تجربتي مع الليمون للعرق

تجربتي مع الليمون للعرق واحدة من التجارب التي ساعدتني في التخلص من رائحة العرق الكريهة، كما أنني تمكنت من الحصول على العديد من الفوائد الأخرى بعد الاستمرار لفترة ولم ألاحظ أي حساسية تجاهه، وسأوضح أهم التفاصيل من خلال موقع جربها.

تجربتي مع الليمون للعرق

أنا فتاة أعمل في محل ملابس وبسبب كثرة التحرك خلال اليوم أثناء رص البضائع وخلافه طبيعي ان أتعرق ولكن كنت أشعر أن مستوى التعرق أكبر من الطبيعي في بعض الأحيان إلى الحد الذي يجعل العرق يظهر على الملابس وأشعر بالحرج من الزملاء والجميع.

كان التعرق الشديد ظاهرة تحدث معي خلال العمل خصوصًا لأنني كنت أتحرك كثيرًا، وفي بعض الأوقات أشعر بالحرج الشديد بسبب صدور رائحة كريهة من الجسم وكنت أشعر بنفسي في هذا الوقت وأشعر بالخوف في حال ملاحظة أحد من الزملاء لهذه الرائحة لذلك كنت أتجنب الحديث معهم أو الاختلاط بهم.

في إحدى المرات وصديقتي عندي في المنزل شكوت لها مما أمر به خلال ساعات العمل فنصحتني بأن أجرب وأخذ شريحة من الليمون وأقوم بتدليكها على المناطق التي يخرج منها العرق بغزارة في الجسم.

حيث إن الليمون يعد واحد من أشهر المواد المطهرة الذي يقضي على رائحة العرق تمامًا، وبالفعل كنت متعبة من مشكلتي مع العرق فلم أتردد مطلقًا في بدأ تجربتي مع الليمون للعرق.

في اليوم التالي قمت بأخذ شريحة من الليمون بعد الاستحمام وبدأت في مسح المناطق التي أتعرق منها بالليمون، واستمرت هذه التجربة بشكل يومي، في الفترة الأولى لاحظت أن رائحة العرق البشعة التي كانت تظهر سابقًا أصبحت خفيفة للغاية.

ساعد هذا في رفع مستوى ثقتي بنفسي كما أن عرقي أصبح بدون رائحة كما في السابق والتزمت على استخدام الليمون مع العرق وحاليًا لم أعد أقطعه مطلقًا.

اقرأ أيضًا: وصفات طبيعية لإزالة رائحة العرق تحت الإبط

تجربة الليمون للتخلص من رائحة العرق

انا عروس جديدة وكنت أعاني مع رائحة عرقي منذ قبل الزواج توقعت أن حل المشكلة سوف يزول إذا اعتمدت أنواع باهظة الثمن من مزيل العرق ولكن بعد تجربتي عدة مرات لأنواع مختلفة لم تجدي نفعًا.

أكثر ما جعلني أشعر بالحرج هو أن زوجي لاحظ هذه الرائحة وبدأ في التلميح عن حاجتي للبحث عن علاج نهائي، لم أتردد مطلقًا في زيارة الطبيبة المتخصصة ولكن الغدد العرقية لا يوجد بها أي مشكلة.

الغريب أن الطبيبة نصحتني في تخفيف البهارات في الأطعمة التي أتناولها واستبدالها بالأعشاب العطرية مثل النعناع واليانسون من أجل تعطير الجسم طبيعيًا.

بالإضافة إلى ذلك أخبرتني أن واحد من العلاجات الشعبية التي أثبتت فعاليتها إلى جانب الفائدة الطبية هي شرائح الليمون لكن نصحتني أولًا أن أقوم بعمل اختبار حساسية على جزء بسيط من المنطقة التي سأضع عليها الليمون.

فور عودتي إلى المنزل بالفعل لم أتردد في استخدام شرائح الليمون وبعد فترة من الاستخدام بدأت ألاحظ تحسن كبير في رائحة العرق حتى أن النشاطات البسيطة التي كنت أتجنبها بسبب الحرج الشديد من رائحة العرق.

مع الاستمرار لاحظت اختفاء رائحة العرق وبفضل الاعتماد على المشروبات العطرية أصبحت رائحة المنطقة لطيفة حتى بعد التعرق وزادت ثقتي بنفسي كما أن زوجي أصبح يمدحني ويتغنى برائحة جسمي العطرة ولذلك يجب أن أقول إن تجربتي مع الليمون للعرق تعتبر تجربة سحرية وأتمنى أن يصل هذا الحل المعجزة إلى كل من يعاني من هذه المشكلة.

الليمون وصودا الخبز

أنا فتاة أبلغ من العمر 30 عام وعلى قدر عالي من الجمال وأعمل في مجال العلاقات العامة في قطاع السياحة وهذا يجعلني أتعامل مع مجموعة كبيرة من الأشخاص بشكل يومي.

كنت ألاحظ أنني أتعرق بشدة بسبب حركتي الكثيرة ربما لم تكن هذه مشكلتي بقدر ما كانت في رائحة العرق الكريهة التي جعلتني أتجنب حتى الجلوس مع الزملاء والحديث معهم.

حيث أنني كنت أشعر بالضيق والحرج عندما أجلس بين الناس خوفًا من أن تكون رائحة العرق ظاهرة وأنا لم ألاحظها، في إحدى المرات وأنا جالسة مع زوجة شقيقي نصحتني باستخدام خليط من عصير الليمون على صودا الخبز.

قالت لي أنه يجب عليّ أن أضع كمية مناسبة من عصير الليمون ومن ثم صودا الخبز وأتركها تتفاعل مع بعضها حتى ينتهي الفوران ومن ثم أقوم بتغميس قطعة من القطن في هذا المزيج وأضعها على المنطقة التي يخرج منها العرق وأتركها لمدة 20 دقيقة ومن ثم أقوم بغسلها جيدًا.

بعد التزامي لفترة من استخدام هذه الخلطة لاحظت فرق كبير في رائحة العرق واختفت تمامًا الرائحة الكريهة التي كانت تصدر مني وأصبحت لا أترك زملائي في العمل ولا أنعزل على نفسي خوفًا من رائحة العرق وزادت ثقتي بنفسي.

اقرأ أيضًا: أفضل مزيل عرق للنساء لا يسبب سواد

طريقة استخدام الليمون للإبط

أنا رجل أعمل في جهة مرموقة وأتألق كل يوم وأنا ذاهب إلى العمل ولكن بسبب رائحة العرق انعدمت ثقتي بنفسي، كنت ألاحظ رائحة التعرق الكريهة التي تصدر مني في مكان العمل وكنت أشعر بالحزن الشديد بسبب سخرية أصدقائي في العمل.

حتى أن زوجتي بدأت تلاحظ هذه الرائحة وتنفر مني وهذا ما جعلني أشعر بالحرج الشديد، وأصبح أثر هذه المشكلة على نفسيتي كبير جدًا، وأصبحت أتجنب الاختلاط بأي شخص أو حضور أي تجمعات.

في إحدى المرات كنت أشكو إلى صديق ما أمر به ونصحني باستخدام قطعة من الليمون وأقوم بتدليكها على منطقة الإبط ومن ثم أتركها حتى تجف تمامًا وأغسلها بالماء الفاترة.

استخدمت طريقته وبعد اليوم الخامس من استخدمها لاحظت تحسن كبير في رائحة العرق وبعد شهر كامل من استخدام طريقة الليمون للقضاء على رائحة العرق الكريهة وجدت أن رائحة العرق اختفت بشكل تام.

جعلني هذا أشعر بزيادة الثقة بالنفس والسعادة ولم أعود إلى التهرب مطلقًا من أي تجمع.

القضاء على البقع

يجب أن أقول إن تجربتي مع الليمون للتعرق كانت واحدة من أنجح التجارب التي أعادت لي ثقتي بنفسي وجعلتني أستطيع الخروج والتعامل مع الناس من حولي بكل راحة وجراءة.

إلا أن الليمون لا يقضي على التعرق إنما يقضي على رائحة العرق الكريهة فقط، وكنت ألاحظ في بعض الأحيان ظهور بقع التعرق على ملابسي من الخارج وكانت هذه المشكلة تجعلني أشعر بالتقيد في الحركة.

لكن عندما زرت الطبيبة المختصة أخبرتني أن العرق أمر طبيعي وليس عليّ أن أمنعه حتى لا أتسبب في حدوث العديد من المشاكل الصحية الأخرى، ولكن نصحتني واحدة من صديقاتي بالعديد من الحلول التي يمكن أن تحد من مشكلة ظهور بقع التعرق على الملابس.

حيث يمكن أن أقوم باستخدام قطع من القماش تحت الإبط حتى تقوم بامتصاص العرق، أو ارتداء الملابس باللون الداكن وتجنب ارتداء الملابس ذات اللون الفاتح، أو ارتداء قميص قطني تحت الملابس.

فوائد الليمون لإزالة رائحة العرق

خلال تجربتي مع الليمون لإزالة رائحة العرق بعد البحث عن فوائد الليمون وجدت أنه يعمل على تقليل حموضة الجلد مما يجعله بيئة غير مناسبة من أجل تكاثر البكتيريا ولكن يجب استخدامه بمعدل مقبول وعلى بشرة نظيفة وجافة.

ينصح أيضًا بعدم استخدامه بعد الحلاقة أو إزالة الشعر مباشرة بسبب وجود أي جروح أو تشققات في الجلد، بالإضافة إلى ذلك هناك العديد من فوائد الليمون التي تتمثل في:

  • يخفف من الروائح الكريهة التي تظهر بسبب تعرق الجسم.
  • يعمل على غلق مسامات البشرة المفتوحة.
  • يقلل من احتمالية الإصابة بالالتهابات والتقرحات في البشرة.
  • يجعل رائحة الجسم لطيفة.
  • يمنح البشرة النعومة.

اقرأ أيضًا: طريقة استخدام الشبة للابط

استخدام الليمون للبشرة العادية والحساسة

خلال تجربتي مع الليمون للعرق نصحت بها العديد من صديقاتي لما وجدته فيها من فوائد لا تعد ولا تحصى، بل إنها جعلت ثقتي في نفسي تعود مرة أخرى.

لكن وجدت بعض صديقاتي ممن تمتلكن بشرة حساسة تشكو من حدوث التهابات على المنطقة التي استخدمت فيها الليمون وبعد البحث مطولًا وجدت أن الليمون يختلف في طريقة استخدامه لكلًا من البشرة الحساسة والبشرة العادية، وذلك يتمثل في:

أولًا: الليمون للبشرة العادية

  1. قومي بقسم الليمونة الحامضة إلى نصفين.
  2. خذي نصف ليمون وقومي بفركه على المنطقة المقصودة.
  3. اتركي الليمون الحامض على البشرة حتى يجف تمامًا.
  4. غسل الليمون بالماء الفاتر وقومي بتكرار العملية مرة واحدة في اليوم ليس أكثر.

ثانيًا: للبشرة الحساسة

  1. اعصري نصف ليمونة.
  2. اخطلي عصير الليمون مع نصف كوب من الماء.
  3. ضعي قطعة من القطن في الخليط ومن ثم قومي بوضعها في مكان التعرق.
  4. اتركي الليمون على البشرة لمدة عشرة دقائق.
  5. اغسلي البشرة بالماء الفاتر وكرري العملية مرة واحدة كحد أقصى خلال اليوم.

العرق شيء طبيعي يخرج من الجسم، كما أن في خروجه فائدة للجسم ولكن هناك بعض الحلول التي تقضي على رائحة العرق الكريهة وتعالج فرط التعرق الذي قد يكون محرجًا بالنسبة للبعض.