كيفية تنظيف الأحجار الكريمة من الطاقة السلبية

كيفية تنظيف الأحجار الكريمة من الطاقة السلبية وإعادة شحنها مرة يحتاج لبعض الخطوات الهامة، فتلك من الطرق الجيدة لشحن طاقتك.

لكن لكي تحصل على تلك النتيجة يجب شحنها نفسها من حين لآخر وتنظيفها من الطاقة السلبية، ولأن للأحجار الكريمة أثر كبير علينا فتابع عبر موقع جربها تطهير الأحجار الكريمة من الطاقة السلبية.

طرق تنظيف الأحجار الكريمة

تنظيف الأحجار الكريمة يجب أن يكون بشكل دوري لعدم تخزين طاقة سلبية بداخله، ويوجد عدد من الطرق لتنظيف ومنها ما يلي:

  • ضوء الشمس له القدرة على تنظيف الأحجار الكريمة من الطاقة السلبية، وذلك من خلال وضع الحجر في ضوء الشمس بصورة مباشرة وليس من خلال وضعه أمام نافذة مثلًا وذلك لمدة ساعتين.
  • ضوء القمر يمكنك وضعه تحت الأشعة القمرية في ليلة 144 عندما يظهر القمر على شكل بدر، فهذا أنسب وقت لشحن الحجر الكريم وذلك لمدة ليلة كاملة.
  • ملح البحر له قدرة في القضاء على الطاقة السلبية ذلك من خلال دفن الحجر فيه ولمدة تصل إلى 3 أيام.
  • ماء البحر يُستخدم لتنظيف الحجر عن طريق غمره في هذه المياه لمدة تتراوح ما بين 3 إلى 7 أيام، فالطريقة المثالية لهذا هي غمر الحجر في إناء يحتوي على لترين من الماء الدافئ مع ملعقة من الملح البحري.
  • مصادر المياه الجارية تعمل على شحن الحجر، وذلك عن طريق وضعه في نهر أو تحت مياه شلال مثلًا.
  • يمكن شحن الحجر عن طريق دفنه في الأرض مع جعل وجهه موجهًا للأعلى، لمدة تبلغ الثلاث أيام ثم قم بغسلة بشكل جيد.

اقرأ أيضًا: أشكال الأحجار الكريمة في الطبيعة

تنظيف الحجر الكريم باستخدام ultrasonic

يعمل هذا الجهاز على تنظيف الأحجار الكريمة والتخلص من الطاقة السلبية، وذلك من خلال إرسال موجات ذات ترددات عالية داخل سائل التنظيف.

فيستطيع الوصول إلى أدق التفاصيل التي يعجز الإنسان على بلوغها، وتعتبر الأداة الأكثر فعالية لتنظيف المجوهرات كذلك، ولكن يوجد احتمالية بسيطة بأن تسبب الذبذبات العالية في تحريك فصوص المجوهرات من مكانها لذا يجب التعامل مع هذا الجهاز بحرص.

يمكن أن تتعرض بعض الأحجار الكريمة التي تمتلك حساسية شديدة تجاه الكسر إلى مخاطر الكسر أو الخدش، فيجب عليك معرفة الأحجار المحظور تنظيفها من خلال جهاز ألترا سونيك.

طرق الحفاظ على الأحجار الكريمة

كجميع المقتنيات لدينا فالأحجار الكريمة لها طرق للاهتمام بها والمحافظة عليها، حيث تكون أكثر حساسية من المقتنيات الأخرى لذلك عليك اتباع الإرشادات التالية أثناء التعامل معها:

  • كما للملابس طريقة لغسلها والتعامل معها، كذلك لكل نوع من الأحجار الكريمة له الطريقة الخاصة به في التعامل فعليك معرفة أنواعها وما الذي تحتاجه.
  • يوجد بعض الأحجار التي لا تحتمل الحرارة الشديدة أو الصدمات الميكانيكية بل ضعيفة أمامها، والتحول في الحرارة فجأة قد يعرض الحجر على الكسر أو الشرخ، ومنها على سبيل المثال لا الحصر: التوباز، الزبرجد، التانزانايت، الزمرد، الغارنت، الكنزايت، والأوبال.
  • بشكل عام تعرض بعض أنواع الأحجار الكريمة إلى أشعة الشمس بشكل مستمر يفسدها أو يجعلها لونها باهت، فحجر النورملين الأحمر عندما يتعرض إلى أشعة الشمس يخسر لونه المتوهج، وكذلك حجر الأمثيست البنفسجي، والكنزايت الوردي.
  • أحجار الفيروز وكذلك الملاكايت أو المرجان لا يجب تعريضها للكيماويات، حيث تكون حساسة تجاه الأمونيا والكيماويات وكذلك المحاليل الحمضية بشكل عام، فإذا استخدم نفس المادة التي تنظف بها الذهب لتنظيف حجر الزبرجد سيتسبب في إتلافه.
  • الأحجار المصبوغة لا تصلح للتنظيف باستخدام الكحول أو المذيبات العضوية، وكذلك الزمرد يؤدي استخدام هذه المواد إلى إتلافه.
  • يُفضل عدم ارتداء الأحجار أثناء التعرض للأتربة أو عند السفر.
  • لا ترتدي الأحجار الكريمة قبل وضع المكياج، وتجنب وصول العطور الكحولية إليها.

اقرأ أيضًا: فوائد حجر الياقوت الأحمر الروحانية

تنظيف الأحجار باستخدام الماء والصابون

بالحديث عن كيفية تنظيف الأحجار الكريمة من الطاقة السلبية، وبرغم أن الماء والصابون هو الطريقة الاعتيادية في التنظيف إلا أنهما الأكثر أمانًا.

ذلك إذا كان الصابون خالٍ من الأمونيا، ويستحسن أن يكون الماء دافئ، فيمكنك تنظيف الحجر بعد ذلك باستخدام قطعة جافة من القماش.

كما أنه للتأكد من اكتمال عملية التنظيف يمكن استخدام فرشاة الأسنان الناعمة بعد أن تتأكد من خلوها من معجون الأسنان، لأن الفلورايد الموجود بداخله يضر بجميع أنواع الأحجار التي تتمتع بالصلابة.

تنظيف الأحجار الجيولوجية

تعتبر الأحجار ذات الأصل الجيولوجي هي الأكثر شيوعًا وانتشارًا بين الناس، كالزمرد والياقوت والألماس، فيمكن تنظيفها بالطريقة المعتادة حيث يتم نقعها في بالماء الدافئ مع إمكانية إضافة بعض المنظفات الخفيفة.

كمنظفات الزجاج ويٌفضل المنظفات المخصصة للمجوهرات ويمكنك استخدام قماشة أو فرشاة لإزاله الأوساخ منها، وبعد الانتهاء اتركها في مكان لتجف.

اقرأ أيضًا: الأحجار الكريمة وفوائدها الروحانية

تنظيف الأحجار العضوية

هذا النوع بالتحديد من الأحجار يجب أن تكون حريص أثناء عملية التنظيف، لأنه سهل الخدش طبقًا لطبيعته العضوية، فالطرق الاعتيادية لا تصلح مع هذا النوع فإذا قمت بها مع بعض الأنواع قد يذوب كحجر الكهرمان.

أما عن حجر المرجان، فالماء والصابون قد يغيران لونه، وتكون طريقة التنظيف الأمثل هي قطعة من القماش وبضعة قطرات ماء خفيفة ومسح الحجر من الأوساخ المحيطة به، ثم ترك الحجر في مكانه ليجف من تلقاء نفسه.

مع تجنب تعريض الحجر للمنظفات الشديدة وحتى الخفيفة، الكميات الكبيرة من الماء، أو أن تعامل الحجر بشكل مباشر مع الأحماض، فحتى مصدر الضوء لا يجب التعرض له لأوقات مستمرة، وبشكل خاص ضوء الشمس.

كما تتميز الأحجار الكريمة بالمظهر الجميل المريح لنا؛ إلا أنها تحتاج إلى العناية بمنتهى الدقة، والمعرفة بطبيعة هذا الحجر هو السبيل لذلك.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.