هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات

هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات؟ وما هي أحكام العقيقة الشرعية؟ حيث إن هناك الكثير من الآباء الذين لا يملكون ما يكفي لإقامة العقيقة بعد ولادة الطفل الجديد، مما يجعلهم عند توفر المال اللازم في التفكير في إتمام العقيقة لذلك المولود، ولكن تكون قد مرت أعوام عدة، ويتساءلون عن إمكانية إقامتها أم لا، وهذا ما نعرضه عبر موقع جربها.

هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات

تعتبر العقيقة من الأمور المستحبة في الدين الإسلامي، ولكنها ليست فرض على كافة المسلمين، وذلك لأن ليس كل الأشخاص يتمكنون من ذبح العقيقة، ولكيلا يقع عليهم أي ذنب، وتأخيرها لا يفرض على المسلم ذنب أيضًا.

حيث يمكن ذبحها في اليوم السابع أو اليوم الـ 14 أو اليوم الـ 21 من بعد الولادة، أو ذبح العقيقة بعد مرور عام، ولكن يتساءل بعض المسلمين حول هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات من الولادة، نجد أن لجنة الفتوى الموجودة في مجمع البحوث الإسلامية أجمعت على أنه لا مانع من تأخير ذبح العقيقة بعد مرور سنتين أو 3 سنوات أو 4 سنوات.

كما أنه يمكن التصدق بقيمة العقيقة أو شراء لحمًا وتوزيعه على الفقراء والمحتاجين، فذلك الشكل يتم كسب ثواب الصدقة وليس أجر العقيقة؛ لذلك لا يوجد مانع إذا لم تتوفر إمكانية إقامة العقيقة بعد الولادة بـ 7 أيام أن ينتظر لعدة سنوات.

اقرأ أيضًا: هل يجوز ذبح العقيقة قبل اليوم السابع

ما هي العقيقة؟

بعد التطلع إلى إجابة سؤال هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات، أن العقيقة في الدين الإسلامي عبارة عن ذبيحة يقوم المسلم بذبحها، تعبيرًا عن شكره وحمده للمولى – عز وجل – على منحه هذا المولود الجديد سواء كان ذكرًا أو أنثى.

كما أنها تُعرف أيضًا باسم “التميمة”، وذلك نسبةً إلى كونها دليل على شكر العبد لربه، والطلب منه أن يتمم أخلاق الطفل الصغير وأن يكون معه في كافة أمور حياته عندما يكبر.

حكم العقيقة في الدين الإسلامي

بعد معرفة إجابة سؤال هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات، من الجدير بالذكر أن العقيقة من السنن المؤكدة في الدين الإسلامي، والتي يكون من الأفضل القيام بها، كما ورد عن نبي الله – صلى الله عليه وسلم – أنه قال:

كلُّ غلامٍ مرتَهَنٌ بعقيقتِهِ تُذبَحُ عنهُ يومَ سابعِهِ ويُحلَقُ ويُسمَّى” (المحدث ابن باز).

بالإضافة إلى وجود الكثير من الأقوال حول حكمها، ونذكر أبرز تلك الأقوال عبر النقاط الآتية:

  • ذكر الإمام أحمد ابن حنبل أن الطفل الذي يموت ولم يتم إخراج عنه عقيقة، لا يتم الشفاعة لوالديه يوم القيامة.
  • كما أن الله – سبحانه وتعالى – جعل العقيقة لازم الشخص، أي انها مثل الرهن طوال فترة عيشه.
  • أقول أخرى أن الطفل محبوس عن الانشراح والانطلاق، وذلك حتى يحن وقت ذبح العقيقة.
  • كما أن الطفل يكون محبوس عن الشفاعة لوالديه، وذلك حتى يقوم الأب بذبح العقيقة له.

اقرأ أيضًا: دعاء عند ذبح العقيقة

مقدار العقيقة

بعد التحدث حول إجابة سؤال هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات، أنه لا بد من معرفة مقدار العقيقة، والتي تقدر للذكر بذبح 2 من الشاة، بينما للأنثى يقدر لها شاة واحدة، وينبغي الانتباه إلى شراء الشاتان متقاربتان في الحجم والسن والجسم والشكل أيضًا.

بالإضافة إلى وجود عُمر محدد للذبيحة التي يتم ذبحها في العقيقة، ونوضح السن الخاص بكل بهيمة عبر النقاط التالية:

  • الشاة تكون جاهزة للذبح عندما تبلغ الـ 6 شهور.
  • التيس والماعز عندما يبلغون عُمر العام الأول.
  • البقرة عندما يصير عُمرها سنتان.
  • الإبل يكون جاهز للذبح في العقيقة عند بلوغها الـ 5 سنوات.

من المُستحب في العقيقة أن يتم ذبح البقر والإبل، وذلك لأنها من الحيوانات الواردة في السنة النبوية الشريفة، حيث إنه ورد عن عبد الله بن عباس – رضي الله عنه – أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال:

عق عن الحسن كبشا وأمر برأسِه فحُلقَ وتصدقَ بوزنِ شعرِه فضَّةً وكذلك الحُسينُ أيضًا” (المحدث الألباني).

هل يجوز ذبح التميمة قبل تسمية المولود؟

ليس من المفروض أن يتم تسمية الطفل أولًا قبل ذبح العقيقة له، ولكن من المهم أن تتواجد النية الصادقة والخالصة إلى وجه الله – سبحانه وتعالى، حيث قال الإمام النووي في هذا الأمر: يُستحب أن يسمي الله عند ذبح العقيقة، ثم يقول: اللهم لك وإليك عقيقة فلان، ويشترط أن ينوي عند ذبحها أنها عقيقة”.

فوائد ذبح العقيقة

بعد الاطلاع على إجابة سؤال هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات، من الجدير بالذكر أن التميمة يتم تقسيمها إلى 3 أقسام، الثلث الأول يتم التصدق به، والثلث الثاني يأكله الأب وأسرته، والثلث الأخير يهديه.

علاوة على ذلك فإن هناك مجموعة من الفوائد التي تعود على المولود من تلك العقيقة، ونوضح تلك الفوائد عبر النقاط التالية:

  • تعد التميمة بمثابة فدية للمولود الجديد يفدى بها، مثلما فدى المولى – عز وجل – سيدنا إسماعيل بالكبش، وأن أفضل الأمثلة هو قصة سيدنا إبراهيم – عليه السلام – مع ولده إسماعيل.
  • يعتبر المولود مرتهن بها، وفي حال تم ذبح العقيقة له يشفع لوالديه.
  • تكون عبارة عن قربان عن الطفل الصغير يقرب به عند خروجه إلى الدنيا، وإبعاد الأذى عنه؛ وذلك لأن التميمة بمثابة صدقة عنه لوجه الله تعالى، وتُتيح مرافقة توفيق المولى – عز وجل – للمولود منذ قدومه إلى الدنيا.

اقرأ أيضًا: ما يقال عند ذبح العقيقة

شروط العقيقة في السنة

بعد التطلع إلى إجابة سؤال هل يجوز ذبح العقيقة بعد سنوات، من الجدير بالذكر أن هناك مجموعة من الشروط والقواعد التي لا بد من الالتزام بها في حال الرغبة في ذبح العقيقة، ونذكر تلك الشروط عبر الأحاديث الشريفة في النقاط التالية:

  • لقد ورد عن رجال من الصحابة أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: عن رَجُلٍ مِن بَني ضَمْرةَ، عن أبيه، أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ سُئِلَ عن العَقيقةِ، فقال: لا أُحِبُّ العُقوقَ، كأنَّه كَرِهَ الاسْمَ، وقال: مَن وُلِدَ له، فأحَبَّ أنْ يَنسُكَ عن وَلَدِه، فلْيَفعَلْ” (المحدث شعيب الأرناؤوط).
  • ورد عن السيدة عائشة أم المؤمنين – رضي الله عنها – أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: عن الغُلامِ شاتانِ مكافئتانِ، وعن الجاريةِ شاةٌ” (المصدر: سنن أبي داود).
  • كما ورد عن بريدة بن الحصيب الأسلمي أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: “العقيقةُ تذبحُ لسبعٍ، أوْ لأربعَ عشرةَ، أو لإحدى وعشرينَ” (المصدر: الجامع الصغير).

من المُستحب ذبح الذبيحة عند مولد الطفل الجديد، حيث إنها مُفيدة له، ويأخذ ثواب الصدقة، ويحصل على مرافقة الله – عز وجل – له في كافة أمور حياته في المستقبل.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.