تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل

تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل سوف أنقلها لكم من خلال هذا المقال عبر موقع جربها ، حيث أن جسم المرأة يقوم بإفراز الهرمونات المتغيرة تبعًا لكل مرحلة من مراحل حياتها، ومن ضمن الهرمونات التي يفرزها الجسم هرمون الحمل والذي يجب أن يكون معتدل في الجسم.

اقرأ أيضا: نسبة هرمون الحليب الطبيعي لحدوث الحمل

تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل

تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل

إن مرحلة الحمل من المراحل الحساسة في حياة المرأة الحامل وذلك لأنها تحتاج إلى الراحة في هذه المرحلة، بالإضافة إلى أن وجود أي خلل في هرمون الحمل لديها قد يشكل لها أخطار كبيرة سوء تغير بالزيادة أو النقصان، ولهذا سوف أعرض عليكم تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل بالتفصيل.

في بداية حملي لم أذهب إلى الطبيب على الفور بل أنني تعرفت على الحمل من خلال التحليل المنزلي وعندما شعرت بالتعب ذهبت إلى الطبيب المختص، وقد فحصني الطبيب وطلب مني أن أقوم بعمل تحليل لمعرفة مستوى هرمون الحمل في الجسم وبعد الفحص تبين أنني مصابة بانخفاض في مستوى هرمون الحمل.

لم أكن أدري ما علي فعله، لذا  وصف لي الطبيب بعض العقاقير التي تساعد على ضبط مستوى الهرمون، في الحقيقة أصابني الذعر والقلق الشديدان واعتقدت أن حملي لن يكتمل مهما حاولت أو فعلت.

حاول الطبيب أن يهدأ من روعي وأخبرني أن تلك الحالة تحدث مع الكثيرات، إلا أن منهن من يكتمل حملهن ومنهن من يتعرضن للإجهاض، ثم نصحني بأن أداوم على تناول الأدوية في الأوقات المحددة، وقد وعدته بذلك.

وبفضل الله بعد أن اتبعت كل نصائح الطبيب بحذر شديد، فقد رزقني الله تعالى بطفل معافى من كل سوء، هذا وعلي القول أن الحالة النفسية لها عامل كبير للغاية في التأثير على الحمل وضبط الهرمونات، لذلك عليكم عدك اهمال هذا الجانب، كما أنني حرصت على أن أنقل إليكم تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل كاملة لتكونوا على وعي ودراية تامة بها.

اقرأ أيضا: أفضل وقت لعمل تحليل هرمون الإستروجين

وظائف هرمون الحمل

لقد تعرفت على وظائف هرمون الحمل من خلال تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل عندما سألت الطبيب المختص عن فائدة هذ ا الهرمون ووظيفته، وعلى كل سيدة أو فتاة أن تعرف وظائف الهرمونات المختلفة في جسدها، وقد كانت وكانت إجابة الطبيب عن وظائف هرمون الحمل كما يلي:

  • يساعد على جعل عضلات الرحم رخوة بصورة أكبر مما يساعد في تسهيل عملية الولادة.
  • كما يسهم في تهيئة بطانة الرحم لكي تستقبل الجنين الجديد.
  • إلى جانب أن من خلال قياس مستوى هرمون الحمل يتمكن الطبيب من التعرف على الاختلال الذي قد يصيب المرأة الحامل.
  • كذلك يساعد في إتمام عملية الحمل وذلك لأنه يساعد على إفراز هرموني البروجيستيرون والأستروجين بصورة أفضل.
  • كما يزيد من تدفق الدم داخل الرحم.
  • هذا كله إلى جانب المساهمة في تثبيت الحمل والعمل على إتمامه بشكل سليم بإذن الله.

أسباب انخفاض هرمون الحمل

هناك مجموعة من الأسباب التي ينجم عنها التعرض لانخفاض هرمون الحمل، ومن خلال تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل عرفت أن تلك الأسباب  تتمثل فيما يلي:

  • تناول الكثير من حبوب منع الحمل.
  • كذلك قد ينخفض الهرمون عند إصابة المرأة بنشاط الغدة الدرقية بصورة مفرطة.
  • كما قد ينخفض عند الإصابة بانقلاب الرحم أو تغير مكانه.
  • وعند الإصابة بعيب خلقي في الرحم.
  • إلى جانب ذلك ينخفض هرمون الحمل عند النساء بشكل عام عند الإصابة بضعف في الإباضة.
  • وكذلك عند تعرض المرأة لبعض الاضطرابات في الدورة الشهرية.
  • أو حتى تعرض المرأة للأرق وقلة النوم والاكتئاب، لاسيما لفترات زمنية طويلة.
  • الإصابة ببعض المشكلات في الجهاز التناسلي لاسيما الإصابة بتكيس الرحم أو تكيس المبايض.
  • كذلك عند ارتفاع مستوى الكوليسترول الضار في الدم.
  • وعند إصابة المرأة الحامل بالسمنة المفرطة.
  • كما يعتبر من أهم أسباب انخفاض هرمون الحمل عند النساء، إصابة المرأة الحامل ببعض المشكلات في المسالك البولية.

اقرأ أيضا: أعراض ارتفاع هرمون الحليب

ماذا يعني ارتفاع هرمون الحمل؟

ماذا يعني ارتفاع هرمون الحمل

لقد تعرفت من خلال تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل على ما يحدث إذا حدث أي اضطراب في مستوى هرمون الحمل عن الحد الطبيعي، فكما أن انخفاضه يمثل مشكلة، فإن ارتفاعه أيضًا يؤدي إلى ما يأتي:

  • لا يستطيع الطبيب تقدير موعد الحمل بشكل محدد، كما أن المرأة الحامل قد تعاني من بعض المشاكل النفسية بسبب هذا الاضطراب.
  • كما يتسبب ذلك في حدوث الحمل العنقودي الذي لا تخفى أضراره على المرأة بشكل عام.
  • كذلك التعرض لحدوث حمل متعدد.

نصائح للمرأة الحامل

هناك مجموعة من النصائح التي عرضها الطبيب عليّ أثناء تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل، وعلى الرغم من أن هذه النصائح تبدو بسيطة في جملتها، إلا أنها مهمة للغاية، وتتمثل هذه النصائح فيما يلي:

  • أثناء قياس هرمون الحمل يجب عدم القيام بأي أعمال منزلية شاقة.
  • يفضل أن يجري فحص هرمون الحمل بعد الاستيقاظ بمدة 3 ساعات مع مراعاة عدم الأكل أو الشرب لكي يتم الحصول على نتائج صحيحة.
  • كما ينبغي أن يكون المزاج معتدل ولا يوجد أي ضغط عصبي أو توتر أو إجهاد لكي تكون النتائج دقيقة.
  • ارتفاع هرمون الحمل كثيرًا قد ينم عن زيادة احتمالية الحمل بتوأم، فهو أمر لا يستدعي القلق دائمًا.
  • انخفاض هرمون الحمل في البداية قد ينذر بحدوث إجهاض، لذا يجب الالتزام بكل تعليمات الطبيب، وأخذ الاحتياطات اللازمة.

اقرأ أيضا: تجربتي مع اختبار الحمل بالملح

وفي الختام أود أن أكون قد قدمت لكم تجربتي مع انخفاض هرمون الحمل بالتفصيل، حيث أن هرمون الحمل الطبيعي في الشهور الأولى هو 100 مل/ وحدة ويزداد كلما مر 48 ساعة ليصل إلى 120 مل/ وحدة، وبعد مرور 72 ساعة ترتفع النسبة مرة أخرى لتصل إلى 600 مل/وحدة، وفي حين التبس عليكِ الأمر، فالطبيب هو مستشاركِ المؤتمن.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.