تجربتي مع نايت كالم

تجربتي مع نايت كالم وهل مكّنتني من النوم دون معاناة؟ حيث تعاني فئة غير قليلة من البشر من الأرق واضطرابات النوم؛ سواء بصورةٍ مؤقتة أو دائمة، مما يجعلهم بحاجة إلى عشب أو عقار يجعلهم قادرين على النوم، ومن هذه العقارات دواء نايت كالم الذي سنتحدث عنه خلال تجربتي مع نايت كالم عبر موقع جربها.

تجربتي مع نايت كالم

تجربتي مع نايت كالم

بدأت تجربتي مع نايت كالم بمعاناتي من أرق غير قصير الأجل مصحوبًا بالتوتر والقلق والذين هم نتيجة طبيعية لقلة نومي وعدم قدرتي على السيطرة على قلقي وتوتّري، إلا أن أصبح نومي من الرغبات التي أفشل فشلًا ذريعًا في تحقيقها، وقد مثل الأمر خطورة على سلامتي الجسدية وسلامة عقلي.

وصرت لا أجد للنوم طريقًا و ازدادت الضغوطات عليّ، الإرهاق، والتعب، مما سبب شعور شخصي بانعدام طاقتي، إرهاق عقلي، وسوء حالتي المعنوية، لذا قررت التوجه لأحد الأطباء لاستشارته، لعله يفسّر لي سبب معاناتي أو يتمكن من وصف دواء يخفف لي من سوء الأمر.

خضعت للفحص الطبي من قبل الطبيب الذي توجهت إليه وقد طلب مني اقتناء دواء النايت كالم لتناوله، وقد وصف لي جرعة تقدر بـ 1 ملجم بصورةٍ يوميّة وذلك لمدة 7 أيام قبل التوجه للفراش، وقد وضح لي مساوئ تناولها خلال ساعات اليوم العادي وأثناء القيام بالمهام العادية أو القيادة، فقد أشعر بالنعاس في أي لحظة وأنام وهو ما يشكل خطرًا عليّ وخصوصًا خلال ساعات الصباح.

اقرأ أيضًا: دعاء الأرق وعدم النوم ستنام بعمق بعد اليوم بهذا الدعاء

شعوري عقب تناول دواء نايت كالم

قمت باتباع إرشادات ونصح الطبيب في تناول الدواء وقد بدأت أستشعر أثره في خلال بضع ساعات من تناوله، حيث شعرت بالرغبة في القيء والدوار، الأمر الذي ألزمني الفراش وجعلني أنام ثمان ساعات متواصلة من النوم العميق الذي قطعهم استيقاظي.

وقد كانت لهذه التجربة عددًا من الأعراض الجانبية التي صرت ألاحظها وأعاني منها بصورةٍ يوميّة وهي والتي تتمثل في شدة الشعور بالنعاس والحاجة للنوم، الغثيان، القيء، بعض من الإرهاق والتعب، إلى جانب شعوري بطعم مقارب لطعم المعادن بفمي، ومن ثم تضاؤل رغبتي في الأكل بصورةٍ يوميّة مما تسبب في فُقداني لبعْض من الوزن، إلا أن الفقد لم يكن كبيرًا.

دواعي استخدام دواء نايت كالم

أما عن دواعي استعماله فمن خلال تجربتي مع نايت كالم فيتم الاعتماد عليه في:

  • الحاجة إلى استرخاء عضلات الجسم حيث يساعد على النار حدوث ذلك بسهولة.
  • الرغبة في استرخاء عضلات الدماغ.
  • الرغبة في القضاء على الأرق واضطرابات النوم الشديدة.
  • علاج مشكلات القلق والتوتر اللذان ينتجان عن الإجهاد العصبي، والتغير العاطفي، والذي يتعرض له فئة كبيرة من الأشخاص بصورةٍ يوميّة.
  • الرغبة في التخلص من عادة النوم المتقطع، والذي يعاني الشخص فيها من استيقاظه عدة مرات خلال نومه، مما ينتج عنه نوم غير مريح.
  • التخلص من اضطرابات النوم بوجه عام.

الجرعة الخاصة بدواء نايت كالم

ينبغي على أي من يرغب في تناول الدواء أن يستشير طبيبًا مختصًا ببداية الأمر لتحديد كل من الحالة، الجرعة المناسبة لها، ووقت تناولها، إلا أنه بوجه عام يمكن تناول مقدار 2 مجم بصورةٍ يوميّة قبل التوجه للفراش بمدّة 30 دقيقة.

إذا لم يفلح الدواء في تحسين عملية نومك والقضاء على معاناتك من الأرق و الاضطرابات فإنه يتعين عليك إخبار الطبيب بهذا وعدم الاستهتار بالأمر والجدير بالذكر أن الدواء غير قابل للتناول خلال أو بعد الوجبات حيث قد يتسبب في حدوث القيء ويفضل شرب الدواء بواسطة كمية وفيرة من المياه لتسهيل سرعة بلعه دون معاناة.

اقرأ أيضًا: علاج الأرق وقلة النوم بالقرآن مجربة

الأعراض الجانبية لتناول دواء نايت كالم

وتتمثل أعراضه الجانبية في التالي:

  • ربما تظهر علامات نزلة برد أو أنفلونزا على مستخدم الدواء.
  • المعاناة من سوء الحالة النفسية التي قد تصل للاكتئاب.
  • المعاناة من آلام الرأس.
  • معاناة الشخص بالسلوكيات المنبوذة السيئة العدوانية وكذلك الهلوسات، الأفكار السلبية، وانعدام الرغبة في ممارسة المهام الطبيعية.
  • حدة الاضطرابات النفسية والتغيرات المزاجية القاسية التي تحرم مستخدم الدواء من الشعور بالاتزان الذاتي.
  • الشعور بالغثيان، والدوار، والقيء ببعض الحالات.
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام ببعض الحالات.
  • كثرة الإحساس بالنعاس على مدار اليوم.
  • المعاناة من تغير طعم الفم عقب تناول الطعام، وجفاف الفم.
  • ربما يمتلك جسدك أي رد فعل تحسسي تجاه مكونات الدواء، الأمر الذي سيلاحظ عقب الاستخدام وينبغي إخبار الطبيب بهذا.
  • ربما تمارس بعض العادات الخطيرة إثر تناوله كالسير خلال النوم أو التحدث إلى الآخرين.

كيف أصبت بإدمان دواء نايت كالم؟

عقب تمكني من مداواة مشكلة الأرق استمر مفعول دواء النايت كالم بجسمي، ورغم هذا كنت أشعر براحةٍ بالغة، حيث كانت جميع عضلات جسمي مسترخية لوقتٍ طويل، وهو ما يشعرني بشيء من الراحة المحببة التي تمنيت لو تستمر كثيرًا وألّا تزول سريعًا.

مما جعلني أتناول المزيد من الدواء للإحتِفاظ بهذا الشعور دائمًا، وبالرغم من استمراري في الحصول على الدواء حتى بعد انقضاء الأسبوع، إلا أنني أراه أسهل الأقراص الدوائية المنومة، حيث تتسبب نسبة كبيرة من سائر الأقراص في وقوع المستخدم ضحيةً لفخ الإدمان، أما نايت كالم فهو آمن تمامًا.

  • إذا كنت من الفئة التي تمتلك معاناة بسبب وغير سبب تجاه الأدوية المختلفة وخاصةً دواء نايت فعليك الامتناع عن أخذه فور التعرف على هذه الحساسية.
  • يمنع تناول دواء الـ نايت كالم تمامًا لكل من يحمل أمراض الكبد، الكلى، السكري، والإجهاد.
  • لا يجب تناول دواء نايت كالم مع عدد من الأدوية الأخرى لتفادي التفاعلات الدوائية، ومنها: الأدوية المهدئة، أدوية الاكتئاب، أدوية السكر، وعلاجات ضغط الدم.
  • يمنع الجمع بين دواء نايت كالم والمشروبات الغازية لمنع حدوث تفاعل بينهم، حيث ينتج عن هذا التفاعل عدد من الآثار السلبية على صحة الجسم، وإذا كان مستخدم الدواء يعاني من إدمان الكحوليات قد يتسبب هذا في الشعور بالمزيد من السوء والأحاسيس السلبية.
  • لا يجب تناول دواء نايت بواسطة أي من الأشخاص المصنفون بأصحاب الأمراض العقلية أو الاكتئاب.
  • يمنع تمامًا تناول الدواء من قبل أي طفل أو شخص لم يتجاوز عمره الـ 18 سنة.

دواء نايت كالم والعلاقة الحميمية

يرتبط السلوك الحميمي الجنسي ودواء نايت كالم ببعضهم البعض بعلاقةٍ غير مباشرة، حيث ينتج عن إدمان المنومات أو المهدئات نوع من الضعف الجنسي والذي قد يتطور ليصبح عجزًا بمرور الوقت وذلك بنسبة كبيرة، وكذلك الأمر بالنسبة للأدوية المخدرة التي تتهافت الناس على تناولها حد الإدمان.

يجب الامتناع عن تناول الدواء بصورةٍ تدريجيّة غير مباشرة، لتقليل حدة وشدة الأعراض المصاحبة لانسحاب تأثير الدواء من الجسم، ومن الهام الالتزام بالجرعة التي يقوم الطبيب بوصفها تمامًا فلا ينصح بزيادة أو نقص هذه الجرعة دون العودة للطبيب لاستشارته، وذلك في سبيل تفادي أثر نايت كالم على قدرة الشخص الجنسية.

وبما أن علاج نايت كالم من العلاجات التي تصنف تيع الأدوية المنومة، فإن تخطي المدة المسموح بها لتناول الدواء قد تؤدي بالمستخدم لإحدى مراحل الإدمان، حيث لا يجب استخدامه لأكثر من 14 يوم بأسوأ الظروف.

ويعتبر نايت كالم من الأدوية المنومة التي تقضي على الأرق ومشكلات النوم، إلا أنه يجب تناوله بصورةٍ منتظمة لمدة لا تتخطى أسبوعين لتجنب أعراضه الجانبية.

اقرأ أيضًا: أعراض القلق والاكتئاب الجسدية

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع نايت كالم وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.