هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض

هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض أم لا؟ بشكل عام سواء كانت هذه القلة مرتبطة بكمية الدم المتدفق من الرحم والخارج من المهبل أم في عدد أيام الدورة الشهرية أو تأخرها عن موعدها، سوف نتعرف عبر موقع جربها على إجابة سؤال المقال وعلى أسباب ضعف التبويض والأسباب المختلفة لقلة دم الدورة الشهرية وطرق علاجها.

اقرأ أيضًا: لماذا خلق الله الدورة الشهرية

هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض

هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض

هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض أم لا، سؤال قد يؤرق ذهن كل فتاة وكل سيدة تعاني من ضعف وقلة دم الدورة بشكل شهري، فيما يلي الإجابة:

  • يعتبر ضعف التبويض سبب من أسباب قلة الدم المتدفق وقت الدورة الشهرية، حيث أن قلة نزول الدم يدل على نقص في هرمون الأستروجين.
  • والدورة الشهرية الضعيفة تعتبر من علامات ما قبل انقطاع الطمث أو الاقتراب من سن اليأس، لذلك وجود هذا العرض عند الفتيات في سن مبكر يدل على احتمال وجود مشكلة في التبويض.
  • كذلك هناك علامات أخرى مصاحبة لضعف التبويض أو قلة الدم مثل عدم انتظام الدورة الشهرية أو تأخرها عن موعدها بشكل ملحوظ.
  • وبالإضافة إلى ضعف التبويض هناك بعض الأسباب الأخرى التي تسبب قلة دم الدورة، فضلًا عن أن هناك أسباب معينة هي التي تؤدي إلى مشكلة ضعف التبويض ذاتها.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات

أسباب ضعف التبويض لدى المرأة

سؤال هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض والإجابة عليه بنعم يقودنا إلى البحث عن أسباب ضعف التبويض لدى المرأة، لأنه أمر مزعج ويثير القلق، وفيما يلي الأسباب التي تقف وراء ضعف التبويض:

  • عندما تخضع المرأة للعلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي يحدث لديها ضعف في عملية التبويض.
  • كذلك الحال عند المرأة التي تعاني من مشاكل صحية تتمثل في خلل في الكروموسومات أو الإصابة بورم سرطاني على المبيض.
  • هناك الكثير من الأسباب الصحية حول ضعف التبويض لدى المرأة مثل وجود خلل مناعي أو الإصابة بأمراض الدم.
  • كما من الأسباب الشائعة أيضًا بضعف التبويض الإصابة بخلل في إفرازات الغدة النخامية.
  • كما من الأسباب الشهيرة في تأخير الدورة الشهرية وفي ضعف التبويض هو الإصابة بتكيس المبايض.
  • قد يحدث ضعف في التبويض ولا يحدث قلة في دم الدورة الشهرية، ويكون السبب في هذا الضعف ممارسة رياضة عنيفة أو التعرض للسمنة أو النحافة.
  • كما أن التوتر والإجهاد والضغط النفسي والأكل الغير صحي سبب في ضعف عملية التبويض.

مشاكل تنتج عن ضعف التبويض

عند الإجابة على سؤال هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض نجد أن أول مشكلة تحدث هي قلة دم الدورة الذي يؤدي إلى زيادة احتمالية الإصابة بمشاكل أخرى مثل ما يلي:

  • قد يسبب ضعف التبويض ضعف في فرص الحمل لدي السيدات، لأنه مرتبط بضعف في إنتاج البويضات التي لابد أن يتم تلقيحها لحدوث الحمل.
  • كما أن قلة دم الدورة الشهرية وعدم انتظامها يؤدي إلى صعوبة تحديد أيام التبويض التي تزيد فيها فرص الحمل، وبالتالي قد يتأخر حدوث الحمل.
  • كذلك ضعف التبويض له أعراض ومشاكل تؤثر على جسد المرأة مثل احمرار الوجه والإحساس بالهبات الساخنة والأرق وزيادة التعرق وضعف الرغبة الجنسية.

اقرأ أيضًا: هل ينزل دم الحمل في موعد الدورة

أسباب قلة دم الدورة الشهرية

أسباب قلة دم الدورة الشهرية

بعدما تعرفنا على أن ضعف التبويض من أسباب ضعف الدورة الشهرية من خلال عرض إجابة سؤال هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض، لذا نعرض فيما يلي الأسباب الأخرى للدورة الشهرية الخفيفة بخلاف سبب ضعف التبويض ومسبباته:

  • مع تقدم العمر يحدث بعض الاختلالات الهرمونية مما يقلل من دم الدورة الشهرية وتحدث كذلك دورات غير منتظمة، وقد يحدث الأمر نفسه في عمر المراهقة وسنوات بداية نزول الدورة الشهرية.
  • يرتبط الوزن والنظام الغذائي بكمية الدم في الدورة الشهرية، حيث أن نسبة الدهون الزائدة تسبب الدورة الخفيفة، وكذلك الحال عند المعاناة من النحافة.
  • بالإضافة إلى أنه عند إتباع نظام غذائي صحي تزيد فرص الدورة الشهرية المنتظمة والدم المعتدل وتنظم هرمونات الجسم، والعكس عند تناول طعام غير صحي.
  • يقل دم الدورة الشهرية مع الرضاعة الطبيعية خاصة في الوقت التالي للولادة، حيث أن الجسم يفرز هرمون إنتاج الحليب وهذا يمنع التبويض وقد يمنع الحيض في بعض الأحيان.
  • تناول بعض الحبوب الخاصة بموانع الحمل تسبب الدورة الشهرية الخفيفة، والأمر قد يحدث أيضا عند الاعتماد على وسائل منع الحمل على شكل لاصقة أو حقن.
  • تعرض المرأة لحالات من التوتر والضغط النفسي والاكتئاب والتفكير المستمر والإجهاد العصبي يسبب اختلال في الهرمونات يصاحبه خلل في تدفق الدم وفي انتظام الدورة الشهرية.
  • هناك حالات عارضة تسبب قلة دم الدورة الشهرية في بعض الشهور، من هذه الأسباب إزالة اللولب الرحمي الذي يمنع الحمل، وقد يسبب قلة دم الدورة لشهر أو شهرين بعد إزالته.
  • هناك حالات مرضية تؤثر على كمية دم الدورة الشهرية، وحينها يتعلق الأمر بضعف التبويض كما ذكرنا من قبل.
  • حيث تصاب المرأة بضيق عنق الرحم أو تكيسات المبايض أو تصاب بورم سرطاني في أنابيب فالوب أو في المبايض، وبالتالي يقل دم الدورة.

اقرأ أيضًا: حللت قبل الدورة بعشر أيام وطلعت حامل

أعراض قلة دم الدورة الشهرية

عندما تكون الدورة الشهرية غير منتظمة أو يكون الدم المتدفق أثناء الدورة خفيف يحدث بعض الأعراض المصاحبة التي تدل على الحالة مثل ما يلي:

  • نزيف دم لمدة تقل عن يومين.
  • تأخر نزول الدورة لشهر أو أكثر.
  • قد تحدث الدورة الشهرية بشكل متقطع أو لأكثر من مرة خلال نفس الشهر.

علاج قلة دم الدورة الشهرية

مثلما تعرفنا في فقرة هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض على أن قلة الدم من علامات ضعف التبويض وعلامة على أن حدوث مشكلة، فلابد من عرض بعض الحلول والعلاجات لمشكلة قلة دم الدورة:

  • العلاج يعتمد على معرفة السبب، حيث أن هناك بعض الحالات تحتاج إلى علاج بسيط عن طريق تناول أدوية تنشط الهرمونات مثل هرمون الأستروجين والبروجستين
  • كما أن هناك علاجات منزلية بسيطة وممارسات صحية يمكن الالتزام بها في وقت الدورة الشهرية، مثل الاستحمام بماء دافئ أو استخدام كمادات دافئة.
  • فضلًا عن تناول المشروبات الدافئة ووصفات الأعشاب الطبيعية، وممارسة اليوجا وتمارين الاسترخاء لخفض التوتر والضغط.
  • في حالة نزيف الدورة الخفيف بسبب استخدام موانع الحمل، يمكن تغيير الوسيلة، أو يمكن استخدامها لفترة بدون حاجة إلى القلق لأن سبب قلة دم الدورة يكون معروف وغير خطير.
  • في بعض الحالات يتطلب الأمر تغيير نمط الحياة ليكون أكثر صحة وتوازن.
  • حيث أن تناول طعام صحي وممارسة رياضة خفيفة والبعد عن الرياضات العنيفة يساعد في دورة شهرية معتدلة.
  • من العلاجات الشهيرة في علاج دم الدورة القليل هو الوخز بالإبر والاعتماد على الطب الصيني.
  • من الجدير بالذكر أن هذه العلاجات والطرق تستخدم لعلاج قلة دم الدورة الشهرية بشكل عام.
  • لكن عند التأكد من أن السبب في قلة الدم هو ضعف التبويض، فلابد من التوجه للطبيب لعلاج هذا الضعف.

علاج قلة دم الدورة وضعف التبويض طبيعيا

هناك حالات تتطلب تدخل طبي حيث إن قلة دم الدورة الشهرية وضعف التبويض يكون عرض لمشكلة أكبر كما عرضنا في هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض، وهناك حالات أخرى يمكن استخدام علاجات طبيعية معها:

  • عصير العنب: يتم شرب كوب من عصير العنب كل يوم مما يعمل على تنشيط المبايض ومن ثم علاج ضعف التبويض.
  • البردقوش: يعد البردقوش من أهم العلاجات الطبيعية المنزلية لعلاج ضعف التبويض، يتم نقع البردقوش في كوب ماء مغلي كل يوم لمدة 15 دقيقة ثم شربه.
  • الميرمية: من الأعشاب الطبيعية الرائعة في علاج التبويض الضعيف وقلة نزول دم الدورة الشهرية، يتم نقع الميرمية في ماء مغلي لمدة 15 دقيقة ثم يتم شربه يَوْمِيًّا.
  • الزنجبيل: يمكن استخدام الزنجبيل سواء كان الطازج أو المجفف، يتم نقع الزنجبيل في الماء المغلي لمدة 15 دقيقة ثم يتم تناوله كل يوم في الصباح في أيام الدورة الشهرية.
  • العسل: عندما يحين وقت الدورة الشهرية يمكن تناول ملعقتين من العسل كل يوم واحدة في الصباح وأخرى في اَلْمَسَاء للمساعدة في تنشيط عملية التبويض وتدفق الدم.
  • القرفة: تعتبر القرفة علاج هائل ومشروب يساعد في تنشيط عمل المبايض، وبالتالي يكون للقرفة دور في إنتاج البويضات بشكل أفضل وتنظيم الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: حكم استمرار الدورة الشهرية أكثر من 10 أيام

في نهاية مقالنا عن هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض نكون قد تعرفنا على الأسباب والأعراض وأهم طرق علاج قلة دم الدورة الشهرية، نتمنى أن يكون المقال قد قدم لكم إجابات لكل الأسئلة التي كنتم تبحثون عن إجاباتها، دمتم بخير.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.