كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا

كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟ وماهي فوائد الجماع للزوجين؟ حيث يتساءل الكثير من الأزواج في بداية حياتهم الزوجية حول العلاقة الزوجية وكم مرة يمكن ممارستها في اليوم وذلك لأنها أكثر ما تشغل بالهم في هذه المرحلة، لذا من خلال موقع جربها اليوم سوف نقدم لكم كافة المعلومات التي تتعلق بصدد هذا الموضوع عبر السطور القادمة.

كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟

هناك العديد من الدراسات التي أجريت على هذا الموضوع وقد وجد ألا يوجد عدد ثابت يحدد عدد مرات ممارسة الجماع في اليوم بين الزوجين، وذلك لأنها تختلف من أشخاص إلى آخرين، ويتوقف ذلك على الكثير من العوامل المختلفة من أهمها الصحة والرغبة الجنسية.

لكن بشكل عام قد وجد أن عدد مرات الجماع بين الأزواج في بداية الزواج قد تكون أكثر من مرة على مدار اليوم وذلك في خلال أول يومين، أما بعد ذلك تبدأ تقل هذه الرغبة لتصبح يوم بعد يوم، وفي بعض الأحيان قد تصل إلى مرة واحدة على مدار الأسبوع الواحد.

لكن الجدير بالذكر أنه في حالة الأزواج الجدد عادة ما ينصح بعدم الإفراط في الجماع بشكل عام، وذلك لعدم التأثير السلبي على صحة الرجل والمرأة الجنسية بالإضافة إلى التقليل من الرغبة والنشاط.

اقرأ أيضًا: فوائد المشي والجماع في الشهر التاسع

فوائد الجماع بين المتزوجين حديثًا

في نطاق طرح الكثير من الأسئلة والتي من بينها كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟ نقدم لكم من خلال هذه الفقرة أهم الفوائد التي يمكن للمتزوجين حديثًا الحصول عليها من خلال الجماع، وذلك في النقاط التالية:

  • تساعد العلاقة الزوجية على التقرب للطرف الآخر بشكل أكبر، وبالتالي خلق نوع من المودة والألفة والزيادة في مشاعر الحب بشكل عام.
  • تساعد على زيادة الرغبة الجنسية في الجسم.
  • زيادة إفراز هرمون الأندروجين، والذي من شأنه أن يزيد من الشعور بالسعادة.
  • المساهمة في تصفية الذهن من الأفكار السلبية والدخول في حالة من الاسترخاء.
  • التقليل من فرص الإصابة بالنوبات والأمراض القلبية.
  • تحافظ العلاقة الزوجية على الجهاز المناعي، وتقلل من فرص تعرضه إلى الأمراض والفيروسات المختلفة.
  • كما أنها تحسن من تدفق الدم في أجزاء الجسم.
  • التقليل من الشعور بالقلق والتوتر.
  • يحسن من عمل المثانة لدى المرأة.
  • زيادة فرص الحمل وخاصة في الفترة الأولى من الزواج.
  • حرق الكثير من السعرات الحرارية، وخسارة الوزن الزائد في الجسم.
  • التحفيز على النوم.

أفضل وقت لممارسة العلاقة الزوجية

للمتزوجين حديثًا يكون الأمر مختلف لديهم حيث يقبلون على ممارسة العلاقة الزوجية بشكل مكثف وذلك بسبب الرغبة الزائدة لهذا الأمر، ولكن بعد مرور القليل من الوقت، يصبح هناك بعض الأوقات التي يفضل للزوجين ممارسة العلاقة فيهم، ومن ضمن عرضنا اليوم إلى كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟ سوف نتعرف على هذه الأوقات وذلك من خلال ما يلي:

  • وقت الصباح، من الأوقات المثالية لممارسة العلاقة الزوجية ويعود الأمر في ذلك إلى ارتفاع مستويات هرمون التستوستيرون في الجسم، والتي من شأنه أن يزيد من معدلات الرغبة الجنسية.
  • بعد اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية، ويعود الأمر في ذلك إلى أن جسم المرأة في ذلك الوقت يبدأ في إفراز الكثير من الهرمونات التي تزيد من الرغبة الجنسية، وهي المرحلة التي تعرف باسم مرحلة التبويض.
  • بعد الانتهاء من ممارسة التمارين الرياضية، بسبب أنها تساهم في تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم بما فيهم الأعضاء التناسلية، وبالتالي تزيد من الرغبة والنشاط الجنسي.
  • في حالة المرور بيوم سيء، وذلك لأن العلاقة الحميمية من شأنها أن تساهم في التخلص من أعراض التوتر والقلق، يعود الأمر في ذلك إلى أن المداعبات الجنسية من حيث التقبيل وغيره تقلل من مستويات التوتر في الجسم.

اقرأ أيضًا: هل استمر بالجماع بعد أيام التبويض

كم عدد مرات الجماع للزوجين في الأسبوع؟

استكمالًا لعرضنا إجابة سؤال كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟ نتعرف من خلال هذه الفقرة على عدد مرات الجماع إلى الزوجين على مدار الأسبوع، وذلك وفقًا إلى الفئات العمرية، كما يلي:

  • المعدل الطبيعي للجماع في حالة 20 إلى 30 سنة في الأسبوع، يتمثل في مرة إلى مرتين.
  • بينما في حالة 30 إلى 39 سنة، فيحتاج الشخص مرة إلى مرتين للعلاقة الزوجية في المعدل الطبيعي.
  • أما في حالة الأزواج من 39 إلى 50 عام، فتحتاج إلى مرة واحدة على مدار الأسبوع.
  • بينما بداية من عمر 50 فيما يفوق، فيمكن الاحتياج إلى العلاقة الزوجية بمعدل مرة واحدة على مدار 18 أو 20 يوم.

من ضمن عرضنا إلى إجابة سؤال كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟ نجد أن هذه الدراسات لا تنطبق على جميع الأشخاص، وذلك لأنه كما ذكرنا من قبل من الصعب تحديد النسبة بشكل دقيق، لأن العلاقة الزوجية تتوقف على الكثير من العوامل المختلفة التي يجعلها تختلف من شخص إلى آخر، ومن أبرز هذه العوامل:

  • التقدم في العمر، حيث كلما تقدم العمر كلما قل عدد مرات الجماع بين الزوجين بشكل فيه القدر الكافي من التراضي.
  • كما أن معدل مرات الجماع يقل بسبب المسؤوليات التي تحيط بالأزواج بشكل عام والتي تتمثل في وجود الأطفال أو مشكلات العمل، أو الخلافات التي يتعرض لها كلا الزوجين بشكل مختلف.
  • ثبت من خلال العديد من التجارب أنه كلما زاد عدد مرات ممارسة العلاقة الزوجية بين الزوجين كلما قلت نسب الطلاق والعكس صحيح.

الوقت الكافي للعلاقة الزوجية

هناك الكثير من الدراسات التي تحدثت في صدد هذا الموضوع، لأن هناك من يعتقد أن العلاقة الزوجية تبدأ منذ البدء في ممارسة المداعبات المختلفة من حيث اللمس والتقبيل وغيره إلى أن يتم الوصول إلى الإيلاج، وفي بعض الدراسات الأخرى التي توضح أن العلاقة الزوجية تبدأ من الإيلاج فقط، وأن المداعبات ما هي إلا تمهيد لها، وبذلك يمكن حساب وقت العلاقة منذ الوقت الذي استغرقه الرجل في الإيلاج فقط، وهو وقت انتصاب القضيب داخل مهبل المرأة.

بناءً على الكثير من الدراسات، فقد وجد أن الوقت الكافي للعلاقة الزوجية يمكن ما تتراوح مدته ما بين 33 ثانية إلى 44 دقيقة، وأن المتوسط للعلاقة الجنسية يكون 5 دقائق تقريبًا، ونجد من ذلك أن هناك عدة عوامل مختلفة من شأنها أن تؤثر بشكل مباشر على وقت الجماع بين الرجل والمرأة، والتي تتمثل في النقاط التالية:

  • في حالة الرجل الأصغر سنًا، فهو قادر على الإطالة في فترة الجماع.
  • الرجل صاحب الوزن الزائد، والذي يمتلك الكثير من الدهون في منطقة المعدة من شأنه أن يستمر في العلاقة لمدة قد تصل إلى 73 دقيقة على الأقل.

اقرأ أيضًا: الفرق بين إفرازات التبويض والجماع

عوامل تؤثر على العلاقة الزوجية

كما ذكرنا من قبل أن هناك الكثير من العوامل التي تجعل العلاقة الزوجية تختلف من شخص إلى آخر، لذا من خلال طرحنا اليوم إلى إجابة سؤال كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟ نقدم لكم أبرز هذه العوامل والتي تتمثل فيما يلي:

  • التقدم في العمر بين الزوجين.
  • إذا كان هناك أطفال ومسؤوليات تشغل الزوجين.
  • إصابة المرأة بالاضطرابات في هرمونات الجسم.
  • تناول الأدوية التي لديها الآثار الجانبية الضارة.
  • عدم إتقان المداعبات بين الزوجين قبل العلاقة.
  • مرور الزوجين بالمشكلات النفسية والتي تتمثل في الاكتئاب والقلق.
  • إذا كان أحد الأطراف لديه بعض التحفظات على العلاقة الجنسية.

أضرار الامتناع عن ممارسة العلاقة الزوجية

بعد التعرف بشكل مفصل على كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟ قد نجد أن هناك عدة أضرار تنجم عن الامتناع عن ممارسة العلاقة الزوجية، وتتمثل هذه الأضرار فيما يلي:

  • زيادة النفور والبعد بين الزوجين وبعضهم البعض.
  • الشعور بالغضب وافتعال المشكلات على أتفه الأسباب.
  • اللجوء إلى الخيانة الزوجية، وذلك من أجل إشباع الرغبة الجنسية.
  • زيادة نسبة الخلافات والمشكلات التي من شأنها أن تزيد من فرص اللجوء إلى الطلاق.

اقرأ أيضًا: هل ينصح بالجماع في الأيام الأولى من الحمل

نصائح لعلاقة زوجية سليمة

استكمالًا لتعرفنا على إجابة سؤال كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم للمتزوجين حديثا؟ نتعرف سويًا من خلال هذه الفقرة على عدة نصائح تساعد في الحصول على علاقة زوجية سليمة، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • يجب الابتعاد عن ممارسة العادات السيئة مثل التدخين، وذلك لأنه يؤثر بشكل سلبي على صحة الرجل والمرأة الجنسية، ويقلل من الرغبة لديهم بشكل كبير.
  • كما ينصح بممارسة التمارين الرياضية الهامة، والتي من شأنها أن تساهم في زيادة تدفق الدم في الجسم بشكل كامل، ولا سيما الأعضاء التناسلية، مما يزيد من الرغبة الجنسية للطرفية.
  • في حالة إذا كان أحد الأطراف يعاني من الوزن الزائد يتعين عليك في هذه الحالة فقدان الوزن الزائد، وذلك لأنه يؤثر بشكل كبير، ويقلل من الرغبة الجنسية لدى الرجل والمرأة، بالإضافة إلى كونه يمنع وصول تدفق الدماء إلى الأعضاء التناسلية.
  • استخدام التدليك والمساج من وقت إلى الآخر، لأنه يعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم بالكامل، ويعمل على تدفق الدم في جميع أجزاء الجسم، مما يجعل الطرفين يشعران بالاسترخاء بشكل كبير.
  • الاستعداد إلى العلاقة الجنسية من أهم الخطوات التي يجب الاهتمام بها، وذلك من خلال الأضواء والملابس وغيرها من الطرق الأخرى التي تجعل الطرفين في تهيئة إلى ممارسة العلاقة.
  • الابتعاد عن المواقف التي تزيد من قلق وتوتر الزوجين، بالإضافة إلى التركيز بشكل كبير للدخول في جو العلاقة والاستمتاع.
  • معرفة الزوجين إلى طبيعية بعضهم البعض، من أهم الطرق التي تساعد على زيادة الرغبة لدى الطرفين، فعلى سبيل المثال يرتفع هرمون التستوستيرون في جسم الرجل في الصباح لذا ترتفع لديه الرغبة في ذلك الوقت فعلى المرأة الاهتمام بممارسة العلاقة في فترة الصباح، وهكذا.
  • الحصول على القسط الكافي من النوم والراحة يحفز الرغبة الجنسية في الجسم.
  • تناول الأطعمة التي من شأنها أن تزيد من الرغبة الجنسية والتي تتمثل في الفواكه والسبانخ، والتفاح والشوكولاتة والأسماك مع مراعاة الابتعاد عن الأطعمة التي تقلل من الرغبة الجنسية مثل: الكرفس والخوخ والكافيين.

يجب وصول الطرفين إلى إشباع الرغبة الجنسية، وعلى غرار ذلك يتساءل الأزواج الجدد عن كم عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم، وكيف يمكن زيادة الرغبة الجنسية، والجدير بالذكر أن هناك الكثير من الطرق التي تساعد على الأمر.

قد يعجبك أيضًا