تجربتي مع تقليل الأكل

تجربتي مع تقليل الأكل وما هي فوائده النفسية والصحية؟ فلعلك قد تلقيت بعض النصائح بتقليل الأكل للحفاظ على صحتك واستعادة رشاقتك من جديد، فالكثير من الناس يواجهوا العديد من المشكلات مع السمنة وتراكم الدهون في الجسم ، ومع إهمال العلاج يصابون بمشكلة السمنة المفرطة التي لها تأثيرات سلبية خطيرة على صحة الفرد، وإليكم تجربتي مع تقليل الأكل عبر موقع جربها.

تجربتي مع تقليل الأكل

تجربتي مع تقليل الأكل

سوف أقدم لكم تجربتي مع تقليل الأكل وكيف ساعدتني هذه التجربة على التخلص من السمنة والحصول على وزن مثالي:

  • أنا فتاة أبلغ من العمر ثلاثون عاماً، كنت أعاني من مشكلة زيادة الوزن وتراكم الدهون في الجسم، لن أستطيع أن أخبركم كم كان وزني في ذلك الحين فالأمر محرج جدا لفتاة مثلي مازالت في بداية شبابها.
  • وكثيرا ً ما عانيت من تنمر الزملاء والمعارف وحتى الغرباء أثناء وجودي خارج المنزل، الأمر الذي جعلني أنعزل عن العالم قدر استطاعتي فمظهري غير لائق على الإطلاق.
  • كنت أتهرب من حضور المناسبات العائلية وخاصة حفلات الزفاف فلن أستطيع أن أرتدي فستانا ً أنثوياً جذاباً كفتيات العائلة اللاتي في مثل عمري.
  • وقد أثر هذا الأمر على صحتي بشكل كبير أيضاً فأنا لا أستطيع أن أبذل أي مجهود فحتى ممارسة المشي أمر مرهق فلك أن تتخيل صعوبة إنجاز المهام الأخرى التي كانت تطلب مني.
  • وأكثر ما آلمني نفسيا يا أصدقائي هو بلوغي مثل هذا العمر ولم يتقدم أحد لخطبتي وقد سبب هذا الأمر لي شعوراً شديداً بالحرج.
  • فقد تزوجت فتيات العائلة بعد تنافس الشباب على خطبة كل واحدة منهن، وبقيت أنا وحدي لم يطرق أحدهم بابي، الأمر الذي أحزن أمي كثيرا وضرب أنوثتي في مقتل.
  • لذا جربت الكثير من الوصفات التي تساعد على التخسيس واتبعت الكثير من الأنظمة الغذائية ولكن بلا جدوى فلم أحصل على النتيجة التي أرجوها.
  • إلى أن نصحتني إحدى صديقاتي بتجربة نظام تقليل الطعام بالتدريج للتخييس وبالفعل قمت بتجربته ومع الوقت حققت نتائج مبهرة، فقد قل وزني بشكل ملحوظ واستعدت صحتي ورشاقتي من جديد لذا أنصحكم بتجربة تقليل الوجبات للتخسيس.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع رجيم التنشيف

نظام تقليل الطعام لخسارة الوزن

يعتبر نظام تقليل الطعام للتخسيس من الأنظمة المتبعة حديثا للتخلص من الوزن الزائد والحصول على جسم رياضي ورشيق، حيث يساعد هذا النظام المميز على تقليل السعرات الحرارية وحرق الدهون  التي يتناولها الشخص خلال يومه، بالإضافة إلى تناول بعض أنواع الأطعمة التي تدعم سد الشهية والشعور بالشبع خلال الوجبات.

أطعمة تساعدك على التخسيس

هناك العديد من الأطعمة التي تساعد في عملية التخسيس من بينها:

  • المكسرات: فهي تحتوي نسبة عالية من الألياف التي تدعم الشعور بالشبع وعدم الرغبة في تناول الطعام، كما تحتوي على نسبة مناسبة من الدهون الصحية التي لها دور هام في تقليل نسبة الكوليسترول في جسم الإنسان.
  • دقيق الشوفان: فهو يحتوي على الألياف التي تدعم الشعور بالشبع وتساعد في تنحيف الجسم والتخلص من الوزن الزائد في وقت قليل.
  • التفاح: وذلك لاحتوائه على الكثير من العناصر الغذائية الضرورية للجسم مثل الماء والألياف التي تساعد على التخسيس وتسبب الشعور بالشبع والامتلاء.
  • التوابل: فهي تحفز عملية هضم الطعام وتدعمها كما تقلل الشعور بالجوع وتساعد في التخلص من الدهون.
  • الأفوكادو: وهو نوع من الفاكهة يحتوي على الدهون الأحادية التي تقلل الرغبة في تناول الطعام.
  • الفول الأخضر:  يساعد تناوله بشكل واضح على التخسيس والتنحيف فهو يحتوي على نسبة عالية من البروتينات المفيدة للجسم.
  • بذور الكتان: ننصح بإضافتها يومياً إلى غذائك فهي تقلل من الشعور بالجوع وتحتوي على الأوميجا ٣ الذي يساهم بشكل كبير في عملية تمثيل الغذاء.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع رجيم الماء فقط بدون أكل

نصائح تساعدك في تقليل الطعام

نعلم كم يكون تناول الطعام مصحوباً بالمتعة، ولكن عليك تقليل طعامك للحفاظ على صحتك، وإليك بعض النصائح التي تدعم شعورك بالشبع فتابع:

  • تناول وجباتك اليومية في أطباق صغيرة ومع الوقت ستعتاد على تناول القليل من الطعام.
  • استخدم الكؤوس الطويلة لشرب الماء.
  • حافظ على التوازن بين العناصر الغذائية التي تحتوي عليها وجباتك اليومية من بروتين وفيتامينات ومعادن وغيرها من العناصر الغذائية الهامة.
  • ويمكنك فعل ذلك من خلال تقسيمها على أطباق، طبق للنشويات وآخر الخضروات وهكذا.
  • تناول الطعام باستخدام الشوكة بدلا من الملعقة لأن الشوكة لن تستطيع الإمساك إلا بالقليل من الطعام.
  • تجنب تناول وجباتك الغذائية أثناء مشاهدة التلفاز حتى لا تنشغل وتأكل كمية أكبر من الطعام دون وعي.
  • توقف عن تناول الوجبات الغذائية السريعة واستبدلها بتلك التي تدعم التخسيس والرشاقة.
  • قسم وجباتك الغذائية إلى ثلاثة وجبات على مدار يومك.
  • امتنع عن تناول الطعام في وقت متأخر أي  بعد الساعة 8 مساءً.
  • حاول مضغ الطعام ببطء فلذلك قدرة على دعم عملية الهضم.

طرق رائعة تساعدك في تقليل الطعام

هناك بعض الطرق التي يمكنك تجربتها لتساعدك في تقليل كمية الطعام التي تتناوله كما تساعدك على التحكم في كمية السعرات الحرارية التي تتناولها فتابع:

  • قم بتناول ثمرة من الفاكهة عند شعورك بالجوع بين الوجبات.
  • عليك الاعتياد على قياس كمية الطعام قبل الأكل وتناول الكمية المناسبة واحذر تناول المزيد.
  • تجنب زيارة المطاعم والأماكن التي قد تدفعك على تناول المزيد من الطعام.
  • تأكد من حساب السعرات الحرارية التي تحتوي عليها وجباتك الغذائية وحاول التقليل منها.
  • يمكنك التقليل من كمية السعرات الحرارية التي سوف تتناولها من خلال تناول جزء صغير من الطعام واقتسامه مع شخص آخر مثل مطالبتك لأخيك بأن يشاركك في تناول قطعة من الحلوى.
  • ضع كمية قليلة من الطعام المقدم لعائلتك فوجود كمية كبيرة من الطعام سيحفزك لتناول كمية كبيرة من الطعام تفوق حاجة جسمك.
  • في حالة زيارتك لأحد المطاعم احرص على اختيار وجبة صغيرة من الطعام تحتوي على القليل من السعرات الحرارية.

فوائد التقليل من تناول الطعام

هناك الكثير من الفوائد التي يمكنك تحقيقها من خلال اتباع هذا النظام المميز  للتخسيس حيث تتمثل هذه الفوائد في عدة نقاط وهي:

فوائد تقليل الأكل للجسد

لهذه التجربة الرائعة الكثير من الفوائد المبهرة للحفاظ على صحة الجسم ودعم قوته حيث تتمثل في:

  • يزيد قدرة المخ على التركيز لذا يحذر المتخصصون دائماً من المبالغة في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية.
  • الوقاية من الأمراض المزمنة وأمراض الشيخوخة وقد يتسبب أيضا في إطالة العمر.
  • علاج مشكلة السمنة والوقاية من الإصابة بها ودعم الشعور بالنشاط والطاقة والحيوية.
  • دعم الوقاية من أمراض القلب والسكر والضغط والأورام السرطانية والسكتة الدماغية والأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي.

فوائد نفسية لتقليل الطعام

لا تقتصر فوائد تقليل الأكل على الجانب الجسدي فقط وإنما لذلك فوائد رائعة للصحة النفسية للفرد حيث تتمثل في عدة نقاط وهي:

  • تحفيز الشعور بصفاء الذهن والراحة والسعادة والنشاط.
  • دعم شعورك بقدرتك على التحكم في نفسك وشهواتك.
  • يشجعك على أداء العبادات التي تتطلب مجهود بدني.
  • يدعم شعورك بالفقراء والمحتاجين.
  • يعالج مشكلة كثرة النوم والكسل الناتج عن السمنة فعندما تفقد وزنك الزائد ستلاحظ أنك أصبحت تنام بشكل طبيعي ودون مبالغة.

وأخيرًا ننصحك بضرورة الحرص على تناول القهوة والمشروبات التي تحتوي على كافيين لتساعدك على الشعور بالشبع ولكن دون إفراط.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الرياضة بدون رجيم

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع تقليل الأكل وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.