مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة

كم تستغرق مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة؟ وما هو سبب خمول الغدة الدرقية؟ حيث يعد خمول الغدة الدرقية واحدًا من أشهر مشاكل الغدة وأوسعها رواجًا بين الناس ومن المؤسف أنها تتسبب في إلحاق الضرر بصحة الجسم.

لذا سنتعرف من خلال موقع جربها إلى مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة، وسنوضح كيف يتم علاج هذه الحالة المرضية كما سنتعرف إلى كل ما يخص كسل الغدة الدرقية.

مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة

في الواقع لم يتم حتى الآن تحديد مدة معينة لعلاج الغدة الدرقية الخاملة يمكننا اعتمادها والقول بأنها هي الفترة المستغرقة، أو الفترة التي تحتاجها إليها الغدة الدرقية من أجل استعادة نشاطها مرة أخرى، وذلك نتيجة لاختلاف الحالة المرضية التي يعاني منها الشخص، بالإضافة إلى درجة خمول الغدة الدرقية والفترة التي استمر فيها خمولها.

إلى جانب ذلك كله نضيف أمرًا بالغ الأهمية ألا وهو قدرة الجسم ومدى قابليته على الاستجابة للعلاج، وهذا وفقًا لصحة الجسم وصحة الجهاز المناعي لديه، كما يجدر بنا الإشارة إلى طبيعة ونمط الحياة اليومية التي يقضيها المصاب بخمول الغدة الدرقية، وهل هو يستخدم أدوية لعلاج مشاكل صحية أخرى أم يخضع لجلسات علاج بالكيماوي أو بالإشعاع.

اقرأ أيضًا: علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء

ما هي الغدة الدرقية What is the thyroid gland؟

لا يمكننا أن نتحدث عن مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة دون أن نوضح ونشرح لمن لا يعرف ما هي الغدة الدرقية من الأساس، ويمكننا تعريف الغدة الدرقية على أنها من الغدد ذات الحجم الصغير، ويبلغ حجمها حوالي خمسة سنتيمترات وهي تأخذ شكل الفراشة وتكون على هيئتها.

إن الغدة الدرقية تكون موجودة في قاعدة العنق وبالتحديد في أسفل الجزء الذي يسمى باسم تفاحة آدم، وهي الغدة المسئولة عن إفراز هرمونات مهمة جدًا في الجسم، وأي تغير في معدلات إفرازها لتلك الهرمونات ينتج عنه إصابة الإنسان بالكثير من المشاكل الصحية بالغة الخطورة.

يعتقد البعض بأن الغدة الدرقية تقوم بإفراز هرمون واحد فقط ولكن هذا أمر غي صحيح، بل تعمل الغدة الدرقية على إفراز أكثر من هرمون مثل TSH وهرمون ثلاثي اليودوثيرونين، أو كما يتم اختصاره T3 وهرمون الثيروكسين أو كما يسمى T4، بالإضافة إلى هرمون Free T3 وهرمون Free T4.

كل هذه الهرمونات التي تقوم الغدة الدرقية بإفرازها تؤثر بصورة قوية ومباشرة على عمليات الأيض، وتتحكم كذلك في زيادة أو نقصان الوزن، هذا بجانب تحكمها الرئيسي في بعض الوظائف الحيوية الطبيعية في جسم الإنسان، مثل معدل نبض القلب، بالإضافة إلى اتزان درجة الحرارة في جسم الإنسان ومستوى الطاقة لديه.

مستويات خمول الغدة الدرقية Hypothyroidism levels

جدير بالذكر في ظل الحديث حول مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة أن نوضح أمرًا بالغ الأهمية، وهو أن لخمول الغدة الدرقية أنواع أو درجات وكل منها تترتب على الأخرى بمعنى أن كل مرحلة منها تكون هي السبب في تدهور الحالة وظهور المرحلة التي تليها، وهذا ما يتضح خلال من الآتي:

  • خمول الغدة الدرقية الأول ويحدث فيه تكاسلًا أو نقصًا في إفراز الغدة الدرقية لهرمون T3 وهرمون T4، وأمام نقص هذين الهرمونين تحدث زيادة في الهرمون المنبه للغدة الدرقية.
  • خمول الغدة الدرقية الثانوي ويحدث في تلك المرحلة نقصًا في إفراز هرموني T3 وT4 وهذا إلى جانب نقص في إفراز هرمون الغدة الدرقية.
  • زيادة نشاط الغدة الدرقية الأوّلي ويحدث في هذه المرحلة تزايد غر معهود في معدلات إنتاج هرموني T3 وT4، والذي ينتج عنه في النهاية تضاؤل في إفراز هرمون الغدة الدرقية.
  • زيادة نشاط الغدة الدرقية الثانوي ويحدث في تلك الحالة تزايد في معدلات إفراز هرموني T3 وT4 وزيادة في الهرمون المحفز للغدة الدرقية، وجدير بالذكر أنه بعد أن تصل الغدة الدرقية إلى هذه المرحلة تتوقف عن العمل تمامًا من بعدها.

أسباب خمول الغدة الدرقية

إن خمول الغدة الدرقية لا يحدث من دون سبب أو بين عشية وضحاها فلا يوجد في الدنيا علة من دون مسبب لها، ويوجد أكثر من سبب يؤدي تواجده إلى إصابة الغدة الدرقية بالخمول أو الكسل ومن أبرز تلك المسببات:

  • الإصابة بواحد من أمراض المناعة الذاتية مثل مرض هاشيموتو الذي ينتج فيه الجهاز المناعي أجسامًا مضادة لهرمونات الغدة الدرقية.
  • التعرض إلى جلسات للعلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي.
  • استخدام الشخص لبعض أنواع الأدوية التي تؤثر بشكل سلبي ومباشر على عمل الغدة الدرقية مثل الأدوية المضادة للاكتئاب.
  • الإصابة بأحد أمراض الغدة النخامية.
  • الإصابة بمشكلة خلقية من وقت الولادة.
  • انخفاض في معدلات عنصر اليود الموجود في الطعام.
  • حالات سوء التغذية.
  • الإصابة بخلل في هرمونات الجسم الطبيعية.

اقرأ أيضًا: هل يزيد الوزن بعد استئصال الغدة الدرقية

أعراض خمول الغدة الدرقية

في إطار الحديث عن مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة، يجب أن نتطرق في الحديث إلى الأعراض الخاصة بهذه المشكلة الصحية، وفي الواقع توجد الكثير من الأعراض التي تطرأ على الشخص ويمكن من خلالها الحكم عليه بأنه مصاب بخمول في عمل الغدة الدرقية لديه، ومن أشهر أعراض خمول الغدة الدرقية ما يلي:

  • الشعور بالتعب والضعف العام والإعياء.
  • الشعور شبه المستمر بالبرودة تارة وبالسخونة تارة أخرى.
  • الشعور بالرغبة الملحة والمستمرة في النعاس.
  • مواجهة مشكلة في التركيز والتحصيل العلمي أو الدراسي.
  • زيادة ملحوظة في الوزن.
  • الإحساس بآلام في المفاصل والعضلات.
  • ضعف الذاكرة وكثرة النسيان.
  • سقوط كثيف في الشعر.
  • الإصابة بنوبات من الإمساك.
  • انخفاض في معدل الخصوبة.
  • زيادة ملحوظة في نسبة دماء الدورة الشهرية.
  • ضبابية وعدم وضوح الرؤية.
  • ظهور بعض الكدمات في الساقين تحديدًا.
  • تباطؤ في النطق.
  • انخفاض في نسبة الشهية للطعام.
  • الدخول في نوبات من الاكتئاب.
  • ضعف وفتور في السمع.
  • حدوث جفاف في كل من الشعر والجلد.
  • ظهور بحة غير طبيعية في الصوت.
  • انتفاخ في الوجه وخصوصًا حول العينين.
  • تعرق زائد لليدين.
  • التقلبات المزاجية المتتابعة.
  • ارتفاع في معدل ضغط الدم.
  • تباطؤ في معدل نبضات القلب.
  • زيادة في نسبة الكوليسترول بالدم.
  • شحوب واصفرار في لون الجلد.

مخاطر ومضاعفات خمول الغدة الدرقية

إن من يسأل عن كم مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة، يجب أن يكون على علم بأنه غالبًا ما ينتج عن خمول الغدة الدرقية الكثير من المضاعفات التي تؤثر على صحة الجسم وعلى الصحة النفسية أيضًا، ومن بين أشهر وأخطر مضاعفات خمول الغدة الدرقية ما يلي:

  • ظهور بعض المشاكل في القلب.
  • تضخم ملحوظ في حجم الغدة الدرقية.
  • الدخول في حالات نفسية سيئة.
  • الإصابة بالاعتلال العصبي المحيطي.
  • الإصابة بالوذمة المخاطية.
  • الإصابة بالعقم فيما بعد.
  • الإصابة بالتهاب في الغدة الدرقية.

إلى جانب كل تلك المضاعفات توجد عوامل خطر أخرى يزيد وجودها من احتمالية إصابة الشخص بخمول في الغدة الدرقية، ومن أبرز معدلات الخطر لهذه الحالة ما يلي:

  • وجود تاريخ عائلي مع مشكلة خمول الغدة الدرقية.
  • النسان هن الأكثر عرضة للإصابة بخمول الغدة الدرقية دونًا عن الرجال.
  • الإصابة بمرض من أمراض المناعة الذاتية مثل مرض السكر من النوع الأول.
  • الخضوع لجلسات علاج بالكيماوي أو الإشعاع.
  • الحمل وخصوصًا في الستة أشهر الأخيرة.

الكشف عن أسباب خمول الغدة الدرقية وتشخيصها

من خلال ما ذكرته ما سلف سرده حول مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة، يمكننا إدراك أن هناك طرقًا طبية، يمكن من خلالها الكشف عن إصابة الغدة الدرقية بالكسل أو الخمول وتلك الطرق تتلخص في:

  • عمل اختبار أو تحليل دم للكشف عن مستوى ونسبة هرمونات الغدة الدرقية في الجسم.
  • إجراء اختبار لقياس مستوى الأجسام المضادة لعمل الغدة الدرقية.
  • عمل تحليل يوضح معدل سرعة ترسيب الدم.
  • إجراء اختبار لمعدل امتصاص اليود المشع.
  • الفحص السريري التقليدي لدى الطبيب المختص.
  • عمل أشعة باستخدام الموجات فوق الصوتية.
  • عمل مسحة للغدة الدرقية.
  • أخد خزعة من الغدة الدرقية باستخدام الإبرة.
  • عمل فحص لمستوى الهرمونات التي تفرزها الغدة الدرقية وأهمها هرمون

اقرأ أيضًا: أعراض الغدة الدرقية الخاملة والنشطة

علاج خمول الغدة الدرقية

إن علاج كسل أو خمول الغدة الدرقية يعتمد إلى حد كبير على استخدام العلاج الدوائي بالإضافة إلى التغذية السليمة، وكما توجد أسباب للإصابة بخمول الغدة الدرقية توجد في المقابل طرقًا متنوعة يمكن من خلالها علاج هذه المشكلة الصحية منعًا لتفاقمها وتطورها للأسوأ، ومن أفضل وسائل علاج خمول الغدة الدرقية ما يلي:

  • استخدام أقراص دواء ليفوثيروكسين وهذا لأنها تعمل على تعويض الجسم عما يفتقر إليه من إفرازات هرمونات الغدة الدرقية، ويتم أخذ تلك الجرعات بشكل منتظم كما حددها الطبيب دون زيادة أو نقصان.
  • استخدام عقار أو أقراص اليروكسي وذلك لأنها تعمل كبديل عما يعانيه الجسم من نقص هرمونات الغدة الدرقية الناتج عن خمولها.
  • الحد من أكل الألياف الغذائية أو التقليل منها وذلك لأنها تتسبب في إضعاف قدرة الجسم على امتصاص خلاصة عقار ليفوثيروكسين.
  • استخدام بعض الأدوية من نوع حاصرات بيتا لعلاج زيادة معدل ضربات القلب الناتج عن التهاب الغدة الدرقية.
  • استخدام بعض أنواع المسكنات للتقليل من الألم الناتج عن أعراض خمول الغدة الدرقية مثل دواء الأسبرين أو نابروكسين.

من خلال الحديث عن مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة، يجدر بنا الإشارة إلى أنه حتى الآن لم يثبت في مجال الطب وسائل محددة يمكن من خلالها الوقاية من الإصابة بخمول الغدة الدرقية.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.