تجربتي مع تضخم الطحال

تجربتي مع تضخم الطحال من التجارب الصعبة للغاية حقًا، والتي أصبحت فيما بعد تجربة سلسة بالفعل وهذا بفضل طرق العلاج التي ساعدت في علاج هذه المشكلة، وبالرغم من الألم النفسي الذي قد أصابني في البداية، أحببت أن أطلعكم على تجربتي مع تضخم الطحال ومعرفة أعراضه وأسبابه وكل المعلومات عن هذا المرض عبر موقع جربها.

تجربتي مع تضخم الطحال

تجربتي مع تضخم الطحال

في ضوء تجربتي مع تضخم الطحال ذكر لي أحد الأشخاص التالي:

  • يحكي شخص تجربته مع تضخم الطحال قال أبلغ من العمر أربعين سنة، في البداية لم أكن أعاني من أي أعراض تدل على وجود تضخم.
  • ولكن كنت مصاب بمرض تجلط الوريد البابي وبدأت في العلاج حيث كان هناك طرق كثيرة لعلاج هذا المرض.
  • وبعد فترة بدأت أشعر ببعض الأعراض الأخرى ومنها الإحساس بامتلاء في المعدة عند تناول أي طعام لم أكن أبالي لهذا الأمر.
  • ولكن بدأت أشعر بالذعر بعد فترة لأن بطني كانت منتفخة وبها ألم حاد مع الشعور بالتعب بالأخص في المنطقة العلوية من الجانب الأيسر.
  • بالرغم من عدم الأكل جيدًا فكان الكل يسخر مني، بقيت على هذا الوضع لفترة فساءت حالتي أكثر، بعدها نصحني صديقي الذهاب إلى متخصص.
  • بالفعل ذهبت إليه ويعد فحصي جيدًا أخبرني أنني أعاني من من تضخم في الطحال وبدأ معي العلاج في التو.
  • تجربتي قد تكون مزعجة بعض الشيء لكنني سعيد لأنني في هذا العمر أُحارب هذا المرض.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع تحويل مسار المعدة

أعراض تضخم الطحال

قد لا يعاني العديد من الأشخاص المصابين بتضخم الطحال من أي أعراض، فقد تظهر فقط أثناء الفحوصات الجسدية الروتينية، ولكن هناك بعض الأعراض الشائعة لتضخم الطحال وتشمل ما يلي:

  • الإحساس بألم أو عدم وجود راحة في الجزء العلوي الأيسر من البطن حيث يقع الطحال.
  • الإحساس بامتلاء المعدة بعد تناول كمية صغيرة من الطعام ويرجع ذلك إلى ضغط الطحال على المعدة.
  • عدم استطاعة الطحال تصفية الدم بطريقة سليمة، لأنه يبدأ في الضغط على أعضاء الجسم، مما يكون له تأثير على تدفق الدم إليه.
  • التخلص من كمية كبيرة من خلايا الدم الحمراء من الدم، وبالتالي قد يتسبب في فقر الدم.
  • التقاط العدوى بشكل سريع.
  • حدوث نزيف بكل سهولة.

أعراض أخرى

هناك بعض الأعراض الأخرى التي تظهر نتيجة تضخم الطحال، ومنها:

  • وجود نزيف شديد أو الإصابة باليرقان.
  • النزيف بشكل مستمر من الجروح بسبب انخفاض الصفائح الدموية.
  • فقدان الرغبة في الطعام، وبالتالي فقدان الوزن.
  • الإصابة بحكة بسبب الإصابة بأمراض الكبد.
  • الإصابة بضيق في التنفس بسبب الإصابة بفقر الدم.
  • تعب وإرهاق في الجسم.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع مرض كرون

أسباب تضخم الطحال

هناك أسباب كثيرة مسببة لتضخم الطحال، وتأتي على النحو التالي:

الإصابة بالملاريا

  • عندما تقوم الملاريا بالدخول إلى جسم الإنسان، فإنها تنتقل بالدم إلى الكبد والطحال.

فشل القلب

  • وذلك لأن القلب لا يستطيع ضخ كمية كافية من الدم في الأنسجة، بما في ذلك الطحال.

الأمراض الارتشاحية

  • على سبيل المثال: داء غوشيه أو مرض نيمان بيك.

الإصابة بأمراض سرطانية

  • هناك بعض أنواع السرطانات قد تسبب في تضخم الطحال، ومنها:
    • سرطان الدم: لأن كريات الدم البيضاء تحل محل كريات الدم الطبيعية.
    • سرطان الغدد الليمفاوية: على سبيل المثال: مرض هودجكين.

الالتهابات الفيروسية

على سبيل المثال: داء كثرة الوحيدات.

داء وحيدات النواة

والتي قد تؤدي إلى مشاكل في الكبد، على سبيل المثال: التليف الكيسي أو تليف الكبد.

التهابات بكتيرية

على سبيل المثال: التهاب الشغاف.

إصابات طفيلية

ومنها داء المقوسات.

تشخيص تضخم الطحال

يقوم الطبيب بتشخيص تضخم الطحال حيث يستخدم العديد من الفحوصات والطرق المختلفة لتحديد سبب هذه المشكلة والتي يمكن توضيح بعضها على النحو التالي:

الفحص الجسدي

  • عن طريق هذا الفحص يستطيع الطبيب معرفة إذا كان هناك تضخم في الطحال أم لا، وهذا عن طريق القيام بعملية جس عميق للمنطقة العلوية في الجانب الأيسر من البطن.
  • فحص وظائف الكبد، والتمثيل الغذائي
  • تصوير الأوعية
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية للبطن

الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب (CT)

في الغالب ما يتم اكتشاف التضخم عن طريق الصدفة أثناء القيام بعملية تصوير لأي سبب آخر.

اختبار مسحة الدم وتعداد الدم الشامل

يمكن أن يحدد هذه الاختبارات شكل وعدد وتكوين كريات الدم البيضاء والحمراء والصفائح الدموية.

خزعة من العقد الليمفاوية

إذا كان من المتوقع حدوث سرطان الغدد الليمفاوية، فيقوم الطبيب بأخذ خزعة من العقدة الليمفاوية أو صورة البطن والصدر باستخدام التصوير المقطعي المحوسب.

علاج تضخم الطحال طبيًا

لابد من البحث عن علاج لتضخم الطحال، حيث إذا تُرك دون علاج، فقد تحدث مضاعفات خطيرة قد تؤدي إلى الاستئصال الجراحي للطحال، ومن طرق العلاج ما يلي:

المراقبة عن كثب

في حالة كان التضخم ليس له أي أعراض فقد يحتاج الطبيب منك المتابعة كل ستة إلى اثني عشر شهرًا قبل القيام بإجراء عملية جراحية.

المضادات الحيوية

قد يصف الطبيب المضاد الحيوي إذا كانت التضخم بسبب الإصابة بعدوى بكتيرية.

استئصال الطحال

  • في حالة إذا كانت الجراحة مطلوبة، فقد يستخدم الطبيب الجراحة بالمنظار بدلًا من الجراحة المفتوحة لإزالتها.
  • إذا تمت إزالة الطحال، فلن تكون قادرًا على إزالة العديد من أنواع البكتيريا في جسمك بطريقة فعالة.
  • وبالتالي ستكون أكثر عرضة لبعض الالتهابات، لذلك تحتاج إلى تطعيمات أو أدوية مضادة لمنعها.

الأشخاص الأكثر إصابة بتضخم الطحال

بعض الأشخاص قد يصابون بتضخم في الطحال، وهم كالتالي:

  • الأشخاص الذين يخضعون لعملية جراحية لإزالة جزء من الطحال.
  • الأشخاص الذين ولدوا بدون طحال.
  • الفرد المصاب بالملاريا أو معرض للإصابة بها.
  • الأشخاص المصابون بأمراض مزمنة لأن الطحال لا يقاوم مسببات الأمراض لذلك، يؤكد المتخصصون أنه سيتم مراقبتهم وحصولهم على تطعيمات خاصة بهم.

مضاعفات تضخم الطحال

من الممكن أن يحدث عدد من المضاعفات، والتي تكمن فيما يلي:

الإصابة بعدوى

هذا لأنه قد يكون مرتبطًا بانخفاض خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية في الدم، مما يجعل الأشخاص معرضين أكثر للإصابة بالعدوى.

تمزق الطحال

في حالة تضخم الطحال تزداد احتمالية حدوث تمزق فيه، مما يؤدي إلى حدوث نزيف داخل البطن ويعرض حياة المريض للخطر.

نصائح للحد من تضخم الطحال

هناك علاجات منزلية أخرى يمكن أن تساعد في علاج تضخم الطحال، وفيما يلي بعض منها:

التمارين الرياضية

تساعد التمارين البدنية على تحسين الدورة الدموية وتقليل الالتهاب، لذا فإن ممارسة التمارين الهوائية تعمل على تدفق السوائل حول الجسم، مما يساهم في تخفيف احتقان الطحال والحد من تضخمه.

نظام غذائي صحي

الحرص على تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على مضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن، على سبيل المثال الخضار والفواكه، لأنها تساهم في علاج الالتهابات.

التقليل من التوتر

  • يمكن أن يؤثر التوتر سلبًا على جميع أنظمة الجسم، من بينها الجهاز اللمفاوي والجهاز المناعي.
  • لذا يمكنك تقليل التوتر والقلق عن طريق المشي في الهواء الطلق وفي الطبيعة، والاستحمام بالماء الساخن، وتمارين الاسترخاء، وغير ذلك من الأنشطة التي تقلل التوتر.

الزيوت العطرية

  • قد يساعد تدليك منطقة الطحال بالزيوت الأساسية المضادة للالتهابات في الحد من الالتهاب وتقليل احتقان الطحال.
  • ومن الزيوت العطرية ما يلي: زيت المر، زيت الليمون، زيت لبان الذكر.

اقرأ أيضًا: أعراض الفشل الكلوي المزمن

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع تضخم الطحال وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.