تجربتي في سوق الخضار

تجربتي في سوق الخضار حدثت بعد تفكير عميق والعديد من المشاريع الفاشلة التي قمت بتجربتها في الملابس وغيرها، إلا أنه أشار عليَ تاجر خضار في منطقتي أن أشاركه العمل وقد كان هو السبب الرئيسي لدخولي لسوق الخضار وتحقيق الربح في فترة قصيرة، وفيما يلي عبر موقع جربها سوف نتعرف على مزيد من التفاصيل.

تجربتي في سوق الخضار

تجربتي في سوق الخضار

  • التجربة الأولى: في البداية كنت أعتقد إن الأمر يشتمل على صعوبة شديدة نظرًا لاحتكار التجار الكبار هذا المجال ولكن جاءت تجربتي في سوق الخضار سهله بشكل مفاجئ وفي خلال ثلاثة أشهر فقط قمت بإنشاء المحل الخاص بي.
  • التجربة الثانية: بدأت تجربتي في سوق الخضار من خلال متجر صغير جدًا بالقليل من المنتجات منتجين أو أكثر بقليل وبعد وقت قليل يقدر بعدة أشهر زاد الربح وبالتالي زادت المنتجات حتى وصل عددها إلى أكثر من 10 منتجات.
  • التجربة الثالثة: قمت بالعمل في سوق الخضار كنوع من أنواع التجربة وقد حصلت نتيجة لتجربتي في سوق الخضار على الكثير من الخبرة، فقد تمكنت من التعرف على العديد من أنواع الفاكهة المختلفة وأنواع الخضروات التي يسمح لكل بائع العمل بها والتي يتميز كل بائع بها عن البائعين الآخرين.
  • بعد تجربتي في سوق الخضار وجدت إنني أتطلع للمزيد من الإنتاجية والعمل فقمت بمحاولة توسيع نشاطي عن طريق:
  1. قمت بالاستعانة بأهل الخبرة في شراء ارض زراعية مناسبة للأغراض التي أريدها
  2. قمت بعمل جدول لحساب رأس المال الذي احتاجه للإنفاق على شراء الأرض والمحاصيل والأسمدة وكل مشتملات المشروع
  3. اخترت المحصول الرائج لهذه السنة، ثم اشتريت البذور والأسمدة المهمة
  4. استعنت بعمال ذوي خبرة في هذا المجال لمساعدتي على العمل في الأرض الزراعية.
  5. في البداية لم تكن الأرباح كثيرة فبالكاد حققت ربح، ولكن مع استمرار العمل وفي الموسم الثالث بالتحديد قام المشروع بتغطية نفقاته.
  6. لم يعد يقتصر الأمر على تصدير الفواكه والخضروات إلى المحلات الصغيرة فقط بل توسعت للتصدير إلى المحلات الكبيرة وأصبحت من ملاك الأراضي الزراعية.

لمزيد من الإفادة يمكنك معرفة: تسديد القروض واستخراج قرض جديد و نصائح قبل الاقتراض

نصائح لبدء مشروع سوق الخضار

  • مشروع سوق الخضار من أسهل المشاريع وأكثرها ربحًا إذا ما تمت إدارته بشكل صحيح وسليم.
  • رأس مال التاجر هو جودة منتجاته فيجب على التاجر قبل الحصول على الخضار والفاكهة إن يتأكد من جودتها، وعدم الاستمرار في التعامل مع الموردين ذوي الجودات المنخفضة.
  • التعامل مع العديد من الموردين حتى الحصول على أفضل جودة بأقل سعر.
  • التأكد من الإعلان بشكل مناسب عن المشروع ووصول الإعلان إلى العديد من الناس في منطقة العمل والمناطق المجاورة عن طريق المنشورات أو استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.
  • خلق الظروف المناسبة لبدء المشروع فالمتجر الصغير يكفي والمنتجات القليلة تكفي مع الوقت سيتم زيادة الربح وتوسيع المتجر وزيادة المنتجات.
  • إذا كنت من الراغبين في زيادة الدخل والتوسع في ممارسة هذا النشاط، من خلال تجربتي في سوق الخضار أنصحك باستئجار قطعة أرض صغيرة كبداية وألا يزيد عدد المحاصيل عن محصولين في الموسم الواحد.
  • مراقبة حاجة سوق العمل، الاتجار بالمنتجات المستهلكة بشكل دوري وتجنب الاتجار بالمنتجات قليلة الاستهلاك كي لا يؤدي عدم شرائها إلى إتلافها وخسارة الأموال.

مميزات العمل في سوق الخضار

بعد ذكر تجربتي في العمل في سوق الخضار ونصائح بدء المشروع نتكلم الآن عن بعض مميزات هذا المشروع المتعددة:

  • من أهم مميزات هذا المشروع أن أي شخص يستطيع أن يبدأ به في أي وقت فهو لا يحتاج إلى دراسة ولا خبره بل يكفي الاهتمام بجوده المنتج لأنه كما سبق الذكر الجودة هي رأس مال التاجر.
  • عدم الخوف على المنتجات من التلف نظرًا لأن هذه المنتجات استهلاكيه تستخدمها كل المنازل بشكل يومي، بالإضافة إلى أنه يتم حصاد المحصول بشكل يومي فتقل نسبة الخسائر في بشكل كبير.
  • توفير رأس المال الذي يتم إنفاقه على العمال حيث يمكنك إدارة المشروع بنفسه دون الحاجة إلى مساعدة إلا في حالة تملك ارض زراعية كبيرة.
  • كل الأماكن مناسبة للبدء في هذا المشروع سواء كانت أماكن مليئة بالسكان أو أماكن تحتوي على نسبة قليلة من الناس.
  • كل أوقات السنة مناسبة للبدء في هذا المشروع فلا تحتاج إلى الانتظار إلى سنة معينة أو موسم معين، بالإضافة إلى صغر رأس المال الذي يمكن البداية به.

أسرار تجارة الخضار والفاكهة

تعد التجارة في الفاكهة والخضار من المشاريع التجارية الناجحة والمربحة بشكل كبير بغض النظر عن رأس المال المستثمر في المشروع، هناك عدة أسرار تقوم بزيادة الدخل من هذه المشاريع:

مشروع نقل الخضار من المزارع

  • وهو عبارة عن نقل الخضروات والفواكه من المزارع إلى تجار الجملة بأسعار أقل بقليل من الأسعار الذي يتم بيع المنتجات بها لتحقيق الربح لجميع الأفراد.
  • يقوم تاجر الجملة بتوزيع الفواكه والخضروات إلى التجار الأقل درجة منه وهم تجار التجزئة بسعر أكثر من الذي اشترى به إلا أنه أقل من الثمن الذي يشتري به المستهلك.
  • هي عملية بسيطة تحقق العديد من الربح لجميع الأفراد وتحتاج لتنفيذها فقط امتلاك سيارة أو استئجارها إذا كنت في البداية.
  • يجب أن تكون السيارة مجهزة للقيام بهذا النوع من العمل وتجهيزها بما يلزم إتمام العمل على أكمل وجه.
  • الاتفاق المسبق مع عدد كبير من العملاء لبيع المنتجات بشكل سريع حماية لها من الهلاك والتلف.
  • عند وصول المحاصيل من الموردين ينبغي عليك التأكد من جودة المحاصيل التي قمت بشرائها ومعاينتها بشكل جيد قبل عرضها في الأسواق.

اقرأ أيضًا من هنا: 4 نصائح فعالة لتربح من جوجل 100 دولار يوميًا

عوامل نجاح مشروع العمل في سوق الخضار

من المتعارف عليه إن الاتجار في الفاكهة والخضار من المشاريع السهلة جدًا التي تحتوي على مميزات كثيرة إلى أنه في حالة إدارة المشروع بشكل خاطئ سيؤدي إلى فشله لذا فعليك بعض العوامل التي تؤدي بشكل مضمون إلى نجاح مشروعك:

  • في البداية يمكنك العمل بمبدأ الربح القليل والبيع الكثير بخفض أسعار المنتجات أكثر من التجار الموجودين للحصول على ثقة العملاء.
  • الحصول على أفضل جودة للمنتجات بأقل سعر لتتمكن من تقديم منتج ذات جودة عالية وسعر منخفض إلى المستهلك.
  • إقامة العلاقات مع موردين المنتجات للحصول عليها مباشرة من المورد وليس من تاجر الجملة فتتمكن من توفير نسبة لا بأس بها من المال
  • البداية بتوفير السلع المستهلكة بشكل دوري من العملاء.
  • عدم مزاحمة التجار الآخرين لأن هناك مكان للجميع بسبب إن نسبة الطلب أكثر بكثير من المنتجات المعروضة.

يرشح لك موقع جربها قراءة: قروض المشروعات الصغيرة بدون فوائد والأوراق المطلوبة للحصول عليه

مشروع العمل في سوق الخضار من المشاريع المربحة والمضمونة والتي يسهل إدارتها واكتساب الخبرة فيها ومن أهم مميزاتها قدرة الجميع على المشاركة فيها دون شروط، ومناسبتها لجميع الأماكن والأوقات وفي حالة اتباع المعلومات التي سبق ذكرها في أقل من سنة ستتمكن من زيادة الأرباح وتوسيع مكان العمل وزيادة عدد المنتجات واستعمال عامل أو أثنين للمساعدة في الإدارة.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.