تجربتي مع حليب الشوك

تجربتي مع حليب الشوك والفوائد التي قدّمها لي، حيث أن حليب الشوك من النباتات المفيدة المغمورة، أي لا يسمع عنها كثير من الناس، ونظرًا لفَوائده المتعددة سنتحدث عنه بالتفصيل خلال أسطر هذا المقال التي نقدم فيها تجربتي مع حليب الشوك عبر موقع جربها.

تجربتي مع حليب الشوك

تجربتي مع حليب الشوك

ولدت بأَحد المناطق المرتفعة، والتي لا يفصلها عن مستشفى البلد العام سوى القليل، فأبناء هذه المستشفى يقطنون الجبل هم الآخرون، مما يعني استنشاق كلانا للهواء النقي غير المختلط بملوّثات البيئة، وقد كانت المستشفى محاطة بغاية غير كبيرة مكونة من عدد من الأشجار الكبيرة، النباتات، الحشائش، وكذلك أشجار الصنوبر البرية، والتي نمت طبيعيًا دون تدخل ولم يحاول أحد المساس بها.

ولقرْب منزلي من الغابة، كثيرًا ما ذهب للتجول واللعب فيها مع إخوتي، فكنا في كل مرة ننجذب لأحد النباتات الشوكية ذات الزهور الأرجوانية والأشواك المبطنة لِسيقانه، مما أرغمنا على عدم الاقتراب منه خوف الأذى، وبمرور الأيام وأثناء تصفحي للإنترنت قابلتني صورة لنبات يشبه ذلك الذي أراه بالغابة.

فَأخذت في القراءة عنه حتى عرفت أهميته وفوائده الكبرى، مما شجعني للاستعانة ببعض الأدوات للحصول عليه دون أذى، للاستفادة منه، وسأخبركم بكافة فوائده اليوم في ضوء تجربتي مع حليب الشوك بالتفصيل.

اقرأ أيضًا: فوائد الشوفان مع الحليب

ما المقصود بِنبات حليب الشوك؟

نبات ذو زهور أرجوانية تميل للحمرة، يشيع ظهوره في اسكتلندا، ومناطق حوض البحر الأبيض المتوسط، فهو يفضل الطقس الجبلي شبه الحار والمرتفعات، وبالرغم من اعتبار بعض المناطق الآسيوية وجنوب أوروبا موطنًا له، إلا أنه انتشر بالعديد من أنحاء العالم حاليًا.

يتوفر حليب الشوك بأنواع متعددة، تتلون أوراقه باللون الأخضر الباهت أو الزاهي، تأخذ شكلًا طوليًا، يكسوه الأشواك وللخُطوط البيضاء التي تتخلّل أوراقه البيضاء.

العناصر الغذائية المتوفرة في حليب الشوك

اشتهر حليب الشوك منذ القدم بأهمية المكونات العضوية المتوفرة في بذوره، فَمستخلص بذوره غني بي:

  • مركبات فعالة نشطة وتركيزات مرتفعة بالمستخلص.
  • عدد من الأحماض الدهنية بما فيها اللينوليك.
  • أحد العناصر الفعالة في حماية الكبد والذي يعرف باسم “السيليمارين” والذي يصنف طبقًا لفئة الفلافونويد ذات الخصائص المضادة للأكسدة، والتي تقوم بدعم الغشاء الخلوي ومنع وصول العناصر السامة إليه، حيث تدخل إليها هي، بالإضافة لتجديد نمو خلايا الكبد، ودوره في مقاومة الأنواع السرطانية المختلفة، وخصائصه المضادة للالتهابات.

للسيليمارين فوائد كثيرة أخرى تتمثل في؛ وقاية الكبد من السموم، الكحول، لدغات العقارب والثعابين، زيادة كمية الحليب بالثدي علاج المرارة والكبد.

والجدير بالذكر أن حليب الشوك ليس المصدر الوحيد لعنصر السيليمارين، بل يتوفر أيضًا بِنبات الخرشوف، بذور الكزبرة، جذور الكركم، فهو يتوفر هنا بتركيزات معتدلة أو مرتفعة، ويتوفر بتركيزات قليلة أخرى في كل من: الفول السوداني، العنب الداكن، خميرة البيرة، و أوراق البنجر.

فوائد حليب الشوك

أما عن فوائده فتتمثل في التالي:

  • يقضي على سموم الكبد.
  • يزيد من معدل الشفاء.
  • يحد من تطور الأورام السرطانية.
  • يعالج التهابات الفطريات.
  • يقي الجسم من الأعراض الجانبية للأدوية المختلفة.
  • يقي المخ من أمراض الذاكرة والزهايمر.
  • يقلل من معدل الإصابة بأمراض القلب.
  • يعالج أعراض السكري.

اقرأ أيضًا: فوائد حليب الإبل للرجل

وقاية الكبد

نظرًا لِغنى حليب الشوك بعنصر السيليمارين التابعة للفلافونويد، فهو قادر على تخليص الكبد من السموم، حمايته من التليّف، منع حدوث عدد من الأمراض المستعصية والتي منها؛ اليرقان، متلازمة الكبد الدهني، التهابات الكبد، إلا أنه مازال خاضعًا للمزيد من الأبحاث والدراسات.

للحماية من مرض السكري

يجمع حليب الشوك بين الخواص المضادة للأكسدة، عنصر السيليمارين، والأحماض الدهنية، مما يساهم بدوره في تنظيم منسوب هرمون الأنسولين بالجسم، وتمتع الجسم بمستوى سكر طبيعي، حتى وإن كان الشخص من مرضى السكري.

لتحسين الحالة الصحية للقلب

مستخلص حليب الشوك غني بعنصر الأوميجا 3 الذي يمثل أحد الأحماض الدهنية النافعة لصحة الجسم عامةً والقلب خاصةً، مما يعيد اتزان الكوليسترول بالجسم ويُعيق حدوث تصلب الشرايين، فيقل تدريجيًا معدل إصابة الشخص بنوبات القلب أو السكتات الدماغية.

للقضاء على السرطان

يثبط حليب الشوك تطور الأورام السرطانية ونموها، كما يقوم بحماية الجسم من سرطان الثدي، الكبد، والبروستاتا، وذلك وفقًا لما أثبتته الدراسات التي تم إجراؤها عليه لخواصه المضادة للأكسدة.

ضبط منسوب الكوليسترول

  • تعمل خواص حليب الشوك المضادة للالتهابات على تقليل منسوب الكوليسترول بالجسم، مما يمنع حدوث الإجهاد التأكسدي ويقوم بتنقية الدم، وتطهيره.
  • بالنسبة للكوليسترول الذي يقل فهو النوع الرديء أو الضار، أما بالنسبة للدهون الثلاثية والكوليسترول فهو يحسن منهم بفضل السيليمارين.

يمنع تشكل الحصَوات بِالمرارة

من خلال تطهير الجسم من العناصر التي تضر بالتمثيل الغذائي يساعد نبات حليب الشوك على تحسين وظيفة المرارة والكلى والطحال وتمنع خطر الإصابة بحصوات المرارة.

العناية بالبشرة

  • تعمل الخصائص المضادة للأكسدة على تقليل التهاب الجلد والبشرة، مما يقلل من ظهور البثور وحب الشباب بالوجه، وبالتالي يصبح الوجه أكثر حيوية وإشراق وتؤخر ظهور التجاعيد.
  • يعالج عنصر السيليمارين مشكلة الصدفية، كما يقلل من بقع الجلد السميكة، الحكة، والاحمرار.

تحسين الحالة الصحية للعظام

  • يمنع تلف العظام نتيجة نقص الاستروجين.
  • يحد من هشاشة العظام، مما يفسر سبب تناول لاعبي الرياضة له.

علاج الربو

  • يقلل من انتفاخ الشعب الهوائية وتورّمها.
  • يقلل عنصر السيليمارين من الأعراض الخاصة بالرّبو التحسسي.

يزيد كفاءة الجهاز المناعي بالجسم

  • يحارب الالتهابات.
  • يقوي الحالة الصحية للجهاز المناعي.
  • يحفز إنتاج مركب الجلوتاثيون من خلال عنصر السيليمارين، بالتالي مكافحة الإجهاد التأكسدي ويحسن حالة الجسم عامةً.

 مضاد للفطريات

يقضي على عدد من الفطريات شديدة الخطورة.

تأخير ظهور الزهايمر وأمراض الذاكرة

  • يعمل على تحسين وظائف المخ وكذلك منع تدهور الذاكرة المقترن بالتقدم في السن.
  • تحفيز قوى الإدراك وفتح المسارات العصبية من خلال عنصر السيليمارين، بالتالي تقليل ظهور أمراض الذاكرة.
  • تخفيف الأعراض الخاصة بالوسواس القهري عبر حماية الدماغ وتقليل اضطرابات العقل.

تخفيف متلازمة ما قبل الحيض

  • تقليل حدة التقلبات المزاجية السابقة لفترة الحيض.
  • تهدئة التشنجات العضلية، وخاصةً تلك التي تحدث بمنطقة البطن.
  • الحد من الانتفاخ.
  • تقليل آلام الثدي.
  • تقليل منسوب بروتين سي التفاعلي الذي يستدل منه على وجود الأورام.
  • يمكنه ضبط الدورة الشهرية واضطراباتها.

صحة البروستاتا

ينتج عن خلط السيلينيوم و السيليمارين الحد من الأعراض الخاصة بالبروستاتا، وقد اتضح هذا من خلال إحدى التجارب السريرية التي تم اجراؤها على عدد 55 رجلًا، وقد لوحظ تحسن معدل تدفق البول، والحد من تعبئة المثانة.

إلى جانب دور السيلينيوم و السيليمارين في تقليل منسوب دهون الدم التي تتعلق بسَرطانات البروستاتا لدى الذكور الذين خضعوا لجراحة البروستاتا سابقًا.

علاج حموضة المعدة

  • تخفيف حرقة المعدة.
  • التخلص من عسر الهضم حيث تعمل مرارة الأعشاب والأشواك على زيادة معدل إفراز العصير المعدة وأنزيمات المعدة الهاضمة، ومن ثم رفع كفاءة الجهاز الهضمي.

زيادة إنتاج حليب الثدي

  • لا يشكل خطورة على الحوامل.
  • يزيد إفراز اللبن بصورةٍ تقليدية.
  • يشبه تأثير حليب الشوك لتأثير هرمون الاستروجين مما يزيد من منسوب الحليب بالثدي.

لِحليب الشوك فوائد عديدة، حيث يحسن من عملية الهضم، يزيد إفراز الحليب لدى الأمهات، يخفف متلازمة قبل الحيض، يؤخر ظهور أمراض الذاكرة، يحسن كفاءة الجهاز المناعي، والعديد من الفوائد الأخرى التي ذكرناها خلال أسطر وفقرات المقال.

اقرأ أيضًا: هل الحليب يسبب إمساك

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع حليب الشوك وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.