تجربتي مع سواد جوزة القدم

تجربتي مع سواد جوزة القدم زادت لدي الوعي حول العناية بالقدم، ذلك أنه في كثير من الأحيان يلقى الجسم بكامل العناية والرعاية، بينما تظل القدم في معزل عن ذلك، فيحدث كثيرًا شيراء النساء لمنتجات العناية بالبشرة والجسم، إلا أنها تُهمل تمامًا القدم، الأمر الذي يؤدي إصابتها ببعض المشاكل الجلدية مثل تشققها أو اسمرار الجلد، وغيرها من مشاكل، لذا عبر موقع جربها أوافيكم سردًا مفصلًا لتجربتي.

تجربتي مع سواد جوزة القدم

بحسب طبيعة عملي كنت أرتدي الحذاء لفترات طويلة، كما أنني كنت أعاني من بعض الوعكات الصحية، مما جعلني أهمل بشرتي بعض الشيء، الذي أسفر عنه سواد جوزة قدمي.

لم أرض بهذا الوضع، فبدأت تجربتي مع سواد جوزة القدم عندما توجهت إلى أخصائي الجلدية، وبعد المعاينة، تبين إصابتي بتصبغات كثيرة على بشرة قدمي، وكذا اسمرار كبير في جوزة القدم.

عندها تساءلت عن سبب حدوث ذلك، إذ أشعر بالغضب من نفسي؛ لإهمال العناية ببشرتي، بيد أنه أخبرني أن حدوث ذلك له أسباب عدة، منها:

  • ارتداء الأحذية الضيقة وغير المناسبة، مثل لبس الكعب العالي لفترات طويلة والتعرض للاحتكاك المزمن مع تلك المنطقة.
  • استخدام مواد غير مناسبة لفرك القدم، من ذلك الخلطات والعطارة، والتي تنجم عنها نتائج عكسية على الجلد.
  • تعرض الجلد للتلف والجفاف، والتقدم بالعمر.
  • تعرض الجلد لأشعة الشمس بشكل مزمن، إفراز الميلانين بشكل مفرط، وعدم الاعتناء بالقدم ونظافتها.
  • تصبغات التهاب الجلد، والتي تنجم عن بعض الأمراض الجلدية، مثل: الأكزيما والصدفية، مما يؤدي إلى سماكة تصبغ الجلد بهذه المنطقة وزيادتها.
  • احتكاك الجلد بالأرض.

إضافة لتلك الأسباب، هناك أسباب أخرى تعمل على اسمرار جوزة القدم، منها:

  • الإصابة بسرطان الجلد.
  • الوحمات.
  • الحزاز.
  • الشواك الأسود.

اقرأ أيضًا: مين جربت لصقات مسمار القدم

كما أخبرني الطبيب أنه لا يوجد عمر معين أو فئة معينة يصيبها ذلك، بل يمكن لأي شخص التعرض لذلك، بعد أن علم الطبيب سبب إصابتي بذلك، وصف لي بعضًا من المرطبات قوية المفعول، وأرشدني إلى بعض الأمور التي يتعين على ملازمتها للعناية بقدمي.

كما نهاني عن الأفعال التي قد تكون سببًا في اسمرار جوزة القدم، وبعد زمن ليس ببعيد أسفرت تجربتي مع سواد جوزة القدم نتائج إيجابية وتخلصت من كافة التصبغات المتراكمة على جلدي.

كريم لإزالة سواد جوزة القدم

بعد ما أصابني من مشاكل في قدمي قررت العناية الكاملة بقدمي، لذا تساءلت عن أفضل منتجات لتبييض القدم وترطيبها، وخلال تجربتي مع سواد جوزة القدم تبين وجود منتجات عدة تساعد على تعزيز القدم وتحقق العناية التامة بها، منها:

1- كريم القدم بالدنج وشمع العسل والجينكو بيلوبا من استرويدا

  • تحتوي العبوة على 120 مل، ويبلغ سعرها 49 ريال سعودي.
  • مناسب للغاية للقدمين الجافة والمتشققة، حيث يعمل على الترطيب الفوري لها.
  • مستخلص من خلاصة جينكو بيلوبا وجذور الكركم، مما يضفي نعومة على البشرة فور وضع المنتج.
  • يتم وضع كمية مناسبة على البشرة كلما دعت الحاجة لذلك، كما أنها يناسب جميع أنواع البشرة.
  • تجنب ملامسة العينين له، وفي حال ذلك يتم شطفه جيدًا بالماء.

2- رقع قدم للتخلص من السموم

  • تحتوي العبوة على 20 قطعة، ويبلغ سعرها 192 ريال سعودي.
  • صمم لأجل التنظيف العميق للعناية بالقدم والجسم.
  • يحد من التوتر ويساعد على النوم، ويعزز الدورة الدموية.
  • من مكونات طبيعية تمامًا من ذلك: مستخلص أوراق الأرتيميسيا ارجي والزنجبيل وخل الخيزران، تلك المكونات لها دور كبير في تحسين صحتك البدنية والعقلية وتعزيز الدورة الدموية.
  • من المنتجات سهلة الاستخدام، كل ما عليك فعله هو وضعة رقة من المنتج على القدم، مع ضرورة ملامستها للجزء الناعم، ويفضل وضعها قبل النوم، إذ ينبغي وضعها ما بين 6 إلى 8 ساعات، من ثم قم بإزالة الرقعة واغسل قدميك جيدًا، واستمتع بقدم صحية وناعمة.

اقرأ أيضًا: متى يكون تورم القدمين خطير

3- كريم تبييض ومعالجة القدمين من ايتشون بيوتي

  • تشتمل العبوة على 100 مل، ويبلغ سعرها 13 ريال سعودي.
  • يعمل على معالجة البشرة الجافة ويخففها، كما يزيد من حيوية القدمين المتعبة والمتقرحة.
  • صمم من مكونات طبيعية، منها: زبدة الشيا وزيت الأفوكادو وفيتامين E، تلك المكونات تعمل على تعزيز صحة القدم، وتضفي عليها نعومة وإشراقة.
  • مناسب لجميع أنواع البشرة، ويساعد على تفتيح بشرة القدمين.
  • سهل الاستخدام، ومن أكثر مميزاته سهولة امتصاص الجلد له.

وصفات طبيعية لتفتيح جوزة القدم

خلال تجربتي مع إصلاح قدمي وعلاج سواد جوزة القدم قمت بالبحث عن الوصفات الطبيعية التي تعزز صحة قدمه؛ للأقدم لها العناية التي تناسبها، فوجدت العديد من الخلطات الطبيعية والتي أشاد بها الكثير، ورأوا منها نتائج حقيقية، منها:

1- عصير الليمون

معلوم أن وصفات الليمون من أهم الوصفات لتفتيح البشرة؛ وذلك بسبب ما يحتوي عليه من مواد مضادة للأكسدة، مما يعزز صحة الجلد، شريطة عدم التحسس منه، ويمكن استخدامه كالتالي:

  1. قومي بعصر حبة ليمون طازجة، ووزعي العصير على القدم بما فيها الكاحل.
  2. اتركيه حتى يجف على الجلد، لما يقرب من 30 دقيقة، من ثم اغسليه بالماء الفاتر.
  3. بالمداومة على تلك الوصفة لنحو مرتين في اليوم ولمدة أسبوع، ستلاحظين فرقًا كبيرًا.

2- وصفة الخيار لتنعيم جوزة القدم

يستخدم الخيار كثيرًا في الوصفات الطبيعة للعناية بالجسم والبشرة، لما يحتوي على عناصر غذائية ومفيدة لصحة الجسم، ويمكن الاستفادة من خلال خلطه بمكونات أخرى وعمل مزيج.

المكونات:

  • 1 ملعقة من الدقيق.
  • ملعقة من عصير الليمون.
  • ملعقة من عصير الطماطم.
  • ملعقة من عصير الخيار.

طريقة التحضير:

  1. يتم خلط الدقيق مع باقي المكونات حتى يتجانس الخليط ويصبح ذو قوام كريمي.
  2. قم بوضع الخليط على جوزة القدم لنحو 30 دقيقة بعد غسلها بالماء الدافئ.
  3. بعد مرور الوقت قم بغسل القدم جيدًا بالماء الفاتر.
  4. مع تكرار تلك الوصفة بشكل أسبوع لنحو 3 مرات، تحصل على نتائج إيجابية.

3- وصفة قشر البرتقال والحليب لتفتيح البشرة

من الأمور التي لا يعلمها البعض هي فوائد قشر البرتقال للبشرة، وما يقوم به من تفتيح وتنعيم، ما إن تم استخدامه بشكل صحيح.

المكونات:

  • كمية مناسبة من قشر البرتقال.
  • 2 إلى 3 ملاعق حليب.
  • 1 ملعقة كبيرة من ماء الورد.

طريقة التحضير:

  1. أولًا يتم تجفيف قشور البرتقال، من ثم طحن تلك القشور حتى تصبح مسحوقًا خشنًا.
  2. يتم إضافة الحليب وماء الورد إليها، مع ضرورة المزج جيدًا حتى تتجانس كافة المكونات.
  3. بعد أن تتشكل عجينة يتم وضعها على جوزة القدم، وتترك لنحو 20 إلى 30 دقيقة.
  4. قم بإزالة الخليط وغسل القدم بالماء البارد، من ثم تجفيفها.
  5. تظهر نتائج إيجابية من خلال تكرار تلك الوصفة المواظبة عليها أسبوعيًا.

4- جل الصبار لعلاج مشاكل القدم

معلوم أن جل الألوفيرا واحدًا من المواد المستخدمة لعلاج مشاكل القدم وكثير من الأمراض الجلدية منذ القدم، والذي لا يمكن الاستغناء عنه إلى الآن، ويتم إضافته لمعظم المنتجات؛ ذلك لما يحتوي عليه من معادن وفيتامينات تعمل على تعزيز صحة الجلد، وترطيب البشرة، كما يحتوي على مركبات كيميائية نباتية تعمل على الحد من فرط التصبغ، وتمنع الكلف.

طريقة التحضير:

  1. يتم توفير جل الصبار، ويفضل استخدام جل الصبار الطازج (من خلال أخذه من النبتة مباشرة).
  2. قومي بوضع القليل من جل الألوفيرا على القدم، لاسيما جوزة القدم.
  3. يتم تدليك المنطقة لنحو 5 دقائق.
  4. اتركي الجل على البشرة لما بين 20 إلى 30 دقيقة.
  5. قومي بغسل المنطقة بالماء البارد.
  6. يلزم المواظبة على تلك الوصفة بانتظام للحصول على نتائج جيدة.

5- ماسك الكركم للعناية بالقدم

يستخدم الكركم في كثير من الوصفات، لاسيما لنضارة البشرة وإشراقها، لما يحتوي عليه من عناصر مغذية للبشرة، علاوة على الحد من التصبغات، ويمكن خلطه مع غيره من المكونات لتعزيز صحة البشرة.

المكونات:

  • 1/2 ملعقة صغيرة من الكركم.
  • 1/4 ملعقة من العسل.
  • ملعقة من الدقيق.

طريقة التحضير:

  1. يتم خلط كافة المكونات إلى أن تتجانس معًا.
  2. بعد أن يصبح الخليط عجينة متماسكة يتم وضعه على منطقة القدم، وتترك لما بين 10 إلى 20 دقيقة.
  3. قم بنزع الخليط من القدم، واغسل المنطقة جيدًا بالماء البارد.
  4. يفضل وضع مرطب بعد تلك الوصفة لمنع جفاف البشرة.
  5. تكرار الوصفة أسبوعيًا يساعد على ظهور النتائج سريعًا.

كذلك توجد كثير من المواد الطبيعية التي يمكن استخدامها لعلاج اسمرار مفصل القدم، وهي:

  • الشاي الأخضر: إذا يفيد الشاي الأخضر كثيرًا في تفتيح البشرة وإزالة التصبغات، ويمكن الاستفادة من عبر نقع قطع من القطن في الشاي الأخضر وتثبيتها على مناطق الاسمرار أكثر من مرة يوميًا.
  • صودا الخبز: يمكن الاستفادة من هذا المكون الطبيعي عبر إضافته إلى القليل من الماء حتى تصبح عجينة متجانسة، ويتم وضعه على مناطق الاسمرار لنحو 20 دقيقة.

تلك الوصفات تساعدك على العناية بقدمك، لاسيما إن كنتِ تعانين من حساسية تجاه بعض المنتجات والكريمات، كما أنها من مكونات متوفرة في المنزل غالبًا.

الأمر الذي لا يكلفك أي شيء، وقد ساعدتني كثيرًا في خلال تجربتي مع سواد جوزة القدم، وعلاج اسمرارها، وإضفاء نعومة وإشراقة على قدمي.

اقرأ أيضًا: متى يكون تورم القدمين خطير

نصائح للعناية بجوزة القدم

من أكثر الأمور التي نبهني إليها الطبيب خلال تجربتي مع سواد جوزة القدم هو ضرورة إعطاء الأولوية لقدمي؛ وذلك لأنها أكثر عرضه للتشققات والتصبغات والكلف، وغيرها من مشاكل الجلد؛ ولعل السبب في ذلك كونها تتعرض لكثير من الضغوطات، ونصحني ببعض الأمور التي تعزز صحة قدمي، منها:

  • الامتناع عن الجلوس على الأرض لفترات طويلة.
  • البعد عن ارتداء أحذية غير المناسبة أو الضيقة، وكذا الابتعاد عن ارتداء الأحذية لفترات طويلة.
  • إعطاء اهتمام بالغ بنظافة وتهوية القدم باستمرار.
  • المحافظة على نظافة القدمين واستخدم مستحضرات عناية ذات مفعول جيد، وغسلها بصابون لطيف وشطف القدمين جيدًا بعد غسلهما.
  • تخصيص منشفة لتجفيف القدم جيدًا قبل ارتداء الجواب.
  • وضع مرطب عالٍ الجودة قبل النوم.
  • شرب كمية مناسبة من الماء والسوائل.
  • تجنب التعرض المزمن لأشعة الشمس.
  • إتباع التوجيهات والتعليمات التي تتعلق باستخدام المساحيق والأدوية، والمداومة على استخدامها دون إفراط أو تفريط.
  • تجنب استخدام الأدوية التي تؤدي إلى فرط تصبغ الجلد.
  • ترطيب الجلد باستمرار.
  • الحرص على استخدام واقي الشمس، مع ضرورة اختيار واقٍ شمس مناسب لنوع البشرة.
  • التأكد من خلو مستحضرات تفتيح البشرة المستخدمة على الجلد من مواد ضارة أو مسببة للحساسية.
  • الحرص على ممارسة الرياضة للحفاظ على نشاط الدورة الدموية في الجسم، لاسيما لمنطقة القدم.
  • إعطاء القدمين بعض الراحة كل يوم من خلال الاستلقاء ورفع القدم.
  • يمكن تدليك القدم من خلال استخدام الأصابع يساعد يعزز صحتها.

إن الاعتناء بالقدمين والاهتمام بصحتهما ينعكس بشكل إيجابي على الصحة النفسية والجسدية للشخص، حيث يعمل ذلك على الحد من التوتر والقلق، والمساعدة الاسترخاء، فضلًا عن صحة القدمين ونعومتهما.