تجربتي مع الثوم للذقن

تجربتي مع الثوم للذقن من التجارب المفيدة في تحفيز نمو شعر الذقن بل الوجه بالكامل، فالثوم له خصائص مُجربة وفعالة في تعزيز إنتاج هرمون التستوستيرون بالجسم مما يساعد على نمو بصيلات الشعر زيادة كثافته، وللمزيد من التفاصيل عن تجربتي مع الثوم للذقن تابعوا هذه السطور عبر موقع جربها.

تجربتي مع الثوم للذقن

تجربتي مع الثوم للذقن

يحكي أحد الأشخاص عن تجربته مع الثوم للذقن، فقد كان يعاني من قصور في نمو شعر الذقن وكانت لديه رغبة مُلحة في الحصول على لحية حتى يساير الموضة الجديدة بين الشباب، ولكنه أوضح أن الثوم وحده ليس كافياً لتعزيز نمو شعر الذقن بشكل كثيف، وكان عليه اللجوء لبعض الطرق الإضافية.

ومن هذه الطرق الإضافية زيت الخروع وزيت الزيتون وزيت ثمرة جوز الهند أو زيت النعنع، فجميع هذه الزيوت تحفز من إطلاق هرمون التستوستيرون في الجسم إلى جانب استخدام الثوم، والجدير بالذكر أن استخدام الثوم قد يكون فعالاً لمن لا يعانون من مشاكل في المستوى الطبيعي لهرمون التستوستيرون في الجسم.

كما يجب مراعاة عدم استخدامه مع الأشخاص الذين يعانون من التحسس بالجلد، حيث أن استخدامه على البشرة في هذه الحالة قد ينجم عنه الإصابة بالالتهابات، وللاستفادة من فوائده يُنصح بوضعه على قائمة النظام الغذائي.

ففي حالة تطبيق الثوم على الجلد الحساس يمكن أن يتعرض لبعض الالتهابات والحروق والأضرار الجلدية، لذلك يمكن تطبيق الثوم على جزء صغير من البشرة لاكتشاف مدى استجابة البشرة للتحسس.

ويساعد عصير الثوم على تعزيز الدورة الدموية بالوجه مما يحفز بصيلات الشعر على النمو، وإنتاج المعدلات المطلوبة من هرمون التستوستيرون، وهذا هو الهدف من استخدام الثوم الذي يعد من أفضل الطرق المستخدمة لزيادة شعر الذقن وإنتاج المزيد من المسام التي تنمو منها الشعيرات بمنطقة الذقن.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع حبوب الذقن

فوائد الثوم لنمو الشعر

بعد ذكر تجربتي مع الثوم للذقن نوفر لكم فوائد الثوم وهي كالتالي:

إنتاج الكولاجين

يوجد للثوم العديد من الفوائد المدهشة في إفراز مادة الكولاجين بفضل احتوائه على فيتامين سي وعنصر الكبريت، وهما من العناصر الهامة التي تعزز من نمو الشعر لأنه عبارة عن بروتين يعمل على تكثيف الشعر من خلال اتحاده مع الكرياتين الموجود بالشعر، إضافة إلى مركب السلفونيل ميثان الغني بعنصر الكبريت والموجود في الثوم أيضا.

معالجة الشعر الضعيف

تعود مشكلة ضعف شعر الذقن وعدم نموه إلى حدوث انسداد بالبصيلات، ويساعد الثوم على التخلص من هذه المشكلة من خلال إطلاق الزيوت المغذية لهذه البصيلات وإطلاق الشعر منها من جديد، فمشكلة الانسداد تنجم عن نمو البكتيريا على سطح مسام الشعر مما يؤدي لضعفه، وهنا يأتي دور الثوم لمعالجة هذا الضعف ونمو اللحية بشكل صحي والتخلص من البكتيريا المعيقة لنمو شعر الذقن.

التخلص من القشرة

يعاني بعض الأشخاص من ظهور القشرة باللحية عند تمشيطها، وهي عبارة عن قشور دقيقة بيضاء مما يسبب الإحراج للشخص، ويجب التخلص من هذه القشرة حتى لا تتسبب في انسداد مسام البشرة وعدم نمو الشعر باللحية بالشكل المطلوب، ويساعد الثوم في التوصل لهذه النتائج عند استخدامه بشكل منتظم حتى زوال القشرة.

وصفات من الثوم لتكثيف شعر الذقن

سوف نستعرض معكم بعض الوصفات المجربة التي لها دور هام في تكثيف شعر الذقن وتعزيز نموه، وقد أحضرنا لكم من هذه الوصفات ما يلي:

وصفة الثوم مع الزيوت

وهي عبارة عن مزيج من فصوص الثوم مع ملعقة واحدة من زيت ثمرة جوز الهند ونفس المقدار من زيت الخروع وزيت الجوجوبا، وملعقة صغيرة الحجم من البصل المعصور وملعقة صغيرة من زيت الأركان.

ويتم استخدام الوصفة بعد مزج الثوم المهروس مع جميع الزيوت وعصير البصل بشكل جيد، ثم وضع جميع المكونات في وعاء مغلق وتركه في مكان جاف 7 أيام، وبعد ذلك يتم تطبيق الخليط على اللحية، مع مراعاة تطبيقه على المناطق الخالية من الشعر 2 من المرات بشكل أسبوعي لتحقيق النتائج المرغوبة.

ويُراعى استخدام الماء الدافئ على الوجه قبل تطبيق المزيج للعمل على تفتيح المسام وامتصاص جميع العناصر الغذائية بالبشرة، كما يجب ترك المزيد بما لا يقل عن 30 دقيقة على الذقن ثم غسل البشرة بشكل جيد بعد ذلك.

وصفة شرائح الثوم

وتساعد هذه الوصفة على منح اللحية الطول اللازم، ويتم ذلك عبر تقطيع الثوم بشكل شرائح ثم تدليك المناطق الخالية من الشعر بواسطته، مع ترك شرائح الثوم على الذقن لمدة نصف ساعة على الأقل، حتى لا ينتج عنها أي التهابات بالبشرة.

وصفة بياض البيض مع الثوم

يتم تحضير هذه الوصفة من خلال مزج 3 من فصوص الثوم بعد هرسها مع بياض واحدة من البيض ونقاط من زيت الزيتون ويمكن استبداله بزيت الخروع، ثم يتم توزيع الخليط على الذقن بشكل جيد، والانتظام على الوصفة بشكل يومي قبل النوم للحصول على أفضل النتائج.

ويجب الحرص على غسل البشرة باستخدام الماء الدافئ قبل وبعد استخدام البشرة للمساعدة على تفتيح المسام والاستفادة من العناصر الغذائية الموجودة بها.

وصفة عصير الثوم مع الجرجير

من المعروف عن الجرجير خصائصه في تطويل الشعر بشكل عام وتحفيز نموه، ويمكن استخدامه لتكثيف شعر الذقن عند مزجه مع الثوم، وذلك عبر خلط مقدار من عصير الجرجير مع عدد من فصوص الثوم المهروس، ونمزج المكونات بشكل جيد ونُطبقها على الذقن لفترة قصيرة ثم غسلها بالماء الدافئ بعد الانتهاء.

وصفة الثوم مع القرفة

تُعد القرفة من الأعشاب الطبيعية المحفزة لنمو شعر الذقن خاصة لو تم إضافة الثوم إليها وخلط المقادير بشكل جيد بعد إضافة مقدار من عصير الليمون، وتُطبق المقادير على اللحية والوجه لنصف ساعة من الوقت، وبعد انتهاء الوقت يُراعى غسل الوجه باستخدام الماء الدافئ، مع الحرص على استخدام الوصفة مرتين بشكل أسبوعي.

وصفة زيت الثوم

ويستخدم زيت الثوم عن طريق استخدامه كطلاء للذقن قبل النوم يومياً، حيث يتم توزيعه على المناطق الخالية من شعر اللحية وتركه 30 دقيقة من الوقت قبل غسله بالماء، ويجب التحلي ببعض الصبر عند استخدام هذه الوصفة للحصول على ذقن كثيفة بالشكل المطلوب.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع ابر إذابة الدهون الذقن

نصائح لتعزيز نمو شعر الذقن

من النصائح المساعدة على تحفيز نمو الشعر بالذقن ما يلي:

  • الحرص على غسل الوجه والذقن بشكل منتظم بالماء الدافئ للمساعدة على تدفق الدورة الدموية بها وتفتيح المسام لإطلاق الشعيرات منها.
  • الامتناع عن التدخين لأن له نتائج سلبية على نمو شعر الذقن.
  • الاهتمام بتناول الأغذية الغنية بالعناصر الغذائية المفيدة للجسم والبشرة والشعر وبشكل خاص فيتامين د، ج.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع حلاقة الشعر بالموس

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع الثوم للذقن وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.