كم مدة تقويم الأسنان الأمامية

كم مدة تقويم الأسنان الأمامية؟ وما أنواعه؟ قد ظهر تقويم الأسنان منذ القدماء المصريين لذا قام الكثير من العلماء في البحث عن الأمر وأخذوا يطورونه حتى وصل به الحال إلى ما نراه في عصرنا الحاضر، لكن الجدير بالاهتمام أنه ظل من أفضل الوسائل المستخدمة التي يلجأ إليها الأفراد على مر العصور دون تغيير، كذلك من خلال موقع جربها  سوف نتعرف على إجابة سؤال كم مدة تقويم الأسنان الأمامية باستفاضة.

كم مدة تقويم الأسنان الأمامية

يعتبر تقويم الأسنان من الحلول الشائعة التي يلجأ إليها البشر من أجل تعديل رسمة أسنانهم الامامية والتي تعد عائق لكثير من الأفعال مثل عدم الأكل بانتظام، عدم استطاعتهم على قفل الفم بالكامل في حال بروز الأسنان كما تسبب الخجل عند البعض.

لذا لجأ الطب لاستعمال تلك الحيلة من أجل مساعدة الأشخاص للتخلص من الأزمة، نفرع الأمر للعديد من الأمور الأخرى التي تتساءل عنها معظم المرضى مثل كم مدة عمل تقويم الأسنان وتكون الإجابة ما بين الـ 6 إلى 24 شهرًا سواء كانت باستخدام الاقواس التقليدية أو الأقواس الغير مرئية.

تختلف نسبة العلاج تبعًا لنسبة المرض التابع للشخص فإذا كان شدة مشاكل الأسنان أقل كلما كان العلاج في مدة أقصر، أما إذا زادت تلك المشكلة فسيختلف تبعًا لاستجابة الحالة للعلاج وقدرة حفظها على التقويم منذ بداية الأمر، وفي النهاية بعد إزالة الدعامات من السن يحتاج المريض للمثبتات حوالي الستة أشهر الأولى ليضمن الطبيب ثبات الأسنان كما هي وعدم عودتها إلى ما كانت عليه.

اقرأ أيضًا: أيهما أفضل مثبت التقويم المتحرك أم الثابت

أنواع تقويم الأسنان

هناك بعض الأنواع التي يتم استخدامها في علاج تعوج الفكين أو ضم الأسنان بجانب بعضها البعض، فيختلف كل نوع بحسب طبيعة الحالة المستخدمة له لذا وبعد أن أجبنا على سؤال كم مدة تقويم الأسنان الأمامية؟ لنتعرف معًا على بعض الأنواع التي تتعلق بالأمر ومنها:

1- تقويم الأسنان التقليدي المعدني

يعتبر هذا النوع هو الأكثر شيوعًا وقابلية لدى المرضى، كما يتمتع هذا النوع ببعض النقاط التي تميزه عن الأنواع الأخرى ومنها رخص التكلفة، سرعة علاجه للأمر كما أنه من الأكثر فعالية بينهم.

2- تقويم الأسنان الداخلي

يعتبر هذا النوع هو الأفضل عند البعض حيث يكون متخفي كليًا خلف الأسنان ويطلق عليه التقويم اللساني أو التقويم الداخلي، ويتم ذلك من خلال الصاق حمالات الأسنان من الجانب الداخلي للفك وكذلك يتم تمرير السلك من خلال الحمالات من الخلف في حين أن يكون غير ظاهر للعيان.

لكن لا تأتي الأشياء الجيدة كاملة حيث يتميز هذا النوع بعدة عيوب، حيث يكون باهظ الثمن كما أنه لا يناسب كثير من الحالات وإن ناسبهم فلا يتمكن من تحقيق النتائج المطلوبة سريعًا، ولكن الأهم من ذلك هو عدم قدرة الشخص على تنظيف التقويم بشكل مكتمل مما يؤدي لحدوث بعض المشكلات.

3- تقويم الأسنان الشفاف

يتم تصميم هذا النوع خصيصًا ليتناسب مع أسنان المريض، كما يتكون من قالب شفاف كامل ويتم تغييره بمعدل كل أسبوعين، وغالبًا ما يحتاج الفرد لتغيير ما يقرب من 18 – 30 قالب مختلف ويتم على مدار عدة أسابيع مع مراعاة تغيير المسافة بين الأسنان وتغيير الإطباقة مع تحريك الأسنان من مكانها.

من الخصائص السلبية التابعة هذا النوع أنه يكون باهظ الثمن كما انه لا يتناسب مع جميع الأفراد، كما أنه يحتاج لكثير من الوقت من أجل الوصول لدرجة الشفاء المطلوبة.

4- تقويم الأسنان الخزفي

من أهم المميزات التي يتمتع بها هذا النوع أن الحمالات التي يتم الصاقها في الأسنان تُصنع من خلال مادة خزفية تتخذ لون الأسنان الأساسي، أما الأسلاك التي استخدامها تكون مصنوعة من المعدن العادي أو أيضًا من مادة معينة تتميز باللون الفاتح.

كما يتمتع هذا التقويم بأنه صعب الملاحظة المباشرة حيث يكون متخذ شكل الأسنان الدقيق، لكنه يبكون باهظ الثمن بعض الشيء كما يجب على الشخص إعطائه الاهتمام الكبير من أجل الحفاظ على درجة لونه وجعله نظيفًا بشكل دائم، لكن من النقاط الإيجابية أنه يعطي المساحة الكافية للأسنان للتحرك بحرية أكثر من التقويم الشفاف.

مكونات تقويم الأسنان

يتكون تقويم الأسنان من عدة مركبات والتي تساعد على تماسك التقويم في الأسنان وتعديلها ومن ضمن هذه الأشياء:

  • (الحمالات) وهي عبارة عن قطع معدنية صغيرة يقوم الطبيب بإلصاقها بالسن مباشرة وتكون في الغالب مجوفة من الداخل ولها خطاف قابل للفتح.
  • سلك معدني والذي يتم إدخاله بين القطع المعدنية الملتصقة بالسن والذي يعمل على ربط جميع الأسنان ببعضها ويقوم الطبيب بشد ذلك السلك من حين لآخر حتى تتقارب الأسنان مع بعضها البعض.
  • موسع الفكين ولكن في الغالب لا يتم استخدامه مع معظم الحالات الموجودة، حيث إنه يعمل على تحسين نظهر عظام الفك وتوسيع منطقة الإطباقة والإبتسامة.

فوائد تقويم الأسنان

بعد أن تعرفنا على أهم الأنواع التي تساعد الأشخاص لاختيار المناسب لهم ومعرفتنا إجابة كم مدة تقويم الأسنان الأمامية يجب علينا التعرف على أهم الفوائد التي قد تعود على الفرد من خلال استخدامه للتقويم ومنها:

1- تحسين المظهر

من أهم الفوائد التي تعود من تركيب التقويم على الفم حيث يعمل على إعادة تركيب مظهر الأسنان وترتيبها داخل الفم، كما يعمل على تقريب الأسنان من بعضها البعض وسد الفجوات بينهما مما ينتج عنها أسنان أكثر استقام.

2- يقلل الإصابة من تآكل الأسنان

يساهم تقويم الأسنان بقدر كبير على تقليل نسبة تآكل الأسنان الذي ينتج بعد وقت طويل من مرور الوقت بسبب الإطباق في الأسنان والفكين، يتم ذلك من خلال حل مشكلة تطابق الأسنان ومنها يقوم بحل بعض المشكلات الناتجة مثل اهتراء الأسنان، تكسر الأسنان، يعمل على حل مشكلة فقدان أنسجة العظام واللثة الداعمة للأسنان.

3- الوقاية من أمراض اللثة

يساعد تقويم الأسنان بقدر كبير على حل مشكلة أمراض اللثة الناتجة عن الأسنان المكتظة داخل الفم والتي يصعب تنظيفها بالخيط وبالتالي يتراكم بها الأطعمة ومنها تلتهب اللثة.

اقرأ أيضًا: سعر تقويم الأسنان الفك العلوي فقط

4- تقوية عضلات الفك

حيث يعمل تقويم الأسنان على التقليل من ضعف عضلات الفك وبالتالي يتم تقليل الألم الناتج عن مشكلة عدم إطباق الأسنان.

5- تنظيم عملية التنفس

حيث هناك بعض الحالات التي تواجه مشكلة أثناء النوم بسبب عدم إطباق الفم وبالتالي يقوم التقويم بحل مشكلة انقطاع النفس أثناء النوم.

6- تعديل الأسنان

حيث يقوم التقويم بتحريك الأسنان من مكانها بشكل تدريجي، ومن خلال الأمر تعتدل الأسنان وتصطف في مكانها الصحيح ومن ثم تتبين ابتسامة اشراقة، كما يعمل على توسيع الفكين وإرجاع الأسنان الأمامية إلى الخلف ومن ثم نتبين فك منظم وأسنان معتدلة.

7- تطبيق الفم

حيث يساعد بقدر كبير على إطباق الفكين أي إطباق الفك العلوي والفك السفلي على بعضهما.

أضرار تقويم الأسنان

على الرغم من كم الفوائد التي تعود من خلال التقويم إلا أنه يتميز أيضًا باحتوائه لبعض الأضرار التي تكون مزعجة للبعض، لكن الجدير بالذكر هنا أن معظم المرضى لا يحدث لهم أية أضرار كبيرة بعد تركيب التقويم، ولكن يجدر عليك استشارة طبيبك ما إن كان سيحدث أية أضرار أم لا والتي تتمثل في:

1- تسوس الأسنان

يؤدي التقويم إلى ظهور بعض العقبات التي لا يتمكن الشخص من خلالها تنظيف الأسنان بشكل كامل مما ينتج تراكم البكتيريا المتبقية من الطعام ومن ثم التعرض لخطر التسوس.

2- الشعور بالألم

تختلف كل شخصية عن الأخرى في نقطة الألم ولكن الأعراض الشائعة هي حدوث الألم بعد بضع ساعات من وضع التقويم أو شدة وتعديله لكن يكون الألم زيادة عن الحد في اليوم الأول بسبب عدم التأقلم مع الأمر الجديد.

كما تستمر تلك الأول في الأسبوع الأول أو مكا يتراوح بين 5-7 أيام، لكم يمكنك استشارة طبيبك في أخذ بعض المسكنات التي تساعد على تخفيف الألم ومنها: الباراسيتامول (Paracetamol)، أو الأيبوبروفين ((Ibuprofen..

اقرأ أيضًا: مدة تقويم الأسنان لسد الفراغات

3- مشاكل اللثة

غالبًا ما يشعر المريض في بادئ الأمر ببعض التهاب وتورم اللثة بعض الشيء وذلك نتيجة لتراكم اللويحات السنية Plaque))، وغالبًا ما يختفي هذا العرض بعد مرور أسبوع أو أسبوعين من إزالة التقويم.

الطعام التي يجب تناوله اثناء التقويم

هناك بعض الأطعمة التي يجب تناولها بعد تركيب التقويم والتي ينصح بها الطبيب حتى يتم الحفاظ على التقويم من أي أخطار قد تلحق به، ومنها:

  • الزبادي المثلج.
  • المعكرونة
  • الجبنة بأنواعها.
  • البطاطس المهروسة.
  • العصائر
  • الشوربة
  • المشروبات الباردة.
  • الفاكهة الناعمة مثل الموز والتوت والمانجو.
  • منتجات اللبن ومشتقاتها.
  • الشوفان
  • الأرز المطهي الطري.
  • البيض
  • حلوى الجيلاتين.
  • عصير التفاح.
  • المثلجات
  • أنواع الخبز اللينة مع انتزاع القشرة الصلبة.
  • اللحوم المطهوة جيدًا مثل الدجاج، الديك الرومي، كرات اللحم الطرية، شرائح اللحم الباردة مع التأكد من طهيها جيدًا.
  • خبز التورتيلا الطري.
  • البسكوت والكعك اللين.
  • حلوى البودينج.

والكثير من الأطعمة التي يجب الحفاظ عليها مع التأكد التام من خلوها من أي شيء صلب ولا تكون ساخنة للغاية.

التشخيص وطرق العلاج

يقوم الطبيب في هذه الخطوة بتشخيص حالة المريض وتصنيف العوامل المناسبة له من خلال التقويم المناسب له والعلاج الذي يتناسب مع حالته وتوقع مقدار الخطر الذي قد يتعرض له الفرد ويتبين ذلك من خلال بعض الخطوات ومنها:

  1. يقوم المصاب في البداية ببعض الزيارات للطبيب للتأكد من صحة الفم بأكمله وخلو الفك من أي عوائق قد تؤثر على تركيب التقويم.
  2. ثم يقوم بتصنيف الفك من خلال رسم نموذج مماثل لفك المريض ويقوم من خلاله بدراسة الحالة ومعرفة نوع التقويم المناسب والطريقة السليمة التي تم من خلالها تطبيق خطة العلاج.
  3. يقوم الطبيب في هذه الخطوة بعمل بعض صور لأشعة للفك، وطلب بعض الفحوصات الدقيقة والتي يتمكن من خلالها رؤية جذور الأسنان الدائمة بوضوح مثل عظام الفك وتقويم الأسنان المجاورة.
  4. من ثم يتم تحديد نوع التقويم المناسب الحالة وتوقع شكله على الوجه بعد تصحيح اتساق الأسنان والفكين.

طرق العناية بالأسنان وقت التقويم

هناك العديد من الأشياء التي قد تؤثر على وجود التقويم كالأسلاك والأربطة المطاطية ما يُسمّى باللويحات والطعام، مما ينتج عنه بعض المشكلات إن لم ينظف بشكل جيد، كما ينصح الأطباء عند تركيب التقويم بتفريش الأسنان بكل رفق بعد كل وجبة طعام باستخدام معجون الأسنان ويجب أن يحتوي على عنصر الفلوريدا.

كما يجب التأكد التام من خلو الأسنان من أي أطعمة تذكر، يوجد الأطباء أيضًا الذين يوصون باستخدام غسول معين والذي يحتوي أيضًا على الفلوريدا حتى يتمكن من الوصول للأماكن التي لا توصل لها فرشاة الأسنان، كما من الممكن استخدام مضخة الهواء والماء للتخلص من بعض الطعام العالق بين الفم والأسنان.

نظرًا لأهمية تفريش الأسنان والحرص على عدم جرح التقويم إليك بعض الخطوات الصحيحة لتفريش الأسنان والتي يجب تتبعها من أجل الوصول إلى النتيجة المطلوبة وهي:

  • ابدأ بالتفريش من خلال أعلى دعامات التقويم والأسلاك بحيث تكون الفرشاة مواجهة لسطح السن.
  • تقوم بتنظيف المنطقة تحت الأسلاك والدعامات بعناية شديدة من خلال تحريك الفرشاة للأمام والخلف، ويتم ذلك حتى نضمن النتيجة المطلوبة في النهاية.
  • تقوم بتفريش السطح المواجه للأسنان وسطحها المواجه للسان.
  • يجب عليك التفريش من خلال حركات دائرية بسيطة وبطيئة لتتجنب حدوث الضرر للتقويم.

كما يوجد بعض الأطباء التي تنصح باستخدام خيط التنظيف السني والتي تكون طريقته مماثلة للوضع الطبيعي باستثناء أنه مع وجود التقويم يقوم الفرد بإدخال خيط التنظيف بين الأسنان مرورًا بأسفل الأسلاك، وليتم حدوث الأمر بسهولة يقوم الفرد باستخدام إبرة الخيط البلاستيكية الضخمة ليتمكن من مرور الخيط بين الأسنان ومن ثم يقوم بإزالة الإبرة ويسحب الخيط ويتم تحريره من الجهة المقابلة.

من خلال اتباع تلك الخطوات يقوم الفرد بتكرار المحاولة مع كل سِنة وفي كل مرة بعد كل وجبة.

نصائح للوصول لأفضل نتائج من التقويم

من خلال تعرفك على إجابة كم مدة تقويم الأسنان الأمامية، ومن خلال متابعتك مع الطبيب المختص لحالتك سيرشدك أنه يجب عليك العمل على الحفاظ على التقويم طوال هذه المدة من أجل التوصل لأفضل النتائج المرجوة كما يجب عليه الإلتزام ببعض النصائح لتفادي الأضرار، لذا فإن تلك النصائح تتلخص في:

  • يجب عليك الالتزام باستخدام خيط الأسنان مرة على الأقل يوميًا وذلك من أجل التخلص من بقايا الطعام العالقة في ثنايا الأسنان.
  • الاهتمام بغسل الأسنان على الأقل مرتين يوميًا بواسطة فرشاة الأسنان.
  • الاهتمام بالمضمضة اليومية باستخدام الغسول المخصص أو بالمياة.
  • يجب عليك تجنب بعض الأطعمة الصلبة كالمكسرات والخضروات كالجزر ومض المثلجات فمن المؤكد أنهم سوف يؤثرون في قوة التقويم ومن الممكن اتلافه.
  • الحد من الأطعمة اللزجة والحلويات حيث أنها تلتصق في التقويم وتقوم بانتزاعه.
  • تجنب المشروبات المسببة لتكون الجير في الأسنان مثل المشروبات الغازية والشاي والقهوة.
  • إذا حدث أي تلف في التقويم يجب عليك التوجه مباشرة إلى الطبيب المختص ولا تحاول اصلاحه بنفسك حتى لا تزيد الأمر سوءًا.
  • توقف عن فتح المعلبات أو قص الشرائط اللاصقة بواسطة أسنانك.
  • الإلتزام بمتابعة الطبيب الدورية لفحص التقويم كما يجب العمل بتعليماته ولا تتخاذل بها.

ما بعد إزالة التقويم

بعد التخلص من التقويم وحصول الفرد على النتيجة المرجوة، يقوم الطبيب بعمل خطوة أخيرة ونهائية تُسمى بمرحلة التثبيت وهي تصميم نموذج خاص للمريض يطلق عليه مثبت الأسنان يقوم المريض بارتدائه بعد الانتهاء من التقويم من أجل تثبيت مكان الأسنان ومنعها من الرجوع لوضعيتها مرة أخرى، كما يوجد نوعان هما الأشهر بين الحالات وهم:

1- مثبت الأسنان المتحرك

يصمم هذا النموذج على هيئة أسلاك معدنية أو قالب بلاستيكي من الممكن ارتدائه وإزالته في أي وقت على حسب استعمال الفرد له ويعد النوع الأسهل.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع عدسات الأسنان

2- مثبت الأسنان الثابت

يعتبر الأكثر فاعلية وأمان حيث يقوم الطبيب بتثبيته خلف الأسنان من خلال مادة لاصقة والذي يلازم الإنسان دائمًا دون الحاجة لخلعه أثناء الممارسات اليومية، لكن الجدير بالذكر هنا أن هناك بعض المثبتات التي يجبر الشخص البالغ على ارتدائها دائمًا بسبب ضعف حالة أسنانه لكن هذا الأمر لا يعد مزعجًا حيث يعتاد الشخص على الأمر بمرور الوقت

يعتبر التقويم من أفضل الطرق التي يمكن أن تلجأ إليها من أجل الحصول على ابتسامة جذابة والتخلص من بعض العيوب والعوائق التي تسببها انحرافات الأسنان، لذا يجب عليك اتباع تعليمات الطبيب المختص من أجل الحصول على النتيجة المرجوة بسهولة ويسر.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.