زراعة النعناع في الرمل

زراعة النعناع في الرمل تتم عن طريق بعض الخطوات اليسيرة، حيث تعد زراعة النعناع من أسهل الزراعات التي يمكن أن يقوم بها أي شخص في منزله، ومن الممكن أن يستخدم هذا النعناع الذي يتم زراعته في كافة الأغراض المنزلية سواءً في الأطعمة أو في الوصفات المختلفة أو حتى في كوب الشاي اليومي، لذا ومن خلال موقع جربها سنعرض لكم الطريقة التي يتم من خلالها زراعة النعناع في الرمال وبعض المعلومات العامة حول زراعة النعناع بشكل عام.

زراعة النعناع في الرمل

نجد في الكثير من البيوت شتلات النعناع المختلفة ونجد أن ربات البيوت يقمن باستخدام هذا النعناع الطازج بمجرد قطعه من النبات ويتم وضعه في وصفات الطعام المختلفة وكذلك المشروبات الساخنة والطازجة، حيث يعطي النعناع الطازج مذاقًا مميزًا في جميع الوصفات التي يدخل فيها، وقد يظن البعض أن هذه الشتلات قامت ربات المنزل بشرائها كما هي، لكن في واقع الأمر تكون هذه الشتلات مزروعة في المنزل.

حيث تعد نبتة النعناع من أسهل النباتات التي يمكن زراعتها ولها العديد من الطرق في الزراعة، ومن المتعارف عليه أيضًا أن النعناع من النباتات التي يمكن زراعتها في أي تربة بشرط الانتباه إلى الري المستمر حسب حاجة النبات.

ومن أشهر الطرق التي يتم من خلالها زراعة النعناع هي زراعة النعناع في الماء، وبنفس الطريقة التي يتم من خلالها زراعته في الماء يتم زراعته في التربة الرملية، لذا ومن خلال ما يلي سنتعرف على طريقة زراعة النعناع في الرمل حيث يتم ذلك عن طريق الخطوات التالية:

  1. في البداية يجب على من يقوم بزراعة النعناع أن يقوم بإحضار أعواد طازجة خشبية منه ويجب عليه أن يختارها بعناية لتكون مناسبة لعملية إعادة الزراعة ويقوم بقصها ويتخلص من الأوراق التي تكون موجودة على أطرافها بشرط ترك بعض الوريقات العلوية الصغيرة، وهذا الجزء الذي يتم أخذه من عود النعناع للزراعة يسمى عقلة.
  2. ثانيًا يجب أن يتم غرس الطرف السفلي لهذه العقلة في أحد المواد التي تعمل على تحفيز عملية إخراج الجذور والتي تسمى بعملية التجذير، وهذه المادة يمكن الحصول عليها من أي منفذ بيع المستلزمات الزراعية.
  3. الخطوة الثالثة يجب أن يتم إحضار أصيص زراعة متوسط الحجم أو ذو حجم مناسب لنمو مثل هذا النبات ويتم وضع تربة رملية خفيفة الرطوبة بداخله بكمية مناسبة.
  4. ثم يتم وضع عقل النعناع بعد استخراجها من مادة تحفيز التجذير في هذه التربة الرملية، وفي حال وضع أكثر من عقلة واحدة يجب مراعاة ألا تكون المسافة المتروكة بين العقل أقل من 15 إلى 20 سم.
  5. بذلك تكون النبتة قد تم زراعتها بشكلٍ جيد ولكن هنا تأتي الخطوة الأخيرة والتي تتمثل في الحفاظ على هذه التربة الرملية رطبة عن طريق ريها بالماء باستمرار ولكن في نفس الوقت لا يجب أن يتم غمرها بالكامل بالماء، ومن الأفضل أن يتم استخدام البخاخ المخصص للري.

إضافة إلى الري يجب أن تترك النبتة في مكان جيد التهوية وتصل إليه أشعة الشمس بصورة جيدة، كما يقال إنه من الممكن أن يقوم الشخص بتغطية النبتة بعد زراعتها بكيس من البلاستيك.

ويقوم بصنع بعض الثقوب فيه لكي تسمح بتهوية جيدة للنبات وذلك للفترة الأولى من بعد الزراعة أي تقريبًا الأسبوعين الأولين من الزراعة أو إلى حين ظهور بعض براعم الأوراق الجديدة إلى جانب الأوراق القديمة التي كانت متروكة على العقل الصغيرة ثم يتم إزالة هذا الكيس.

اقرأ أيضًا: طريقة زراعة التفاح من البذور

أدوات زراعة النعناع

لكي تكون جاهز لزراعة النعناع في الرمل منزليًا بالطريقة التي سبق ذكرها، يجب عليك أن توفر مجموعة من الأدوات التي تتضمن كلٍ مما يلي:

  • أصيص أو حوض زراعة يكون مصنوع من البلاستيك أو الفخار، ويجب أن يكون به ثقوب من الأسفل يتم من خلالها تصريف مياه الري الزائدة.
  • التربة التي سيتم الزراعة بها، وفي هذه الحالة يتم إحضار تربة رملية رطبة مزودة بكافة العناصر الغذائية التي يحتاجها نبات النعناع للنمو بشكل صحي.
  • أعواد النعناع الطازجة أو البذور في حال زراعة النعناع من البذور وليس العقل، ولكن يجب العلم أن زراعة البذور تحتاج وقتًا أطول من الزراعة في عقل.

الظروف الملائمة لزراعة النعناع

بعد التعرف على أسهل وأبسط طرق زراعة النعناع في الرمل والتي يمكن أن يقوم أي شخص بتطبيقها في المنزل في ظل وجود الأدوات اللازمة لذلك، سنتطرق إلى التعرف على أفضل الظروف التي تلائم نمو نبات النعناع بأفضل جودة، وهذه الظروف تتمثل فيما يلي:

  • يجب أن يكون المكان الذي ينمو به نبات مثل نبات النعناع مكان يتمتع بالظل، وذلك في حال لم يكن النبات يروى بطريقة دورية، أما في حال المحافظة على سقايته بانتظام وبشكلٍ جيد وإعطاءه ما يكفي حاجته للنمو من الماء، فيمكن زراعته في الأماكن المعرضة لأشعة الشمس، وذلك للحفاظ على التربة والنبات من الإصابة بالجفاف.
  • أما عن وقت الزراعة فأفضل أوقات السنة التي تزدهر فيها زراعة النعناع هو فصل الربيع والهواء الطلق الذي يكون موجود في هذه الفترة من العام.
  • كما سبق وذكرنا أن النعناع من النباتات التي يمكن زراعتها في الكثير من الظروف والكثير من أنواع التربة التي تختلف حسب ظروف ري النبات، ولكن التربة الأفضل لنموه هي التربة الرطبة والغنية بالكثير من العناصر وفي نفس الوقت تكون درجة الحموضة بها قليلة، ويجب أن يكون الرقم الهيدروجيني لها يبدأ من 6.5 ويصل إلى 7 كحدٍ أقصى.

وفي حال كانت التربة ضعيفة فمن الأفضل أن تتم إضافة المادة العضوية لها بشكلٍ سنوي، وكذلك وضع السماد العضوي على تربة الزراعة في منتصف موسم حصاد النعناع.

  • من الطبيعي أن يصل طول أعواد النعناع بعد نموها الكامل إلى 30 حتى 45 سم، ولكن من الممكن أن يتم حصادها حين تكون السيقان نامية على طول من 15 وحتى 20سم، وفي الغالب يصل النبات إلى هذا الطول بعد شهرين فقط من زراعته.
  • في حال زراعة أكثر من شتلة واحدة، يجب على المزارع أن يحافظ على إبقاء مسافة كافية بين الشتلات لكي تتسع المساحة لنمو الجذور، وتكون هذه المسافة تقريبًا 60 سم بين كل شتلة والأخرى.
  • في حال كانت زراعة النعناع داخلية أي في أحواض، فمن الأفضل أن يتم وضع طبقة خفيفة من السماد العضوي بعد مرور بضعة أشهر.

نصائح هامة عند زراعة النعناع

على كل شخص ينوي زراعة النعناع أن يكون على دراية بهذه النصائح لكي يتبعها لتكون زراعته ناجحة، ومن أبرز هذه النصائح:

  • في حال كان هناك طقس جاف أو حار في المكان الذي يتم به زراعة النعناع يجب التأكد من إبقاء تربة زراعة النعناع رطبة باستمرار عن طريق إضافة الكثير من الماء حتى لا يموت النبات.
  • يحتاج نمو النعناع إلى تعرضه للشمس بشكلٍ جزئي لفترة من ساعتين وحتى أربع ساعات بشكلٍ يومي.
  • لمنع إضعاف النبات يفضل ألا يتم قص أكثر من ثلث طولها.
  • في حال زراعة الكثير من أصناف النعناع المختلفة يجب التأكد من ترك مسافة كافية بين كل صنف والصنف الآخر، وذلك سواءً كانت الزراعة في أحواض وأصص أو في الأراضي الزراعية، هذا الأمر ضروري للحفاظ على رائحة النعناع والنكهة المميزة الموجودة به.

اقرأ أيضًا: طرق زراعة الخضروات والفاكهة في المنزل

أفضل أوقات زراعة النعناع

أما عن الوقت الأمثل لزراعة أعواد النعناع فيجب أن يكون في الطقس المعتدل، أي أنه يجب الابتعاد عن الفصول عالية الحرارة والفصول التي تتمتع بوجود ثلج أو سقيع، فيمكن أن تتم زراعته إما في فصل الربيع أو في فصل الخريف.

مشاكل زراعة النعناع

هناك القليل من المشاكل التي قد تواجهك في حال أردت زراعة النعناع والتي أجمع على تكرار حدوثها الكثير من المزارعين وكذلك الأشخاص الذي خاضوا تجربة زراعة النعناع، ومن أكثر هذه المشاكل شيوعًا ما يلي:

1ـ الإصابة بالصدأ

الصدأ هو أحد الأمراض الفطرية الشائعة التي تصيب العديد من النباتات، وفي حال أصيبت نبتة النعناع به فقط تظهر على النبتة المصابة بعض الأعراض الدالة عليه والتي تتمثل فيما يلي:

  • ملاحظة حدوث ضعف شديد في سيقان النعناع وفي الغالب يكون نموها في شكلٍ مائل غير الطبيعي.
  • ظهور بعض البقع على أوراق النعناع وتكون هذه البقع باللون الأصفر أو الأسود أو البرتقالي.
  • وجود بثور أو ثقوب على الأوراق.

كي يتجنب المزارع مثل هذه المشكلة يجب عليه التأكد من صحة النعناع الذي يتم شراؤه بغرض إعادة زراعته وفي حال إيجاد أي عود أو شتلة مصابة يجب التأكد من إبعادها عن باقي الشتلات نهائيًا حتى لا تصاب البقية.

اقرأ أيضًا: وقت زراعة التين بالعقل

2ـ خنفساء النعناع

من المتعارف عليه أن حشرة الخنفساء من الحشرات التي تتغذى بشكلٍ أساسي على اليرقات السوداء وكذلك أوراق النعناع التي تنمو في موسم الصيف، وبالأخص الخنفساء الخضراء، وقد تتواجد هذه الخنفساء على شكل مجموعات كبيرة وتسبب تلف بالغ في النباتات، ويقوم المزارعون في الحدائق أو المزارع بالتخلص من هذه الخنافس عن طريق التقاطها باليد وهذه هي الطريقة الأفضل لأن رشها بالمبيدات قد يسبب ضرر كبير وبالغ للنبات.

زراعة النعناع في الرمل لا تحتاج إلى الكثير من الجهد ولا حتى التكلفة المادية وذلك في حال زراعته في المنزل، لكن يجب الأخذ في الاعتبار كافة النصائح وظروف النمو التي سبق ذكرها أعلاه لكي ينمو النبات بصورة جيدة دون حدوث أي مشكلات فطرية أو مرضية به.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.