هل يمكن رؤية الله في المنام

هل يمكن رؤية الله في المنام؟ وما هو الشكل الذي يظهر به الله في المنام؟ حيث يقول بعض الأشخاص أنهم قد رأوا الله عزَّ وجلَّ في المنام ولكن من غير المعروف ما إذا كان هذا الحديث صادق أم لا، لذا ومن خلال موقع جربها سوف نوضح ما إذا كان يُمكن حدوث ذلك الأمر أم لا.

هل يمكن رؤية الله في المنام

تلقى العديد من الأئمة أسئلة عن رؤية الله سبحانه وتعالى في المنام، ولكن قد يكون هذا القول غير صادق، وقد يكون صادق، والجدير بالذكر أن رد الأئمة لا ينفي جواز رؤية الله في المنام.

فقد قيل في الردود الدينية المبنية على الأسس الدينية والشرع الإسلامي إنه من الممكن رؤية الله في المنام وهذا يحدث فقط لبعض المؤمنين، وذلك بناءً على ما ذكره النووي في شرح مسلم عن القاضي عياض.

لكن تم التأكيد على أمر هام أثناء الرد على هل يمكن رؤية الله في المنام، وهو أنه لا يوجد صورة مُحددة يتم وفقًا لها رؤية الله في الحلم، فمن الممكن رؤية الله سبحانه وتعالى على كافة الأحوال وبجميع الصور.

قول ابن تيمية عن رؤية الله في المنام

قال ابن تيمية في الرد على هل يمكن رؤية الله في المنام أنه يمكن رؤيته في كافة الصور، وتختلف الصورة التي يظهر بها الله في الحلم حسب حال الرائي في حال قد كان صالح أو لا، فإذا كان صالح يظهر له الله على صورة حسنة، لذا قد رآه النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ في أحسن صوره.

كما أنه أكد أن المؤمن يرى ربه في الحلم حسب قوة إيمانه، وبناءً على ذلك في حال قد ظهر في صورة حسنة فإنه يظهر له في شكل حسن، وإذا كان إيمانه ضعيف فإنه يظهر في صورة شبيهة لإيمانه.

أما عن حكم ما يراه في المنام فإنه يختلف عن حكم ما يراه في الحقيقة، فلكل منام له التأويل الخاصة به الذي يختلف عن التفسيرات بناءً على العلامات التي تظهر في الحلم وقوة إيمان الرائي.

اقرأ أيضًا: رؤية نور الله في المنام

علامات صدق رؤية الله في المنام

يوجد بعض العلامات التي عند ظهورها يتم التأكد ما إذا كانت تلك الرؤيا صادقة أم غير ذلك، وذلك لكونها من أهم الرؤى التي يمكن أن يحلم بها الرائي، وعلى الرغم من عدم نفي ذلك الأمر في الرد على هل يمكن رؤية الله في المنام إلا أنه لا بُد من توافر تلك العلامة وهي:

  • ألا يظهر على شكل له شبيه، فلا يُشبه الله في رؤياه بالخلق.
  • يجب أن تكون الرؤيا شرعية، أي ألا يوجد بها أمر مخالف للشرع فتكون في ذلك الوقت المرئي شيطان وليس الله سبحانه وتعالى.

تم ذكر ذلك بناءً على ما تم قوله في مجموعة من الفتاوى لابن باز، والتي قيل بها:

قد تحصل الرؤية في المنام للأنبياء وبعض الصالحين على وجه لا يشبه فيها سبحانه الخلق، كما تقدم في حديث معاذ ـ رضي الله عنه ـ وإذا أمره بشيء يخالف الشرع فهذا علامة أنه لم ير ربه، وإنما رأى شيطانا، فلو رآه وقال له: لا تصل قد أسقطت عنك التكاليف، أو قال: ما عليك زكاة أو ما عليك صوم رمضان، أو ما عليك بر والديك، أو قال لا حرج عليك في أن تأكل الربا… فهذه كلها وأشباهها علامات على أنه رأى شيطانا وليس ربه“.

رؤيا الله في المنام وكلام الأئمة والأعلام

في رؤيا الله بالمنام والرد على استفسار هل يمكن رؤية الله في المنام أجاب الكثير من الأئمة، ومن خلال ما يلي سوف نوضح لكم أقوال الأئمة:

  • قال الإمام الحافظ ابن حجر إنه يجوز رؤيته، وقد تختلف الأشكال التي يظهر بها الله في الحلم، منها سلطان وتارة يظهر على شكل سيد وتارة أخرى وغيرها من الأشكال الأخرى.
  • قال الإمام البغوي يجوز رؤية الله في المنام.
  • قال الإمام الدارمي إنه يمكن رؤيته في كافة الأحوال والأشكال.
  • قال الإمام الغزالي قال إنه قد يظهر على شكل نور أو غيره ولكن الشكل الذي ظهر به لا علاقة له بالحقيقة.
  • قال الإمام عبد الله بن عبد الرحمن الدرامي إنه يجوز ومن يراه في منامه يدخل الجنة.

اقرأ أيضًا: رؤية الرسول في المنام دون رؤية وجهه

رؤيا النبي لربه في المنام

ذُكر في أحد الأحاديث الشريفة رؤيا النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ الله في المنام، وفي إسناد هذا الحديث الكثير من الاختلافات وله الكثير من الصيغ وطرق عديدة، وبه قيل:

قال معاذ ابن جبل احتبس عنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات غداة في صلاة الصبح حتى كدنا نتراءى قرن الشمس، فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم سريعا فثوب بالصلاة وصلى وتجوز في صلاته، فلما سلم قال: كما أنتم على مصافكم، ثم أقبل إلينا فقال: إني سأحدثكم ما حبسني عنكم الغداة: إني قمت من الليل فصليت ما قدر لي…”.

“… فنعست في صلاتي حتى استثقلت فإذا أنا بربي عز وجل في أحسن صورة، فقال: يا محمد فيم يختصم الملأ الأعلى؟ قلت: لا أدري رب قال: يا محمد فيم يختصم الملأ الأعلى؟ قلت: لا أدري رب فرأيته وضع كفه بين كتفي حتى وجدت برد أنامله في صدري، وتجلى لي كل شيء وعرفت، فقال: يا محمد فيم يختصم الملأ الأعلى؟ قلت: في الكفارات والدرجات…”.

“… قال: وما الكفارات؟ قلت: نقل الأقدام إلى الجمعات والجلوس في المساجد بعد الصلوات، وإسباغ الوضوء على الكريهات، فقال: وما الدرجات؟ قلت: إطعام الطعام، ولين الكلام، والصلاة والناس نيام قال: سل…”.

“… قلت: اللهم إني أسألك فعل الخيرات، وترك المنكرات، وحب المساكين، وأن تغفر لي وترحمني، وإذا أردت فتنة في قوم فتوفني غير مفتون، وأسألك حبك وحب من يحبك وحب عمل يقربني إلى حبك وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنها حق فادرسوها وتعلموها“.

اقرأ أيضًا: تفسير رؤية الموت في الحلم

 تفسير رؤية الله في المنام

تدل تلك الرؤيا على الكثير من الأمور الجيدة في حياة الرائي، فهذا الحلم بمثابة نعمة أنعم الله بها على عبده الذي اصطفاه بها، وبالإجابة عن هل يمكن رؤية الله في المنام يُمكننا القول إن هناك بعض التفسيرات التي ذكرها العلماء عن تلك الرؤيا، وما تدل وتُشير إليه، وهي:

  • سوف يحصل المؤمن على رزق وفير.
  • قيل من بعض العلماء إنه بشارة بدخول الجنة.
  • في رؤيته على شكل نور يكون دليل على الخير والحياة السعيدة والتوبة التي سوف ينعم بها الرائي.
  • يدل على حسن أخلاق الحالم.
  • قال البعض إنه دليل على ترك الذنوب والمعاصي والتوبة عنها واستبدالها بعمل الخير.
  • الحلم يحمل بشارة خير ودليل على مكانة الرائي العظيمة عند ربه، وإشارة إلى قوة إيمانه في حال قد ظهر الله في صورة جيدة.
  • إذا كان يأمره بشيء مخالف الشريعة الإسلامية كالقتل أو ما شابه من تلك الأعمال يكون الشيطان وليس الله ولكنه متمثل في صورة الله ويجب عدم تصديق هذا الحلم.

قد يظهر الشيطان في المنام متمثل في صورة الله ويأمر بأفعال الشر، ولكن لا يظهر على شكل النبي صلى الله عليه وسلم، وهذا بناءً على ما تم ذكره في الأحاديث النبوية الشريفة.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.