تجربة تطوير مهارة الملاحظة

تجربة تطوير مهارة الملاحظة تعتمد على قوة الشخص في تقبله للمعلومة، ومحاولته الدائمة في تنمية قدراته ومحاولة من حوله، حيث يجب للإنسان أن يعتمد على نفسه وعلى قدراته في كل شيء، وتنمية القدرات التي يمتلكها واكتساب الجديد منها، وهذا ما سيوضحه موقع جربها.

أدوات التجربة

  • 2 طبق.
  • مخبار مدرج.
  • حليب.
  • زيت نباتي.
  • فلفل مطحون.
  • عود أسنان.
  • سائل تنظيف الأواني.
  • لون طعام.

اقرأ أيضًا: نموذج مهارة توسيع فكرة الإشهار 

خطوات التجربة

  1. إضافة الماء إلى الطبق البتري حتى نصل إلى 0.5 سم.
  2. نقيس لتر من الزيت باستخدام المخبار ونضيفه إلى الطبق.
  3. رش القليل من الفلفل المطحون عليه.
  4. نضع رأس عود الأسنان في السائل الخاص بتنظيف الأواني ونجعل رأس العود يلمس الماء في مركز الطبق.
  5. إضافة الحليب في الطبق البتري الآخر ونضع فيه قطرات من لون الطعام في أماكن متفرقة.

نتائج التجربة

  • ابتعاد الزيت إلى الأطراف.
  • ابتعاد ألوان الطعام.
  • اختلاط الزيت وألوان الطعام مع الحليب.

اقرأ أيضًا: مهارات التواصل مع الآخرين

مهارات قوة الملاحظة وأهميتها

  • فهم وتحديد ما يصح فعله وما يجب تجنبه: تجعل الشخص أكثر انتباهًا لِما حوله وقادر على اتخاذ القرارات السليمة في حياته.
  • تعزيز عملية التعلم: للانتباه إلى أدق التفاصيل وفهم المعلومات بمنتهى السهولة.
  • الخروج من الروتين اللاوعي: والابتعاد عن التطور والارتقاء فلذلك قوة الملاحظة مهمة في الخروج من الروتين وتحقق التطور المستمر.
  • التركيز على الآخرين بدلًا من التفكير في الذات: الشخص القوي الملاحظة يكون دائما قادرًا على في وجلب ما يحتاجون وتقديم ما يناسبهم من خدمات.

اقرأ أيضًا: أدوية لزيادة التركيز والذكاء عند الأطفال

كيفية التطور في مهارة الملاحظة

توجد الكثير من التمارين التي تساهم في تطوير مهارة الملاحظة.

1- تمرين التأمل

هذا التمرين عبارة عن الجلوس بطريقة مريحة وغلق العينين والتنفس بطريقة صحيحة مما يلاحظ وجود بعض الأفكار التي ستندفع في الرأس ولكن بتكرار هذا التمرين يوميًا سوف يقلل من هذه الأفكار حتى الوصول إلى مرحلة الفراغ الذهني وهذه المرحلة تطور من الملاحظة والانتباه.

2- الجلوس في مكان عام وتدوين الملاحظات

الجلوس في حديقة عامة أو مول تجاري مزدحم بالأشخاص ويحدث فيه الكثير من الأشياء وتدوين كل ما تراه ويلفت انتباهك ومع مرور الوقت والاستمرار على هذا التمرين سيتم تنمية مهارة التركيز والملاحظة.

3- تناول الطعام بوعي وتركيز

وقت الطعام يجب ترك جميع الأشياء التي كنت تقوم بها من عمل أو مذاكرة أو أي شيء يشتت انتباهك وحاول أن تتأمل في الطعام وتبطئ في تناوله وتلاحظ كل ما به من طعمه ورائحته هذا التمرين سينمي قدرة الملاحظة حتى في التفاصيل الخفية.

4- استغلال وقت الترفيه بذكاء

أثناء الاستماع إلى الأغاني أو مشاهدة فيلم مفضل حاول معرفة السبب وراء هذا الفيلم أو كلمات هذه الأغنية والتركيز على لحنها هذا ما يحسن من الملاحظة والتركيز على تمييز مشاعر الآخرين.

5- التركيز على الأنماط الموجودة من حولك

من الجيد ملاحظة الأشياء التي حولك التي تتيح معرفة آلية عملها والتنبؤ بما سيأتي مثال لذلك ملاحظة تصرفات الشخصيات من حولنا أثناء الغضب أو الفرح.. هذا سيجعلك قادرًا على التنبؤ بما سيحدث.

6- وضع نفسك في تحدي لملاحظة الأشياء من حولك

من السهل اتخاذ هذا القرار وهو أنه سوف أحاول رؤية العالم بعيون جديدة ولكن من الصعب تطبيقه على أرض الواقع فلا بد من وضع نفسك في تحدي لتنمية هذه القدرات واكتساب قوة الملاحظة.

من الجيد أن يكتشف الانسان العيوب الموجودة فيه وقلة مهاراته في شيء ما ويحاول أن  يبحث لينميها بطرق علمية وحديثة ويكتسب المهارات الجديدة؛ وهو ما تساعد عليه تجربة تطوير مهارة الملاحظة.