طريقة استخدام الليفة المغربية

ما هي طريقة استخدام الليفة المغربية؟ وما فوائدها؟ انتشر في الآونة الأخيرة الحمام المغربي في العديد من دول الوطن العربي وخاصة مصر والسعودية، الأمر الذي جعله الآن من الأساسيات التي يجب أن تقوم بعملها جميع العرائس قبل ليلة الزفاف، نظرًا بفوائده على البشرة التي لا حصر لها، ومن أهم أدوات الحمام المغربي هي الليفة المغربية، لذلك يلزم أن تكون أصلية، ويتم استخدامها بالطريقة الصحيحة، وهذا ما سنوضحه من خلال موقع جربها.

طريقة استخدام الليفة المغربية

قد يعتقد البعض أن الليفة المغربية تستخدم بنفس الطريقة التي يتم بها استخدام ليفة الاستحمام العادية، ولكن في حقيقة الأمر أن طريقة استخدام الليفة المغربية تختلف تمامًا عن العادية، وإن لم يتم استخدامها بشكل صحيح من الممكن أن تتسبب في الكثير من الأضرار على الجسم، لذا سوف نتعرف على طريقة استخدامها الصحيحة من خلال الخطوات التالية:

  1. يلزم في البداية غسل الجسم جيدًا باستخدام الصابون المغربي وتركه على الجسم مدة لا تقل عن خمس دقائق.
  2. بعد ذلك يُشطف الجسم جيدًا من الصابون المغربي باستخدام الماء الدافئ.
  3. في تلك الخطوة يتم ارتداء الليفة المغربية في كف اليد والبدء في فرك الجسم جيدًا باستخدام حركات دائرية، مع الأخذ في الاعتبار التركيز جيدًا على الأماكن الخشنة والداكنة الركبتين والكوعين.
  4. بعد الانتهاء من فرك الجلد الميت باستخدام الليفة المغربية يتم شطف الجسم جيدًا باستخدام الماء الفاتر.

اقرأ أيضًا: طريقة استخدام الحمام المغربي الجاهز وأنواع الصابون 

فوائد استخدام الليفة المغربية للجسم

على الرغم من أن الليفة المغربية من الأشياء التي تم اكتشافها مؤخرًا، إلا أنها استطاعت في وقت قصير جدًا أن تضع بصمتها في عالم الجمال والعناية بالمرأة، ولذلك سوف نتعرف على أهم فوائدها من خلال النقاط التالية:

  • تساعد الليفة المغربية في سنفرة جميع أجزاء الجسم، بالإضافة إلى التخلص من الجلد الميت.
  • من أهم فوائد الليفة المغربية أنها تقضي تمامًا على خلايا البشرة الجافة الموجودة على سطح الجلد.
  • تساهم الليفة المغربية في تفتيح الأماكن الداكنة الموجودة في الجسم.
  • تلعب دورًا هامًا في تنشيط الدورة الدموية نظرًا إلى الحركات الدائرية التي يتم عملها أثناء استخدامها.
  • تعمل على تفتيح مسام الجسم بشكل جيد.
  • الشعيرات الناعمة والدقيقة التي لا يمكن إزالتها بكافة الطرق التقليدية تعمل الليلة المغربية على إزالتها بشكل جيد.
  • تزيل الليفة المغربية جميع الشحوم التي تترسب على المفاصل.
  • تخلص الجسم من جميع الزوائد الجلدية.
  • من الفوائد الهامة جدًا لليفة المغربية أنها تؤخر من ظهور التجاعيد والخطوط التي تظهر في الجسم نتيجة التقدم في العمر.
  • تعطي الجسم احساسًا بالنعومة والاسترخاء نظرًا لأنها تعتبر بمثابة جلسة مساج.
  • توحيد لون البشرة والقضاء على الندوب من أهم الفوائد التي تعود على الجسم من خلال استخدام الليفة المغربية.
  • في حال عمل طريقة استخدام الليفة المغربية بشكل صحيح فإنها سوف تخلص الجسم من جميع الحبوب والبثور الموجودة تحت الجلد.
  • تعطي الليفة المغربية للبشرة نضارة وإشراقًا للبشرة مثل بشرة الأطفال.
  • لم تقتصر فوائد استخدام الليفة المغربية على حالة الجسم الخارجية فقط، بل إنها تلعب دورًا هامًا في تحسين الصحة النفسية وإزالة التوتر والقلق لأنها تعتبر بمثابة حركات تدليك عميقة للبشرة تعمل على ارتخاء العضلات.

أضرار الليفة المغربية

على الرغم من وجود العديد من الفوائد لطريقة استخدام الليفة المغربية الصحيحة، إلا أن بعض الأشخاص عانوا من مشكلات عديدة وواجهوا أضرار جسيمة على البشرة وذلك نظرًا إلى الإفراط في استخدامها، أو عملها بشكل خاطئ، وتأتي تلك الأضرار على النحو التالي:

  • قد يتسبب الحك القاسي للجلد باستخدام الليفة المغربية إلى إصابته بالعديد من الجروح والخدوش في الطبقة العلوية من البشرة.
  • جفاف الجلد الشديد والتشققات واحدة من أكثر الأضرار التي تنتج من خلال استخدام الليفة المغربية.
  • من أخطر الأضرار المؤلمة التي تعود على البشرة من خلال استخدام الليفة المغربية الإصابة بالحكة وأعراض الحساسية، وذلك في حال تطبيقها على البشرة شديدة الحساسية.
  • بعض الحالات التي استخدمت هذه الليلة أدت إلى إصابتهم بالكثير من الأمراض الجلدية نتيجة عدم تنظيفها بطريقة صحيحة.
  • الإفراط في عمل الحمامات المغربية باستخدام تلك الليفة يؤدي إلى أن الجسم يفقد طبيعته الرطبة نتيجة فقد العديد من الزيوت الطبيعية الموجودة في مسام البشرة.
  • يؤدي الدعك أو التدليك الشديد إلى إحداث ترهلات شديدة في الجلد يؤدي إلى ظهور تجاعيد وخطوط في أماكن متفرقة من الجسم.
  • بمرور الوقت يفقد الجلد إشراقه ولمعانه ويصبح باهتًا ومنطفيًا.
  • بعض الحالات التي استخدمت الليفة المغربية عانت كثيرًا من موت الخلايا النشطة الموجودة في الجسم والتي تنتج بمعدل كل نصف شهر.
  • الأنواع الرديئة من الليفة المغربية لا ينتج عنها أي فوائد، بل وإنها تزيد من حالة البشرة سوءً.

اقرأ أيضًا: طريقة عمل الحمام المغربي بالبيت

طرق تنظيف الليفة المغربية

الليفة المغربية تعتبر من أكثر البيئات التي تصلح لنمو البكتيريا والفطريات، ولذلك فإنه من الضروري الاهتمام بها وتنظيفها باستمرار بعد كل مرة يتم استخدامها، ولتعلم طريقة استخدام الليفة المغربية الصحيحة يجب أيضًا تعلم طريقة التنظيف الصحيحة، وهي تتمثل في أنه يلزم في البداية وضعها في ماء مغلي يساهم في تعقيمها، بالإضافة إلى قتل البكتيريا والميكروبات العالقة بها.

ثم بعد ذلك يتم إضافة بيكربونات الصوديوم إلى الماء المغلي وتركها لمدة لا تتجاوز الدقيقتين، مع الأخذ في الاعتبار أنه يمكن استبدال بيكربونات الصوديوم بقليل من الملح والماء، إن كانت الطريقة التي تم ذكرها سالفًا صعبة نوعًا ما فإنه يمكن وضعها في غسالة الملابس وإضافة منظف أو مطهر مثل الكلور.

بعض الأشخاص يقومون بتنظيف الليفة المغربية عن طريق وضعها في الميكروويف لمدة لا تتخطى دقيقتين، حيث إن الحرارة العالية تساهم في قتل البكتيريا والميكروبات الضارة، وكذلك تعتبر غسالة الأطباق من وسائل التنظيف الجيد لتلك الليفة ولكن يلزم وضعها في الدرج العلوي حتى لا تتمزق.

معرفة الليفة المغربية الأصلية

يقع الكثير من الأشخاص في خطأ كبير عند شراء الليفة المغربية، حيث إن هناك العديد من الأنواع المُقلدة والغير أصلية وهي مصنوعة من مواد مجهولة المصدر ورديئة تؤدي إلى إصابة الجسم بالعديد من الأضرار والآثار الجانبية السلبية.

لكن يمكن معرفة الفرق بين الليفة المغربية الأصلية والليفة المُقلدة من خلال النظر إلى شكلها الخارجي نظرًا إلى أن الأصلية تكون عبارة عن قفاز متين جدًا تم صنعه باستخدام ألياف الشجر الطبيعية، وفي أغلب الأحيان تكون باللون الأسود.

نهاية القفاز المصنوع من الليفة المغربية يكون عبارة عن اسورة من الاستيك المطاط لكي تثبت في اليد ويتم التحكم بها بشكل جيد، وعند استعمال الليفة المغربية يمكن استنتاج أنها أصلية أم لا منذ الملمس الأول لها على الجسم، حيث إن الملمس الخاص بالليفة الأصلية يكون قاسيًا ولكن بدون أن يجرح الجلد.

للحد من حالات النصب والاحتيال التي تحدث في الأسواق من خلال بيع المنتجات المُقلدة على أنها أصلية يجب شراء الليفة المغربية من أماكن موثوق منها مثل الصيدليات الكبيرة، ومنافذ بيع المنتجات المغربية الأصلية.

توجد الليفة المغربية على أكثر من شكل مختلفة في الأسواق، حيث إن يوجد منها متوسط الحجم، والليفة الأصلية الجامبو، بالإضافة إلى الجوانتي الجامبو، لذلك إن وجدت على أي شكل آخر غير هذه الأشكال فإنها تعتبر غير أصلية.

اقرأ أيضًا: الحمام المغربي قبل الليزر بكم يوم

نصائح هامة عند استخدام الليفة المغربية

عند الإقدام على تعلم طريقة استخدام الليفة المغربية من الضروري الوضع في الاعتبار بعض الأمور الهامة، حيث إن تلك الأمور من شأنها تقليل اختمال الخطر الناتج عن الاستخدام الخاطئ لليفة المغربية، ومن أبرز تلك النصائح ما يلي:

  • الابتعاد عن الحك والدعك الشديد في الأماكن الحساسة، حيث إن ذلك سوف يؤدي إلى حدوث قرح وجروح عميقة يمكن أن تتسبب في أذى كبير، وألم شديد.
  • لا يجب تطبيق الليفة المغربية على الجسم وهي جافة، حيث إنها بذلك سوف تصيب الجسم بأضرار بالغة، ومن الأفضل وضع بعض الزيوت أو الكريمات المخصصة في عمل الحمامات المغربية.
  • لتجنب كافة الأضرار التي يمكن أن تظهر من بعد استخدام الليفة المغربية الحرص على تنظيفها بطريقة صحيحة ووضعها في ماء مغلي للتخلص من البكتيريا والفطريات العالقة بها.
  • لا يجب اختيار الأنواع القاسية جدًا على البشرة، ومن الأفضل اللجوء إلى الليفة النعامة المصنوعة من الاسفنج وذلك للحد من ظاهرة الالتهابات والاحمرار التي تنتج عن استخدام الليفة المغربية.
  • من الخطأ أن يتم ترك الليفة المغربية مبللة إلى فترة طويلة، ولكن من الأفضل تجفيفها باستمرار بعد كل مرة يتم فيها عمل الحمام المغربي.
  • في حال وجود أكثر من ليفة في المنزل يجب الالتزام باستخدام الليفة الخاصة، وذلك حتى لا تنتقل البكتيريا والفطريات من جسد لآخر، وتتسبب في الإصابة بالعدوى.

تعتبر الليفة المغربية من أكثر الأشياء التي ساهمت في علاج العديد من مشكلات البشرة، ومن أهمها التخلص من الجلد الميت، ولكن يجب تنوع الأنواع الرديئة حتى لا تؤدي إلى حدوث نتائج سلبية.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.