أعشاب تدر الحليب وتنحف

قائمة أعشاب تدر الحليب وتنحف تساهم في التحسين من نسبة إفراز ثدي الأم للبن، وتعزز من صحتها كي تكون الرضاعة الطبيعية للطفل مفيدة لصحته، كما أنها في ذات الوقت تُحسن من عملية الحرق لديها وتساعد في خسارة ما تم كسبه من الوزن الزائد في فترة الحمل، وهذا ما سوف نتناوله عبر موقع جربها.

أعشاب تدر الحليب وتنحف

إن كل امرأة منذ بداية رحلة حملها تكون في حاجة إلى الاهتمام بصحتها لأجل الجنين ولأجل نفسها، وخاصةً بعد الولادة تكون في حاجة إلى العناية بما تتناوله من أطعمة ومشروبات لأجل زيادة إدرار الحليب وتغذية الطفل بالشكل الجيد

حيث إن لبن الأم هو ما يمد جسم الطفل بالعناصر الغذائية المطلوبة كي ينمو بالشكل السليم ويكون تطوره البدني والعقلي سليم، ومن هنا لا بد من الاهتمام بطريقة التغذية، ومن الجدير بالذكر أن اتباع الحمية الغذائية المناسبة في تلك الفترة من شأنها التحسين من مظهر الأم وفقدانها للوزن الذي اكتسبته طيلة فترة الحمل.

تعد الأعشاب من المكملات الغذائية الطبيعية والآمنة في فترة الرضاعة الطبيعية، ولها القدرة على إدرار الحليب والمساعدة في التنحيف وفقدان بعض الكيلو جرامات الزائدة من فترة الحمل، لذلك فيما يلي نتناول قائمة أعشاب تدر الحليب وتنحف:

1- مشروب الحلبة

من المشروبات الطبيعية الشهيرة والتي تتناولها النساء في فترة الرضاعة هي الحلبة، ولكنها لا تعد مجرد مشروب كي تستزيد منه السيدة بالمذاق الشهي كما في اعتقاد البعض، بل إنها تحتوي على المركبات التي تساهم في زيادة إفراز الحليب من ثدي الأم.

حيث إنها تحتوي على مركبات الاستروجين التي تساهم الارتباط بهرمون الأستروجين في الجسم وبالتالي يزداد إفراز اللبن، وهذا ما تم التأكد منه بإجراء تجربة عن مجموعة سيدات تناولن في اليوم 3 مرات من الحلبة فازداد لديهم الحليب بمقدار 73 مللي لتر.

اقرأ أيضًا:التخلص من الكرش بالأعشاب

2- عشبة الشمر

أثبتت بعض من الدراسات الغذائية أن عشبة الشمر لها القدرة على التحسين من اضطراب الجهاز الهضمي كما أن لها تأثير فعال على اضطراب الدورة الشهرية، وكذلك تحتوي على الخصائص التي تساعد في زيادة إنتاج الحليب من الثدي.

3- اليانسون الدافئ

يعد اليانسون من المشروبات التي تحتوي على الخصائص التي تمد الجسم بدورها بالعديد من الفوائد، من ضمنها أنه يساهم في زيادة إدرار الحليب من الثدي، فتناول كوب واحد من اليانسون بالصباح الباكر من شأنه المساعدة في جعل الرضاعة الطبيعية أفضل.

4- عشبة الزنجبيل

من ضمن قائمة أعشاب تدر الحليب وتنحف هو الزنجبيل حيث إن له القدرة على التحسين من إدرار الحليب في الثدي، وذلك لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تساهم في التنشيط للدورة الدموية بالجسم، ومن ضمن فوائده أنه مثالي في تعزيز عملية الحرق.

5- شاي البابونج

واحد من المشروبات التي تساهم في التخسيس وإدرار الحليب بفترة الرضاعة هو شاي البابونج، وذلك لأنه يحتوي على خصائص تساعد في التعزيز من الدورة الدموية بالجسم.

6- مشروب الكمون

إكمالًا لعرض قائمة أعشاب تدر الحليب وتنحف فإن الكمون من ضمن المشروبات التي تساهم في التعزيز من إفراز الغدد الثديية للحليب، كما أنه يساهم في التعزيز من صحة الجسم.

7- فصوص الثوم

من ضمن قائمة أعشاب تدر الحليب وتنحف هو الثوم، حيث إنه يحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والتي تعمل بدورها على المساعدة في إدرار الحليب وزيادة إفرازه من ثدي الأم، كما أنه يعزز من صحة الجسم ويساعد في سد الشهية.

8- حبة البركة

تساعد حبة البركة على التعزيز من إدرار اللبن بالشكل الملحوظ، حيث إن تناول ملعقة صغيرة منها في اليوم من شأنها مد كل من الأم والطفل بالعناصر الهامة لصحتهم، فتقوي من الجهاز المناعي وتساعد في تعزيز نموه.

يمكن أن يتم إضافة حبة البركة إلى ملعقة من العسل وكوب من الزبادي في وجبة الإفطار أو العشاء للحصول على فوائدها، فالعسل كذلك يساهم في زيادة إدرار الحليب من الثدي.

اقرأ أيضًا: حبوب تنشيف الحليب بعد الفطام

9- مشروب القرفة

تعد القرفة من المشروبات العشبية التي تساهم بشكل كبير في التحسين من عملية إدرار الحليب في الثدي، حيث إنها غنية بمضادات الأكسدة، كما أنها تساهم في زيادة معدل الحرق والتحسين من التخلص من الدهون المتراكمة في الجسم.

10- حبوب البن الخضراء

من الممكن استشارة الطبيب بخصوص تناول حبوب البن الخضراء في فترة الرضاعة، حيث إنها من المشروبات العشبية التي تمد الجسم بالعناصر الغذائية الهامة، كما تعزز من إدرار الحليب، كذلك فإن لها القدرة على التحسين من معدل الحرق.

نصائح إدرار الحليب

بالإضافة إلى تناول الأعشاب التي تدر الحليب وتنحف في فترة الرضاعة الطبيعية فإن هناك بعض النصائح والإرشادات التي يساهم اتباعها في الحصول على النتيجة المطلوبة من الرضاعة الطبيعية والتخسيس، ومن ضمنها ما يلي:

  • ينبغي تناول القدر الكافي من السوائل في اليوم.
  • من الهام جعل الوجبات الغذائية تحتوي على الفاكهة والخضراوات الصحية والحبوب الكاملة.
  • يجب تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات أو الدهون الضارة.
  • الابتعاد تمامًا عن تناول أي من الوجبات السريعة فإنها تزيد الوزن وتضر الجسم.
  • من الهام الحذر أثناء تناول الأدوية.
  • أخذ القسط الكافي من الراحة من شأنه المساعدة في التحسين من الرضاعة، بالإضافة إلى العمليات الحيوية في الجسم من ضمنها الحرق.
  • يجب التوقف عن التدخين أو التدخين السلبي من خلال شم رائحة السجائر من مدخن.
  • من الهام التوقف عن تناول المشروبات الكحولية.

أطعمة تدر الحليب

بجانب تناول مشروبات الأعشاب التي تدر الحليب وتنحف فهناك بعض من أنواع الأطعمة التي تساهم في التحسين من إدرار الحليب وتزيد من قدرة الجسم على الحرق كذلك، ومن ضمنها ما يلي:

1- حبوب الشوفان

يعد الشوفان واحد من أكثر الأطعمة التي ينصح بها الأطباء الأمهات في فترة الرضاعة، حيث إنه يزيد من إدرار الحليب كما يعزز من فترة الشبع لديك وفقدان الشهية، كذلك يحتوي على مادة بيتا جلوكان التي تعمل بدورها على الزيادة من تركيز هرمون الحليب.

2- الخضراوات الخضراء

من ضمن الطرق التي تساعد في التحسين من إدرار الحليب بجانب تناول الأعشاب هي الخضراوات الورقية، حيث إنها تحتوي على نسبة عالية من المعادن وفيتامين أ وك وبالأخص حمض الفوليك، وهو ما يزيد من نسبة إفراز الثديين لحليب الأم، ومن ضمن تلك الخضراوات ما يلي:

  • السبانخ.
  • البروكلي.
  • الخس.
  • الجرجير.
  • الكرنب.
  • الملوخية.
  • البقدونس.

اقرأ أيضًا: علاج انتفاخ البطن عند الرضع بالأعشاب

3- الحليب والبروتينات

من الهام على الأم المُرضعة أن يتواجد في نظامها الغذائي ما يفيد الطفل، وتعد البروتينات من العناصر الهامة لكي يتم زيادة إدرار الحليب في الثديين، ويعد الحليب أفضل السوائل التي يمكن تناولها في تلك الفترة فإنه يمدها هي والجنين بنسبة عالية من البروتين وفيتامين د وغيره من العناصر المفيدة لصحة الجسم.

تناول الأعشاب التي تساعد في إدرار البول والتنحيف بفترة الرضاعة الطبيعية من شأنها المساهمة في التحسين من نسبة إفراز ثدي الأم للبن وتحسين صحة الطفل.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.