كيف تعرف من يحبك ومن يشتهيك

كيف تعرف من يحبك ومن يشتهيك؟ وما هي أبرز العلامات عليهم؟ اختلف العالم في تعريف الحب وتحديد علامات الحب، لكن يمكن الاتفاق على أنه مجموعة من المشاعر التي تزيد من هرمونات السعادة لدى الأشخاص، ومن الجميل أن يكون الإنسان محبوب من قبل أحدهم وأن يوليه الاهتمام، ومن خلال موقع جربها نساعدكم على معرفة العلامات وكيفية التفريق بين الحُب الفعلي والاشتهاء.

كيف تعرف من يحبك ومن يشتهيك

نحصر لكم مجموعة من العلامات التي تدل على الشعور الصادق الخاص بالطرف الآخر نحوك، وهي علامات أقر بها علماء النفس للإجابة بشكلٍ قاطع عن سؤال كيف تعرف من يحبك ومن يشتهيك، وتأتي على النحو التالي:

1- علامات الحُب

يُعد الحُب بلا أدنى شك واحدًا من أكثر صور المشاعر التي يرغب المرء في الشعور بها، فهي تُحسن بشكلٍ كبير من جودة الحياة على كافة الأصعدة، وتجعلك تشعر وكأنك فوق السحاب من فرط سعادتك، ومن علامات الحُب ما يلي:

  • التواصل البصري: يقول علماء النفس إن العينين هما مرآة الروح، وأن من يحب حقًا سينظر في العين، وينجذب لهما وسيرتكز نظر المحبوب إلى محبوبه، ويراقب جميع تصرفاته بدقة.
  • منح الوقت والاهتمام: الاهتمام بالتفاصيل وبذل أقصى جهد من أجل تقضية أكبر قدر ممكن من الوقت مع الطرف الآخر، والشعور بالسعادة للقيام بذلك يعد من علامات ودلالات الحب القوية.
  • الضحك: نتيجة مجموعة من الدراسات التي تم القيام بها يُقال إنه كلما زادت نسبة الضحك بين الشريكين كلما دل ذلك على مدى تفاهمهما وسعادتهم.
  • تكرار الحديث عن الحبيب مع الآخرين: حب شخص ما لأحدهم يدفعه إلى محاولة الحديث عنه في كُل حدبِ وصوب، ولكن مع الحرص على عدم الإفصاح عنه، فيمكن أن نجد أحدهم يتحدث عن العديد من الصفات التي قد تتواجد في شخص ما ولكن دون قولها علانية.
  • الغيرة: قد تكون أقوى العلامات على الحب هي الشعور بالغيرة من الآخرين، فإذا تم تجاهله لمدة يمكن أن يقوم بالمشادة أو الصراخ ليس لأي سبب سوى للفت الانتباه، والتعبير عن كونه يغار على من يُحبها.
  • استخدام نحن: من أكثر العلامات وضوحًا على الحب هي التحدث بصيغة الجمع، وعند يقوم بمشاركة قصة أو الحديث عن المستقبل فإنه يقوم بالتعبير عنهم معًا باستخدام نحن.
  • نبرة الصوت: من أهم وأقوى الطرق التي تدل على الحب هي نبرة الصوت أثناء الحديث، سواء كانت في الهاتف أو عند المقابلة.
  • الشعور بالحماية والأمان: محاولات الحبيب للمساعدة والتصدر في العديد من الأمور الخاصة بالمحبوب تكون إحدى العلامات على الحب، فالمساعدة بأقصى الدرجات الممكنة يمكن أن تكون علامة على ذلك.
  • التخطيط للمستقبل: من أقوى علامات الحب هو وضع خطط مستقبلية للعلاقة، وأن يقوم بتعريف من يُحبها على أهله وأصدقائه، باستخدام هذا الأسلوب يقول الحبيب للمحبوب أنه أصبح جزء من عائلته.
  • التركيز على الإيجابيات: يكون الحبيب هنا دومًا مطلع على الإيجابيات ويعلن عنها ويمدحها في محبوبه، بل ويميل في التفكير فيها بصورة كبيرة، مما لا يجعل مكان للصفات السلبية بالظهور.
  • تقبل التغيرات المزاجية: من الأمور الهامة التي تظهر أن الشخص محبوب هي تقبل التغيرات فعند الوقوع في الحب يفقد الشخص الشهية، ويصاب بالأرق والعديد من المشاعر المتنوعة، لذلك يجب أن يتم احتواء الأمر وتقبل كل شيء، ويجب التطرق أيضًا إلى القدرة على تقبل حالات الغضب والمناقشات الحادة.

اقرأ أيضًا: كيف يكون الحب الحقيقي

2- علامات الاشتهاء  

فكرة الاشتهاء تُعد من صور الغرائز الطبيعية، والتي يميل إليها الرجال بشكلٍ كبير في حال ما وجدوا في المرأة ما يُثيرهم، ولكن هو شعور غير صريح، فغالبًا ما يُنكره الرجل مُعبرًا عن كونه يشعر بالحب تجاه السيدة، وفيما يلي بيان علاماته للإجابة عن سؤال كيف تعرف من يحبك ومن يشتهيك:

  • عدم منح الوقت للتعرف: الحب يأخذ وقت من أجل أن يظهر للعلن ولا يأتي فجأة في وقت قصير جدًا، ويجب المرور بالعديد من المواقف لمعرفة مدى ملائمة الشركاء لبعضهم البعض، لكن الرجل في هذه الحالة لا يمنح الوقت الكافي للتعرف بل يتطرق فورًا إلى ما يتخطى الطبيعي.
  • الاهتمام بالمظهر الخارجي أكثر من الشخصية: الحبيب الحقيقي يهتم بالشخصية والروح وبجانبهم يظهر اهتمامه بمظهره الخارجي، ولكن العكس الرجل الشهواني يقوم بالاهتمام بالمظهر الخارجي والجسد تحديدًا وهو لا يقوم بالاهتمام بالعقل، بل بمنحنيات الجسم والقوام.
  • التحدث عن أمور الشهوة: من المواضيع التي يقوم بمناقشتها هو الجنس، والرجل من هذا النوع تكون حواراته دائمًا حول هذا الاتجاه، وقد يصل الأمر إلى حد إرسال مجموعة من الصور الفاضحة.
  • تجنب النقاشات العميقة: هذا النوع من العلاقات نجد في الرجل لا يحبذ النقاشات العميقة، ولا العاطفية، فتتركز أغلب نقاشاته حول ممارسة الجنس بكل الصور الممكنة.
  • طلب صور شخصية بإطلالات مختلفة: حيث يقوم هذا النوع من الرجال بطلب صور خاصة لحبيبته بأشكال مختلفة، كأن تكون في وقت النوم أو أثناء الاستعداد للاستحمام ويلح وقد يصل الأمر حد وضع قاعدة كل شيء أو لا شيء.
  • التوجه إلى أماكن خاصة بعيدة عن الناس: حيث إن الشخصيات من هذا النوع تقوم باختيار أماكن تكون قليلة الزحام أو بمعزل عن الناس، ودائمًا يحاول أن يقوم باستدراجك إلى منزله، أو أن تقومي بدعوته لمنزلك حال سفر الأهل.

اقرأ أيضًا: ماهي أقوى علامات الحب عند الرجل

علامات الحب بلغة الجسد

في إطار استعراض إجابة كيف تعرف من يحبك ومن يشتهيك علينا أن نقول إنه لا يوجد أصدق من لغة الجسد للتعبير عن الحُب، فمهما عمل الشخص من أجل إبراز شيء ما فإن جسده سيقوم بإخبار الحقيقة دومًا، ويمكننا استعراض لغة الجسد في الحب لتكون بالصورة التالية:

  • الميل نحو المحبوب: ملاحظة ميل المحب إلى محبوبه بدرجة كبيرة تكون إحدى علامات الحب القوية، ودليل على مدى ميل ذلك الشخص لمحبوبته.
  • محاولات اللمس: سيلاحظ المحبوب أن المحب يحاول بكل الطرق أن يقترب ويلمس المحبوب، كأن يقوم بلمس اليد أو الظهر، وذلك تكون رغبة منه في الاقتراب منه بشكل كبير.
  • طريقة الجلوس: توجيه الجسد إلى المحبوب من العلامات التي تدل على وجود المشاعر، ومحاولات الاقتراب والجلوس بجانب الحبيب وجعل اتجاه الجسم دومًا مائل إليه من الدلالات القوية على ذلك.
  • حركات الأصابع: من علامات الحب هو ملاحظة توتر أصابع المحب، حيث إنها من الممكن أن تبدأ بالارتجاف وتصبح سريعة، كما يفقد القدرة على التحكم بها أو إيقاف التوتر وسيحاول عمل مجموعة من الحركات الاستعراضية لإخفاء هذا التوتر.
  • طريقة السير: المحب يمشي مرفوع الرأس منتصب القامة، ويمكن أن يكون وضع ذراعه على محبوبه دلالة على الحب، أما وضعه لذراع حول خصرك دلالة على الملكية.

اقرأ أيضًا: علامات الحب الجسدية عند الرجل

نصائح للفت انتباه شخص ما

نعرض معكم مجموعة من النصائح من أجل لفت انتباه شخص ما، والقول إن تلك المشاعر متبادلة، وأهم هذه الإرشادات هي:

  • تنمية الثقة بالنفس، حيث يجب أن يشعر المرء بأن الحب شيء إضافي، ليس شيء ليكمله أو يعوضه عن نقص ما.
  • التأنق ولبس أفضل الثياب دومًا، فالمظهر الخارجي هو الانطباع الأول الذي يؤخذ عن الطرفين.
  • المحافظة على النظافة الشخصية، وأن يكون الشخص دومًا مهندم حتى يتم لفت النظر.
  • إبراز الاهتمام بما يهتم به الطرف الآخر، ومحاولة بدء أطراف الحديث من حيث تلك الأمور المشتركة.
  • الابتسام دومًا من الأمور التي تلفت النظر إذا كانوا من أصحاب الابتسامات المميزة.
  • التواجد الدائم في المناسبات من الأمور التي تلفت النظر، حيث إن التواجد الدائم يكون أحد أنواع الدعم التي يحتاجها الشخص من أجل شريكه.

الحب والشهوة ليسا وجهان لعملة واحدة، فالشهوة تعد أحد أساليب إبراز الحب لكن يجب أن يأتي الحب في الأول وأن نتأكد منه، وتأتي الشهوة في إطار الرابط المقدس، وهو الزواج كما أمرنا الله عزو وجل، ويجب معرفة الفرق بين الحب والاشتهاء للابتعاد عمن يريد منك غايةً بعينها، مع عدم شعوره تجاهكِ بالحُب.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.