أمثلة على أنواع الخبر من القرآن

أمثلة على أنواع الخبر من القرآن عديدة ومتنوعة، القرآن الكريم هو أصل اللغة العربية والمأخوذ منه النحو بالتفصيل حيث تتعدد الأمثلة الموجودة فيه لكل نوع من أنواع الخبر وكذلك كل نوع من أنواع المبتدأ، لذلك سوف نتعرف على أمثلة على أنواع الخبر من القرآن وعلى كل المعلومات التي تخص المبتدأ والخبر من خلال موقع جربها.

أمثلة على أنواع الخبر من القرآن

اللغة العربية المأخوذة من القرآن الكريم تتكون من جملة فعلية وجملة اسمية حيث تنقسم الجملة الأسمية إلى مبتدأ الذي يبدأ به الكلام ويجب أن يكون مُعرف، وخبر وهو متمم للمبتدأ حيث لا تكتمل الجملة الأسمية بدون الخبر.

مع العلم أن الخبر يتكون من ثلاثة أنواع وهم: (خبر مفرد، خبر جملة، خبر شبه جملة)، لذلك تكون الأمثلة على أنواع الخبر من القرآن الكريم وفق كل نوع من أنواع الخبر والتي تتمثل في الآتي:

1- الخبر المفرد

يكون الخبر هنا مفرد ويتوافق مع المبتدأ في النوع والعدد، وتكون أمثلته من القرآن الكريم كالآتي:

  • “والصلح خير” الآية 138 سورة النساء.
  • “الله مولاكم” الآية 150 سورة آل عمران.
  • “وهذا ذكر مبارك” الآية 50 سورة الأنبياء.
  • “هذان خصمان” الآية 19 سورة الحج.
  • “كل شيء هالك” الآية 88 سورة القصص.

اقرأ أيضًا: أمثلة على الحال في النحو

2- الخبر الجملة

استكمالًا موضوع أمثلة على أنواع الخبر من القرآن الكريم فإن الخبر الجملة يتكون من خبر جملة اسمية وخبر جملة فعلية فتكون الأمثلة عليهم كالتالي:

أولًا: خبر الجملة الأسمية

هو خبر الجملة الذي يأتي معرف بعد المبتدأ ويوجد ضمير قبله مثل:

  • “الله لا إله إلا هو” آية 255 سورة البقرة.
  • “أُولَئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ” آية 121 سورة النساء.
  • “وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ” آية 71 سورة التوبة.
  • “وَأُولُو الْأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ” آية 75 سورة الأنفال.

ثانيًا: خبر الجملة الفعلية

يأتي الخبر في هذه الحالة على هيئة فعل متصل بضمير مستتر يعود على المبتدأ مثل:

  • “كِلْتَا الْجَنَّتَيْنِ آتَتْ أُكُلَهَا” آية 33 سورة الكهف.
  • “أُولَئِكَ يَنَالُهُمْ نَصِيبُهُم مِّنَ الْكِتَابِ” آية 37 سورة الأعراف.
  • “وَاللَّهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ” آية 78 سورة النحل.
  • “اللَّهُ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ وَيَقْدِرُ” آية 26 سورة الرعد.

3- الخبر شبه جملة

يكون الخبر في هذه الحالة عبارة جار ومجرور أو ظرف حيث تكون الأمثلة عليهم كالتالي:

أولًا: خبر شبه جملة الظرف

يتمثل الخبر هنا في مجيئه دال على ظرف زمان أو ظرف مكان مثل:

  • “وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ ” آية 59 سورة الأنعام.
  • “وَمَنْ عِندَهُ عِلْمُ الْكِتَابِ” آية 43 سورة الرعد.
  • “وَاللَّهُ عِندَهُ حُسْنُ الثَّوَابِ” آية 195 سورة آل عمران.

ثانيًا: خبر شبه جملة جار ومجرور

استكمالًا لموضوع أمثلة على أنواع الخبر من القرآن يأتي الخبر هنا على هيئة جار ومجرور مثلما توضح الآيات الآتية:

  • “ذَلِكَ الْفَضْلُ مِنَ اللَّهِ ۚ” آية 70 سورة النساء.
  • “الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ” آية 2 سورة الفاتحة.
  • “وَلِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ” آية 115 سورة البقرة.

اقرأ أيضًا: أنواع النصوص في اللغة العربية وأهمها

أمثلة على أنواع المبتدأ من القرآن

بعد أن تعرفنا على أمثلة على أنواع الخبر من القرآن سوف نتعرف الآن على أنواع المبتدأ وأمثلة عليه من القرآن، حيث إن المبتدأ هو الاسم الذي تبدأ به الجملة الاسمية والذي يتكون من أربعة أنواع يتم عرضهم في الآتي:

1- المصدر الصريح

هو الاسم الذي يأتي في جميع أشكاله سواء كان مفرد أو جمع أو حتى مثنى ويأتي أيضًا في كلا النوعين المذكر والمؤنث، ومن الأمثلة عليه في القرآن الكريم ما يلي:

  • “وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ” الآية 40 سورة الحج.
  • “وَمَا كَانَ اسْتِغْفَارُ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ إِلَّا عَن مَّوْعِدَةٍ وَعَدَهَا إِيَّاهُ” الآية 114 سورة التوبة.
  • “وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ” الآية 19 سورة لقمان.
  • “وَأَخْذِهِمُ الرِّبَا وَقَدْ نُهُوا عَنْهُ وَأَكْلِهِمْ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ” الآية 161 سورة النساء.

2- المصدر المؤول

هو الفعل المضارع الذي يسبقه “أن” وبالتالي يُعرب اسم أن، حيث يتم إعرابه وفق موقعه في الجملة، ومن الأمثلة عليه في القرآن الكريم ما يلي:

  • “قلْ أوْحِيَ إليّ أنّه استمع نفرٌ من الجنّ” الآية 1 سورة الجن.
  • “قَالَ إِنِّي لَيَحْزُنُنِي أَن تَذْهَبُوا بِهِ وَأَخَافُ أَن يَأْكُلَهُ الذِّئْبُ وَأَنتُمْ عَنْهُ غَافِلُونَ” الآية رقم 13 سورة يوسف.
  • “أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ” الآية 7 سورة المجادلة.
  • “ومِنْ الَّذيْنَ أّشْرَكُوا يَوَدُّ أحَدهم لَوْ يُعَمَّرُ ألفَ سَنَةٍ” الآية 96 سورة البقرة.

3- في حالة الضمير

لا يكون المبتدأ في بعض الأحيان كلمة بل يكون ضمير سواء متصل أو منفصل، وتكون الأمثلة عليه في القرآن الكريم كالآتي:

  • “صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لَا يَعْقِلُونَ” الآية 171 سورة البقرة.
  • “هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ” الآية 187 سورة البقرة.
  • “وَأَنتَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ” الآية 114 سورة المائدة.
  • “وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ” الآية 30 سورة البقرة.
  • “فَلَا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَندَادًا وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ” الآية 22 سورة البقرة.

4- المبتدأ الاسم

ينقسم المبتدأ الاسم إلى جزئيين وهما المبتدأ اسم مبني والمبتدأ اسم معرب سوف نتعرف على الفرق بينهم من خلال الآتي:

أولًا: المبتدأ اسم مبني

يأتي المبتدأ في هذه الحالة إما اسم موصول أو اسم إشارة أو اسم شرط، ومن الأمثلة عليها من القرآن الكريم ما يلي:

  • “هَذَانِ خَصْمَانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ” الآية 19 سورة الحج.
  • “ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ” الآية 2 سورة الحج.
  • “مَن يَعْمَلْ سُوءًا يُجْزَ بِهِ” الآية 123 سورة النساء.
  • “وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى” الآية 17 سورة محمد.

اقرأ أيضًا: أنواع ما في اللغة العربية

ثانيًا: المبتدأ اسم معرب

هو المبتدأ الذي يأتي صريح في الجملة وعادةً يكون مرفوعًا بالضمة كما في الأمثلة الآتية:

  • “وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ” الآية 23 سورة القصص.
  • “وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلَادَهُنَّ” الآية 233 سورة البقرة.
  • “الطَّلَاقُ مَرَّتَانِ” الآية 229 سورة البقرة.

 تعددت أنواع الخبر في الجملة الأسمية وكذلك تعددت الأمثلة عليه في القرآن الكريم حيث يجب أن يتوافق الخبر مع المبتدأ في النوع والعدد.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.