تجربتي مع روفيناك

تجربتي مع روفيناك كانت سحرية، فلم أكن أتخيل أن بإمكان دواء معالجة آلامي، فقد أصبحت أشعر براحة كبيرة وأتمكن من عمل مهامي اليومي، والتي كنت أعجز مُسبقًا عن فعلها، أعرف أن الأمر يبدو لكم جزء من الخيال، ولكن هذا ما حدث معي، ومع بعض التجارب الأخرى للسيدات، فدعوني أعرفكم على كامل تجربتي في هذا المقال من خلال موقع جربها، لربما يكون له نفس الأثر معكم.

تجربتي مع روفيناك

لقد بدأت قصتي منذ أن بدأت أشعر ببعض الآلام في ركبتي، أحيانًا كان يبدو الأمر ثقيلاً جدًا على نفسي، ولكني كنت أتجاوزه مؤقتًا بوضع المراهم، وتناول الأدوية المُسكنة، ولكن فيما بعد شعرت بألم يفوق ألم الأيام الماضية، تحسست رجلي اليمنى فرأيتها متورمة، قلقت جدًا على نفسي، ورغم ذلك صممت على وضع مراهم العظام التقليدية، أصبح الأمر مع تكرار الأيام، بل يمكن القول كل يوم تقريبًا، يزداد عن الذي بعده، ويصبح كل من ساقي الاثنتين ثقيلة.

قررت أن أذهب إلى عيادة دكتور عظام معروف، ومن عنده بدأت تجربتي مع روفيناك، لم أكن أتخيل أن الأمر يمكن حله بهذه السهولة، ولكن نعم، كان الأمر، في الحقيقة لست أعنى بالسهولة هنا.. أنني شفيت نهائيًا، بل كان لروفيناك الفضل بعد الله في تسكين آلامي، أصبحت نشيطة إلى حد ما، قادرة نسبيًا على ممارسة الروتين الذي كنت أفعله يوميًا، تحضير الفطور لعائلتي، والذهاب إلى السوق، هي الأشياء العادية التي تقوم بها أي امرأة.

اقرأ أيضًا: مرهم لعلاج آلام كعب القدم

تجربتي مع روفيناك جل وأصدقاء العيادة

لا يمكنني أن أخبئ الأمر، بصراحة، سخرت قليلاً من الطبيب حينما وصف لي روفيناك، وقلت له “هذا هو علاجي؟”.. كنت غاضبة بشدة وخرجت من عنده وأنا في قرارة نفسي، أرغب في عدم العودة مجددًا إليه، ولا حتى تجربة الدواء، ولكن أثناء شعوري بالغضب، تقابلت مع إحدى السيدات واللواتي هدأوا كثيرًا من روعي، وحكوا لي أيضًا عن تجاربهن معه، كانت معاناتهن تشبه إلى حد ما لما أعانيه أنا، ورؤيتي لهن وهم بهذا الشكل الجيد جعلني أعيد التفكير مجددًا في الأمر.

قالت لي إحداهن: “لا تخافي، إنه دواء لتخفيف الآلام، وآمن جدًا، فبعد استخدامه تحسنت حالتي كثيرًا، وها أنا لازلت أتابع الطبيب وأقوم باستشارته وقالت لي إن الطبيب ماهر، يكتب الجرعة من الدواء وفقًا لحالة كل شخص، لذا فعلي الثقة فيه أكثر من ذلك.

حكت لي سيدة أخرى كانت جالسة أيضًا: “تجربتي مع روفيناك لم تكن تخصني أنا شخصيًا، بل كانت تخص أحد من عائلتي، كان تعاني من حالات عسر الطمث في مراحله الأولى، وقد وصف لها الدكتور الدواء نظرًا لكونه مسكن قوي وفعال لكافة الآلام المختلفة سواءً كانت تخص المفاصل أو الفم واللثة وكذلك الأسنان.”

اقرأ أيضًا: أفضل مرهم لعلاج آلام الركبة

ما هي الفوائد تجربتي مع روفيناك؟

في خلال تجربتي مع حبوب روفيناك تعرفت على كثير من فوائده والتي لم تكن تخص حالتي فقط، بل قرأت وسمعت عما يمكن له أن يفعل بشكل عام وشامل لكافة الحالات، وهو ما أثار حقًا انتباهي، وجعلني أتساءل.. كيف يمكن لي أن أغضب وقت قيام الدكتور بوصفه لي؟ ومن هنا بعض الفوائد التي قمت بالتعرف عليها طوال فترة علاجي، وأثناء مناقشتي مع الطبيب أيضًا:

  • يستخدم الدواء في علاج التهابات الأسنان وتخفيف آلام الأسنان المزمنة.
  • يمكن استخدامه في جراحات العظام.
  • يعالج التهابات المفاصل عند كبار السن.
  • يعمل على معالجة الاضطرابات العضلية الهيكلية الحادة.
  • يعالج التهابات الفقار اللاصق.
  • يساعد في معالجة التهاب المفاصل الناتجة عن مرض الروماتويد.
  • يمكن استخدامه في حالات آلام الظهر المختلفة.
  • يعالج الآلام التي تنتج عن كسر العظام، كما يخفف من الآلام الناتجة عن الصدمات الشديدة.
  • يعمل على علاج أنواع المتلازمات التي يمكن أن تسبب آلام شديدة في العمود الفقري.
  • يساعد في تسكين الآلام الشديدة الناتجة عن العمليات الجراحية الخاصة بالعظام والأسنان.
  • يخفف بعض أمراض النساء، ويساعد في علاج عسر الطمث.
  • يعمل على علاج المغص الكلوي ويخفف من آلامه.
  • يساعد في علاج النقرس وهجماته الحادة.

أحيانًا يمكن أن يتواجد العلاج بعد فترة عصيبة من التعب، ربما هذا ما حدث معي أو مع نساء أخريات، ولكن ما أتأكد منه هو أنني عدت كما كنت، وبصحة أفضل.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.