دعاء عند ذبح العقيقة

دعاء عند ذبح العقيقة من الأدعية التي وردت عن النبي سيدنا محمد –صلى الله عليه وسلم-، والتي تساعد على حفظ المولود، وقولها يعتبر اتباعًا للسنة النبوية الشريفة، وذبح العقيقة يعتبر من الأمور الهامة والضرورية التي تقال وفقًا للعديد من الشروط والأركان، وسوف نتحدث اليوم من خلال موقع جربها وسنذكر لكم كل الأمور التي تتعلق بذبح العقيقة من دعاء وأركان وشروط، لنتابع..

دعاء عند ذبح العقيقة

إن الأبناء هم نعمة كبيرة من الله تعالى فلا يوجد في حياتنا أغلى منهم ولا أعز على قلوب الآباء والأمهات، ومن يكرمه الله بنعمة الأبناء، يجب عليه أن يقوم بالعق عنهم، حيث تعتبر العقيقة من السنن المؤكدة عن النبي –صلى الله عليه وسلم.

تعريف العقيقة هي الذبيحة التي يذكي بها عن المولود لتقديم الشكر لله تعالى في اليوم الـ 7 من ولادته، وهناك شروط ودعاء معين يتم قوله، وأمور أخرى خاصةً، وسوف نتعرف في البداية على دعاء عند ذبح العقيقة الذي يأتي على النحو الآتي:

بسم الله وبالله عقيقة عن فلان بن فلان، لحمها بلحمه، ودمها بدمه، وعظمها بعظمه، اللهم اجعلها وقاء لآل محمد عليه وآله السلام، هذا الدعاء هو ما ورد عن النبي –صلى الله عليه وسلم-، حيث قال: بسم اللهِ والله أكبرُ، اللهم لك وإليكَ، هذه عقيقَةُ فلانٍ“.

من الجدير بالذكر أن الدعاء السابق هو دعاء عند ذبح العقيقة الذي جاء عن النبي، وأن أي دعاء خلاف ذلك هو اجتهاد من الفقهاء والأئمة.

اقرأ أيضًا: دعاء التوكل على الله

دعاء العقيقة للمولود الصبي

يقال إن الذبيحة الواجبة عن المولود الذكر شاتين، وذلك وفقًأ لمذهب الشافعية ومذهب الحنابلة، والدليل على ذلك الحديث الشريف، عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها- قالت: “أن رسول الله صل الله عليه وسلم أمرهم عن الغلام شاتان مكافئتان، وعن الجارية شاة”.

على الجانب الآخر قال مذهبي الحنفية والمالكية أنه من الممكن العق بشاة واحدة عن الذكر مثله مثل الفتاة، وذلك استنادًا على رواية ابن عباس –رضي الله عنه- حيث قال: “عق رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الحسن والحسين عليهما السلام كبشًا كبشًا“.

هذا هو الرأي الذي أتفق عليه عدد كبير من مشايخ الإسلام والذين من بينهم الشيخ ابن عثيمين الذي أتفق على جواز العق بشاة واحده في حال لم يجد الأب غيرها، بحيث يكون قد حقق السنة، ولكن من الأفضل إذا كان الوالد من الأغنياء أن يعق بشاتين، ويجب على الأب ترديد دعاء عند ذبح العقيقة للولد الذي يأتي على النحو التالي:

“اللهم إنك وهبت لنا ذكرًا وأنت أعلم بما وهبت، ومنك ما أعطيت، وكلما صنعنا فتقبله منا على سنتك وسنة نبيك صلواتك عليه وآله، واخسأ عنا الشيطان الرجيم، لك سفكت الدماء، لا شريك لك والحمد لله رب العالمين”.

دعاء العقيقة للمولود الفتاة

لقد أتفق علماء المذاهب الإسلامية الأربعة على العقيقة الواجبة عن البنت المولودة وهي شاة واحدة، ويتم تطبيق عليها الدعاء السابق ذكره، بالإضافة إلى السنن التي وردت في عقيقة الولد فيما عدا العدد، حيث يفضل أن يقوم أبيها بالابتهال أو الشخص الموكل بعمل المناسك الخاصة بالعقيقة، دعاء عند ذبح العقيقة للأنثى، وهو:

“بسم ّالله وبالله، منك وبك ولك وإليك، اللهم هذه عقيقة عن -فلانة بنت فلان- وتذكر اسم المولودة الأنثى واسم والدها- اللهم لحمها بلحمها، ودمها بدمها، وعظمها بعظمها، وشعرها بشعرها، وجلدها بجلدها، اللهم اجعلها وفاءً لك على ملتك ودينك نبيك محمد صلّى الله عليه وآله”.

كما يقال أيضًا دعاء عند ذبح العقيقة للفتاة، وهو: بسم ّالله الرحمن الرحيم.. بعد أن يقوم والدها أو الشخص الذي ينوب عنه في ذبحها، يقول عند العزم على البدء في الذبح: “بوكالتي عن -فلان بن فلان، وتذكر اسم أب البنت: وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفًا مسلمًا، وما أنا من المشركين، إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين، لا شريك له وبذلك أمرت وأنا من المسلمين”.

ماذا يقال عند ذبح العقيقة؟

استكمالًا لعرض دعاء عند ذبح العقيقة وجب العلم بما يقال عند ذبح العقيقة وفقًا لما ورد في السنة النبوية الشريفة، وسوف نستعرض معًا أهم النقاط التي تخص هذا الأمر فيما يلي:

مر أنر

  • من الأمور التي يشرع قولها عند ذبح العقيقة الأقوال التي وردت عند الذبح مثل: التسمية والتكبير، ولكن ما يزيد عليه عند ذبح العقيقة، هو: “هذه عقيقة فلان -المولود الذي عق عنه”، (رواه البيهقي)، كما ورد أيضًا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “عق عن الحسن والحسين شاتين يوم السابع وأمر أن يماط عن رأسه الأذى وقال اذبحوا على اسمه وقولوا بسم الله والله أكبر اللهم لك وإليك هذه عقيقة فلان”.
  • هناك رواية لابن أبي شيبة في مصنفه، قال: “يسمي على العقيقة كما يسمي على الأضحية (فيقال): بسم الله عقيقة فلان”.
  • من الجدير بالذكر أنه لا يوجد دعاء محدد للمولود عند ذبح العقيقة له، ولكن من الضروري أن يحمد الوالد الله –سبحانه وتعالى- على ما رزقه به، ويسأله أن يبارك له فيه، وأن يرزقه بره، وما إلى ذلك من الأدعية المستحبة التي سنتعرف عليها في هذا الموضوع..
  • كما ورد عن الحسن البصري دعاء يقوله عند تهنئة صاحبه بمولوده، قال: “بارك الله لك في الموهوب وشكرت الواهب وبلغ أشده ورزقت بره”.

اقرأ أيضًا: دعاء ليلة القدر مستجاب

أركان ذبح عقيقة المولود

لعقيقة المولود أركان عديدة يجب على المسلم أخذها بعين الاعتبار حتى تصح عقيقته، وهذه الأركان تتمثل فيما يأتي:

  • قال صل الله علية وسلم: “العقيقة تذبح لسبع، أو لأربع عشر، أو لإحدى وعشرون”، هنا نجد أن من لا يقدر على ذبح العقيقة في اليوم السابع يمكنه الذبح في اليوم الـ 14 أو الـ 21 من الولادة، كما أنه من الممكن أن يتم الذبح أيضًا في أي وقتٍ كان، ولكن يشترط إذا كان الوالد مقتدرًا أن يذبح لولده قبل سن البلوغ.
  • إن العقيقة سنة مؤكدة وأمر مستحب، وهي ليست واجب إطلاقًا، حيث قال النبي -صل الله عليه وسلم-: “من ولد له ولد، فأحب أن ينسك عن ولده، فليفعل” رواه مالك، كما روى أيضًا عن أصحاب السنن عن سمرة -رضى الله عنه- أن رسول الله – صلى الله علية وسلم- قال: “كل غلام مرتهن بعقيقته، تذبح عنه يوم سابعه، ويحلق، ويتصدق بوزن شعره فضة، أو ما يعادلها، ويسمى، يجب أن يذبح عن الجارية شاة والغلام شاتان”.
  • عن أم المؤمنين السيدة عائشة -رضي الله عنها- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “أمرهم أن يُعق عن الغلام شاتان مكافئتان، وعن الجارية شاة” – رواه الترمذي.

كيفية توزيع عقيقة المولود

إن توزيع العقيقة من الأمور التي كل مسلم رزقه الله تعالى بمولود، حيث يريد معرفة كل شيء عنها من أدعية وأركان وطريقة توزيعها، حيث نجد أن الأئمة والفقهاء اجتمعوا جميعًا على ضرورة طبخ العقيقة كلها حتى الجزء المقرر التصدق به، وسوف نتعرف على طريقة توزيع العقيقة بالدليل من السنة النبوية الشريفة من خلال الفقرة التالية:

  • ذكر في حديث السيدة عائشة رضوان الله عليها الوارد فيه “السُّنَّةُ شَاتَانِ مُكَافِئَتَانِ عَنِ الْغُلاَمِ، وَعَنِ الْجَارِيَةِ شَاةٌ، تُطْبَخُ جُدُولًا وَلاَ يَكْسِرُ عَظْمًا، وَيَأْكُل، وَيُطْعِمُ، وَيَتَصَدَّقُ، وَذَلِكَ يَوْمَ السَّابِعِ”.
  • من الجدير بالذكر أنه يجوز أن تعامل العقيقة مثل الأضحية ويتم تقسيمها لثلاث أجزاء أو بالطريقة المستحبة للوالدين، وكأنهم سيجعلونها وليمة، ويقومون بجمع الأقارب والمحتاجين والفقراء والجيران.

دعاء لحفظ المولود من الشر

من خلال شكر دعاء عند ذبح العقيقة، وجب العلم بدعاء آخر جميل من المستحب قوله لحفظ المولود الجديد من كل شر، وهو من السنة النبوية الشريفة، ويتمثل في الآتي:

“اللهم ذا السلطان العظيم والمن القديم ذا الوجه الكريم عاف الحسن والحسين من أنفس الجن وأعين الأنس وما هم بضارين به من أحد إلا بأذن الله نعوذ بالله من كل قدر وأفق أراده حاسد ويقال ايضا أعيذك بِكَلِماتِ اللهِ التّامَّة مِنْ كُلِّ شَيْطانٍ وَهامَّةٍ، وَمِنْ كُلِّ عَيْنٍ لامَّةٍ بسم الله أرقيك من كل شيء يؤذيك من شر كل نفس أو عين حاسد، الله يشفيك

بسم الله أرقيك بسم الله أعوذ بالله العظيم من شر كل عرق نعار، ومن شر حر النار بسم الله أرقيك، والله يشفيك من كل داء يأتيك، ومن شر النفاثات في العقد، وشر حاسد إذا حسد بسم الله أرقيك من كل شيء يؤذيك، من شر كل نفس وعين حاسد بسم الله أرقيك والله يشفيك بسم الله يبريك ومن كل داء يشفيك ومن شر حاسد إذا حسد

 ومن شر كل ذي عين اللهم ذا السلطان العظيم والمن القديم ذا الوجه الكريم عاف الحسن والحسين من أنفس الجن وأعين الأنس وما هم بضارين به من أحد إلا بأذن الله نعوذ بالله من كل قدر وأفق أراده حاسد أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق، ومن غضبه وعقابه وشر عباده ومن همزات الشياطين وأن يحضرون

أعوذ بكلمات الله التامات التي لا يجاوزهن بر ولا فاجر ومن شر ما خلق وبرأ وذرأ ومن شر ما ينزل من السماء ومن شر ما يعرج فيها ومن شر ما ذرأ في الأرض ومن شر ما يخرج منها ومن شر فتن الليل والنهار ومن شر كل طارق إلا طارقاً يطرق بخير يا رحمان”.

اقرأ أيضًا: دعاء مستجاب يوم الجمعة مجرب

أدعية لحماية المولود مستجابة

في إطار عرضنا لدعاء عند ذبح العقيقة وجب العلم بأكثر الأمور التي يستحب من الأبوين والحاضرين عند ذبح العقيقة فعلها، وهو الدعاء للمولود الجديد بأدعية الحفظ من الشرور، وسوف نتعرف من خلال السطور التالية على هذه الأدعية:

  • “اللهم يا خير الحافظين أسألك أن تحفظ طفلي الرضيع بحفظك، وتتعهده برعايتك، وتجعله في حرزك”.
  • “اللهم اجعله أوفر حظًا في الدنيا وفي الآخرة”.
  • “اللهم أنبته نباتًا حسنًا واجعله قرة عين لوالديه واحفظه وبارك لنا فيه واجعله من أهل الصلاح “.
  • “اللهم أجعله من حراس الدين، ومن الذاكرين والمذكورين وألطف به يا كريم”.
  • “اللهم ارزقه جمال الخلق والخُلق، وقوة الدين والبدن، وسعادة الدنيا والآخرة”.
  • “اللهم اجعله مولود خير وبركة واجعله بارًا وارزقه عافية من عندك يا الله”.
  • “اللهم احفظه بعينك التي لا تنام واكنفه بعزك الذي لا يرام واحرسه من عيون الإنس والجن ببركة بسم الله الرحمن الرحيم”.
  • “اللهم أجعله من أوليائك وخاصتك الذين يسعى نورهم بين أيديهم ولا خوف عليهم، ولا هم يحزنون”.
  • “اللهم اجعله من أوليائك وخاصتك الذين يسعى نورهم بين أيديهم، ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون”.
  • “سبحانك اللهم عافه في بدنه وجسمه، واجعله من البارين الصّالحين، ومن عبادك الأتقياء المصلين”.
  • “اللهم إني أعيذك إياه من فوقه وتحته وعن يمينه وماله من شر الإنس والجن، ومن سوء الظن وشر العاقبة، فأنت ربي ورب الناس ولا إله إلا أنت يا قوي يا عزيز”.
  • “اللّهمّ و منّ عليّ ببقاء ولدي و بإصلاحهم لي و بإمتاعي بهم”.
  • “اللهم اجعلهم أبرارا أتقياء بصراء سامعين مطيعين لك، ولأوليائك محبّين مناصحين، ولجميع أعدائك معاندين ومبغضين، آمين يا رب العالمين”.
  • “سبحانك اللهمّ يا إلهي هذا رضيع فأشربه من رحمتك وعنايتك ثمّ ارزقه من فواكه أشجار سدرة ربّانيتك”.
  • “اللهم لا تدعه بأحد دونك لأنّك أنت خلقته وأظهرته بسلطان مشيتك واقتدارك”.
  • “سبحانك اللهمّ يا إلهي هذا رضيع فأذقه رحمتك وعنايتك ثمّ ارزقه من فواكه أشجار سدرة ربّانيتك ولا تدعه بأحد دونك لأنّك أنت خلقته وأظهرته بسلطان مشيّتك واقتدارك. لا إله إلاّ أنت العزيز العليم سبحانك يا محبوبي فأرسل عليه من نفحات عزّ مكرمتك وفوحات قدس رحمتك وألطافك ثمّ أستظلّه في ظلّ اسمك العليّ الأعلى يا من بيدك ملكوت الصّفات والأسماء وإنّك أنت فعّال لما تشاء وإنّك أنت المقتدر المتعالي الغفور العطوف الكريم الرّحيم”.
  • “اللهم اجعله من حراس الدنيا ومن الذاكرين والمذكورين، والطف به يا كريم، اللهم ارزقه جمال الخلق والخُلق، وقوة الدين والبدن، وسعادة الدنيا والآخرة”.
  • “سبحانك اللهم اجعله من الهداة المهتدين غير الضالين ولا المضلّين، اللهم حبب إليه الإيمان وزيّنه في قلبه، وكرّه إليه الكفر والفسوق والعصيان، واجعله من الراشدين، ربّنا هب لنا من أزواجنا وذريّاتنا قرّة أعين واجعلنا للمتقين إمامًا”.
  • “اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلبه، وشفاء صدره، ونور بصره، اللهم افتح عليه فتوح العارفين، وارزقه الحكمة والعلم النافع”.
  • “سبحانك اللهم زين أخلاقه بالحلم، وأكرمه بالتقوى، وجمّله بالعافية، واعف عنه”.
  • “اللهم طهّر قلبه، اللهم حصن فرجه، اللهم حسن أخلاقه، واملأ قلبه نورًا وحكمة، اللهم أهّله لقبول كلّ نعمة، وأصلحه وأصلح به الأمّة”.
  • “اللهمّ اجعله من حرس الدين، ومن الذاكرين والمذكورين”.
  • “اجعله يا الله من حفظة كتابك، والدعاة لدينك، والمجاهدين في سبيلك، والمبلغين عن رسولك صلى الله عليه وسلم”.

دعاء عند ذبح العقيقة من الأدعية التي وردت في السنة النبوية الشريفة، حيث إن هذا الدعاء يقال عند الشروع في الذبيحة من قبل الأب أو من يوكله بالذبح.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.