هل يجوز تقديم الصلاة قبل وقتها عند السفر

هل يجوز تقديم الصلاة قبل وقتها عند السفر؟ وهل يعتبر السفر عذرًا لتقديم الصلاة؟ إن الصلاة تعتبر من الفروض الخمسة التي كلفنا بها الله سبحانه وتعالى وأوجب علينا القيام بها في أوقاتها؛ ولكن يوجد حالات أنزل الله فيها عذر للمسلم تجيب عن سؤال هل يجوز تقديم الصلاة قبل وقتها عند السفر سنتعرف إليها الآن من خلال موقع جربها.

هل يجوز تقديم الصلاة قبل وقتها عند السفر؟

إن الدين الإسلامي دين يسر وليس عسر على المسلمين؛ وشرع الله لنا فيه الأحكام التي تسهل على المسلم أداء الفريضة ومن هنا ظهرت بعض الأحكام التي تعتبر استثناءات في الأحوال الطارئة.

بالحديث عن هل يجوز تقديم الصلاة قبل وقتها عند السفر فإنه لا يجوز أداؤها قبل دخول وقتها أي قبل سماع الأذان بأي شكل من الأشكال، ولكن يجوز أن يجمع المسلم جمع تقديم الظهر والعصر وكذلك المغرب والعشاء.

أصدرت دار الإفتاء أنه يجوز على المسلم المسافر إذا كان السفر لساعات طويلة أن يقوم بتقديم الصلاة؛ جمع تقديم أي يصلي الظهر والعصر في وقت الظهر، والمغرب والعشاء في وقت المغرب هذا ما يسمى بجمع تقديم.

أيضًا يوجد جمع تأخير وهو أن يقوم بصلاة الظهر مع العصر في وقت العصر، وكذلك القيام بصلاة المغرب مع العشاء في وقت العشاء ولكن بالطبع من دون تغيير في ترتيب الصلوات.

بالحديث عن هل يجوز تقديم الصلاة قبل وقتها عند السفر، يجب ذكر أن صلاة الفجر لا يجوز لها جمع تقديم أو تأخير فلا تدخل في هذه الاستثناءات، أيضًا صلاة المغرب لا يجوز صلاتها مع العصر جمع تقديم، فإن صلاة المغرب لا يجوز أداؤها قبل وقتها.

كذلك أتاح الإسلام للمرء أن يجوز له قصر الصلاة من أربع ركعات إلى ركعتين فقط لكن لا يشمل ذلك صلاة المغرب والفجر، كما يجوز أيضًا للمسلم أن يقتصر في أداء النوافل ويقوم فقط بصلاة الوتر وركعتي الفجر.

فإن قصر الصلاة هي رخصة من عند الله سبحانه وتعالى رحمة لعباده لما يتعرضون له من تعب وجهد في سفرهم وهي بمثابة هدية من الله عز وجل والله يحب أن تؤتى رخصه.

اقرأ أيضًا: هل يجوز صلاة سنة الفجر بعد الفرض

أهمية الصلاة في حياة المسلم

من الجدير بالذكر أثناء الحديث عن هل يجوز تقديم الصلاة قبل وقتها عند السفر أن نذكر أهمية الصلاة في حياة المسلم، ومن شدة أهميتها فهي آخر ما وصى به الرسول عليه الصلاة والسلام المسلمين الحفاظ عليها؛ فإن الصلاة هي من أركان الله الخمسة وتأتي في الركن الثاني، فإن الدين لا يقوم إلا بها، وهي من أول ما يحاسب عليه المرء، فإذا كانت صالحة صلحت جميع أعماله وإذا فسدت كانت العاقبة سوء؛ تكمن أهميتها في بعض النقاط وهي:

  • غاية أساسية وهي عبادة من عبادات الله الذي تم خلقنا من أجل القيام بها.
  • إن الصلاة من أحب الأعمال لله سبحانه وتعالى.
  • سببًا في نجاة صاحبها يوم القيامة من جميع الأهوال والآفات.
  • تعمل على تكوين علاقة وطيدة بين العبد وربه.
  • دليل على صلاح المسلم والبعد عن الكفر.
  • سببًا كبيرًا في محو الذنوب.
  • أخذها نفعة وتركها حسرة.
  • فرضت على الرسول صلى الله عليه وسلم من السماء.

فوائد الصلاة في نفسية المسلم

الصلاة هي عماد الدين ومن رحمة الله على عباده وجود الصلاة لأنها الرابط الذي بين العبد وربه؛ حيث فرض الله خمس صلوات في اليوم حتى يتسنى للعبد مناجاة ربه والتضرع له والشكوى له، فإن الله أعلم بهشاشة عباده تجاه ما يعيشون من مواقف ومصاعب لولا وجود هذا الاتصال لما صمد أحدًا أمام ابتلاءات الدنيا، فإن الصلاة بوابة للتكلم مع الله ولا يستشعر لذة الحديث مع الله احدًا مثل المصلين ومن فوائد الصلاة على العبد ما يلي:

  • ملجأ الإنسان هي صلاته ويشعر العبد المؤمن حينما تضييق عليه الدنيا أن لا وسع ولا منفذ إلا في صلاته ومناجاة ربه، وينشرح صدره، ويهدأ فكره، ويشعر بالطمأنينة لما يرسل الله فيها رحمة على عباده.
  • شعور الانسان بالراحة النفسية؛ حيث إن الصلاة لها تأثير كبيرًا على نفسية العبد مما فيها من اطمئنان وسكينة، يكفي أن يشعر العبد بأنه يكلم ربه سبحانه وتعالى؛ فإن الصلاة تبث في النفوس الراحة وفيها تفريج الهموم وزوال الغم والحزن.
  • التخلص من الخوف من أمور الحياة؛ فإن العبد يعلم قدرة الله في تتغير أقدارهم للأفضل فيبث شكواه في صلاته ويعلم بأن الله سميع قريب مجيب لا يخفى عنه همه وسوف يحدث أمرًا.
  • تجعل الإنسان في طهارة ونظافة بسبب الوضوء فيظل العبد طاهرًا في أغلب الوقت.
  • الصلاة سبب كبير في جلب الخير و الرزق ودفع الظلم وتفريج الهم وزوال الغم.
  • الصلاة تنجي صاحبها يوم القيامة.
  • الصلاة ترفع مقام العبد في الجنة.
  • الصلاة من أحب الأعمال عند الله سبحانه وتعالى بعد الشهادتين.
  • الصلاة تفتح لصاحبها أبواب الجنة الثمانية.
  • الصلاة تغفر الذنوب والخطايا.

اقرأ أيضًا: هل يجوز صلاة العصر بعد المغرب

فوائد الصلاة من الناحية الصحية

الصلاة تقوم على حركات جسدية تمنح الجسم فوائد عديدة مثل:

  • تعمل الصلاة على علاج آلام أسفل الظهر وآلام الساقين.
  • تقوم الصلاة بتنشيط الدورة الدموية في الجسم لما فيها من حركات.
  • تعمل الصلاة على تنشيط الجهاز الهضمي بسبب الركوع والسجود.
  • تعد الصلاة رياضة خفيفة للجسم ومفيدة في تحريك عضلات الجسم.
  • الوضوء له تأثيرًا جيدًا على جسم الإنسان يعطي الوجه نورًا وإشراقًا.
  • تقوم الصلاة بتحريك جميع عضلات الجسم القابضة والباسطة.
  • عند وضعية السجود يفتقد الجسم الطاقة السلبية التي يحملها.

معنى الصلاة

الصلاة هي عبادة أوجبها الله على عباده وأهم ما ينفع المرء يوم لقاء ربه هي صلاته فهي شفيع له عند الله؛ وتتمثل الصلاة في دعاء وتضرع لله وبابًا لاستجابة الدعاء؛ الصلاة ومعناها اصطلاحيًا هي مجموعة من الحركات مثل الركوع والسجود والأقوال مثل التكبير والتهليل وقراءة القرآن.

حكم الصلاة على المسلم

إن الصلاة هي عماد الدين وتأتي بعد الشهادتين فتكون الركن الثاني من أركان الإسلام ونجاة للمسلم يوم الحساب لعظم أمرها ومن أحب الأعمال عند الله؛ فإن حكم الصلاة على المسلم واجب ولا يجوز التهاون فيها وفرض الله على من تركها عقابًا شديدًا.

عقوبة تارك الصلاة

فرض الله الصلاة على المسلمين أجمعين لكن من تركها أو تهاون بها عاقبه الله؛ ويتكون العقاب من خمسة عشر عقوبة تحدث ستة منها في الدنيا وثلاثة عند الموت، وثلاثة في القبر، وثلاثة عند خروجه من القبر؛ ومن ترك الصلاة جحودًا لها فإنه يعد كافرًا باتفاق الفقهاء استشهادًا لقول النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث  العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر

اقرأ أيضًا: هل يجوز الصلاة قبل الأذان

كيفية أداء الصلاة

يجب على المسلم معرفة الطريقة الصحيحة لأداء الصلاة حتى يتقبل الله عز وجل صلاته، وهي تتكون من عدة خطوات كالتالي:

  1. الوضوء والتطهير وستر العورة.
  2. الوقوف في القبلة الصحيحة للصلاة.
  3. يبدأ الصلاة بتكبيرة الإحرام ثم يضع كفه الأيمن فوق الأيسر على صدره ومن ثم يبدأ بدعاء الاستفتاح.
  4. يستعذ الله من الشيطان الرجيم ثم يبدأ بقراءة سورة الفاتحة وسورة صغيرة بعدها ثم يركع.
  5. الركوع يردد فيه سبحان ربي العظيم ثلاث مرات ثم يرفع رأسه ويقول سمع الله لمن حمده ربنا ولك الحمد ثم يقوم بالسجود.
  6. السجود يردد سبحان ربي الأعلى ثلاث مرات ثم يجلس بين السجدتين ويقول رب اغفر لي انا ووالدي والمسلمين؛ ويجوز قول اللهم ارحمني وارزقني وعافني ثم يسجد ويردد سبحان ربي الأعلى ثلاث مرات.
  7. الركعة الثانية يقرأ من القرآن الفاتحة مع تغير السورة الثانية ثم يركع ويفعل كما فعل في الركعة الأولى ثم يسجد.
  8. التشهد يجلس فيه بعد السجدتين ويقرأ التشهد فقط أما إذا كانت هذه الركعة الأخيرة يقوم بقراءة التشهد والصلاة الإبراهيمية.
  9. التسليم يقوم بالتسليم عن يمينه وعن يساره.

خلقنا الله لهدف وهي عبادته وحده وأوجب علينا عبادات يجب القيام بها، فمن يرجو لقاء ربه فليعمل عملًا صالحًا؛ لذلك يجب على المسلمين معرفة تعاليم دينهم وفهمه والحفاظ على القيام بالعبادات على أكمل وجه؛ نسأل الله لنا التوفيق في العمل والهداية.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.