هل الكلام الجنسي يوجب الغسل

هل الكلام الجنسي يوجب الغسل؟ وما هي طريقة الغسل من الجنابة؟ إن الإثارة الجنسية من المشاعر التي قد يعقبها بعض الأفعال أو نزول الإفرازات من الرجل أو الأنثى، أو قد لا يعقبها شيء فهل الكلام الجنسي يوجب الغسل في تلك الحالة أم لا، ذلك ما سنتطرق إلى عرضه من خلال موقع جربها.

هل الكلام الجنسي يوجب الغسل؟

قد قال الله تعالى في كتابه الكريم: (وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا ۚ) [سورة المائدة: الآية رقم 8].

إن الإثارة الجنسية بين الغير متزوجين من الأفعال المحرمة، لما يعقبها من أفعال محرمة أو سلوكيات واستفراغ الشهوة بطرق لا ترضي الله عز وجل، بينما الكلام الجنسي بين الزوجين من الأمور التي لم يرد فيها أية حرمانية، لكن الغسل هو الأمر المشترك ما بين المتزوجين أو الغير متزوجين في حالة تبادل الحديث في الأمور الجنسية.

حكم الغسل في الكلام الجنسي يختلف حسب الأحكام والأمور التي تبعت الحديث في تلك الأمور التي تثير الشهوة، حيث إنه يعتمد على نزول الإفرازات والأثر الذي يتركه الكلام الجنسي على الفرد، وهذا ما يستوجب أن يتم التفريق ما بين المذي، المني والودي، وفيما يلي نتطرق إلى عرض إجابة سؤال هل الكلام الجنسي يوجب الغسل حسب الحالة.

اقرأ أيضًا: متى يجب الغسل للمرأة العزباء

حكم الغسل بعد نزول المني

قد أوضح جمهور الفقهاء أنه في حالة أدى الكلام الجنسي إلى نزول المني، فتكون الإجابة عن سؤال هل الكلام الجنسي يوجب الغسل هي نعم.

يعد المني هو السائل الشفاف اللزج، وينزل بعد الكلام الجنسي بغزارة مع تدفقه أثناء الشعور برعشة الوصول لذروة الشهوة.

هل يجب الغسل إن وصل المني للعضو التناسلي؟

توضيحًا لإجابة سؤال هل الكلام الجنسي والإثارة يوجب الغسل، فقد أوضح الفقهاء أن تدفق المني في العضو التناسلي وعدم نزوله منه لا يوجب الغسل في تلك الحالة.

حكم نزول المذي بعد الكلام الجنسي

ثاني شق في إجابة سؤالنا هل الكلام الجنسي والإثارة يوجب الغسل، أنه في حالة كان الأثر للكلام الجنسي هو نزول المذي فلا يجب أن يغتسل المسلم، ولكن عليه أن يتخلص من المذي المتواجد في الملابس، وأن يتم غسله وتغييرها لنجاسته، وعليه أن يتوضأ.

فالمذي عبارة عن سائل رقيق ولزج، يخرج عند شعور المرء بالشهوة دون أن يشعر به، أو دون أن تقل شهوته حتى بعد خروجه، وهو نجس كالبول.

اقرأ أيضًا: هل السائل الشفاف اللزج يبطل الوضوء

هل يجب الغسل عند التخيل الجنسي؟

في بعض الأحيان يتعمق المرء في بعض التخيلات الجنسية للطرف الآخر من العلاقة الزوجية والتي أجاز الفقهاء فيها الأمر لكن نصحوا بألا يتم تكرار الأمر حتى يتم الحفاظ على علاقة صحية، أو إن كان المرء في علاقة غير شرعية والتي حرّم بها الفقهاء مثل تلك الأمور.

فهل يجب الغسل بعد ذلك التخيل أم لا؟ قد أجمع الفقهاء على أنه في حالة عقب ذلك التخيل الجنسي تم خروج المني، فيجب على المرء الاغتسال، أما في حالة ما خرج هو المذي فلا يجب الاغتسال.

 حكم عدم الاغتسال بعد الوصول النشوة

أثناء الكلام الجنسي قد يصل الأمر إلى إحساس أحد الأطراف بالنشوة الجنسية، والوصول إلى ذروة الإثارة، فهل الكلام الجنسي والإثارة الجنسية توجب الغسل في تلك الحالة؟

الحقيقة أن الكلام الجنسي المصاحب للوصول النشوة في الغالب يحتاج إلى الغسل، لأن النشوة يتبعها نزول المني، أما في حالة لم تتسبب النشوة في نزول المني فلا يجب الاغتسال.

اقرأ أيضًا: هل وصول المرأة للنشوة يوجب الغسل

كيفية غسل الجنابة

بعد التعرف إلى إجابة سؤال هل الكلام الجنسي والإثارة الجنسية توجب الغسل، فمن الجدير بالذكر أن يتم التنويه إلى طريقة الغسل الصحيحة، حتى يتم التطهر في حالة نزل المني بعد الكلام الجنسي، وتتمثل تلك الطريقة في الخطوات التالية:

  1. من الهام أن يعقد الشخص النية بالغسل لرفع حدث الجنابة.
  2. أن يفرغ الماء على يده اليسرى ومن ثم يغسل فرجه لرفع المني.
  3. يتوضأ الوضوء الكامل والصحيح ومن الممكن أن يؤخر غسل القدمين إلى النهاية.
  4. يفرق المرء شعره ويضع الماء على رأسه، ويجب أن يصل الماء إلى كل جزء في فروة الرأس لا خصلات الشعر فقط.
  5. ينزل الماء على الشق الأيمن من الجسد.
  6. ينزل الماء على الشق الأيسر من جسده.

تلك هي طريقة الغسل من الجنابة الأشمل والأفضل، مع العلم أنه يمكن للمرء أن يرفع الحدث من فرجه، ومن ثم يعمم الماء على جسده فقط، كما لا يجب أن يتم غسل خصلات الشعر فيكفي أن تصل الماء إلى الجذور.

الاغتسال واجب على المسلم إن خرج منه المني وهو السائل اللزج أبيض اللون، وفي حالة كان هناك شك إن كان مني أم مذي.. فعلى العبد أن يأخذ الحيطة ويغتسل.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.