معلومات عن سورة الكهف وسبب تسميتها بهذا الاسم

معلومات عن سورة الكهف يبحث عنها العديد الكثيرون حيث تعتبر سورة الكهف من السور، التي لها فضل كبير جدًا عند قراءتها، وخاصة في يوم الجمعة، وهي من السور التي ذكر فيها الله سبحانه وتعالى العديد من القصص المليئة بالعبر والحكم، التي تفيد البشرة بأكملها، مثل قصة ادم وابليس، وصاحب الجنتين، واهل الكهف، وقصة سيدنا موسي مع الخضر.

معلومات عن سورة الكهف

معلومات عن سورة الكهف

تعتبر سورة الكهف من السور المكية، وتأخذ الترتيب الثامن عشر في المصحف الشريف، أما بالنسبة لترتيب نزولها على نبينا الكريم، فإنها تأخد الترتيب الثامن والستون، وفي هذا المقال سوف نعرض لكم معلومات عن سورة الكهف، وسبب النزول والتسمية، والقصص التي وردت فيها.

فضل سورة الكهف

تشمل معلومات عن سورة الكهف، فضل سورة الكهف، فهناك العديد من الأحاديث التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم، التي تؤكد الفضل الكبير لقراءة سورة الكهف ومنها:

  • تعتبر قراءة سورة الكهف في يوم الجمعة هو نور من الجمعة إلى الجمعة، حيث قال أبو سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم (مَن قَرَأَ سورةَ الكَهفِ يومَ الجُمُعةِ أضاءَ له من النورِ ما بَينَ الجُمُعتينِ).
  • إذا قام المسلم بحفظ اول عشرة آيات من بداية سورة الكهف، فإن الله سوف يحفظه من فتنة المسيح الدجال، حيث قال ابو الدرداء رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم «مَنْ حَفِظَ عَشْرَ آيَاتٍ مِنْ أَوَّلِ سُورَةِ الْكَهْفِ عُصِمَ مِنَ الدَّجَّالِ».
  • وفي بعض الروايات الأخرى التي وردت عن مسلم، قال من اخر سوره الكهف، حيث قال الألباني-صحيح (من حفظ من خواتيم سورة الكهف)
  • سورة الكهف من السور التي عند قراتها تنزل السكينة والطمأنينة علي القلوب، وعنِ البُراء بنِ عَازِبٍ رضيَ اللَّه عَنهما قَالَ: كَانَ رَجلٌ يَقْرَأُ سورةَ الكَهْفِ، وَعِنْدَه فَرسٌ مَربوطٌ بِشَطَنَيْنِ فَتَغَشَّته سَحَابَةٌ فَجَعَلَت تَدنو، وجعلَ فَرسُه ينْفِر مِنها. فَلَمَّا أَصبح أَتَى النَّبِيَّ ﷺ. فَذَكَرَ له ذلكَ فَقَالَ: تِلكَ السَّكِينَةُ تَنَزَّلتْ للقُرآنِ متفقٌ عَلَيْهِ.

سبب تسمية سورة الكهف

معلومات عن سورة الكهف

  • يعود أصل التسمية لهذه السورة إلى قصة أصحاب الكهف، وهي من المعجزات، حيث جعلهم الله ينامون ثلاثمائة وتسع سنين ومعهم كلبهم، ثم احياهم الله بعد ذلك، وهي تعتبر القصة الاساسية التي تدور حولها آيات هذه السورة.

سبب نزول سورة الكهف

  • بعدما ازداد عدد المسلمين، وتساءلت العديد من القبائل العربية التي وفدت إلى مكة المكرمة يتساءلون عن دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • قام المشركون بإرسال رجلين وهما عقبة بن أبي معيط، والنضر بن الحارث إلى المدينة المنورة، حتى يعرفوا رأي أحبار اليهود في النبي محمد صلى الله عليه وسلم ودعوته.
  • بعدما عرفوهم بأخبار النبي ودعوته، طلبوا منهم أن يسألوا الرسول صلى الله عليه وسلم عن ثلاثة أسئلة فإن اجاي فهو نبي حقا، وان لم يقم بالإجابة فهو شخص يدعي النبوة.
  • وكانت هذه الاسئلة تتعلق بماهية الروح، وعن امر الرجل الذي جاب الأرض من المشرق إلى المغرب، وعما يتعلق بأمر فتية في العهود والأمم السابقة.
  • قام بعدها عدد من مشركي قريش بالذهاب إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وسألوه عن هذه الاسئلة، وبلغهم الرسول أنه سوف يجيبهم غدا، ولم يقل إن شاء الله.
  • انتظر بعدها النبي صلى الله عليه مجيء الوحي، ولكنه تأخر لمدة ثلاثة أيام.
  • بعد انقطاع الوحي، امر الله تعالى سيدنا جبريل بالنزول على سيدنا محمد بسورة الكهف والتي تشمل الجواب الخاص بسؤالهم للنبي صلى الله عليه وسلم عن امر الفتية، ونزل معه سورة الأسراء وبها الجواب الخاص عن امر الروح.
  • كما أشار الله سبحانه وتعالى عن ضرورة تقديم المشيئة عند العزم على القيام بأي عمل فقال تعالى (وَلَا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَدًا * إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ وَقُلْ عَسَى أَنْ يَهْدِيَنِ رَبِّي لِأَقْرَبَ مِنْ هَذَا رَشَدًا﴾.

من هم أصحاب الكهف

  • كانت هناك بلدة تسمي افسوس، كانت خاصة بالروم، وذلك في عهد ملك يسمي دقيوس، كان هذا الملك يعبد الأصنام ويدعو قومه إلى عبادة الأصنام والشرك بالله تعالى.
  • ولكن اعترض هؤلاء الفتية على ذلك وذلك لإيمانهم وتسليمهم لله تعالى، فقرروا مغادرة هذه المدينة، واثناء مغادرتهم للقرية التقوا براع وكان معه كلبه.
  • فاتجهوا إلى كهف واستقروا به حتى يتعبدوا ويدعوا الله تعالى، وقال الله تعالى في ذلك إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا (10)
  • في يوم من الأيام ذهب رجل منهم للتسوق، فعلم بأن الملك يبحث عنهم فاستغاثوا بالله منه ومن شركه، فجعلهم الله تعالى ينامون لمدة ثلاثمائة وتسع عاما، حيث يقول تعالى (فَضَرَبْنَا على آذَانِهِمْ فِي الْكَهْفِ سِنِينَ عَدَدًا (11)
  • لم يستسلم الملك فظل يبحث عنهم هو واتباعه، حتى تأكد من وجودهم في الكهف، فذهب هو واتباعه الى الكهف ولكن كلما هم أحدهم بالدخول إلى الكهف أصابه الرعب.
  • فقرر غلق هذا الكهف حتى لم يستطيعوا الخروج اعتقادا بأنهم مازالوا مستيقظين، وقال تعالى في ذلك (لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَارًا)

قصص سورة الكهف

يوجد العديد من القصص الواردة في سورة الكهف، والتي تعطي عبرة وعظة بحقيقة يوم البعث، وان الانسان سوف يقف أمام ربه ويحاسب سواء كان مسلمًا أو كافرًا، كما تعطينا معلومات عن سورة الكهف كثيرة ومفيدة:

 قصة أصحاب الكهف

  • هذه القصة تشمل مجموعة من الفتيان، الذين غادروا قريتهم التي كانوا يعيشون فيها، وذلك بسبب ظلم اهلها وكفرهم، فأسلم هؤلاء الفتية لله تعالى وامنوا به.
  • واتجهوا بعدها إلى احد الكهوف وكان يصطحبون كلبهم، فأدخلهم الله في سبات عميق لمدة ثلاثة مئة وتسع سنة، حيث قال الله تعالى أَمۡ حَسِبۡتَ أَنَّ أَصۡحَٰبَ ٱلۡكَهۡفِ وَٱلرَّقِيمِ كَانُواْ مِنۡ ءَايَٰتِنَا عَجَبًا (9) إِذۡ أَوَى ٱلۡفِتۡيَةُ إِلَى ٱلۡكَهۡفِ فَقَالُواْ رَبَّنَآ ءَاتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحۡمَةٗ وَهَيِّئۡ لَنَا مِنۡ أَمۡرِنَا رَشَدٗا (10) فَضَرَبۡنَا عَلَىٰٓ ءَاذَانِهِمۡ فِي ٱلۡكَهۡفِ سِنِينَ عَدَدٗا (11) ثُمَّ بَعَثۡنَٰهُمۡ لِنَعۡلَمَ أَيُّ ٱلۡحِزۡبَيۡنِ أَحۡصَىٰ لِمَا لَبِثُوٓاْ أَمَدٗا (12)
  • من رحمة الله لهم انه كان يجعلهم يتقلبون أثناء نومهم، حتى لا يصابون بالتقرح، وجعل الله ضوء الشمس يدخل الكهف كل يوم اثناء نومهم، حيث قال الله تعالى، وَتَرَى ٱلشَّمۡسَ إِذَا طَلَعَت تَّزَٰوَرُ عَن كَهۡفِهِمۡ ذَاتَ ٱلۡيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَت تَّقۡرِضُهُمۡ ذَاتَ ٱلشِّمَالِ وَهُمۡ فِي فَجۡوَةٖ مِّنۡهُۚ ذَٰلِكَ مِنۡ ءَايَٰتِ ٱللَّهِۗ مَن يَهۡدِ ٱللَّهُ فَهُوَ ٱلۡمُهۡتَدِۖ وَمَن يُضۡلِلۡ فَلَن تَجِدَ لَهُۥ وَلِيّٗا مُّرۡشِدٗا (17)
  • بعد ان مرور ثلاث مائة وتسع عامًا علي نومهم، وبعدما استيقظوا وخرجوا للتسوق وكانوا يظنون أنهم قد ناموا عدة ساعات فقط، ولكن اكتشفوا انهم قد ناموا كل تلك السنوات، حيث قال تعالى وكذلك بَعَثۡنَٰهُمۡ لِيَتَسَآءَلُواْ بَيۡنَهُمۡۚ قَالَ قَآئِلٞ مِّنۡهُمۡ كَمۡ لَبِثۡتُمۡۖ قَالُواْ لَبِثۡنَا يَوۡمًا أَوۡ بَعۡضَ يَوۡمٖۚ قَالُواْ رَبُّكُمۡ أَعۡلَمُ بِمَا لَبِثۡتُمۡ فَٱبۡعَثُوٓاْ أَحَدَكُم بِوَرِقِكُمۡ هَٰذِهِۦٓ إِلَى ٱلۡمَدِينَةِ فَلۡيَنظُرۡ أَيُّهَآ أَزۡكَىٰ طَعَامٗا فَلۡيَأۡتِكُم بِرِزۡقٖ مِّنۡهُ وَلۡيَتَلَطَّفۡ وَلَا يُشۡعِرَنَّ بِكُمۡ أَحَدًا (19).
  • بعد اكتشاف الناس بأمرهم، اختلفت الآراء في ماذا يفعلون بهم، ولكن اتفقوا في نهاية الأمر على بناء مسجد بجوار قبورهم، وكذلك أَعۡثَرۡنَا عَلَيۡهِمۡ لِيَعۡلَمُوٓاْ أَنَّ وَعۡدَ ٱللَّهِ حَقّٞ وَأَنَّ ٱلسَّاعَةَ لَا رَيۡبَ فِيهَآ إِذۡ يَتَنَٰزَعُونَ بَيۡنَهُمۡ أَمۡرَهُمۡۖ فَقَالُواْ ٱبۡنُواْ عَلَيۡهِم بُنۡيَٰنٗاۖ رَّبُّهُمۡ أَعۡلَمُ بِهِمۡۚ قَالَ ٱلَّذِينَ غَلَبُواْ عَلَىٰٓ أَمۡرِهِمۡ لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيۡهِم مَّسۡجِدٗا (21)

قصة آدم وإبليس

  • يقول الله تعالى في سورة الكهف، وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ ۗ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ ۚ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا (50).
  • حيث تقدم لنا سورة الكهف قصة ادم وابليس، وتوضح غرور وتكبر إبليس وعدم طاعته ومعصيته لله تعالى، حيث رفض السجود لسيدنا ادم رضي الله عنه عندما امره الله بذلك.

القيم المستفادة من سورة الكهف

تشمل سورة الكهف العديد من القصص التي تعطينا معلومات عن سورة الكهف والتي تحمل لنا الكثير من العبر والحكم، والتي يجب علينا الاستفادة منها، مثل:

  • التأمل في قصة صاحب الجنتين يجب علينا أن نشكر الله سبحانه وتعالى على كل نعمه.
  • يجب ان نقدم المشيئة قبل القيام بأي عمل، حيث انه عندما ذهب مشركو قريش إلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم حتى يسألوه عن الأمور الثلاثة، قال لهم النبي انه سوف يجيب في الغد حتى يكون الوحي قد نزل.
  • يجب ان نتعلم من قصة آدم وإبليس ان نتواضع لله تعالى، ونعلم ان الغرور والكبر لله سبحانه وتعالى.
  • يجب أن نستخدم السلطة والنفوذ في نشر الخير وعدم نشر الفساد في الأرض، وذلك كما في قصة ذي القرنين.

بالتالي نكون قد وافيناكم بمعلومات عن سورة الكهف، والتي تعتبر من أفضل وأعظم سور القران الكريم، والتي نصحنا النبي الكريم محمد علي قراءتها في يوم الجمعة حيث قال “من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين”. رواه الحاكم والبيهقي حديث حسن.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.