هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية ومتى تعتبر مرتفعة؟

هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية سؤال يطرحه الكثير لذلك يجدر الإشارة إلى أن درجة الحرارة الجسم تختلف حسب المرحلة العمرية للشخص، كما تتوقف على الكثير من العوامل والمؤثرات ولمعرفة درجة الحرارة الطبيعية لكل مرحلة عمرية، والعوامل المؤثرة عليها، ومتى يجب التوجه للطبيب بسبب ارتفاع درجة الحرارة، عليك متابعة قراءة السطور القليلة التالية.

هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية

يتساءل الكثير عن درجة الحرارة المثالية لجسم الإنسان، فمن المعروف لدينا جميعاً أن متوسط درجة حرارة جسم الإنسان الطبيعية هي 37° مئوية، ولكن تختلف درجة الحرارة الطبيعية لجسم الإنسان باختلاف العمر، وطريقة قياس درجة الحرارة، فمثلا هناك من يتساءل هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية وللإجابة على هذا السؤال يجب الأخذ في الاعتبار عمر الشخص، وطريقة قياس درجة الحرارة، حيث تعتبر 37.8°درجة طبيعية عند القياس عن طريق الأذن أو فتحة الشرج، بينما تعتبر مؤشر للحمى عن قياس الحرارة عن طريق الفم أو الإبط، وذلك تبعاً لمؤشرات ارتفاع درجة حرارة الجسم حيث يتم تعيين درجة الحرارة الطبيعية حسب السن على النحو التالي:

  • تكون درجة الحرارة الطبيعية للرضع والأطفال ما بين 36.6° مئوية(97.9 ° فهرنهايت) و37.2°مئوية (99° فهرنهايت).
  • درجة حرارة الجسم الطبيعية  للأفراد البالغين تتراوح ما بين   36.1° مئوية (97° فهرنهايت) و 37.2° مئوية ( 99° فهرنهايت).
  • تنخفض درجة حرارة الجسم الطبيعية للأشخاص كبار السن لتكون أقل من 36.2° مئوية (98.8°مئوية).

مؤشرات ارتفاع درجة حرارة جسم الإنسان

تعتبر قراءة الترمومتر الطبي مؤشر يمكن من خلاله ملاحظة الإصابة بالحمى، وذلك في الحالات التالية:

  • إذا كانت القراءة عن طريق الفم 37.8 °مئوية فما فوق، بما يعادل 100 ° فهرنهايت.
  • إذا كانت القراءة عن طريق الأذن أو فتحة الشرج 38°  مئوية  فما فوق أو 100.4 °فهرنهايت.
  • إذا كانت القراءة تحت الإبط 37.°مئوية فما فوق أو تساوي 99° فهرنهايت.

كما توجد بعض المؤشرات الأخرى المصاحبة للحمى مثل:

  • الشعور بالرعشة.
  • التعرق.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • الشعور بالجفاف.
  • الإحساس بالتعب والإرهاق.
  • آلام بالرأس والجسم.
  • الصداع وسخونة الجلد.

العوامل المؤثرة في درجة حرارة الجسم

توجد بعض العوامل الأخرى غير السن التي تؤثر على درجة حرارة الجسم وتتمثل في:

  • الطقس يؤثر درجة حرارته على رفع حرارة الجسم عند ارتفاعها، وقد يتسبب انخفاض حرارة الجسم في الجو البارد.
  • تناول بعض الأطعمة أو المشروبات قد يغير من درجة حرارة الجسم بقدر بسيط ولكن سرعان ما يعود الجسم لدرجة الحرارة الطبيعية مثل شرب المشروبات الساخنة أو تناول المثلجات.
  • عند بذل مجهود شاق مثل ممارسة الرياضات العنيفة يسبب في رفع درجة حرارة الجسم.
  • التغيرات الهرمونية تؤثر على درجة حرارة الجسم بنسب طفيفة مثل التغيرات الحادثة أثناء فترة الطمث.

اقرأ أيضاً: أعراض ارتفاع كريات الدم البيضاء واسبابها وكيفية الوقاية منها

هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية

أسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم عن الطبيعي

التعرض للعدوى بالبكتريا أو الفيروسات يسبب ارتفاع كبير في درجة الحرارة مثل حالات الإصابة بالحصبة، أو الإنفلونزا أو حالات التهاب الحلق أو الجدري.

  • بعض حالات التهاب المفاصل أو حالات السرطان بالإضافة لحالات فرط الغدة الدرقية.
  • تناول بعض الأدوية المضادة للحساسية أو الأدوية الأفيونية.
  • التعرض للصدمة الحرارية نتيجة التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة.

متى تعتبر درجة الحرارة مرتفعة

رداً على من يتساءل هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية يمكن اعتبار زيادة درجة حرارة الجسم عند الأفراد البالغين عن 38 ° إذا تم القياس بالفم أو عن 38.3° سليزيوس من الأذن أو فتحة الشرج تعتبر دليل على الحمى مما يستلزم استشارة الطبيب.

بينما زيادة درجة حرارة الجسم في الأطفال عن 38° سلزيوس، يعتبر مؤشر لسخونة الجسم واحتمالية التعرض للحمى.

خلاصة المقال في خمس نقاط

  • أجابنا على هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية وذكرنا لكم أن درجة حرارة الجسم تختلف على حسب عمر الشخص وطريقة قياسها.
  • وذكرنا لكم مؤشرات ارتفاع درجة حرارة جسم الإنسان التي يُمكن لأي شخص معرفة أنه مُصاب بحمى.
  • بالإضافة إلى العوامل المؤثرة في درجة حرارة الجسم والتي تتسبب في ارتفاعها.
  • وهناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم عن الطبيعي.
  • كما وضحنا لكم متى تعتبر درجة حرارة الجسم مرتفعة.