كيف تعيشين مع زوج لا يحبك

كيف تعيشين مع زوج لا يحبك؟ وكيف تجعلي حياتك أسعد؟ فللأسف قد يحدث وأن تجد الزوجة نفسها في مرحلة تشعر فيها بأنها غير محبوبة من الرجل، والتي تكون قاسية على نفسها وتفقدها الرغبة في الاستمرار حيث تعيش آلامًا كبيرة، ولكن نتيجة العديد من الظروف لا بد وأن تستمر الحياة، ولكي تمضي على نحو صحي ففيما يلي نتناول كيفية ذلك من خلال موقع جربها.

كيف تعيشين مع زوج لا يحبك

تكاد أن تكون جميع النساء تمر بمرحلة في علاقتها مع الزوج تكون مضطربة ومظلمة والتي ليس بالضرورة أن تكون نهاية المطاف بينهما، وإنما قد تكون مجرد فترة تحتاج إلى الصبر والتعامل الحكيم، ويكون ذلك من خلال التعرف على مهارات النجاح في المواجهات الصعبة التي تعترضهما في مسار علاقتهما.
من بين أهم التحديات التي قد تواجهها المتزوجة هي الشعور بضياع المشاعر بينهما، حيث تشعر بالجفاء من الزوج وعدم الاهتمام والعزوف عنها لأوقات كثيرة، مما يبعث رسالة قوية في نفسها أنه توقف عن حبها، وقد تكون تلك حقيقة واقعة بالفعل.

حيث جمود المشاعر بين الطرفين، وما يسبب الفرق بين نجاح علاقة وفشل أخرى هو كيفية التعامل مع تلك المرحلة، لذا نتناول فيما يلي الوسائل التي تساعدك على استكمال حياتك بشكل طبيعي وتصحيح المسار للتمتع بعلاقة صحية مرة أخرى:

1- التعايش بالاحترام

إن أهم عامل من عوامل الإجابة عن سؤالنا كيف تعيشين مع زوج لا يحبك هو الاحترام، والسبب وراء ذلك أن هذا العامل يضمن حق كلا الطرفين ويحمي من الوقوع في العديد من المشكلات التي قد تودي بالعلاقة.

فالحفاظ على احترام الزوج حتى مع غياب الحب يساعد في استرجاعه شيئًا فشيء بعد ذلك، ولحين ذلك فهو وسيلة للتعايش الطيب وبالمعروف، ويكون ذلك من خلال تقديم الاحترام والإحسان له، والذي يدفع الزوج للرد بمثل ذلك أو أحسن.

اقرأ أيضًا: كيف تعرفين ان زوجك يحبك

2- إبداء التفاهم وإشعار الزوج بقبوله

إذا أظهرت جانب من التفاهم وتقبل تغير مشاعر الزوج وتركت له مساحة كافية ذلك يشعره بالحرية من جديد ويساعده على النظر إليك بشكل مختلف، كما أنه يمنح علاقتكما هدنة لإعادة النظر لها من جديد، ويكون ذلك باتباع ما يلي:

  • عدم الإلحاح على الزوج في القيام بالمهام الزوجية التقليدية.
  • الحد من سؤاله حول ما يقوم به والأماكن التي يذهب إليها.
  • مدح الزوج وإبداء نوع من التفاهم واستيعاب الأسباب التي دفعته للتغير.
  • التقليل من الشكوى والتذمر على تصرفاته.
  • الاطمئنان عليه بين الحين والآخر، وإشعاره ببعض الاهتمام لشخصه دون دافع معين.

3- التركيز على الإيجابيات في العلاقة

من بين الوسائل التي تجيب عن سؤالنا حول كيف تعيشين مع زوج لا يحبك، هي القدرة على صب تركيزك على الإيجابيات والنعم الموجودة في حياتك، وذلك حيث إن الانشغال بالإيجابيات يعفيك من الوقوع تحت تأثير السوء الواقع نتيجة التغيرات السلبية في علاقتك مع زوجك.

كما أنه يعمل على دعمها وزيادة نموها والذي يدفع إلى تحسين حياتك تدريجيًا إلى حين ازدهارها مرة أخرى والمرور من تلك الأزمة على خير، وهناك عدد من الممارسات التي في حال قيامك بها تتمكنين من تقبل حياتك من جديد ورؤية النور فيها تتمثل فيما يلي:

  • في حال وجود أبناء عليك التركيز معهم وعلى تنميتهم وقضاء أوقات أطول بالقرب منهم.
  • النظر إلى بعض الحالات والأضرار التي تمر بها الأسر والأزمات الواقعة عليهم وبالمفاضلة تجدين أن لديك ما هم محرومون منه، مما يساعدك على تقدير النعم التي لديك.
  • النظر إلى اهتمام الزوج بسد حاجات المنزل.

4- العمل على تطوير الذات

الحياة تستمر بطبيعتها ولكن مما يعين على مرور الظروف الصعبة وتجاوز الأزمات التي تواجه الشخص وتعرقل سيره، هو الانهماك في العمل على شيء يجذب تركيز وطاقة الشخص، ومن أكثر ما يساعدك على التخلص من الألم النفسي الناتج عن تغير مشاعر الزوج هو العمل على تطوير نفسك.

يكون ذلك من خلال القيام بالعديد من الأنشطة المختلفة التي تنمي مختلف المهارات، والقيمة في تلك الوسيلة فلا تكمن فقط في أنها تساعدك على تحسين مستواك والارتقاء بذاتك، وإنما كذلك تمنح لعلاقتك بزوجك فرصة جديدة تنتج عن تغيرك والتجديد الذي يطرأ عليك؛ مما يجعل الزوج يرغب في التقرب إليك مرة أخرى والإعجاب بك من جديد، وإليك فيما يلي بعض الاقتراحات المناسبة:

  • الذهاب إلى صالة رياضية والقيام بالتمارين المختلفة التي تعمل على تحسين مظهرك، كما أنها تساعدك على التخلص من الطاقة السلبية.
  • اللجوء إلى بعض الأنشطة الثقافية كندوة أو مجموعة تدريبية في مجال جديد يجذبك.
  • تعلم مهارة جديدة كالخياطة أو الرسم.
  • الخروج في جولات قصيرة مع الأصدقاء مما يساعدك على تحسين علاقاتك الاجتماعية.
  • تنظيم رحلات مع أبنائك وقضاء وقت ممتع قومي خلاله بعمل نشاط بدني وذهني ممتع بالمشاركة معهم، فهذا يعمل على تقوية الرابطة بينك وبين أبنائك.
  • قراءة الكتب القصيرة في مجالات مختلفة.

اقرأ أيضًا: كيف تعرفين أن زوجك يحبك بصدق

5- الانفصال النفسي عن الزوج

لا أرجح تلك الوسيلة كحل في البداية، فيلزم أن تقوم الزوجة بالكثير من المحاولات والخطوات الإصلاحية في علاقتها مع الزوج، ولكن في حال فشلت أو طالت فترة ابتعاده عنك وشدة الجفاء بينكما، فمن الصحي أن تتوقفي عن تلك الجهود كي لا تسبب لك مزيد من الإحباط والشعور بالانهزامية أو الدخول في حالة نفسية سيئة والمعاناة من الاكتئاب وغيره، لذا في تلك المرحلة ينبغي تغيير المسار.

حيث التركيز على كيف تفصلين نفسك عن أفعال زوجك وتصرفاته بالكامل، فالميزة في تلك الوسيلة أنه في حال النجاح في القيام بها يتحقق أكثر من فائدة، منها ما يتعلق بك حيث الحفاظ على طاقتك وعدم إهدار مشاعرك، ومنها أنك تعكسين للزوج نفس الشعور الذي يصدره لك، وهذا قد يدفعه إلى مراجعة نفسه مرة أخرى، وإليك بعض النصائح التي تساعدك على تطبيق ذلك:

  • محاولة إيقاف نفسك عن التأثر أو الانفعال تجاه أفعال الزوج.
  • توقعي الأسوأ وهيئي نفسك له باستمرار وفكري كيف تمنعين وقوع تأثيره عليك.
  • قللي الاحتكاك مع زوجك قدر المستطاع.
  • ركزي على نفسك والقيام بما تحبيه والتنفيس عن الطاقة السلبية داخلك في حالة التعرض لموقف ضايقك.

6- حافظي على كرامتك وكبريائك

لا يمكن للمرأة الكريمة أن تعيش في حياة تشعر فيها بالذل والمهانة، وعدم حب الزوج لزوجته من الأشياء التي تشعرها بإهانة أو تشكل حاجز نفسي ثقيل جدًا عليها، لذا نتناول من خلال ما يلي كيف تعيشين مع زوج لا يحبك، دون الشعور بإهانة بل على العكس تعزيز كرامتك والحفاظ على كبريائك:

  • عززي نفسك من خلال الترفع عن النقاش أو الجدال حول إهمال زوجك لك، تظاهري بأن الأمر لا يهمك.
  • أشعري الزوج أن حياتك مستمرة على نحو جيد وأنك منشغلة بنفسك ولا تكترثين بما يفعله.
  • ابتعدي عن الإلحاح في الطلب أو محاولة إثارة المشكلات.
  • تجنبي المعاتبة واللوم، لأن فيها من معاني التمسك والتعلق وهو الأمر الذي يدفع إلى الشعور بالضعف والحاجة.

7- حاولي تصحيح مسار العلاقة

الحيلة الأخيرة التي نطرحها كحل لمشكلة كيف تعيشين مع زوج لا يحبك، هي العمل على تغيير مشاعر الزوج وتحويلها إلى المسار الصحيح الذي يخدم علاقتكما ويعمل على إنجاحها.

فكما أوضحت الشعور بعدم حب الزوج لفترة ليس حكمًا على العلاقة بأكملها، وإنما الزوجة قادرة على تغيير ذلك بالفعل، ويمكن الاستعانة بالكثير من الأفكار والاقتراحات التي تمكنك من النجاح في تصحيح العلاقة وإشعال حب الزوج مرة أخرى.

يجب العلم أن كل تلك الحيل المذكورة ليست بهدف الإساءة للزوج كما يجب القيام بها بشكل حكيم ومعقول، حيث إن الهدف هو حفظ ماء وجهك، وإشعارك أنك بمنأى عن التعرض لرفض الزوج، بل وأن الترفع منك أنت وهذا قد يشكل رغبة لديه للعمل على جذب انتباهك ورضاك مرة أخرى في حال عدم التجاوز عليه أو إثارة غضبه بتلك السلوكيات.. مما يستدعي ذكاء في تطبيقها.

اقرأ أيضًا: كيف يمكن تحقيق النجاح في الحياة الزوجية

اقتراحات لكسب حب الزوج من جديد

من خلال القيام ببعض الممارسات الذكية وتطبيق بعض الحيل يمكنك جذب زوجك إليك من جديد وجعله يحبك كالسابق وبشكل أقوى وأعمق، ومنها ما يلي:

  • محاولة فهم الأسباب وراء تغير الزوج والعمل على القضاء عليها.
  • إدخال عنصر التجديد وكسر الروتين في حياتكما.
  • إجراء بعض التغيرات في شكلك وسلوكك معه، فحاولي التعرف على النمط الذي يجذب زوجك وتقربي منه بشكل غير مباشر.
  • اهتمي بنفسك ومظهرك في المنزل وتعطري وتزيني في الأوقات التي يكون فيها متواجد.
  • اكتسبي مزيد من مهارات الحوار وتحدثي مع الزوج وأبرزي قدراتك تلك.
  • الجمع بين العقل والجمال من أكثر الأمور التي تثير الرجل وتدفعه إلى التقرب من المرأة وكسب انتباها حتى وإن كانت زوجته.
  • أثيري غيرته ولكن بدون مبالغة أو القيام بأمر يسيء إليك.
  • “أقرب طريق لقلب الرجل معدته” ذلك المثل تكمن ورائه بعض الحقائق بالفعل، لذا عليك تعلم بعض المهارات الجديدة في الطبخ وتحري الأكلات التي يحبها.
  • ارتدي نمط الأزياء التي تلفت زوجك.
  • تعلمي بعض فنون الإغراء وحاولي القيام بها بشكل تلقائي وتظاهري بأنه غير مقصود.
  • أبدي تفاهم كبير للزوج وتجاهل لأفعاله المسيئة أو المزعجة بالنسبة لك، فهذا يدفع للتساؤل حولك كونك خالفت توقعاته.
  • اتركي مساحة شخصية كافية له.
  • أشعريه بأنك محط إعجاب الناس من حولك، فذلك يجعل الزوج يتباهى بك ويرغب في الاقتران بك أكثر.
  • أهم شيء أنه حين القيام بأي من تلك الممارسات عليك أن تتظاهري بعدم الاهتمام وكأنها طبيعية تمامًا وغير مقصود شيء بها، فهذا يلفت الرجل أكثر.

كيف تعيشين مع زوج لا يحبك سؤال مهم ولكن أرى أن الأهم هو إطلاع الزوجة على الوسائل التي تمكنها من تغيير الوقائع المريرة في حياتها إلى صالحها، وأنصح باللجوء إلى خبير في العلاقات ليساعدك على معرفة المزيد والاستفسار عن النهج المناسب لحياتك.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.