كم يبلغ طول البحر الاحمر وكم يبلغ عرضه

كم يبلغ طول البحر الاحمر وكم يبلغ عرضه، وما أصل تسميته، وما أهمية البحر الأحمر، وما ما هي درجة ملوحته؟ كل هذه التساؤلات وأكثر سوف نُجاوب عنه في هذا المقال الذي يتحدث عن البحر الأحمر، حيث أن البحر الأحمر من أهم البحار الموجودة بين بحار العالم، والذي يمتاز بالجمال الساحر، والطبيعة الخلابة، فتابعونا من خلال موقع جربها.

البحر الأحمر

  • يقع البحر الأحمر بين قارة أفريقيا وقارة آسيا، وهو من إحدى البحار المُتفرعة من المُحيط الهندي، حيث سماه العرب بخلاف البحر الأحمر، بحر القُلزُم أو بحر الحبشة.
  • كما يحد البحر الأحمر من منطقة الشمال كلّ من شبه جزيرة سيناء وخليج العقبة، وخليج السويس الذي يربط بين قناة السويس، كما يُعتبر من البحار التي تقع في شمال المنطقة الاستوائية في العالم.
  •  وقد أعلن الصندوق العالمي للحياة البرية، أن البحر الأحمر من المحميات الطبيعية، حيث يعيش به حوالي أكثر من ألف نوع من اللافقاريات، وأيضًا حوالي مائتين نوع من الشُعاب المُرجانية الجامدة، والمرنة.

أصل تسمية البحر الأحمر

  • بخصوص الاسم وأصله فقد وُجد هناك قصتان رويت عن ذلك وهما، القصة الأولى أن اسم البحر الأحمر تم تسميته بهذا الاسم لكثرة وجود الأعشاب والطحالب البحرية المُلونة والتي تطفو على سطحه، مما يجعله يعكس لونًا أحمر لمياه البحر خاصة عند غروب الشمس.
  • أما عن القصة الثانية فقيل أنه سُمي بذلك، لوجود الكثير من السلاسل الجبلية ذات اللون الأحمر الغامق بمحاذات السواحل الغربية، والتي جعله في النهاية ينعكس على سطح البحر الأحمر حتى أعطى هذا اللون الأحمر الساحر.
  • في التالي سوف نُجاوب على تساؤل كم يبلغ طول البحر الاحمر.

كم يبلغ طول البحر الاحمر وعرضه

  • تصل مساحة البحر الأحمر إلى نحو ما يُقارب 438.000 كيلو متر مربع، بما يُعادل 169.100 ميل.
  • أما طول البحر الأحمر يصل إلى 2250 كم، أي ما يُعادل 1398 ميلًا.
  • كما يصل عرضه إلى 355 كم، بما يعادل 220.6 ميل.
  • بالنسبة لعمق البحر الأحمر فقد يبلغ حوالي 2211 مترًا، بما يُساوي 7254 قدمًا.
  • أما متوسط عمقه فيقرب إلى 490 مترًا، بما يُساوي 1.6088 قدمًا.

وبعد أن جاوبنا على كم يبلغ طول البحر الأحمر، فنتكلم الآن عن أهمية البحر الأحمر.

أهمية البحر الأحمر

  • البحر الأحمر من البحار المُهمة جدًا بين العالم من حيث الرحلات البحرية، وعندما تم حفر قناة السويس وحدثت التوسعات فيه، تسبب ذلك في زيادة أهميته بشكل ملحوظ.
  • فأصبح يختصر الوقت بين أغلب الرحلات البحرية بين أوروبا، وآسيا، أو العكس بينهما، أو بين آسيا وشمال أفريقيا، أو العكس أيضًا، أو بين شمال أفريقيا وشرقها، أو العكس.

ملوحة البحر الأحمر

  • البحر الأحمر يُعرف بأنه من أكثر البحار المالحة على المستوى العالمي، حيث يرجع ذلك إلى نسبة التبخر العالية، ونُدرة الأمطار، بالإضافة إلى عدم وجود أنهار كبيرة أو جداول تقع في البحر.
  • فقد تتراوح نسبة الملوحة في البحر الأحمر بين 36٪ في الجزء الجنوبي، نتيجة تأثُر مياه عدن عليه، كما تصل نسبة الملوحة في الجزء الشمالي إلى نحو 41٪، نتيجة مياه خليج السويس والتبخر الزائد جدًا.

حركة الرياح في البحر الأحمر

  •  البحر الأحمر وخليج عدن من أكثر المناطق التي تتعرض بشكل كبير تأثيرات الرياح العادية والموسمية العكسية، بخلاف الجزء الشمالي من البحر الأحمر والتي تُسيطر عليه الرياح الشمالية المتكررة بسرعة، والتي تتراوح بين 7 كم/ ساعة، و12 كم/ ساعة.
  • كما تتأثر حركة الرياح الموسمية والإقليمية للتغيرات التي تحدث في السرعة، بالأخص عند الاتجاه مع ارتفاع نسبة متوسط السرعة في الشمال.
  • حيث تقوم الرياح في منطقة البحر الأحمر بنقل المواد إما عن طريق التعليق، أو حمولة القاع، وقد تلعب دورًا كبيرًا في عملية إعادة علق الرواسب الموجودة في قاع البحر ونقل المواد من الموقع الذي حدث فيه الغرق إلى موقع الدفن في بيئة معزولة.

مناخ البحر الأحمر

  • يتأثر مناخ البحر الأحمر بشكل كبير بسبب الرياح الموسمية المختلفة، مثل؛ الرياح الموسمية الشمالية الشرقية، والرياح الموسمية الجنوبية الغربية، حيث تتشكل الرياح الموسمية نتيجة اختلاف درجات الحرارة بين سطح الأرض والبحر.
  • كما أن درجات الحرارة العالية جدًا والتي لها علاقة بالملوحة العالية يجعلها من أكثر البحار الموجودة في العالم ساخنة ومالحة.
  • أما عن درجات الحرارة في البحر الأحمر خلال فصل الصيف تقرب حول 26 درجة مئوية في الشمال، وحوالي 30 درجة مئوية في الجنوب، وتختلف درجات الحرارة في فصل الشتاء بفارق 2 درجة مئوية تقريبًا.
  • كما يندُر المطر فوق البحر الأحمر وسواحله، وقد يبلغ متوسطه فقط إلى 0.06 م في العام، حيث أن أغلب المطر على هيئة زخات لمدة قصيرة، وربما يأتي معها عواصف رعدية، وفي بعض الوقت عواصف ترابية.

جيولوجيا البحر الأحمر

  • تشكلت البحر الأحمر عندما تم عزل لشبه جزيرة سيناء العربية عن قارة أفريقيا، والذي حدث بسبب حركة الصدع الذي يوجد في البحر الأحمر.
  • وقد بدأ الانشقاق يحدث وقت العصر الإيوسين، وزاد أكثر وبشكل كبير خلال العصر الإوليجوسيني، وإلى الآن يتسع البحر أكثر وأكثر حيث يُعتقد أنه سوف يصير مُحيطًا في يوم ما.

قد أُغلِق باب المندب في بعض الأوقات في وقت العصر الثلاثي، حيث تبخرت مياه البحر الأحمر وعلى إثره تكون حوض فارغ ناشف وحار جدًا وكانت لطبقة مالحة جدًا، والذي أدى ذلك إلى الآتي:

  • تصارع بين اتساع البحر الأحمر وانفجار بركان جزيرة بريم، لكي يملأ باب المندب بالحمم البركانية.
  • حدث قلة في مستوى سطح البحار حول العالم، وذلك وقت العصر الجليدي نتيجة الكميات الضخمة من المياه التي حُجزت في القمم الجليدية.

البحر الأحمر والسياحة

  • يُعد البحر الأحمر من أهم المُدن السياحية والتي تُعتبر من وجهات السياحية الكبيرة والمعروفة حول العالم، فيأتي له السياح من جميع دول العالم.
  • حيث توجد مواقع خلابة وساحرة في البحر الأحمر، بداية من مواقع الغوص الترفيهية، مثل محمية رأس محمد، إلى حُطام السفينة البريطانية الحربية المشهورة SS Thistlegorm.
  • والكثير من الجُزر رائعة الجمال، بالإضافة إلى مواقع الشُعب المُرجانية، وتواجد المُنتجعات السياحية المعروفة، مثل؛ الغردقة، وشرم الشيخ، وطابا، ودهب التي توجد على جانب مصر، وأيضًا خليج العقبة في الأردن.

الثروات المعدنية في البحر الأحمر

  • البحر الأحمر من البلاد المشهورة بوجود أهم المعادن فيها، حيث تنتج حوالي 75٪ من إنتاج مصر من البترول، والغاز الطبيعي.
  • كما تمتلئ بالثروات المعدنية، منها: الفوسفات، والذهب، والفضة، والتنجستن، والمنجنيز، والكروم، والزُمُرد وغيرها من المعادن.

الموارد الحية في البحر الأحمر

  • البحر الأحمر من المناطق المليئة بعدد كبير من الأسماك، حوالي ما يقرب من ألف ومائتين نوع سمك مختلف، حيث يوجد ما يقرب من 10٪ غير متواجدة إلا في البحر الأحمر فقط، بالإضافة إلى حوالي 42 نوع من الأسماك الموجودة في قاع البحر.
  • يرجع ذلك التنوع لتلك الأسماك إلى وجود الشُعب المُرجانية بكثرة على سواحلها، حيث تبلغ عمر هذه الشُعب حوالي من خمسة آلاف، وسبعة آلاف عام، وفي غالبها تتكون الصخرية المرجانية Prites  و acropora.
  • وقد تتشكل الشعاب على هيئة أرصفة، وفي بعض الوقت بحيرات ملحية بطول الساحل، وفي أوقات أخرى تكون عرضية مثل الاسطوانات، مثل الموجودة في البلو هول، كما تحتوي منطقة البحر الأحمر على أكثر من 44 نوعًا من أسماك القرش.
  • كما يوجد في البحر الأحمر الكثير من الشعاب المرجانية على الشواطئ، وهي الجُزر المرجانية، وأيضًا الشعب الموجودة بالشواطئ وهي غير طبيعية، وتم تشكيلها بفعل شعب مرجانية أخرى.

وفي نهاية موضوع كم يبلغ طول البحر الاحمر، قد قمنا بتوضيح أهم المعلومات عن البحر الأحمر، وتعرفنا على طوله، وعرضه أيضًا، وتعرفنا على أهميته، وبعض المعلومات الأخرى كما نتمنى من الله أن نكون قد وافاينكم المطلوب.