تجربتي مع الصيام المتقطع لمدة شهر

تجربتي مع الصيام المتقطع لمدة شهر من الطرق الفعالة جداً في تخفيف الوزن بوقت قصير وبدون مشاكل جانبية، وتعتمد فكرة هذا الصيام على تجنب تناول الأطعمة والمشروبات بأوقات محددة، وبذلك فهو يساعد على عدم اكتساب الجسم للسعرات الحرارية الزائدة، واليكم المزيد من المعلومات عن هذا النظام الغذائي في ضوء تجربتي مع الصيام المتقطع لمدة شهر عبر موقع جربها.

تجربتي مع الصيام المتقطع لمدة شهر

تجربتي مع الصيام المتقطع لمدة شهر

تروي إحدى السيدات تجربتها مع الصيام المتقطع لمدة شهر فقد قاومت شهيتها المنفتحة بشكل دائم على الطعام بعدما زاد وزنها بشكل ملحوظ، وقررت البحث عن نظام غذائي يساعدها على فقدان الوزن مع عدم الانقطاع عن الأطعمة التي فضلها، ووجدت ضالتها في الصيام المتقطع الذي أثبت أنه يمكن أن يحقق النتائج المطلوبة وبلا أي أعراض جانبية وفي وقت بسيط.

فكانت كلما تشعر بالجوع تتناول الماء أو العصائر الطبيعية والمشروبات القليلة السكر، بالإضافة لتناول الشاي الأخضر لخصائصه المفيدة في إنقاص الوزن مع اتباع الجدول الخاص بالصيام المتقطع وقد اختارته تبعاً لما يتوافق مع حالتها الصحية.

حيث يوفر نظلم الصيام المتقطع عدد من الخيارات التي يمكن اختيار الأنسب منها تتبعاً لكل شخص بالشكل الذي يساعده على إنقاص وزنه بدون حرمان من الطعام، ويمكن للمرء تناول ما يشتهيه في فترات السماح ثم الامتناع عن الطعام في أوقت المنع، وبذلك فهو تجربة مناسبة لاحتياجات العديد من الأشخاص.

اقرأ أيضًا:  تجربتي مع الصيام المتقطع

أشكال الصيام المتقطع لمدة شهر

بعد ذكر تجربتي مع الصيام المتقطع لمدة شهر نذكر أنه يوجد أكثر من شكل من الصيام المتقطع لمدة شهر، وجميعها أشكال ذات نتائج رائعة في إنقاص الوزن، ويمكن اختيار المناسب منها لكل شخص، وتتمثل فيما يلي:

  • الصيام 16 ساعة: حيث يجب على الشخص في هذا النظام الصيام 16 ساعة يومياً منهم ساعات النوم وثمانية ساعة أخرى موزعة على فترات اليوم مع حصر الوقت المخصص لتناول الطعام في ثمانية ساعات فقط يمكن للشخص تناول ما يحلو له من طعام خلالها.
  • الحمية القاسية ليومين: ويعتمد هذا النظام على إدخال 500 إلى 600 سعر حراري إلى الجسم خلال يومين، وباقي الأسبوع يتم السماح بتناول أي نوع من الطعام أي لخمسة أيام.
  • الصيام بشكل متواصل ليوم أو يومين بالأسبوع لمدة 24 ساعة، ويمكن تناول السوائل في هذه الفترة ولكن بشرط عدم احتوائها على السكر، مثل القهوة والشاي لأنها قليلة السعرات الحرارية، ولكن يجب الامتناع عن تناول أي نوع من الأغذية الصلبة.
  • الصيام نهارا: وتعتمد هذه الفكرة على تناول مقادير قليلة من الوجبات المنخفضة السعرات الحرارية كالفاكهة والخضروات بالنهار، وتناول وجبة متكاملة ليلاً.
  • نظام تخطي الوجبات: ويعتمد هذا النظام على ترك وجبة أو اثنين من الوجبات خلال اليوم في حالة عدم الرغبة في تناول الطعام، أو الانشغال عن القيام بذلك.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع رجيم الماء فقط بدون أكل

مميزات الصيام المتقطع لمدة شهر

تتعدد المميزات الصحية للصيام المتقطع لمدة شهر، وإليكم هذه المميزات:

إنقاص الوزن بفاعلية

يمكن إحراز نتائج فعالة جداً في إنقاص الوزن عبر اتباع الصيام المتقطع لمدة شهر، كما يقلل من معدلات الأنسولين بالدم، وبالتالي التقليل من معدلات الجلوكوز أيضاً وتحقيق المزيد من خفض الوزن.

الوقاية من الإصابة بالسكري من الفئة الثانية

للصيام المتقطع دور بارز في تقليل احتمالية الإصابة بداء السكري من الفئة الثانية، لأنه يُركز على التخلص من السمنة التي تُعد العامل الرئيسي في الإصابة بداء السكري من هذا النوع.

تعزيز الحالة الصحية للقلب

طبقاً للدراسات فإن الصيام المتقطع له خصائص منظمة للضربات القلبية، فضلاً عن المساعدة على الوقاية من ارتفاع ضغط الدم والدهون الثلاثية والكوليسترول الضار بالجسم، وما يترتب على هذه الأعراض من رفع خطر الإصابة بالأمراض القلبية.

تعزيز الصحة الدماغية

للصيام المتقطع أهمية كبيرة في تعزيز عمل الذاكرة والحد من الالتهاب بالدماغ، وخفض نسب التعرض للمشاكل العصبية المختلفة ونذكر منها مرض باركنسون وداء الزهايمر والحد من التعرض للجلطات الدماغية.

الحد من الإصابة بالخلايا السرطانية

عند اتباع نظام الصيام المتقطع لمدة شهر فإن ذلك يعمل على خفض معدلات الإصابة بالخلايا السرطانية ومنع انتشارها بالجسم، كما أنه يقلل من حدوث التورمات والالتهابات التي يتعرض لها الجسم بشكل واضح.

نصائح مع الصيام المتقطع لمدة شهر

سوف أتناول معكم عدد من النصائح التي يجب اتباعها عن ممارسة نظام الصيام المتقطع لمدة شهر لإحراز المطلوب من النتائج وتحقيق فاعلية أكبر في إنقاص الوزن، وهي كالآتي:

  • الاهتمام بتناول أنواع الأطعمة الغنية بالبروتين والمرتفعة السعرات الحرارية لتعويض السعرات الحرارية المفقودة من الجسم بشكل أكثر تركيزاً على العضلات دون الدهون.
  • الحرص على ممارسة الرياضة لأنها تساعد على فقد السعرات الحرارية إلى جانب تعزيز الكتلة العضلية، ويُنصح بممارستها عقب الإفطار.
  • تناول الأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والمعادن والبروتينات مثل الخضار والفاكهة لاحتوائهم على الألياف التي تعزز من الشعور بالجوع، والأسماك والدجاج واللحوم الحمراء.
  • استخدام الزيوت الصحية عند الطهي ومن أفضلها زيت الزيتون لعدم وجود أي أخطار صحية عند استخدامه.
  • الألياف الطبيعية، واستخدام زيت الزيتون عند طهي وجبات الطعام، فكل ذلك من العادات الصحية الإيجابية.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الماء الساخن للتنحيف

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع الصيام المتقطع لمدة شهر وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.