طريقة تحديد القبلة بقوقل ماب

ما هي طريقة تحديد القبلة بقوقل ماب؟ وهل لا بد من توافر النت؟ القبلة هي الزاوية الخاصة التي يستقبلها المسلمين وقت الصلاة لتصح وتكون مقبولة، ونظرًا لأنه أحيانًا بعض الأشخاص لا يستطيعون تحديد القبلة فالتكنولوجيا مكنت الأشخاص من ذلك بكل سهولة من جوجل وذلك ما سوف نعرفه من خلال موقع جربها.

طريقة تحديد القبلة بقوقل ماب

المسلم الذي يصلي ليس بالضرورة أن تكون الصلاة في منزله، قد يحتاج للصلاة خارج المنزل في مكان لا يعرف فيه اتجاه القبلة أو يكون مسافر في أحد البلدان ولا يعلم في أي اتجاه يصلون أو يمكن أن يتواجد في عرض البحر للعمل أو السفر ويريد تأدية الصلاة.

فأغلب المسافرين يبحثون عن طريقة تحديد القبلة بقوقل ماب لتمكنهم من معرفة اتجاه الصلاة، وهناك بعض الخطوات المتبعة لتحديد القبلة وهي كالآتي:

  • عليك أولًا تشغيل نظام تحديد المواقع لديك GPS.
  • قم بسحب الشاشة التي تظهر إلى طريق العرض الرئيسي.
  • ابحث عن رمز الموقع الموجودة في القائمة المختصرة.
  • قم بتنشيط القائمة من خلال الضغط عليها.
  • في حالة إذا كنت تستخدم نظام تحديد الموقع على الجهاز الخاص بك سوف تحتاج إلى بعض الوقت لتحديد المعايير للحصول على معلومات دقيقة.
  • قم بالضغط على تحسين الدقة في الموقع.
  • عليك الآن فتح تطبيق جوجل ماب على الهاتف الخاص بك.
  • إذا لم يتواجد لديك التطبيق عليك تحميله من متجر جوجل البلاي.
  • قم الآن بكتابة الكعبة المشرفة في خانة البحث لديك.
  • عند ظهور الكعبة في النتائج تكون حددت اتجاه القبلة.

اقرأ أيضًا: أفضل برنامج تحديد القبلة أندرويد بدون نت

ما هي القبلة

القبلة هي الاتجاه الذي يصلي فيه المسلمون صلواتهم، ولكي تكون الصلاة صحيحة ليأخذ عليها المسلم الثواب من الله لا بد إن تصح القبلة التي يصلون فيها.

كانت قديمًا القبلة التي يصلي لها المسلمون هي المسجد الأقصى وهي أولى القبلتين ثم تحولت إلى الكعبة الشريفة فجاء في قوله تعالى

}قَدْ نَرَىٰ تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ ۖ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا ۚ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ ۚ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ ۗ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ ۗ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ} [سورة البقرة : الآية 142].

كما جاء في سنة الرسول الكريم ما يوضح تغير القبلة من المسجد الأقصى إلى المسجد الحرام عن عبد الله بن عمر ـ رضي الله عنه ـ عن الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال

بيْنَما النَّاسُ في صَلَاةِ الصُّبْحِ بقُبَاءٍ، إذْ جَاءَهُمْ آتٍ فَقالَ: إنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قدْ أُنْزِلَ عليه اللَّيْلَةَ، وقدْ أُمِرَ أنْ يَسْتَقْبِلَ الكَعْبَةَ، فَاسْتَقْبِلُوهَا، وكَانَتْ وُجُوهُهُمْ إلى الشَّأْمِ، فَاسْتَدَارُوا إلى القِبْلَةِ” [صحيح البخاري].

طرق أخرى لتحديد اتجاه القبلة

جوجل ماب سهل على الكثيرين تحديد القبلة لإقامة الصلاة إذا تواجد الشخص في مكان لا يستطيع تحديد اتجاه القبلة فيه، ولكن هناك بعض الأشخاص لا يعرفون طريقة تحديد القبلة بقوقل ماب نتيجة لعدم توافر هاتف جوال لديهم، ولكن هناك طرق أخرى لتحديد الاتجاه عن طريق:

1- الشمس لتحديد القبلة

يختلف شروق الشمس ومغربها على حسب منازلها، فالشمس تكون في فصل الشتاء تتوسط القبلة عند المصلي وفي الصيف تكون بمحازة القبلة له، فعلى سبيل المثال إذا تواجد المصلي في أحد بلاد الشام يجب على المصلي أن تكون القبلة في الاتجاه الذي تتواجد الشمس فيها على يساره وقت الشروق وعلى يمينه وقت الغروب.

من أهم الأسس في تحديد القبلة بواسطة الشمس هو معرفة اتجاه شروق وغروب الشمس ليقوم المصلي بتحديد الاتجاهات الأساسية الأربعة والتي يترتب عليها معرفة زاوية القبلة، كما يجب معرفة الوقت الذي تقوم الشمس بالاتجاه نحو مدينة مكة ويكون المرور مرتين خلال السنة عند تحركها ناحية الدائرة الاستوائية والأخرى في العودة لها.

2- تحديد القبلة بالنجوم

من فضل الله على المسلمين أنه خلق النجوم لهداية الناس، حيث يسترشد بالنجوم المسافرين في البحار والمسافرين عبر الصحاري في تحديد موقعهم، كما تستخدم النجوم أيضًا في تحديد أتجاه القبلة فقال تعالى

}وَبِالنَّجْمِ هُمْ يَهْتَدُونَ{ [سورة النحل: الآية 16].

من الجدير بالذكر بعد التعرف على طريقة تحديد القبلة بقوقل ماب تعتبر طريقة تحديد القبلة بالنجوم هي أصح الطرق في تحديدها، فالنجم القطبي الشمالي هو أقوى وأكبر دلالة على اتجاه القبلة، فالنجم القطبي من أكبر النجوم التي يمكن أن يهتدي بها المسلم نظرًا لثبوته وسهولة رؤيته في السماء عند اختفاء القمر ويوجد حوله النجوم على شكل دائرة.

والذي يهتدي بالنجم القطبي عليه أن يجعل نجمة القطب الشمالي وراء ظهره ويستقبل وسط السماء فيقيم الصلاة على تلك القبلة وذلك الذي يطبق في جميع البلاد.

أما إذا كان المصلي يتواجد في بلاد الشام عليه أن يجعل النجم القطبي خلف الأذن اليسرى ويجعل النجم بينها وبين منطقة خلف العنق، أما في العراق فيجعلون النجم خلف الأذن اليمني وبينها وبين خلف العنق.

أما أهل مصر وما يشبههم يجعلون النجم القطبي على العاتق الأيسر لهم، وأهل اليمن يكون النجم القطبي أمام جانبهم الأيسر لتكون القبلة صحيحة ويمكنهم الصلاة.

اقرأ أيضًا: كيفية معرفة اتجاه القبلة بدون بوصلة

3- تحديد القبلة بالرياح

تم استخدام الرياح قديما في تحديد القبلة، فكان سكان العراق يعتبروها دليل لوجودهم أمام رياح الجنوب وبالتالي تكون بين القبلة والمشرق، ورياح الشمال فتكون في اتجاه معاكس لرياح الجنوب حيث تقع بين المشرق والقبلة وتسمى رياح القبول حيث تكون مقابلة للكعبة ورياح الدبور تهب بين المغرب والقبلة.

عند أهل الشام تكون رياح الجنوب من نفس اتجاه القبلة ورياح الشمال تكون في اتجاه معاكس لرياح الجنوب، وتكون رياح الصبا مهبها على يسار القبلة عند المصلين، ورياح الدبور تهب يمين قبلة المصلي من بلاد الشام ولكن يعتبر الأخذ بالرياح ضعيف لاختلافها حسب الجو.

4- تحديد القبلة فلكيًا

يستطيع المصلي تحديد اتجاه القبلة من خلال الشمس إذا تواجد في منطقة ذات أرض مستوية، عن طريق إحضار ثلاث أعمدة خشبية تتساوى في الطول وتغرس في الأرض ويتم الآتي:

  • يتم غرس الوتد الأول في الأرض بداية من خروج الشمس من جهة الشرق.

2- ثم يتم غرس الوتد الثاني على بعد 10 أمتار من الوتد الأول ويكون أتجاه في نص قرص الشمس وينتظر المصلي الغروب ويغرس الوتد الثالث على بعد 10 أمتار من الأول عند ملامسة الشمس لخط الأفق في الغرب.

  • يرسم خط بين الوتد الثاني والثالث لتحديد الاتجاه الشرقي ثم يرسم خط من الوتد الأول لمنتصف الخط السابق لتحديد الاتجاه الشمالي.

اقرأ أيضًا: كيف تعرف اتجاه القبلة في بيتك

أهمية استقبال القبلة للمسلمين

هناك الكثير من الحكم التي تميز استقبال القبلة والذي تعرفنا عليه هو البسيط منها والله عند العلم الكبير لهذه الحكم، ومن تلك الحكم تمييز المسلمين عن غيرهم من الأمم الأخرى حيث قال الرسول عن عبد الله بن عمر ـ رضي الله عنه ـ عن الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال

خَالِفُوا المُشْرِكِينَ؛ وَفِّرُوا اللِّحَى، وَأَحْفُوا الشَّوَارِبَ. وَكانَ ابنُ عُمَرَ إِذَا حَجَّ أَوِ اعْتَمَرَ قَبَضَ علَى لِحْيَتِهِ، فَما فَضَلَ أَخَذَهُ” [صحيح مسلم].

فتميز المسلم عن الآخرين يعطيه الإحساس بالتفرد والاستقلال والافتخار بنفسه لانتمائه للدين الإسلامي، كما أن العرب قديمًا كانوا يتخذوا الكعبة الشريفة هي مقصدهم في العبادة وكانوا يعظموها فكانوا يعتبروها هي مصدر المجد والرزق لهم، فكان تفكير الإسلام هو جعلها هي القبلة للمسلمين.

كانت القبلة قديمًا عند المسجد الأقصى ثم تحولت إلى الكعبة الشريفة، فالقبلة هي الأساس على صحة وقبول الصلاة، ويمكن تحديد القبلة بعدة طرق ولكن مع التطورات التكنولوجية يمكن تحديدها عن طريق الهاتف.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.