تجربتي مع الرحم ذو القرنين

تجربتي مع الرحم ذو القرنين وما هي أعراضه؟ حيث تعتبر هذه التجربة من أكثر التجارب المؤلمة والقاسية التي يمكن أن تمر بها أي امرأة، بالإضافة إلى العديد من الأضرار والمخاطر التي تتعرض لها، خاصة في حال رزقها الله بالحمل فيجب أن تكون حريصة للغاية وتتبع العديد من النصائح حتى يكتمل، ومن خلال المقال سوف ننقل لكم تجربتي مع الرحم ذو القرنين عبر موقع جربها.

تجربتي مع الرحم ذو القرنين

تجربتي مع الرحم ذو القرنين

الرحم ذو القرنين هو أحد التشوهات الخلقية التي يتعرض لها الجنين الأنثى في رحم الأم حيث يتكون الرحم على شكل قرنين في الجزء العلوي منه، ويولد الجنين بهذا العيب الخطير.

وهو أمر من الصعب اكتشافه دون الخضوع للفحوصات الطبية والتشخيص السليم عبر الأشعة السينية، والأشعة الصوتية وعادة لا يتم اكتشاف الأمر إلا بعد أن تتزوج الفتاة وتتعرض لمشكلة في الإنجاب، إما بتأخر الإنجاب دون معرفة السبب، أو التعرض المستمر للإجهاض.

وتتمثل تجربتي مع الرحم ذو القرنين في التالي:

  • عندما أخبرني الطبيب بأني حامل شعرت بسعادة غامرة، ولم أتخيل أن أحمل سريعا بعد الزواج.
  • ولكن فرحتي لم تكتمل، لأن بداية من الشهر الثاني بدأت أشعر بآلام مزعجة للغاية، وشعرت حينها بالقلق الشديد خوفا من فقدان الجنين.
  • فاتجهت إلى الطبيب حتى أخضع للفحوصات اللازمة والتعرف على سبب الآلام.
  • وحينها تعرضت للصدمة عندما علمت أن لدي رحم ذو القرنين، مما يجعل الرحم منقسم، ويترتب عليه وجود الجنين في جزء صغير منه، فيؤدي إلى صعوبة اكتمال الحمل.
  • ولكن طمأنني الطبيب وقال لي بالرغم من الظروف الصعبة للحمل، سوف نتخطى الأمر باتباع النصائح والتعليمات اللازمة وتناول الأدوية في موعدها.
  • كما أنني خضعت لعملية ربط عنق الرحم للحفاظ على الجنين.
  • وبالفعل انتهت شهور الحمل بسلام، ورزقني الله طفلا.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع عملية ربط عنق الرحم

ما هي أعراض الرحم ذو القرنين

بالرغم من صعوبة اكتشاف الرحم ذو القرنين بدون الاختبارات الطبية، ألا أن هناك بعض الأعراض التي يمكن من خلالها تحديد الأمر، من أهمها:

  • عدم الشعور بالراحة في العلاقة الزوجية نتيجة الإصابة بالآلام.
  • صعوبة شديدة في تحمل أوجاع الدورة الشهرية.
  • قد تتعرض بعض الفتيات لنزيف مهبلي متقطع خلال الشهر، بالإضافة إلى أيام الطمث الطويلة.
  • التقلصات الشديدة في منطقة أسفل البطن بشكل مستمر.
  • يعتبر الرحم ذو القرنين سبب رئيسي في تكرار الإجهاض، والشعور الدائم بآلام أثناء فترة الحمل.

أهم الأسباب المؤدية لتكون الرحم ذو القرنين

هناك بعض الأسباب الطبيعية التي يمكن أن تتسبب في تكوين الرحم ذو القرنين، وهي كالتالي:

عيوب خلقية

  • يحدث العيب الخلقي في مرحلة نمو الرحم، فيؤدي ذلك إلى اندماج قناة مولريان وهي التي تقوم بتكوين الرحم.
  • فينتج عن ذلك تغير الشكل الطبيعي للرحم في الجزء العلوي، أما الجزء السفلي فيتكون بشكله الطبيعي.

العيوب الخلقية لقناة فالوب

  • أثناء تكون الرحم تحدث بعض التغيرات لقناتي فالوب، وقد تتطور هذه التغيرات بشكل غير طبيعي.
  • مما يؤدي إلى انقسام الجزء العلوي إلى نصفين، أما السفلي فيظل كما هو بشكله الطبيعي.
  • فينتج عن ذلك ظهور الرحم بشكل مزدوج القرن.

كيف يتم تشخيص الرحم ذو القرنين

توجد بعض الاختبارات التي يمكن من خلالها اكتشاف الرحم ذو القرنين، وهي مثل:

  • منظار البطن: يمكن من خلال هذا الفحص رؤية البطن والرحم بالكامل وبشكل واضح، وبذلك يتم اكتشاف الرحم ذو القرنين بسهولة.
  • منظار الرحم: يمكن الخضوع لمنظار الرحم فقط، ويعد وسيلة جيدة للتعرف على كل مشاكل الرحم والجهاز التناسلي بالكامل.
  • الموجات فوق الصوتية: تعد من الوسائل الحديثة التي يتم تطويرها مع مرور الوقت، للتعرف من خلالها عن جميع المشاكل النسائية، ورؤية صورة الرحم الداخلية بوضوح.
  • فحص الحوض: يعد أبسط أنواع الفحوصات، فهو يتم من خلال فحص الأعضاء التناسلية الخارجية، واستخدام بعض الأدوات البسيطة لفحص الجزء الداخلي منها.

ما هي المضاعفات المترتبة على الرحم ذو القرنين

يتسبب هذا النوع من الرحم في ظهور العديد من الأضرار والمشاكل الصحية، وهي كالتالي:

  • زيادة احتمالية تعرض المرأة الحامل للإجهاض خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل.
  • وهناك بعض الحالات لا تتحمل الآلام أثناء مرحلة الحمل، وتظهر لديها انقباضات شديدة، تتسبب في الولادة المبكرة التي قد تضر بالأم والجنين.
  • نتيجة لصغر حجم الجزء الذي يستقر به الجنين، فعد اقتراب الولادة وزيادة حجمه، يتغير وضعه إلى الجلوس، مما يجعل فرصة الولادة الطبيعية مستحيلة، فيتجه الطبيب إلى الولادة القيصرية.
  • أثبتت الكثير من الدراسات والأبحاث الطبية على العديد من التجارب، أن من يعانون من مشكلة الرحم ذو القرنين تزداد لديهم احتمالية إنجاب أطفال لديهم عيوب خلقية بمعدل 4 مرات أكثر من الحالات الطبيعية.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الرحم المقلوب

ما هي أنواع الرحم ذو القرنين

نتيجة للعديد من التجارب تم اكتشاف وجود نوعين من الرحم ذو القرنين، وكلا منهما له درجة تأثير وخطورة مختلفة عن الأخر، وذلك على النحو التالي:

النوع الأول

  • يكون هناك اتصال مباشر بين الرحم وعنق الرحم.
  • أما فتحة عنق الرحم تكون مواجه لفتحة المهبل.

النوع الثاني

  • في هذه الحال يكون هناك اتصال بين الرحم وبين أنبوب واحد من الرحم.
  • أما فتحة عنق الرحم لا تقع في اتجاه المهبل، بل تقع في اتجاه الرحم.

هل هناك علاقة بين الرحم ذو القرنين وتأخر الحمل

تؤكد الكثير من الدراسات الطبية أن الرحم ذو القرنين لا يعد مانع لحدوث الحمل، أو حتى تأخير حدوثه فعادة تمر المرأة والجنين بالمراحل الطبيعية للحمل، ولا يحيل هذا النوع من الرحم من انغراس البويضة في بطانة الرحم.

فيعتبر حمل طبيعي لحد كبير، كما أن نتائجه مشابهة لحد كبير للحمل الطبيعي، وغالبا ما يتم اكتشافه في مراحل متقدمة من الحمل، أو عند ظهور بعض المشاكل والأعراض.

وفي حال اضطرت المرأة للخضوع إلى عملية أطفال الأنابيب فإن النتائج تتقارب مع الرحم الطبيعي لذلك فلا توجد علاقة مباشرة بين الخصوبة أو الإنجاب وبين الرحم ذو القرنين، ولكن قد ينتج عنه الأعراض والمضاعفات التي تعد من الأسباب الرئيسية لعدم اكتمال الحمل فيجب حينها المتابعة المستمرة مع الطبيب المختص، والالتزام بكافة التعليمات اللازمة للحالة، حتى تمر مرحلة الحمل بسلام.

ما هي طرق علاج الرحم ذو القرنين

توجد بعض التدخلات الطبية التي يمكن أن تعالج مشكلة الرحم ذو القرنين، وذلك نتيجة للعديد من التجارب، حيث تتمثل طرق العلاج في:

  • هناك حالات يسبب لها الرحم ذو القرنين التعرض المستمر للإجهاض، مما يجعل الأطباء تتجه إلى عملية ربط عنق الرحم.
  • مع وصف الراحة التامة للأم، وبذلك تزاد فرصة اكتمال الحمل وعدم التعرض للإجهاض، ويتم التخلص من ربط العنق قبل الولادة.
  • وهناك حالات أخرى تتجه إلى إجراء عملية تجميلية لتجويف الرحم، وتكون نسبة النجاح بها كبيرة إذا توفر طبيب ماهر لديه خبرة عالية في مثل هذه العمليات.
  • بالإضافة إلى اختيار مركز طبي راقي تتوفر به الأجهزة والتقنيات الحديثة، وأهمية الحفاظ على التطهير والتعقيم بشكل مستمر.
  • وذلك لأن التعرض للإهمال في مثل هذه العمليات تتسبب في ظهور العديد من المضاعفات والمخاطر الصحية.
  • ويمكن أن ينتج عنها تضرر بأنسجة الرحم وحدوث نزيف شديد، فيجعل المرأة تتعرض لكارثة تؤثر على حياتها بالكامل.

اقرأ أيضًا: لتنظيف الرحم من الدم الأسود

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تجربتي مع الرحم ذو القرنين وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.