حساسية اللاكتوز عند الرضع والرضاعة الطبيعية

حساسية اللاكتوز عند الرضع والرضاعة الطبيعية لا يتوافقان في بعض الحالات بينما في بعض الأحيان الأخرى يمكن أن يتوافقا، وذلك ما قد يحدده طبيب طفلك الخاص، وفيما يلي سوف نتناول العلاقة ما بين حساسية اللاكتوز عند الرضع والرضاعة الطبيعية عبر موقع جربها بالتفصيل.

حساسية اللاكتوز عند الرضع والرضاعة الطبيعية

تمر المرأة بعدة مراحل مختلفة مع طفلها من وقت الحمل وحتى الولادة، ومشكلة حساسية اللاكتوز عند الرضع من الأمور التي تواجه الطفل منذ وقت الولادة، حيث تظهر أعراضها المؤرقة عليه والتي تتمثل في المغص الشديد، الإصابة بالإمساك، الغازات والتقيؤ بشدة، وهو ما قد يؤثر على الرضاعة الطبيعية للطفل.

حيث أوضح الأطباء أن هناك بعض الحالات التي يمكن فيها الاستمرار على إرضاع الطفل رضاعة طبيعية دون أدنى خوف من الأمر، بينما أضافوا أنه يتم تناول الطفل للبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية.

على أن يكون هذا اللبن المضاف خالٍ من اللاكتوز كذلك، وذلك لكي يتم ضمان أن يحصل الطفل على العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمه للنمو بشكل طبيعي.

اقرأ أيضًا: أعراض حساسية اللاكتوز عند الرضع وأسبابها

أعراض حساسية اللاكتوز

بعد التعرف على العلاقة ما بين حساسية اللاكتوز عند الرضع والرضاعة الطبيعية، فمن الجدير بالذكر العلم أن هناك بعض الأعراض التي توضح إن كان طفلك مصابًا بحساسية اللاكتوز أو الألبان، حيث تتمثل علامات حساسية اللاكتوز في السطور التالية:

  • شعور الطفل بانتفاخ البطن.
  • إصابة الطفل بالتشنجات والآلام في البطن.
  • كثرة الغازات في بطن الطفل.
  • صدور صوت قرقرة من أمعاء الطفل.
  • إصابة الطفل بالإسهال.
  • التقيؤ.

لكي تتأكدي إن كان طفلك مصابًا بمشكلة حساسية اللاكتوز أم لا يمكنك أن تتوقفي عن إعطائه المنتجات التي تحتوي على اللاكتوز لفترة من الزمن، ومن ثم تلاحظي وجود الأعراض أم اختفت، فإن اختفت فتلك علامة أن طفلك مصابًا بالحساسية، وعليك أن توقفي إعطائه اللبن المحتوي على اللاكتوز.

اقرأ أيضًا: أعراض حساسية لبن الأم عند الرضع

عدد الرضعات الصناعية للطفل المصاب بحساسية اللاكتوز

من الجدير بالذكر أثناء الحديث عن حساسية اللاكتوز عند الرضع والرضاعة الطبيعية، توضيح عدد الرضعات التي نصح بها الأطباء للأطفال التي تعاني من حساسية اللاكتوز.

فقد نصحوا بأن يتم إرضاع الطفل من الثدي ثلاث أو أربع مرت فقط، بينما أن يتم إرضاعه ثلاث أو أربع مرات إضافية من اللبن المضاف، على أن يتم استشارة الطبيب بخصوص نوع اللبن المسموح للطفل.

ما هي حساسية اللاكتوز؟

يجب أن تعلم الأمهات ماهية حساسية اللاكتوز لكي تحمي الابن من الإصابة بأية مشاكل صحية سواء من الرضاعة الطبيعية أو الصناعية، حيث إن مشكلة حساسية اللاكتوز تكون نابعة من عدم قدرة جسم الطفل على إفراز الإنزيم الذي يعمل على تكسير اللاكتوز حينما يدخل للجسم، وهو ما يجعل هناك بعض الحالات التي يجب أن يتم إيقاف الرضاعة الطبيعية لها.

اقرأ أيضًا: أعراض حساسية اللاكتوز عند الرضع

علاج حساسية اللاكتوز للأطفال

بعد التعرف على كيفية التوفيق ما بين حساسية اللاكتوز لدى الرضع والرضاعة الطبيعية، يجب عليك أن تقومي باتباع بعض النقاط الإرشادية التي تساهم في أن يتم علاج مشكلة الحساسية لدى الطفل، وتتمثل تلك النقاط فيما يلي:

  • عليكِ أن تغيري نوع اللبن الإضافي للطفل وتجعليه خالٍ من اللاكتوز.
  • توقفي عن إرضاع الطفل الرضاعة الطبيعية بالتدريج.
  • حاولي تجنب إعطاء الطفل المنتجات التي تحتوي على الألبان حينما يكبر قليلًا في السن.
  • استبدلي لطفلك حينما يكبر في السن المنتجات التي تحتوي على الحليب اللاكتوز بالمنتجات الخالية منه.

ببعض حالات الحساسية من اللاكتوز لا يتم إرضاع الطفل رضاعة طبيعية، وذلك ما يجب تحديده بواسطة الطبيب الخاص بالطفل ويُنصح باستشارته من أجل معرفة نوع اللبن المجفف الممكن تناوله بجانب الرضاعة الطبيعية.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.