابة السنتين لم تنجب.
  • وظلت تتردد على الأطباء وتتناول الكثير من الأدوية والمنشطات مرتفعة الثمن، ولكنها لم تجدي معها نفعا.
  • حتى سلمت أمرها لله تعالى، وظلت تدعو وتستغفر كثيرا في كل الأوقات.
  • وبالفعل استجاب لها الله عز وجل وأصبحت حامل بعدها بفترة قصيرة، وأنجبت الطفل الذي طالما تمنته.

اقرأ أيضًا: قصص واقعية عن الاستغفار جديدة عن الإنجاب والشفاء

علاج العقم بالاستغفار

عندما يصاب الإنسان بمرض ما أو ابتلاء يؤثر على حياته بالكامل، عليه ألا ييأس ولكن لابد أن يفكر بشكل إيجابي ويعلم أن الله خلق لكل داء دواء بالإضافة إلى ضرورة التوكل على الله وحسن الظن به، وأن اللجوء إليه هو السبيل للخروج من الضيق والأزمات كما لا يوجد منا ما هو خالي من الذنوب، فيمكن أن نرتكبها دون أن ننتبه لها فعلينا الالتفات إلى أفعالنا ونتخلى عن مشاعر الحسد والحقد والنميمة وغيرهم.

لذلك لابد أن نتجه للتوبة إلى الله تعالى والعزم على عدم العودة للذنب مرة أخرى، لأننا قد نشعر أنه هين، ونكتشف إنه عظيم عند الله، وذلك لقوله تعالى (وتحسبونه هينا وهو عند الله عظيم).

كما علمنا الرسول صلى الله عليه وسلم أهمية الاستغفار والمداومة عليه، فهو السبيل للصلاح والتخلص من الهموم والأحزان فقد ورد عن الرسول الأعظم أن الاستغفار لا يرتبط بارتكاب الأخطاء فقط، فكان صلى الله عليه وسلم يحرص على الاستغفار لعدد سبعين مرة يوميا وقد تصل إلى مائة مرة.

فقد روي البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: “والله إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم لأكثر من سبعين مرة فلنتخذ هذا الأمر سنة لنا وهو أمر غير مجهد ولا يحتاج للكثير من الوقت، فلا يوجد ما يمنع ذلك.

ما هي فوائد الاستغفار

وعن فوائد الاستغفار فهي كالتالي:

  • أكد الله تعالى لعباده المسلمين في الكثير من الآيات القرآنية على أهمية الاستغفار وفوائده العظيمة.
  • وذلك في قوله تعالى (واستغفروا الله إن الله غفور رحيم).
  • كما أشار لنا الرسول الأعظم في الكثير من الأحاديث على ضرورة الإكثار من الاستغفار خلال اليوم، وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم (واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات والله يعلم متقلبكم ومثواكم).
  • فعندما يستغفر الإنسان فهو يطلب من الله تعالى العفو والمغفرة، وأن يمنحه الستر في الحياة الدنيا والدار الأخرة.
  • وعندما يلتزم به العبد ويداوم عليه بصدق من القلب يعود عليه بفوائد عديدة ويجني ثماره خلال وقت قصير من الالتزام به.
  • كما أن الاستغفار يكفر عن الذنوب والخطايا التي ارتكبها الإنسان في حياته، وذلك لقول الله تعالى (ومن يعمل سوءا أو يظلم نفسه ثم يستغفر الله يجد الله غفورا رحيما).
  • كما أن الاستغفار يغير حياة العبد للأفضل فيشعر حينها بالسعادة والسكينة والطمأنينة.
  • بالإضافة إلى تحقيق الأماني والرغبات التي يسعى الإنسان للوصول إليها ولم يستطع أن يدركها.
  • ومن بين هذه الأمنيات الشفاء من مختلف الأمراض والإمداد بالنسل.
  • فقد يكون السعي وراء الإنجاب من أهم متطلبات العبد سواء كان النساء أو الرجال.
  • لذلك عند الابتلاء بتأخر الإنجاب يجب على المسلم أن يحسن الظن بالله ويزيد من الاستغفار بنية رفع البلاء وزوال الهموم.
  • وعندها سيستجيب الله تعالى ويجبر بخاطر عباده المستغفرين، وذلك لقوله تعالى (فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا).

اقرأ أيضًا: تجربتي مع ياذا الجلال والإكرام أكرمني

أهم شروط الاستغفار

حتى يتقبل الله عز وجل الاستغفار، ويحصل العبد على ما يريد يجب أن يتبع عدة شروط، وهي كالآتي:

  • الشعور بصدق التوبة مع ضرورة الندم على ارتكاب الذنب.
  • يجب أن يكون العبد مخلص وصادق في طلب التوبة والمغفرة.
  • المغفرة الصالحة تنبعث من جميع جوارح الجسم فيجب أن نشعر بها من داخل القلب.
  • فهو لا يتمثل في تكرار كلمات الاستغفار فقط دون اليقين بها.
  • كما أن الاستغفار يرتبط به الأعمال الصالحة وتجنب الأفعال التي نهانا الله تعالى عنها.
  • بالإضافة إلى ضرورة القيام بالعبادات والفروض على أكمل وجه.
  • الابتعاد نهائيا عن ظلم الناس وسلب حقوقهم لأنها من أعظم الذنوب عند الله عز وجل.
  • التوسل إلى الله عند الاستغفار والدعاء والتذلل له.
  • الالتزام بالأدب في صيغة الطلب من الله وعدم الاستعجال واليأس بسبب تأخر الاستجابة، لأن الله يعلم ما لا نعلم وتأخر الاستجابة لها حكمة منه.

هل هناك أوقات محددة للاستغفار

لا يوجد نص قرآني أو حديث نبوي يوضح أوقات محددة للاستغفار، لذلك فيسمح للمسلم أن يستغفر في أي وقت خلال اليوم ولكن هناك أوقات يفضل بها الدعاء والاستغفار وهم: في الثلث الأخير من الليل وهو ما يطلق عليه وقت السحر، قبل صلاة الجمعة بساعة لأن الاستجابة تزداد بها، آناء الليل وأطراف النهار.

بالإضافة إلى أهمية الدعاء والاستغفار أثناء السجود، وبعد الانتهاء من التشهد الأخير والاهتمام بالاستغفار عند دخول المسجد والخروج منه.

كما يجب أن نعلم أن استحضار القلب هو من أهم شروط قبول الاستغفار وذلك لقول الرسول صلى الله عليه وسلم (إن الله لا يستجيب دعاء من قلب غافل).

ما هي أهم صيغ الاستغفار للحمل

وتتمثل صيغ الاستغفار في التالي:

  • ربي أغفر لي وتوب على إنك أنت التواب الرحيم.
  • اللهم اغفر لي وارحمني والحقني بالرفيق الأعلى.
  • استغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه عدد ما كان وعدد ما سيكون وعدد السكون والحركات.
  • اللهم لا تدع لنا ذنبا إلا غفرته ولا هما إلا فرجته ولا دين إلا قضيته ولا مريض إلا شفيته ولا مبتلى إلا عافيته.
  • رب لا تذرني فردا وأنت خير الوارثين.
  • رب هب لي من لدنك ذرية طيبة إنك سميع الدعاء.
  • رب هب لي من لدنك وليا يرثني ويرث دعوة الإسلام وأجعله رب رضيا.

اقرأ أيضًا: فضل سورة البقرة لتحقيق الامنيات وقضاء الحاجة

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع الاستغفار والعقم وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.